لغة الأحاديث

الإثنين 20 اغسطس 2007


نص السؤال:
يلاحظ اختلاف مستوى الأحاديث من حيث المستوى اللغوى ، فمنها الفصيح ومنها الأقل فصاحة ، ومنها ما يقترب من العامية. فهل يعقل أن يكون قائلها واحدا فقط هو الرسول عليه السلام ؟ أم أن قائليها كثيرون مختلفون فى المستوى اللغوى ؟
آحمد صبحي منصور :

الأحاديث المنسوبة للنبى محمد عليه السلام تتفاوت فى مستواها اللغوى ودرجتها فى الفصاحة ، كما تتفاوت فى مضمونها المعرفى والأخلاقى ، كما تتناقض فيما بينها مما يدل على وجود اختلافات شاسعة ومتعمقة بين مستوى من اخترع تلك الأحاديث .
وقد بدأ علم اللغة والنحو بجمع الألفاظ العربية الأصلية من البوادى وألسنة الأعراب فى القرن الثانى للهجرة بالاضافة الى القرآن الكريم . وقد رفضوا أخذ ألفاظ اللغة العربية من الأحاديث لعلمهم أنها مصنوعة بعد موت النبى ، أى لا تعبر عن عصره وانما عن العصور اللاحقة ، وبالتالى فليست مصدرا أمينا للغة العربية الأصلية التى عرفها العرب فى الجاهلية وفجر الاسلام قبل الفتوحات العربية واختلاط اللغة العربية باللغات الأخرى و المتكلمين بها وشيوع اللحن فى ألسنة الجيل المتاخر من العرب فى العصر العباسى الثانى مما خيف على اللغة العربية فبدأ جمعها و حفظها ووضع القواعد النحوية و الصرفية لها. وكما قلت لم يكن الحديث مصدرا لمعرفة اللغة العربية الأصلية التى تكلم بها الرسول مما يؤكد على أنهم كانوا يعرفون أن كل تلك الأحاديث مصنوعة بعد موته عليه السلام

مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 10352
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   ناصر السنة     في   الثلاثاء 21 اغسطس 2007
[10282]

كبرت كلمة تخرج من أفواههم.

وقد رفضوا أخذ ألفاظ اللغة العربية من الأحاديث لعلمهم أنها مصنوعة بعد موت النبى ، أى لا تعبر عن عصره وانما عن العصور اللاحقة ، وبالتالى فليست مصدرا أمينا للغة العربية الأصلية .........
هات دليلك علي هذا الخبر ؟
أتظن أن مجرد إخبارك للقارئ يعني أنه صدق مجرد من قال بهذه الفرية غيرك...... وهم من اهل التحقيق والثبات ممن تعرفهم الأمة ؟

2   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   السبت 01 سبتمبر 2007
[10600]

الى ناصر السنة رجاء الاجابة


لى عتاب غليك صديقى العزيز انك دائما عندما تدخل فى محاورة أو نقاش نجد انك تبعد عن الموضوع تماماًمما يجعل الحوار غير ذى جدوى
و لكن سأفترض معك حسن النية
واعيد عليك السؤال مرة أخرى و ارجو منك الاجابة عليه بشكل صريح و واضح
لو كان الحديث وحى من الله لماذا تختلف الاحاديث فيما بينها من حيث البيان و الفصاحة اللغويةرغم ان القائل لها واحد و هو رسول الله صلعم

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4379
اجمالي القراءات : 41,025,758
تعليقات له : 4,654
تعليقات عليه : 13,539
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


هل كورونا عقاب؟ : البعض يعزو انتشار فيروس كورونا للعقاب من الله للبشرية لترجع عم ماهية عليه ويربط هذا...

هذا الصديق العزيز: صديقي العزيز : لفت انتباهي عنوان الموقع (اهل القرآن) ولما دخلت الموقع لعلي اجد به زادا...

القرآنيون فى الجزائر: السلام عليكم : انا شاب جزائري أبلغ من العمر 25 سنة خريج جامعة الجزائر للعلوم الاقتصادية...

الشفاعة للغشاشين ؟؟!: فى شبابة كان يملك مصنع حلاوة طحينية وكان يخلطها بالجير ! ومن مكاسبة أصبح مليونيرا وأقام...

أمر حتمى أو تخييرى: هل كل الأوامر فى القرآن الكريم حتمية التطبيق ؟...

المحامى : هل يجوز ممارسة مهنة المحاماة والدفاع عن مجرم مع العلم بذلك؟...

إغتيال أبى بكر : مساء الخير يادكتور احمد واسعد الله اوقاتك واسرتكم الكريمة ا لحمد حساب التويتر يزيد...

البر والبحر : يقول الله عز وجل ... ولقد كرمنا بني ادم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات...

المراهنات: أستاذنا الفاضل عندى سؤال أعتبره ضمنا لموضوع الميسر .. هل المراهنات تعتبر ميسر..؟؟...

بورك فيك أخى العزيز: اخى الفاضل الدكتور احمد صبحى منصور لك تحياتى واخلاصى فانت الرجل الذى كنت ابحث عنه منذ...

الزواج العُرفى : انا شاب في الثلاثينيا ت أعيش بالملكة المتحدة، وأتفاخر وانا في هذا السن بالعذرية...

دفاعا عن الاخوان: أختلف معك بشده يا دكتور و هذا خطأ تاريخى نرتكبه الان و سيكتب عنا العالم فى المستقبل إننا...

نتمنى ..ولكن .!!: سمعت عن اهل القرآن منذ التسعينات ولكن كان السلفيون يخوفونا منهم، بألا تناقشوا بمن لا تعد...

معنى الاستعانة بالله: السلام عليكم يصعب علي التفرقة بين الإستعانة بالله و طلب مسعادة من الناس فى أمر من الأمور...

شيعة العصر المملوكى: قرأت كتابك ( السيد البدوى ) وأريد أن أجعل موضوعى فى الماجيستسر عن الشيعة فى الصعيد فى العصر...

more