يونس 26

الأربعاء 22 نوفمبر 2017


نص السؤال:
ما معنى ( وزيادة)في قوله تعالى للذين أحسنوا الحسنى وزيادة؟
آحمد صبحي منصور :

1 ـ يقول  رب العزة جل وعلا : ( لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلا ذِلَّةٌ أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (26) يونس )

الحسنى هى الجنة .

2 ـ وأعتقد أن الزيادة لأصحاب الجنة هى رضا الرحمن جل وعلا عنهم ، إذ يأتى رضوان الله جل وعلا زائدا ومضافا لنعيم أهل الجنة .

3 ـ نفهم هذا من قوله جل وعلا : ( قُلْ أَؤُنَبِّئُكُمْ بِخَيْرٍ مِنْ ذَلِكُمْ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِنْدَ رَبِّهِمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِنْ اللَّهِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ (15) آل عمران ) ( قَالَ اللَّهُ هَذَا يَوْمُ يَنفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (119) المائدة ) (الَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ أَعْظَمُ دَرَجَةً عِنْدَ اللَّهِ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَائِزُونَ (20) يُبَشِّرُهُمْ رَبُّهُمْ بِرَحْمَةٍ مِنْهُ وَرِضْوَانٍ وَجَنَّاتٍ لَهُمْ فِيهَا نَعِيمٌ مُقِيمٌ (21) خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ (22) التوبة ) (وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنْ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (72)  التوبة ) (وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنْ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (100) التوبة ) (وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمْ الْمُفْلِحُونَ (22) المجادلة ) (إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ (7) جَزَاؤُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ رَبَّهُ (8) البينة  ).

ودائما : صدق الله العظيم .!



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1565
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   أسامة قفيشة     في   الأربعاء 22 نوفمبر 2017
[87554]

للذين أحسنوا الحسنى و زيادة


لا يسعنا سوى الشكر و التقدير لكم د . منصور , و اسمح لي من إضافة الشيء اليسير الذي أعتقد بأنه قد يساهم و يعزز المعنى المراد ( بالزيادة لأهل الجنة ) :



الحسنى هي الجنة التي سيدخلها الذين أحسنوا في الحياة الدنيا ( ايمانا و عملا ) , لا يدخلها الناس إلا بعطاء الله جل و علا , لأن ما قدموه طوال حياتهم و إن كان كله حسنٌ و خالي تماما من الخطأ أو المعصية - و هذا محال – فإن ما ينتظرهم من نعيم و راحه لا يمكن بأن يكون ثمن و جزاء لما قدموه ,



لذا فالزيادة تعني بالإضافة لما طرحتموه من رضوان الله جل وعلا , فهي تعني أيضا زيادة حسناتهم و مضاعفتها أضعاف و أضعاف كي تبدو نوعا ما بأنها تصبح ثمنا لما سيلاقونه و يحصلون عليه ,



فقال جل وعلا في الآية 26 ( للذين أحسنوا الحسنى و زيادة .... )



و في الآية 27 ( و الذين كسبوا السيئات جزاء سيئة بمثلها .... )



لأن السيئة سيجزون بها سيئة مثلها و أما الحسنة فسيكون مقابلها مضاعفات للحسنات أي زيادة لها , و هذا هو العطاء و ليس الجزاء ,



فقال جل وعلا ( إِنَّ اللّهَ لاَ يَظْلِمُ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ وَإِن تَكُ حَسَنَةً يُضَاعِفْهَا وَيُؤْتِ مِن لَّدُنْهُ أَجْرًا عَظِيمًا )



( مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا وَمَن جَاء بِالسَّيِّئَةِ فَلاَ يُجْزَى إِلاَّ مِثْلَهَا وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ )



ربما يكون لي مقال أبين هذه الفكرة بشكل أوضح ,



كل الشكر و العرفان مع خالص التقدير . 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3981
اجمالي القراءات : 34,212,494
تعليقات له : 4,351
تعليقات عليه : 12,937
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


حلقات عن الشفاعة: يا ريت تعمل لينا حلقات عن عذاب القبر و عن الشفاعة لأن عذاب القبر عامل رعب للمسلمين و لعديد...

الذين إصطفينا : من هم ورثة الكتاب ( القرآن ) في الاية (( ثم اورثنا الكتب الذين اصطفينا من عبادنا ....)) من...

No Problem: هل يجوز لمن تحته زوجتين أن يجامعهما في غرفة واحدة؟ ...

الشهاب والشهُب: سؤالي هو ما معني كلمة شهاب بالقرءان الكريم. يقول الله جلا وعلا لَقَدْ جَعَلْنَا فِي...

عقوبة أم هو ابتلاء?: توالت علينا المصائب منذ أن عرفنا طريق الحق وإقتنعنا بالاكتفاء بالقرآن وحده . واحترنا فى...

النقاب فى الحج: الفتاوى العربية مقفلة لذا لجأت هنا، المعذرة. بداية، أنا فتاة سعودية كغيري من الفتيات...

فتاوى السياسة: لا بد من مرجعية موحدة للفتوى كما كان فى العصر العثمانى ، حيث تخصص شيخ الاسلام باصدار...

شيوخ الاعتدال: د. طه جابر العلوان 740; شکک فی استقلال السنة فی التشر® 0;ع منذ...

الاسلام من تانى .!!: معذرة ، لو سمحت اكتب لى معنى الاسلام باختصار ، انت كتبت فى الموضوع لكن بتفصيلات شوشت مخّى . ...

شاب أسود عريس: السلام عليكم اريد من فظلكم رأي القرأن حسب وجهة نظركم في البنت المسلمة التي تحب شاب أسود...

النظر للمرأة : يقولون انك حين تنظر الى الانثى فان النظرة الاولى لك والثانية عليك .. انا احب احدى الفتيات...

يجب قتال داعش: سلام علیک م یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیس من اهل القرآن...

تحريفاتهم هى السبب: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اريد ان اسجل اعجابى لكثير مما تكتبه وانا طبيب استشارى...

Islam and peace : Some people say that Islam was dispatched by the sword, and that it is the religion of...

حرية العرى: اريد ان اسأل ما هي حدود الحرية في الاسلام لا اسئل عن الحرية الفكرية و لكن حرية الانسان...

more