التفضيل والتفريق

الأربعاء 30 مايو 2018


نص السؤال:
في كتابكم القرأن وكفى ، اوردت لنا الفرق بين النبي والرسول ،وان محمد علية السلام بصفاته البشرية واحوالة اليومية هو النبي اما في تبليغة للوحى وامر الله فهو الرسول ،بناء عليه اقول ان الله سبحانة وتعالى ابلغنا ان لا نفرق بين رسلة وان جميعهم سواء لقولة تعالى آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ ۚ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ بناء على ما فهمته من كتابكم وما تدبرته في الاية السابقة اجد ان الله امرنا ان لا نفرق بين الرسل في تبليغهم لامر الله اي لا نفرق بين الرسل في تبليغهم للرساله وان كل ادى ما علية ، ولو تدبرنا الاية التالية من سورة الاسراء وَلَقَدْ فَضَّلْنَا بَعْضَ النَّبِيِّينَ عَلَىٰ بَعْضٍ ۖ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا ف بتدبر الاية مع ربط ما اوردتم بكتابكم عن الفرق بين النبي والرسول نجد هنا ان التفضيل المذكور هو للانبياء بصفاتهم البشرية اي من الممكن ان يكون محمد افضل من داوود او العكس بصفته النبي وليس بصفته رسول ، اي اننا مطالبين ان نؤمن بان الرسل سواء لا نفرق بين احدا منهم في تبليغ الرساله ولكن نؤمن ان بعضهم افضل من بعض باحوالهم البشرية وما عايشوه من احداث في حياتهم البشرية كانبياء ارجو ان اكون اوصلتكم الفكر وارجو تصحيح ما وقعت به من خطأ
آحمد صبحي منصور :

1 ـ كل رسول نبى وكل نبى رسول . الفارق هو فى الخطاب . نوح تعرض الى التأنيب بصفته النبى حين سأل المغفرة لابنه . ومحمد تعرض للتأنيب من ربه حين حرّم ما أحله الله جل وعلا له . ولكن كليهما رسول فى تبليغ الوحى ( الكتاب ) .

2 ـ تفضيل الرسل والأنبياء مرجعه لرب العزة جل وعلا وعلا وحده ، وهذا هو الواضح فى :( تلك الرسل فضلنا ) و ( ولقد فضلنا ) . ولنا بحث منشور فى هذا . وبحث آخر عن أن شهادة الاسلام واحدة فقط ( لا إله إلا الله )

3 ـ ويحرم علينا ـ إن كنا مسلمين مؤمنين ــ  أن نفرق بين الرسل والأنبياء أو أو نفضل ( نحن ) بعضهم على بعض. والذى يصمم على تفضيل محمد ويموت على هذا فهو خالد فى النار . والذى يجعل شهادة الاسلام ( لا إله إلا الله ) وهى شهادة واحدة ـ يجعلها ــ مثناة بإضافة الشهادة لمحمد رسولا لله ـ يفضله على بقية الرسل والأنبياء ـ ويموت على هذا فهو خالد فى النار .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 817
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3831
اجمالي القراءات : 32,128,308
تعليقات له : 4,225
تعليقات عليه : 12,693
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


شكرا لكم أيضا: اقدم خالص امتناني للدكتور احمد صبحي منصور و كل المتميزين في هذا الموقع و جزاكم الله عني...

زوجى والعادة السرية: اكتشفت أن زوجى يمارس العادة السرية بجانبى على الفراش ، هل يجوز لى أن أطلب الطلاق بسبب الضرر...

القصاص: سلام علیک م یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیسن اهل القرآن ولکن...

عدنا بحمد الله تعالى: لماذا لم تنشر من 19 - 3 - 20118 لحد الان ارجو ان تكون بخير لان كل متابعينك في قلق شديد على...

غزوة أحد: لازلت اتابع مقلاتكم بكل اهتمام .. غير أنه لم أقرأ لك بعد عن غزوة أحد .أو...

صلاة الخوف : هل صلاه القصر (في حاله الخوف) تكون ركعتين للأمام وركعه واحده للمأموم بحيث تصلي مجوعه مع...

ثواب جرحى الجهاد: انفترض أنه فى معركة فى سبيل الله ، اصيب احد المجاهدين باصابة وسقط جريحا ؟ ما جزاؤه ؟...

مسألة ميراث: أخونا الكبير أكل معظم الميراث ، وترك لى ولأخوى الأصغر أقل من نصيبنا الشرعى بحجة انه صرف على...

الاسلام السلوكى : لسلام عليكم دكتور احمد رمضان كريم عليك و على كل اهل القران و على كل مسلمين العالم سؤالى...

أعظم الناس حبا للنبى: استاذ أحمد هل يجوز لك ان تقول إنك أكثر الناس فى هذا العصر حبا للنبى عليه الصلاة و السلام ؟...

قريش من تانى : لي تعليق حول إجابتك عن سؤالى الذي قلت فيه أن قبيلة قرايش يمكن اعتبارها قبيلة ذات هوية...

كلها أحاديث بشرية: لدي سؤال يتعلق بما يوصف باحاديث طابقت او اكدتها بعض المكتشفات في ايامنا هذه وخصوصا الطبية...

الصلاة خلف كافر: هل يجوز الصلاة خلف الذين يذكرون النبي محمد اكثر من ذكرهم لله جل وعلا في يوم الجمعه؟ وهل لي ان...

إعتناق الاسلام: الأعزاء عليكم متابعة لكم في موقع الويب الخاص بك، وصقلية، لطيف لمقابلتك. ومبروك للما...

كل مرصد ..!: بادئ ذي بدء, اود ان احي حضرتكم و اشكركم على المجهودات الجبارة التي تبذلونها في سبيل اعلاء...

more