تايمز تجيب وسط أنباء عن إقالته وعلاقته بقضية خاشقجي.. هل قتل الفغم في مكيدة؟

اضيف الخبر في يوم الإثنين 30 سبتمبر 2019. نقلا عن: مصر العربيه


تايمز تجيب وسط أنباء عن إقالته وعلاقته بقضية خاشقجي.. هل قتل الفغم في مكيدة؟

كشفت صحيفة "تايمز" البريطانية عن غموض يحيط بمقتل الحارس الشخصي للعاهل السعودي اللواء عبد العزيز الفغم، مشيرة إلى أن هناك شائعات تتحدث عن إقالته قبل أيام وأنه كانت لديه معلومات هامة حول عملية الاغتيال الوحشية للصحفي السعودي جمال خاشقجي.

جاء هذا في تقرير نشرته الصحيفة على موقعها الإليكتروني تحت عنوان:" إطلاق النار على حارس الملك سلمان يعمق الاضطراب السعودي".

وقالت الصحيفة البريطانية إن:" وفاته (الفغم) أثارت على الفور تكهنات حول مكيدة في القصر الملكي، في ظل مزاعم عن أنه أقيل مؤخرا من خدمة الملك وربما كانت لديه معلومات متعلقة باغتيال خاشقجي" في القنصلية السعودية باسطنبول على يد فريق أمني سعودي العام الماضي.

ولفتت الصحيفة إلى الرواية الرسمية لمقتل الفغم الذي كان كثيرا ما يشاهد بجوار العاهل السعودي، حيث نقلت عن وكالة الأنباء الرسمية السعودية (واس) قولها إن: الفغم كان يزور صديقه تركي بن عبدالعزيز السبتي، بمنزله بحي الشاطئ بمحافظة جدة، عندما دخل أحد المعارف يدعى ممدوح علي.

 وبحسب الوكالة فإن النقاش احتد بين الفغم وعلي، فغادر الأخير المنزل ثم عاد حاملا بندقية، وأطلق النار على الفغمي وأصاب اثنين آخرين في المنزل وهما عامل فلبيني وشقيق مالك المنزل.

 وعند مباشرة الجهات الأمنية للموقع الذي تحصن بداخله الجاني، بادرها بإطلاق النار رافضا الاستسلام، الأمر الذي اقتضى التعامل معه بما يحيد خطره، وأسفر ذلك عن مقتل الجاني على يد قوات الأمن.

وأشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إلى أن قناة "الإخبارية" المملوكة للدولة ذكرت أن الحادث وقع نتيجة "نزاع شخصي"، دون أن تعطي مزيدا من التفاصيل.

 وذكر بيان المتحدث باسم شرطة منطقة مكة المكرمة أن "اللواء عبدالعزيز الفغم توفي بعد نقله للمستشفى من جراء إصابته من رصاص الجاني، كما أصيب تركي بن عبدالعزيز السبتي سعودي الجنسية، وجيفري دالفينو ساربوز ينغ فلبيني الجنسية الموجودين بالمنزل".

كما أصيب 5 من رجال الأمن بسبب إطلاق النار العشوائي من قبل الجاني، وقد جرى نقل جميع المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم وحالتهم مطمئنة، فيما تواصل الجهات المختصة تحقيقاتها في هذه القضية.

وشُيع جثمان حارس الملك سلمان، بمشاركة المئات من عناصر الحرس الملكي السعودي، ومصلون في الحرم المكي.

ونشرت قناة الإخبارية السعودية، مقطعي فيديو لتشييع جثمان الفغم في الحرم المكي، إذ ظهر المشيعون وهم يحملون النعش إلى المقابر.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لحارس الملك السعودي، بعد انتشار خبر مقتله الأحد.

 وأظهر مقطع الفيديو الذي جرى تداوله على نطاق واسع الفغم وهو يمارس رياضة المشي بكورنيش جدة قبل مقتله بأيام قليلة.

وبدا الفغم، في المقطع الذي صور في غفلة منه، متمتعا بلياقة بدنية جيدة في زيه الرياضي وهو يتصبب عرقا جراء التمارين.

يذكر أن أكثر من 800 ألف تغريدة تداولت وسم "عبد العزيز الفغم" صباح اليوم، حيث قدم آلاف المغردين والمغردات تعازيهم في الحارس الشخصي لخادم الحرمين الشريفين، فيما تداول آخرون صورا ومقاطع فيديو للفغم في مناسبات مختلفة.

اجمالي القراءات 325
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   كمال بلبيسي     في   الإثنين 30 سبتمبر 2019
[91434]

مقتل الفغم


رواية  السلطات  السعودية  عن  مقتل  الفغم  بدت  وكانها  فلم  هندي ردئ  الذي قتله  هو  المنشار  ابن سلمان  لأن الملك  عرف  عن  الهزيمة  التي  حاقت  بثلاثة  الويه  سعوديه  على  ايدي  الحوثيين  وكذلك  الغارة  التي  دمرت  اجزاء  كبيره  من  مصافي  ارامكو   وطلب  من  الفغم  ان يكتب  نص  إزاحة  المنشار  عن  ولاية  العهد  وتسليمها  لأحمد  بن  عبد  العزيز  عم  المنشار   واحضر  المنشار  حرسه  الخاص  المكون  من  الكلومبيين  والنيباليين   وهم  من  قتلو  الفغم  وضباط  كبار  ايضا  في  الحرس  الملكي  واعتقل  عمه  احمد  بن  عبد  العزيز  ووضعه  قيد  الإقامة  الجبرية 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق