وفاة المفكر والباحث الإسلامي الدكتور محمد شحرور

اضيف الخبر في يوم السبت 21 ديسمبر 2019.


وفاة المفكر والباحث الإسلامي الدكتور محمد شحرور

توفى  المفكر والباحث الإسلامي السوري الدكتور محمد شحرور، أمس السبت الموافق 21 ديسمبر 2019 عن عمر ناهز 81 عامًا في مدينة أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وسينقل جثمان شحرور إلى دمشق بناءً على وصيته ليُدفن في مقبرة العائلة.

مقالات متعلقة :

والدكتور شحرور مهندس وباحث ومفكر سوري، وأحد أساتذة الهندسة المدنية في جامعة دمشق، واشتهر كمؤلف ومنظِّر لما أطلق عليه القراءة المعاصرة للقرآن.

 

 

ومن أشهر كتاباته (الكتاب والقرآن عام 1990- الدولة والمجتمع عام 1994 - الإسلام والإيمان.. منظومة القيم - عام 1996- نحو أصول جديدة للفقه الإسلامي - عام 2000- تجفيف منابع الإرهاب - عام 2008).

اجمالي القراءات 3218
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 21 ديسمبر 2019
[91666]

نسأل الله له الرحمة والمغفرة


نسأل الله الرحمة والمغفرة للراحل الدكتور محمد شحرور



.الرجل الثانى فى تاريخ المُثقفين السوريين بعد الكواكبى .



2   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   الأحد 22 ديسمبر 2019
[91667]

نسأل الله الرحيم جل و علا أن يرحمه و يغفر له و يسكنه جنات النعيم .


الله جل و علا رحيم و وسعت رحمته كل شئ و لا يغفر أن يشرك به ، تابعت العديد من محاضراته يتفق في الكثير مما يكتبه الدكتور أحمد - حفظه الله - هو مفكر حقيقي وجد من يدعمه و في رمضان قبل الماضي له برنامج يومي على قناة أبوظبي مع الإعلامي السعودي أحمد أميري .



يختلف مع الدكتور أحمد في بعض الأمور لكنه يتفق في المجمل أن العودة يجب أن تكون للقرآن و كفى و له تعريفات رائعة و أدلته رائعة و يبقى فكر الدكتور أحمد أكثر وضوحا .



الموت نهاية كل حي .. نساله جل و علا أن يغفر و يرحم و يتجاوز عن من كان ضحية لفكر ساد فالمفكرين أمثال الدكتور أحمد يجاهدون فكر ترسخ لسنين و أنتشر و ينتشر طالما انعدمت ثقافة الرأي و حرية الفكر .



الله أرحم من رحل عنا و تجاوز يا ربنا عن السيئات فأنت يا ربنا الرحيم اللطيف الرؤوف سبحانك لا إله إلا أنت .



3   تعليق بواسطة   موسى إبراهيم     في   الأحد 22 ديسمبر 2019
[91668]

رحم الله تعالى الدكتور محمد شحرور


كنت قبل بضعة ايام اقول في نفسي لو أن الدكتور محمد شحرور والدكتور أحمد صبحي منصور التقيا في حوار بناء وتشاركوا تدبراتهم القرانية. 



الدكتور محمد شحرور له قاعدة شعبية واسعة ممن يدعون للايمان بالقران وحده و ترك ما وجدنا عليه اباءنا والدكتور احمد منصور له بحوث وكتب لا مثيل لها. لو كان هناك لقاءات وحوارات بينهم لقام الدكتور محمد شحرور بمراجعة بعض كتاباته وتدبراته القرانية ولأصبح هناك synergy في الدعوة للحق كتاب الله جل وعلا. 



أهل القران والراسخون في العلم منهم ليس لهم تمويل ولا راع ولا معين يساعدهم على نشر حقيقة دين الاسلام العظيم. 



ربما يخرج لنا وجدي غنيم قريبا ويحرم الترحم على الدكتور محمد شحرور كما فعل مع العالم الراحل أحمد زويل. حسبنا الله ونعم الوكيل. 



4   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد 22 ديسمبر 2019
[91669]

يرحم الله جل وعلا الاستاذ المهندس محمد شحرور ، وذكراه تستحق الإحترام


1 ـ لم أجتمع بالاستاذ شحرور ، أتى زائرا لمركز ابن خلدون فى القاهرة بعد أن هاجرت الى أمريكا . ولم أجد وقتا لقراءة ما يكتبه ، ومع هذا فله عندى إحترام يستحقه بكل تأكيد .

2 ـ إن يوما من حياة الاستاذ شحرور العلمية يعدل قرونا من حيوات  شيوخ الأزهر وبقية الكهنوت الشيطانى فى بلاد المحمديين من الشعراوى والقرضاوى الى السيستانى .

3 ـ وجود أمثال شحرور و محمد حسين هيكل وقاسم أمين وغيرهم  دليل على إفلاس المؤسسات الدينية الرسمية ، ودليل آخر على العلم بالدين الاسلامى ليس بشهادات أزهرية أو من أى مؤسسة كهنوتية.

4  ـ عنا ندعو بالرحمة للاستاذ شحرور وباللعنة على شيوخ الكهنوت .

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق