فهمى رفض عرضـًا بسعر 2.2 دولار ليصدر الغاز بسعر 67 سنتًا لإسرائيل

اضيف الخبر في يوم الثلاثاء 13 سبتمبر 2011. نقلا عن: الشروق


فهمى رفض عرضـًا بسعر 2.2 دولار ليصدر الغاز بسعر 67 سنتًا لإسرائيل

فهمى رفض عرضـًا بسعر 2.2 دولار ليصدر الغاز بسعر 67 سنتًا لإسرائيل

آخر تحديث: الثلاثاء 13 سبتمبر 2011 9:11 ص بتوقيت القاهرة

 
 

-

 

 سامح فهمى ورفاقه فى قضية الغاز داخل القفص

 

تصوير : محمود خالد


 

 واصلت محكمة جنايات القاهرة بالتجمع الخامس نظر قضية تصدير الغاز لإسرائيل بسعر متدنٍ، والمتهم فيها كل من المهندس سامح فهمى، وزير البترول الأسبق، ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، وآخرون، حيث استمعت أمس لشهادة الشاهد الثالث المهندس عبدالخالق محمد عياد وكيل أول وزارة البترول سابقا لشئون الغاز. بدأت الجلسة فى الحادية عشرة صباحا بإيداع المتهمين قفص الاتهام.

وقال الشاهد إنه يعمل بوزارة البترول منذ عام 1998 وكيلا أول للوزارة لشئون الغاز وأن علاقته بالمتهم الأول، سامح فهمى، طيبة جدا، ولا يوجد أى مشاكل معه وأنه كان رئيسه المباشر كما أن علاقته طيبة مع جميع المتهمين الستة ما عدا حسين سالم لعدم معرفته به، وبدأ شهادته بالقول «معالى الوزير» فقاطعه القاضى: «لا يوجد هنا معالى إنما هو متهم ويجرد المتهم من منصبه».

وأكد الشاهد أنه فى أكتوبر عام 1999 تم إنشاء لجنة عليا للغاز كما تقدم شريك أجنبى بعقد لشراء الغاز من العريش بقيمة 2.2 دولار لكل مليون وحدة حرارية بالاضافة الى تكفل المشترى قيمة النقل وفى النهاية سوف يبيعه لاسرائيل ويحقق منه ربحا إلا ان الوزير المتهم الاول سامح فهمى رفض هذا العرض، مؤكدا أن هناك دراسة أعدها بنفسه فى وزارة البترول تؤكد ذلك، لكن فهمى اقترح تصدير ثلث الاحتياطى الموجود من عام 2000 حتى عام 2010 وتخزين الثلث الآخر، وهو ما اعتبره الشاهد شيئا جيد لأن مصر كانت مدينة بديون كثيرة، لكنه شدد على أن سعر تصدير الغاز لإسرائيل غير مناسب بالمرة

اجمالي القراءات 1458
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق