الاسلام من تانى .!!

الأربعاء 04 اكتوبر 2017


نص السؤال:
معذرة ، لو سمحت اكتب لى معنى الاسلام باختصار ، انت كتبت فى الموضوع لكن بتفصيلات شوشت مخّى .
آحمد صبحي منصور :

 الاسلام له معنيان : معنى سلوكى فى التعامل مع الناس ، ومعنى عقيدى قلبى فى التعامل مع رب الناس .

أولا :  المعنى السلوكى فى التعامل مع الناس يعنى :  السلام ( إسلام من السلام ) ،

1 ـ وعليه فأى إنسان مسالم هو مسلم بمعنى سلوكه السلمى . ولا شأن لأحد بعقيدته ودينه ، لأن مرجع الحكم على العقائد والأديان هو لله جل وعلا وحده يوم ( الدين ) . والمنافقون من حيث العقيدة والدين كانوا كفارا ، ولكنهم من حيث السلوك كانوا مسالمين ، لذا عاشوا مواطنين فى دولة النبى محمد التى أساس تشريعها المواطنة لكل المسالمين . ومارسوا حقهم فى المعارضة الدينية والمعارضة السياسية سلميا طبقا لتشريع الاسلام فى الحرية الدينية المطلقة ، وهذا ما سنعرض له فى أوانه .  

2 ـ وفى سياق هذا التعامل السلمى مع الناس تأتى تحية الاسلام بالسلام ( السلام عليكم ) . 2 / 1  : كان النبى محمد يقولها لأصحابه إذا قدموا اليه : ( وَإِذَا جَاءَكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِنَا فَقُلْ سَلامٌ عَلَيْكُمْ ) (54) الانعام ) .

2 / 2 : وتأتى فى الحوار مع المختلفين فى العقيدة والدين . ابراهيم عليه السلام حين يأس من أبيه إعتزله قائلا : ( قَالَ سَلامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي إِنَّهُ كَانَ بِي حَفِيّاً (47) مريم ).

2 / 3 : وفى تشريعات الاسلام أنه يجب على المسلم إذا تطاول عليه الجاهلون أن يرد عليهم بالسلام : (وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمْ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلاماً (63) الفرقان )، ويجب عليه ــ إذا سمع منهم لغوا أى كلاما لا يليق فى الدين ـ أن يحترم حريتهم الدينية ويعتزلهم قائلا لهم ( سلام عليكم ) ، قال جل وعلا فى وصف أولئك المسلمين : ( وَإِذَا سَمِعُوا اللَّغْوَ أَعْرَضُوا عَنْهُ وَقَالُوا لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ سَلامٌ عَلَيْكُمْ لا نَبْتَغِي الْجَاهِلِينَ (55) القصص ). بل عليه أن يقرن قوله السلام عليكم بالصفح عنهم : ( وَقِيلِهِ يَا رَبِّ إِنَّ هَؤُلاءِ قَوْمٌ لا يُؤْمِنُونَ (88) فَاصْفَحْ عَنْهُمْ وَقُلْ سَلامٌ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ (89)

الزخرف ) .

2 / 4 : وسيأتى فى تفصيلات التشريع القتالى فى الاسلام أن الجندى المحارب فى الجيش المعتدى على المسلمين ـ إذا ألقى تحية السلام يجب حقن دمه . قال جل وعلا : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا وَلا تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمْ السَّلامَ لَسْتَ مُؤْمِناً )(94) النساء ) فطالما ألقى السلام فقد اصبح مؤمنا أى مأمون الجانب يجب حقن دمه .

3 ـ للبشر الحكم فى هذا الاسلام السلوكى ، لأنه سلوك ظاهرى واضح . فالانسان المسالم يتضح اسلامه الظاهرى فى كلامه وفى تصرفاته . ويترتب على هذا السلام السلوكى تشريعات سنتعرض لها فيما بعد من حيث الزواج والمواطنة وسائر الحقوق .

وفى المقابل فإن عكس السلام هو الاعتداء ، سواء كان سلوكا فرديا إجراميا يعتدى على حقوق الناس . وهناك تشريعات فى التعامل معها ، أو كان إعتداء هجوميا من دولة معتدية على دولة مسالمة . وهنا توصف هذه الدولة ـ طبقا لإعتدائها ـ بنقيض الاسلام ، وهو الكفر . فالكفر السلوكى هو نقيض الاسلام السلوكى . وسيأتى تفصيل ذلك .

