البرلمان المصري يقف دقيقةً لأجل السيسي ويُحمِّل الحكومة مسؤولية المشكلات بالبلاد

اضيف الخبر في يوم الثلاثاء 01 اكتوبر 2019. نقلا عن: عربى بوست


البرلمان المصري يقف دقيقةً لأجل السيسي ويُحمِّل الحكومة مسؤولية المشكلات بالبلاد

قالت وسائل إعلام مصرية، اليوم الثلاثاء 1 أكتوبر/تشرين الأول 2019، إن أعضاء البرلمان وقفوا دقيقة لدعم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ما أثار تعليقات ساخرة على مواقع التواصل، في وقت هاجم فيه البرلمان الحكومة وحمَّلها مسؤولية المشكلات في مصر بدلاً من السيسي. 

وقال موقع «اليوم السابع» إنَّ أعضاء البرلمان وقفوا «خلال الجلسة العامة التي عُقدت اليوم الثلاثاء، لدعم السيسى في مشروعه لبناء الدولة المصرية الحديثة، والقوات المسلحة، والشرطة المصرية»، بحسب تعبيره. 

وأشار الموقع إلى أنَّ الوقفة جاءت بطلب من رئيس المجلس علي عبدالعال. 

وأثار تصرف البرلمان ردود فعل متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي، تنوعت بين السخرية والانتقاد. وقال حساب باسم «سامح المصري» على تويتر: «البرلمان بطلب من عبدالعال بيقف دقيقة لدعم السيسي وليس حداداً على روح جنودنا الشهداء في سيناء».

ويوم الجمعة الماضي، أعلن الجيش المصري مقتل وإصابة ضابط و9 جنود من صفوف قواته في سيناء، خلال قتالهم لمن وصفهم بـ «التكفيريين». 

هجوم على الحكومة

من جانب آخر، طالب رئيس البرلمان المصري بعدم «تصدير المشاكل» للسيسي، محملاً بدلاً من ذلك الحكومةَ مسؤولية تردِّي الأوضاع في مصر، لاسيما الاقتصادية. 

وشنَّ عبدالعال هجوماً حاداً على الحكومة، وقال إنَّ «على الحكومة أن تحنو على الشعب»، بحسب ما ذكره موقع «صدى البلد«، ونقل الأخير أيضاً عن عبدالعال أنه هدَّد «باستخدام أدوات البرلمان الرقابية».

وتأتي وقفة البرلمان في وقت تشهد فيه مصر احتجاجات في مدن عدة ضد السيسي، لأول مرة منذ وصوله للسلطة قبل 6 سنوات، وقابلت قوات الشرطة والأمن الاحتجاجات بالعنف، وأغلقت يوم الجمعة الماضي جميعَ الطرق المؤدية إلى ميدان التحرير وسط القاهرة، خشية من تظاهرة مليونية دعا إليها رجل الأعمال والفنان المصري محمد علي. 

وكانت النيابة المصرية أكدت احتجاز ألف شخص بتهمة التحريض على التظاهر بالميادين والطرق العامة بـ5 محافظات.

وكان بيان النيابة أول إقرار رسمي بمشاركة مئات المحتجين في احتجاجات يوم 20 سبتمبر/أيلول الماضي واليوم التالي له في 5 محافظات، رغم النفي الرسمي المتكرر، وحديث إعلامي بأنها «مظاهرات مُفبركة عبر مقاطع فيديو معدة مسبقاً»، والحديث عن أن الأوضاع مستقرة بمصر.

اجمالي القراءات 215
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق