لكل نفس جسدان

الجمعة 12 يناير 2018


نص السؤال:
يوجد للدكتور منصور كتاب متفرد وغير مسبوق فى موضوعه وهو كتاب لكل نفس بشرية جسدان جسد يعيش به فى الدنيا وجسد سيبعث به يوم القيامة تتوقف طبيعته على أعمال المرء فإن كانت خيرا فسيكون جسدا طاهرا نورانيا وإن كانت شرا فسيكون جسدا خبيثا مظلما . وشواهد صواب هذه الفكرة نراها ونلمسها فى حياتنا الحالية فالمرء إذا استغرقته الطاعة والخضوع لله يشعر بخفة فى جسده وبأنه يستطيع التحليق فى أجواز الفضاء أما إن تغلبت عليه شهواته وهوت به للمعاصى فسيشعر بثقل فى جسده وبلادة فى مشاعره, وأنا أتساءل لم يتعرض هذا الكتاب للتجاهل ولا يأخذ حقه مثل بقية مؤلفات الدكتور؟ أنا أنزلته حلقات من على النت ولم أعثر على الحلقة الحادية عشرة وكان لهذا الكتاب أثره الكبير فى تقييمى لسلوك الفرد وأثره الدائم فى تطهير أو نجاسة جسده ,برجاء عرض الكتاب فى صفحة مؤلفات الدكتور منصور لتعم الفائدة وشكرا.
آحمد صبحي منصور :

1 ـ شكرا د مصطفى حماد ، وأرجو أن تبعث لى بمقالات هذا الكتاب توفيرا لوقتى حين أبدأ إستكماله ، فهو كتاب لم يكتمل ، نشرت معظم مقالاته وبقى الأهم منها وهو عن حقيقة النفس فى القرآن الكريم وطب النفس ومعنى ( الفلب ) والفؤاد والتوبة والغفران وتكفير الذنوب .

2 ـ العادة أننى أبدا بمقالات كتاب ثم يأتينى سؤال  مفترض أن أجيب عليه فى مقال فأبدأ البحث فى القرآن فيتحول المقال الى مقالات وتتحول المقالات الى مشروع كتاب ، ومنها ما يتم نشره كتابا بالفعل ، ومنها ما أتوقف عنه بسبب سؤال آخر  يصبح مقالا فمقالات فكتاب . وقد يكتمل وقد يظل منقوصا ينتظر الاستكمال.

3 ـ ينطبق هذاليس فقط على كتاب ( لكل نفس بشرية جسدان ) بل يشمل الكثير ومنه عن الصلاة فى القرآن الكريم ، لم أستكمل الجزء الثانى ، وعن مسلسل الدماء فى تاريخ المسلمين ، بقى منه عدة مقالات ، وعن كتاب ( النبى محمد فى السى إن إن ) تم نشر نصفه فقط ، وعن ( الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر ) نشرت الجزء الأول عن الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر فى الاسلام ، ولا يزال الجزء الثانى عن المسلمين . وكتاب عن ( أنس بن مالك الخادم الخائن ) و كتاب عن الشريعة الاسلامية وتطبيقها وكتاب عن ابن اسحاق وتشويه سيرة النبى ، وكتاب عن الفجوة بين القرآن الكريم وعلم النحو ، وكتاب عن جوهر الدين العملى للمحمديين منذ عصور الخلفاء الراشدين ..الخ ...وهناك كتب أخرى حديثة لم تكتمل ، منه كتاب عن ( العذاب )، ثم كتاب وثائقى عن نضالنا ضد الوهابية خلال ثلاثين عاما . وأنوى تحويل المقالات الحالية عن بنى اسرائيل فى القرآن الى كتاب مستقل ، أرجو أن لا أتركه إلا بعد الفراغ منه ، وأرجو ايضا استكمال كتاب ( لكل نفس بشرية جسدان ) وكتاب ( الصلاة ) .

4 ـ المستفاد من هذا أننى وبعد معايشة للقرآن الكريم حوالى نصف قرن فلا زلت أجهل منه أكثر مما أعرف ، وأننى حتى ألان أكتشف من القرآن ما يذهل عقلى ، وبما يؤكد أننى لا زلت على ساحل المعرفة بالقرآن المجيد ، ولا زلت أحتاج الى أن أتعلم منه المزيد والمزيد .

