لا تفريق بين الرسل

الإثنين 14 مايو 2018


نص السؤال:
قال جل وعلا :( وَقَالُوا كُونُوا هُوداً أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُوا قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنْ الْمُشْرِكِينَ (135) قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (136) فَإِنْ آمَنُوا بِمِثْلِ مَا آمَنتُمْ بِهِ فَقَدْ اهْتَدَوا وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمْ اللَّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (137) البقرة ) هل هناك فارق بينها وبين قوله جل وعلا : ( قُلْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (84) وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنْ الْخَاسِرِينَ (85) آل عمران )
آحمد صبحي منصور :

قال جل وعلا وعظا لأهل الكتاب من اليهود والنصارى الذين يعتبرون أنفسهم مهتدين :( وَقَالُوا كُونُوا هُوداً أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُوا قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنْ الْمُشْرِكِينَ (135)البقرة ) أى وعظهم بأن يتبعوا ملة ابراهيم القائمة على ( لا إله إلا الله ). ثم أمرهم بالايمان بالله جل وعلا وحده إلاها لا شريك له ، والايمان بكل كتب الله جل وعلا وبكل رسل الله جل وعلا  مع عدم التفريق بينهم ، لأن هذا يعنى الاسلام لرب العالمين وحده بلا تقديس لبشر ، فالتفريق بين الرسل وتمييز رسول على آخر يكون تقديسا لهذا الرسول وتأليها له بما يناقض ( لا إله إلا الله ) . قال جل وعلا لهم : ( قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (136) البقرة) بالتمسك ب ( لا إله إلا الله ) يعتصم الناس بحبل الله جميعا ولا يتفرقون. إن قاموا بالتفريق بين الرسل ورفعوا رسولا فوق الآخرين وقعوا فى الشرك ، وتعددت لديهم الآلهة ووقعوا فى شقاق وإختلاف . قال جل وعلا بعدها : (فَإِنْ آمَنُوا بِمِثْلِ مَا آمَنتُمْ بِهِ فَقَدْ اهْتَدَوا وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمْ اللَّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (137) البقرة ). ولأن الله جل وعلا يعلم غيب المستقبل وأن المسلمين سيقعون فيما وقع فيه أهل الكتاب من تفريق بين الرسل وأن الوقت سيأتى برفع ( محمد ) فوق الأنبياء والرسل وتفضيله عليهم فإن الله جل وعلا كرّر نفس الأمر ولكن موجها لخاتم النبيين مباشرة ليكون البنى محمد بريئا ممّن يرفعه فوق الأنبياء ويفضّله عليهم . قال له جل وعلا : ( قُلْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (84) آل عمران ) ثم جاء قوله جل وعلا يؤكد أن هذا هو الاسلام الذى سيقبله الله جل وعلا يوم القيامة :( وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنْ الْخَاسِرِينَ (85) آل عمران ). أى إن من يرفع محمدا رسول الله فوق الأنبياء والمرسلين لن يكون مسلما يوم القيامة ولن يقبل الله جل وعلا عمله ، وسيحبط أعماله الصالحة وسيكون من الخاسرين .

هذا هو حُكم الله جل وعلا مقدما على أغلبية من يزعمون الاسلام ، وهم يوم القيامة سيكونون خالدين فى النار لمجرد قولهم ( لا إله إلا الله / محمد رسول الله ) إذ أنهم يفرقون بين الرسل ويفرقون بين الله جل وعلا ورسله . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1482
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4221
اجمالي القراءات : 37,951,994
تعليقات له : 4,511
تعليقات عليه : 13,269
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


دية العين عند الخطأ: بينما كنت أسير بسيارتى فى طريقى وهذا الطريق لا يتسع إلا بسيارتين أحدعما ذهاب والأخرى إياب...

مطلقة ..ولكن: أبى كان على خلاف مع أمى ، واستمر الخلاف ورمى عليها يمين الطلاق وارادت ترك البيت ورفضنا وظلت...

صلاة الجمعة فى البيت: الاستاذ الدكتور احمد صبحي منصور اكرمه الله جل وعلا انا منذ اربع سنوات نهجت منهج اهل القران...

الشركات الزراعية: أعمل فى شركة زراعية بأجر زهيد مثل أجر المرابع زمان ، ويستغلوننا أنا وأولادى ، ولا نملك إلا...

أهلا بك وسهلا : بسم الله الرحمن الرحيم اخوتي احببت ان اشكركم على هذا الموقع فلقد انشأت موقع مماثل قبل ان...

مسألة ميراث: مات شخص ولديه 7 الف ولديه اربع خوات واخوين والاب والام ......

الاكراه فى الزواج : .هل يحق للرجل سواء ان كان أباً او أخاً أن يأخذ مهر أخته او إبنته كاملا دون ان يعطيها شيئاً...

معنى الاستعانة بالله: السلام عليكم يصعب علي التفرقة بين الإستعانة بالله و طلب مسعادة من الناس فى أمر من الأمور...

المستشرقون: هل للمستشرقين الغربين اي دور في صناعة الدين الارضي (الاحاديث المزورة التي تتعارض مع...

الملحدون قادمون .!!: (1 ) يسعدني أن أبدي إعجابي بالمجهود الذي تبذلونه في محاربة الفكر الظلاميّ و استبدال النسخ...

الدين والوطن: ( الدين لله والوطن للجميع ) هذا المبدأ هل يتفق مع الاسلام ؟ ...

السلفى شاهدا: هل الرجل السلفي يكون شاهداعدلا لعقدالزواج ؟...

مردوا علي النفاق: يقول علماء الحديث ان النبى محمدا عليه السلام كان يعرف سرائر المنافقين ،بل إن بعض الصحابة...

إقرأ لنا لو سمحت: فصلت 13 الحاقة 4-6 الذاريات 43-44 الأعراف 77-78 القمر 27-31 كيف عذب الله قوم ثمود بالرجفة...

اضافة من زكريا : عن لحظات قرآنية 102و103 ...تقريع الشخصيات التاريخية ، التي أصبحت مقدسة أمر أيجابي بل...

more