ثانيا : معنى الاسلام ( الايمانى القلبى ) فى التعامل مع رب الناس :

1 ـ الاسلام هنا مشتق من التسليم القلبى للخالق جل وعلا وحده إلاها لا شريك له ولا مثيل ولا ابن ولا صاحبة . هذا يعنى أن تكون صلاة المؤمن ومحياه ومماته طاعة لربه جل وعلا وحده لا شريك له . وبهذا جاء الأمر للنبى محمد : (  قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَاي وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (162) لا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ (163) قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَبْغِي رَبّاً وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ ) (164) الانعام  ).

2 ـ هذا الاسلام القلبى لا يحكم عليه إلا الله جل وعلا الذى يعلم (يَعْلَمُ خَائِنَةَ الأَعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ (19) وَاللَّهُ يَقْضِي بِالْحَقِّ  ) (20) غافر ) وموعده يوم الدين . وليس لبشر أن يتدخل فى هذه العلاقة بين الانسان وربه ، ولو فعل ذلك لكان مدعيا للألوهية .

3 ـ وهنا يرتبط معنى الاسلام القلبى بالحرية المطلقة فى الدين ، ومرجعية الحكم على الناس فى الدين الى يوم الدين . والله جل وعلا أمر رسوله أن يقول  للمخالفين  فى الدين (وَقُلْ لِلَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنَّا عَامِلُونَ (121) وَانتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ (122) هود ) . أى إستمروا فى دينكم وسنستمر فى ديننا ، وننتظر يوم الدين ليحكم علينا وعليكم رب العالمين . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 1565
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4037
اجمالي القراءات : 35,345,229
تعليقات له : 4,402
تعليقات عليه : 13,051
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الاجهاض لطفل مكتمل: ماحكم إجهاض المرأة طفلها في بطنها والطفل حي لكنها بهذا الفعل تريد قتل الطفل وبلاسبب .هل...

آدم ويأجوج ومأجوج: هل آدم عليه السلام أول البشر من حيث الخلق ؟ أم كان البشر موجودا وقت آدم...

الجمعة ومسجد الضرار: هل نصلي الجمعة 4 ركعات في البيت علما أن مساجدنا أصبحت مساجد ضرار؟؟...

المرض النفسى: 1- اولا ابدا رسالتى بتحيه الاسلام لك و لكل القائمين فى موقع اهل القران 2- يشغلنى ...

شجرة يقطين: في سورة الصافات أنبت الله على سيدنا يونس شجرة يقطين لتظله حسب تفسير الفقهاء. والذي لا...

منطق الالحاد: هذا سؤال وجّهه لى صديق فى مجلس أصدقاء : قال إنه رأى برنامجا يقدمه الممثل الأمريكى مورجان...

استغفار النبى : سمعت ان لك بحثا كاملا ينكر شفاعة النبى محمد عليه الصلاة و السلام. فلماذا لا تنشره ؟ وهل...

زوجتى لا تشبع جنسيا : زوجتى لا تشبع جنسيا ولا أستطيع أرواءها وقد سبق أن طلقت مرتين من قبل أن أتزوجها وهرب منها...

النسخ والجهاد : أتوجه اليكم بكامل الإحترام و طلب مساعدة فى فهم ءايتين من كتاب الله العزيززز فانا لا اؤمن...

ليست عذراء: هذه قصة صديق لى أعرضها عليها يا دكتور أطلب الفتوى. صديقى ذهب للخليج ليجمع تكاليف الزواج...

الاعراب ودولة النبى : هل ممكن يا استاذنا توضيح علاقة الاعراب البدو بالمسلمين فى المدينة فى عصر النبى عليه...

فأمه هاوية : فَأُمُّهُ هَاوِيَة-ا ذا خفت موازينه ما علاقة (امه )...

عندك حق : ارجو أن تقبلوا بنشر هذا الرأي البسيط بموقعكم: من بين الأخطاء القاتلة التي اقترفتها الأمة...

إجتراء على الرحمن: مقولة:(انت قل إلى رحمةالله)ع ند وفاة أحد سواء نصرانيا أو مسلما. هل يجوز هذا ؟ ...

قبر الرسول: بعد وفاة الرسول الكريم محمد عليه السلام حدث بشكل مباشر اجتماع السقيفة لاختيار الخليفة...

more