بطريك الكاثوليك ::
الإسلام برىء من التطرف والإرهاب

اضيف الخبر في يوم السبت 20 يناير 2007. نقلا عن: محيط


الإسلام برىء من التطرف والإرهاب

القاهرة :أعلن بطريرك إنطاكية الروم الكاثوليك البطريرك غريغوريوس الثالث لحام أثناء اللقاء الإسلامي - المسيحي الذي عقد بكاتدرائية الروم الكاثوليك بالقاهرة إن الدين الإسلامي دين سلام ورحمة وانه بريء من كل حركات التطرف والإرهاب التي ظهرت في العالم باسمه وهي حركات سياسية بالأساس وتسعى لمصالح خاصة.

وأشار البطريرك إلى أن الصراع العربي - الإسرائيلي أجج الصراعات الطائفية داعيا إلى التوقف عن تغذية النعرات الطائفية في العالم العربي التي تنامت في السنوات الأخيرة خاصة في العراق بعد وقوعه تحت الاحتلال ما زاد من حالة التوتر والاحتقان.

اجمالي القراءات 3849
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الأحد 21 يناير 2007
[1710]

اذا كان الكلام من فضة , فالسكوت من ذهب

((الصراع العربي - الإسرائيلي أجج الصراعات الطائفية ))
ايها العزيز كريكوريوس الثالث :
ولا حاجة (( ولا حاكة) كما يقول الاخوة المصرييون ).


2   تعليق بواسطة   مهيب الأرنؤوطي     في   الأحد 21 يناير 2007
[1713]

الإسلام الخاتم أعظم رسالة

حسب امرء شرفاً أن يشهد له أعداؤه بالنبل والفضيلة، وبالطبع فإن هذا لا يتأتي إلا بقولة حق تقال من منصفين يحترمون عقولهم بغض النظر عن دياناتهم أو نعراتهم، وألا يكون هذا أيضاً بقصد المجاملة والتملق والتقرب السلطوي أوالسياسي....
أجل، ما أجمل أن تقال كلمة حق من منصف يحترم عقله وآدميته حتي ولو كان عدواً..... إن أعداء الرسول (ص) قد شهدوا له بأنه أعظم رجل في العالم أمثال مايكل هارت وبرنارد شو.... وبالطبع فإن هذا لا يتحقق إلا في نبي مؤيد برسالة تتناسب مع عظمته لتكون أعظم الرسالات علي الإطلاق

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق