رايتس ووتش": المدعي العام الأرجنتيني استفسر عن "الوضع القانوني" لبن سلمان

اضيف الخبر في يوم الأربعاء 28 نوفمبر 2018. نقلا عن: العربى الجديد


رايتس ووتش": المدعي العام الأرجنتيني استفسر عن "الوضع القانوني" لبن سلمان

قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إن المدعي العام الأرجنتيني استفسر بكتاب رسمي وجه إلى وزير خارجية بلاده عن "الوضع القانوني" لولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وحول إجراءات المحاسبة القانونية في المملكة العربية السعودية.

 


وقال المحامي المتخصص بجرائم الحرب في منظمة العفو ريد برودي، إن المدعي العام طلب معلومات عن الوضع القانوني لبن سلمان، وأرفق نسخا من الكتاب الرسمي في تغريدة على موقع "تويتر".

وفي سياق متصل قالت "هيومان رايتس ووتش"، أن المدعي العام الأرجنتيني استفسر من وزير خارجية بلاده أيضا عن "الوضع الدبلوماسي لولي العهد السعودي" الذي وصل بيونس آيرس للمشاركة في قمة مجموعة العشرين.

وكانت "هيومن رايتس ووتش" قد طالبت الأرجنتين باستغلال بند في دستورها متعلق بجرائم الحرب للتحقيق في دور ولي العهد السعودي في جرائم محتملة ضد الإنسانية في اليمن ومقتل الصحافي جمال خاشقجي.

ويعترف الدستور الأرجنتيني بالاختصاص العالمي لجرائم الحرب والتعذيب، وهو ما يعني أن السلطات القضائية يمكنها التحقيق في تلك الجرائم ومحاكمة مرتكبيها بغض النظر عن مكان وقوعها.

وذكرت المنظمة المعنية بحقوق الإنسان أنها أرسلت طلبها إلى القاضي الاتحادي أرييل ليخو. 

وأفادت مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بـ"هيومن رايتس ووتش"، سارة ليا ويتسون، في وقت سابق، بأن المنظمة تقدمت بهذا الطلب للأرجنتين لأن بن سلمان يحضر افتتاح قمة مجموعة العشرين في بوينس آيريس.

وقالت: "قدمنا هذه المعلومات لممثلي الادعاء في الأرجنتين مع أمل بأن يحققوا في تورط ومسؤولية محمد بن سلمان عن جرائم الحرب المحتملة في اليمن، وكذلك تعذيب المدنيين، ومن بينهم جمال خاشقجي". 

وأدى مقتل خاشقجي، الذي كان كاتبا بصحيفة "واشنطن بوست"، في القنصلية السعودية بإسطنبول قبل ستة أسابيع إلى توتر علاقات المملكة مع الغرب، ودمر صورة بن سلمان في الخارج.

وتطالب الدول الغربية أيضا بإنهاء الحملة العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن، والتي دشنها ولي العهد السعودي، مع تدهور الأزمة الإنسانية.

وسبق أن نجحت قضايا استغلت مبدأ الاختصاص القضائي العالمي، لا سيما عام 1998 عندما تمكن القاضي الإسباني بالتاسار جارزون من إصدار أمر باعتقال ديكتاتور تشيلي السابق أوغيستو بينوشيه في لندن.

اجمالي القراءات 157
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق




مقالات من الارشيف
more