5 ـ رجو من الأحبة أن يساعدونى بالترفق بعدم السؤال عن أسئلة تمت الاجابة عليها من قبل ، حتى يقتصر جهدى الكليل ووقتى القليل على الرد على الأسئلة الجديدة لاستكمال تلك الكتب قبل أن يأتى الأجل .

 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1994
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   السبت 13 يناير 2018
[87819]

الله جل و علا هو المستعان


حفظكم الله جل و علا و بارك في وقتكم ، لا بد من التفكير في كيفية حل هذه المشكلة ، أذكر أن كاتبا تركيا كان لديه فريق عمل ينهي تجميع الكتب بسرعة عالية .. دائما و أبدا فالله جل و علا لا يكلف نفسا إلا وسعها و هو جل و علا المعين و المستعان .



2   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   الأحد 14 يناير 2018
[87821]

أعانك الله


ظننت يوما ما أنك أتيت بكل ماعندك ولكن يبدو أن البحر زاخر أسأل الله أن يعينك على الإفصاح بكل ما عندك فشجاعتك أعطت الكثيرين دافعا على الجهر بما يعتلج فى صدورهم فلولا تصديك بعد أبى رية لفضح التراث الوثنى ووفقوفك ضد سدنة المعبد لما تجرأ الإخوة حسن المالكى وعدنان الرفاعى وشحرور وغيرهم على الجهر بآرائهم ولما رأينا هذا الإنتشار المبشر للتيار القرآنى بين أوساط الشباب المستنير



سأحاول المساعدة ما وجدت لها سبيلا وبالمناسبة فقد حاولت إرسال تعليق على لاتناقض أكثر من مرة فلم يتسن لى ذلك وأرجو أن يكون المانع خيرا                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                   



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4004
اجمالي القراءات : 34,778,144
تعليقات له : 4,375
تعليقات عليه : 12,980
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


دين إرهابى : نعاني نحن الشيعه في العراق من فتاوى تكفيريه لهذا المذهب مما ترتب عليه قتل الالاف منا فهل...

المختصر المفيد : سامحنى يا شيخ أحمد . مقالاتك وكتبك وفتاويك كثيرة ، وانا أتوه فيها. ولكن حلقات لحظات قرآنية...

زوجتى افطرت رمضان: زوجتي أفطرت جميع شهررمضان للسنةالماض يةبمعنى ماصامت والآن كيف تقضي ما فاتتهامن...

الدعوة للإسلام : ما و اجب الكتابية التي أسلمت تجاه أبنائها في ما يخص التربية وماهو الحل إذا ما إستمرت على نهج...

الصحابة: نراك تهاجم كل الصحابة . اليس منهم رجل رشيد ؟ ...

المجوس: لماذا ذكر الله سبحانه وتعالى المجوس فى الآية 17 من سورة النحل ولم يذكرهم فى الآية 62 من سورة...

الحور العين : هل معنى حور عين انها اسم لاحدى الجنان في الاخرة ؟...

مسألة ميراث: مات شخص ولديه 7 الف ولديه اربع خوات واخوين والاب والام ......

حقائق الدين الصحيح: منذ فترة استفيد من قراءة المقالات التي تتفض ل بكتابتها ورغم انني اختلف معك في بعض ما...

حج مقبول إن شاء الله: في عام 1987 قمت بعلاج أحد الأمراء السعوديين من مرض عضال احتار الاطباء في تشخيصه فضلا عن...

الغراب وابنا آدم : يقول رب العزة في سورة المائدة: فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ...

مسألة ميراث: مات رجل وله زوجة و بنت وله اخ واخت كيف تقسيم الميراث ؟ ...

اول المسلمين: (قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ وَأُمِرْتُ...

عن الرئيس ترامب: أنت مواطن أمريكى وتكتب تخليلات سياسية صادمة ، نتفق أو نختلف معك فيها. وأنت تهاجم بقسوة...

جسد المسيح : في مارس 2007 عرضت مجموعة من الباحثين و العاملين في مجال السينما ثلاثة أكفان حجرية قالوا...

more