مصر تقود تحركات سرية لدعم نجل القذافي برئاسيات ليبيا

اضيف الخبر في يوم الأربعاء 06 فبراير 2019. نقلا عن: الخليج الجديد


مصر تقود تحركات سرية لدعم نجل القذافي برئاسيات ليبيا

تقود القاهرة تحركات سرية مكثفة لدعم "سيف الإسلام" نجل الزعيم الليبي الراحل "معمر القذافي"، في الانتخابات الرئاسية المرتقب إجراؤها في ليبيا، العام الجاري.

وتشرف أجهزة سيادية مصرية على تلك التحركات في محاولة لتقوية جبهة "سيف الإسلام القذافي"، ورفع أسهمه على الساحة السياسية في البلاد.

ووفق مصادر في مركز "الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية" (حكومي)، تحدثت لـ"الخليج الجديد" فإن "أحمد قذاف الدم"، ابن عم الزعيم الليبي الراحل "معمر القذافي"، يجري لقاءات في العاصمة المصرية مع شيوخ قبائل ليبية.

وأضافت المصادر، أن "قذاف الدم" يحاول حشد قبائل لها صلات وثيقة بقبيلة "القذاذفة" خلف "سيف الإسلام"، وفق تفاهمات يدعمها جهاز المخابرات العامة المصرية.

 

 

وعلى مدار الأشهر القليلة الماضية، التقى "قذاف الدم" بقيادات قبلية ليبية في القاهرة، الأمر الذي مهد لخطوة الإعلان عن تنظيم مؤتمر قبلي 7 فبراير/شباط المقبل، في منطقة راس لانوف، شرقي مدينة سرت، سيبحث ملف الانتخابات الليبية.

وفي وقت سابق، صرح " قذاف الدم"، الذي كان مسؤولا عن العلاقات مع مصر في العهد السابق، بأن "سيف الإسلام" لديه أنصار وقوة سياسية، ولديه رؤية، ولديه مشروع ليبيا الغد، على حد قوله.

وأضاف "قذاف الدم" (65 عاما)، أن "سيف الإسلام القذافي" هو الأوفر حظا لقيادة ليبيا حال إجراء انتخابات نزيهة، مقللا من أسهم "خليفة حفتر"، قائد القوات الموالية لمجلس النواب في طبرق، شرقي ليبيا، في الفوز بالانتخابات.

ومنذ سقوط نظام "معمر القذافي" في 2011، تسود الفوضى ليبيا وتتنازع السلطة فيها حكومتان؛ حكومة الوفاق المدعومة من المجتمع الدولي ومقرها طرابلس، وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها الجنرال "خليفة حفتر" المدعوم من مصر والإمارات.

اجمالي القراءات 227
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   سعيد المجبرى     في   الخميس 07 فبراير 2019
[90349]

علنا وليس سرا يا سيف.. المبارزة مفتوحة و الحكم هو الشعب!!

و أنا أقول للسيد أحمد قذاف الدم أن الشعب الليبي و خاصة الشباب - وهم الأغلبية في التركيبة السكانية - قد تجاوزوا ثقافة التقوقع القبلي في الشأن السياسي .. هذه الثقافة التي كان ينتهجها نظام الطاغية معمر القذافي في تفضيل قبيلة على قبيلة و ذلك عن طريق تزوير تاريخ ليبيا و فرض تصورات غير واقعية في التاريخ الليبي و تأليف أحداث و مواقف تاريخية رفعت قدر بعض القبائل و حطت من قدر قبائل أخرى و ما فيلم عمر المختار - قصدي انطوني كوين - ببعيد. ... كما
أن اجتماعات شيوخ القبائل أصبحت مادة للتندر و الضحك بين الشباب فهم يطلقون عليهم شيوخ الذبائح و الشوايات و الرز بالخلطة !! .. ههههه ..@
على الرغم من الصعوبات التي تعاني منها ليبيا في عدم التوافق السياسي حتى الآن و لكن لا بأس ما دام كل الشعب يتمتع بحرية التعبير و حرية تكوين الأحزاب و منظمات المجتمع المدني .. و ستنتهي هذه المرحلة بقيام انتخابات حرة نزيهة شفافة يختار الشعب فيها من يحكمه إلى أجل مسمى ثم تعاد الكرة بإنتخابات أخرى و هكذا يتم التبادل السلمي للسلطة.
و هذه المعادلة لن تستثني أحدا فمرحبا بسيف الإسلام فليأتي و يقوم بطرح برنامجه على الشعب الذي هو صاحب الإختيار.
و أنصح سيف الإسلام بالإبتعاد عن القبلية و إرث الماضي و توهم الأحقية في الحكم بناء على ماضي والده فالشباب الليبي يرفض أي شكل من أشكال توارث الحكم كما يفعل بعض الطواغيت في دول الخليج و غيرها من الدول @
جدي - حفظه الله - قال لي أن معمر القذافي في بداية عهده كان يشن هجوما عنيفا على حكام الخليج و يقول عنهم ملوك الرجعية و الملكية البالية المتعفنة و التي أكل عليها الدهر و شرب .. هههههه الله يحفظك يا جدي

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق