السيسي يهاجم التقارير الخاصة بأوضاع حقوق الإنسان في مصر

اضيف الخبر في يوم الأحد 05 مايو 2019. نقلا عن: عربى بوست


السيسي يهاجم التقارير الخاصة بأوضاع حقوق الإنسان في مصر

انتقد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي دعوات التظاهر التي تخرج كل فترة، في البلاد بالإضافة إلى التقارير الدولية بخصوص ملف حقوق الإنسان في مصر.

وعلق  أثناء افتتاحه،  الأحد 5 مايو/أيار2019، عدداً من المشروعات التي تربط سيناء بدلتا النيل، على التقارير التي تصدر كل فترة بخصوص ملف حقوق الإنسان في مصر، وفقاً لما نقلته «المصري اليوم«: «فيه صورة بتتصدر عن مصر فيما يخص التعبير وحقوق الإنسان، الدول مش بتتبني بالدلع، الدول بتتبني بالالتزام  ومحدش هيشتغل عندنا في مصر لو مفيش استقرار وأمن، المصريين لا يسمحوا لأحد».

السيسي أشار بشكل ضمني إلى بعض الأحداث في المنطقة، محذراً من مصير مشابه لمصر، قائلاً: «دي بلدي وأنا هاحميها، لن نتوانى في حمايتها والحفاظ عليها، وحين نتحدث عن مصر نضعها في وضعها بالمنطقة العربية».

وتابع: «لو كانت المظاهرات تبني مصر، كنت هنزل أنا والمصريين نقف في المظاهرات ونبني مصر ونقف في الشارع كلنا، الدول تبنى بالاستقرار والعمل والإخلاص».


هيومن رايتس ووتش: سوأ أزمة حقوقية منذ عقود

لكن منظمة هيومن رايتس ووتش تقول إن حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي تستمر في قيادة البلاد في ظل أسوأ أزمة حقوقية منذ عقود وصعدت من استخدام قوانين مكافحة الإرهاب لمقاضاة المعارضين السلميين. وأوقفت النظام حسب المنظمة العشرات من منتقدي السيسي، بما في ذلك مرشحين محتملين للرئاسة، قبيل الانتخابات الرئاسية في 2018 التي أقيمت في مناخ افتقر إلى العدالة والحرية. وتضيف هيومن رايتس أن الشرطة و»قطاع الأمن الوطني» استخدما بشكل منهجي التعذيب والاختفاء القسري وأرسلت الحكومة آلاف المدنيين إلى المحاكم العسكرية وقوضّت استقلالية القضاء وأعدمت عشرات الأشخاص بعد محاكمات معيبة بالإضافة إلى أن النظام يواصل حظر معظم أشكال التنظيم المستقل والتجمع السلمي.

تأتي تصريحات الرئيس المصري أثناء افتتاحه عدداً من المشروعات بمدينة الإسماعيلية، وعلى رأسها مشروع أنفاق قناة السويس، وهي المشروعات التي ستسهل الوصول إلى سيناء في دقائق معدودة، من خلال أنفاق الإسماعيلية.

الخارجية الأميركية:
قتل خارج القانون وإخفاء قسري وتعذيب

وصدرت تقارير دولية كثيرة تكلمت عن أوضاع حقوق الإنسان في مصر، حتى أن التقرير السنوي لوزارة الخارجية الأمريكية حول حالة حقوق الإنسان في العالم خلال عام 2018، تحدث أيضاً عن انتهاكات في ملف حقوق الإنسان في مصر تضمنت «القتل خارج إطار القانون»، و»الإخفاء القسري»، و»التعذيب»

وقال بيان الخارجية الأمريكية، إن هناك العديد من التقارير أوضحت أن الحكومة المصرية ترتكب أعمال قتل غير قانونية بحق المعارضين، فضلاً عن وجود عشرات من حالات الإخفاء القسري في مصر، وحالات التعذيب والاعتقال والسجن في ظروف قاسية.

اجمالي القراءات 201
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق