الزواج العُرفى

الأربعاء 08 مارس 2017


نص السؤال:
انا شاب في الثلاثينيات أعيش بالملكة المتحدة، وأتفاخر وانا في هذا السن بالعذرية واجتناب الحرام . لكني كشاب احترق من داخلي كوني لم اقترب من النساء مع ان هذا سهل يسير . اصبح مطلب الحلال صعبا للغاية ، فإذا فكرت بالزواج من مصرية ؛ هذا صعبا كوّن ان استقدامها إليّ المملكة المتحدة يتطلب إجراءات معقدة ، بجانب الي هذا لايسمح لي في الوقت . الي جانب هذا أصبحن النساء في مصر بضاعة للزواج وتكاليف باهظة ، هذا بالنسبة للمصريين فما بالكم بمن يعيش بالخارج ، هذا بالاضافة الي فكرهن السلفي الذي يناقض فكري الديني . اذا فكرت بالانجليزية او أوروبية فلا يفكرن بالزواج إطلاقا كونه معقدا ايضا ؛ فالحكومات الأوربية لديها قانون صارم اذا ما تفرقا الزوجان فلا بد ان يتقاسما كل شيء في ممتلكاتهما . فإذا ما عملت المرأة بجد وجهد وصنعت بيتا وسيارة ومبلغ من المال في البنك فإنها تخشي بعد كل هذا الجهد ان يقاسمها الرجل في كل ما تعبت من اجله ، فهن لا يبتغين الزواج أبدا ولكن يفضلن البويفريند ، وهن يغيرن البويفرند كالجوارب المتسخة هذا بالاضافة لشرب الكحوليات . وأغلبهن يفضلن الإلحاد ؛ لا اله ولا جنة ولا نار . فإذا ما سمعت يفكرك الديني ومعتقدك بوجود اله والت بالفرار من اقرارها بأنك أفضل إنسان لاقته علي الإطلاق في حسن المعاملة والاخلاق ، وربما يبتعدن عنك لمجرد سماع انك رجل مسلم من الشرق الأوسط ، فأنا احمل تهمة وحشية المتاسلمين وقسوة رجال الشرق الأوسط ، فإذا ما تعاملن في وتقربن الي وجدن إنهن كن علي خطا ولكن لا يبدين الزواج ايضا . فإذا ما وجدت انسانة مثقفة ولديها دراية بثقافة الشرق الأوسط والإسلام فهي تؤمن بالانوثية ، اي هي لديها اليد العليا في ان تفعل ما تريد وما عليك الا صمت والطاعة وهذا يقتل كبرياء الرجل الشرقي عندي . أصبح الحلال مبتغاه صعبا . وتوالي عليا الرسايل تطلب علاقات غير ما اريد . افيدونا في معضلتي يرحمكم الله جلا وعلا . دمتم بألف خير.
آحمد صبحي منصور :

هى مشكلة عامة لدى الشباب الملتزم المهاجر .

الحل يسير ، وهو الزواج العُرفى . وهو زواج شرعى اسلاميا ، أى بشاهدين أو أكثر مع صداق رمزى ، خاتم أو هدية قيّمة . مع الاتفاق معها على أنه مثل علاقة البوىفريند فى ثقافتها ، أى هو زواج  مؤقت وغير رسمى يستمر بالرغبة المشتركة للطرفين ، وينتهى برغبة أحد الطرفين فى إنهاء هذه العلاقة . أى هو علاقة زوجية مؤقتة برغبة الطرفين . وعند إنهائها يتم إعلان الشاهدين بهذا . 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 2297
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الأربعاء 08 مارس 2017
[85266]

كان الله في عون الجميع


نعم حياة الشباب في الغرب ليست سهلة عليه ان يختار  بين أمرين ، ولكن لو  دققنا النظر لوجدنا أن ذلك الاختيار مطلوب من الجميع في الغرب أو الشرق .. دائما الاختيار مطلوب   : بين الخير والشر ، بين الإيمان والكفر ، بين العطاء والبخل ،  ما دمنا على قيد الحياة !!



2   تعليق بواسطة   مكتب حاسوب     في   الأربعاء 08 مارس 2017
[85267]



الزوارج العرفي عندنا هو زواج عادي و لكنه غير مسجل إداريا، و هذا النوع من الزيجات ليس في صالح المرأة في حالة الطلاق لأن حقوقها تصير في مهب الريح، أما الزواج بمدة فأتصور أنه الزواج المؤقت أو زواج المتعة. في كل الأحوال يبقى الإستعفاف عند الله أطهر.

و الله أعلم.



3   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأربعاء 08 مارس 2017
[85268]

هذا مشروع حياة .


الزواج مشروع حياة يستحق التحرى ،وبذل مجهود اكثر من هذا . وكلامك يتسم بالتعميم  على  الفتيات الغربيات وهذا غير صحيح . ثم إن هُناك من الفتيات العربيات والمُسلمات  المُهاجرات الكثيرات اللاتى يبحثن مثلك عن الزواج  بزوج عربى ومُسلم ،يجمع ما بين أصالة وشهامة ورجولة الشرق ، وبين حداثة وصدق وحُسن مُعاملة الغرب .



وتستطيع أن تُضيف لهن (الفُضليات من المُطلقات ،والأرامل العربيات ،والمُسلمات ،وغير المُسلمات ) طالما انك على إستعداد للزواج ممن سبق لها الزواج ،او عاشت حياة البوى فرند من الأجنبيات الغربيات وأقلعت وتابت عنها  .



ولك أن تعلم أنه من حقك أو من حقها فى حالة (الطلاق الذى تخشاه ) أن تحتفظ ،او تحتفظ هى بكل ما كنت انت--هى --- تملكه قبل الزواج من منزل او سيارة ،او رصيد بنكى .....



ولك أن تكتب شهادة وإقرار مُعتمد عند محامى  بينك وبين من ستتزوج  بأنك ،او انها فى حالة الطلاق والإنفصال ليس لك اى حق فى أى اموال أو ممتلكات تحصلت هى عليها من مرتبها ودخلها الخاص ، ..وهى كذلك .....وسيؤخذ بها فى المحاكم المدنية (لا قدر الله وحصل ما تخشاه  من طلاق ) .



الخلاصة أن هُناك عربيات ومُسلمات مُهاجرات سواء كُن فى إنجلترا او فى اوروبا أو فى امريكا الشمالية أو إستراليا  (ثيبات وابكارا ) بالآلاف يرغبن ويبحثن عن زوج عربى مُسلم محترم ومُلتزم ،وصادق و(رجل بمعنى الرجولة ) . وكذلك الغربيات ايضا ... هذا بالإضافة إلا مئات الآلاف من العربيات فى البلاد العربية من بنات الأصول والعائلات المُحترمة ايضا .... فابحث بجد وبهدوء وبتأنى وبصدق . وستنال مُرادك إن شاء الله . وفقك الله وجعل ايامك وحياتك سعيدة بزوجة مُحترمة مؤمنة صادقة عاقلة .



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3824
اجمالي القراءات : 32,051,934
تعليقات له : 4,223
تعليقات عليه : 12,684
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


اليانصيب أبو مليون: انبهرنا بحظ هذا الامريكى الذى حصل فى اليانصيب على عدة مئات الملايين . وطبعا حسدناه ....

إجتراء على الرحمن: مقولة:(انت قل إلى رحمةالله)ع ند وفاة أحد سواء نصرانيا أو مسلما. هل يجوز هذا ؟ ...

النفس والزوجية: أعلم من القرآن من إعجازاته العلمية الاشارة الى أن المنى هو الذى يحدد نوعية الجنين أو...

الأخسرون : فى سورة هود الآية 22 عن الأخسرين وهم الكهنوت الذين يضلون الناس ويأتى الأشهاد يوم القيامة...

الصبر ضرورى للحق: دعوتي الخفية الى فكر اهل القرآن اعطتني بعض النتائج : 1.لقد كفرني معظم اهل السنة ومنهم من...

لحمة العيد الكبير: فى مناسبة عيد الأضحى أنا محتار .. هل اشترى ذبيحة وأوزع لحمها على الفقراء ، أم بنفس الثمن...

الدين والسياسة: لماذا ينتهى الصراع السياسى بين العرب بالدم والارهاب ، بينما يكون فى الغرب سلميا ؟ ...

إعتكاف المحمديين : أعرف شخصا من المتطرفين فى تقديس النبى والأولياء الصوفية ، وهو يتعبد فى مسجد القرية الذى...

خطب الجمعة : طال انتظارنا لخطب الجمعة نعلم بضيق وقتكم وانشغالكم لكننا بحاجه ماسه لكلام حضرتكم واسلوب...

فى ميراث البنت: اود أن توضح لي مفهوم كلمة اولادكم وولد في القران الكريم وهل طرحي التالي صحيح ام خطأ قال...

حساب على الفيسبوك: لماذا لا يوجد حسابات في مواقع تواصل الاجتماعي للقرانيين لماذا ليس هناك حسابات علي فيسبوك...

موضوع للبحث: بعثت لك من قبل أريدك أن تختار لى موضوعا لبحث الماجيستير ، يكون مفيدا للوعى الدينى ، ولا...

تعدد الزوجات لماذا ؟: هناك سؤال يلح علي كثيرآ ويشغل تفكيري وهو :متي يباح للرجل الزواج بأكثر من زوجه ولماذا...

الاستاذ ابن قرناس: بخصوص كتاب( سنة الأولين )، فقد وجدت له على الإنترنت ما يلي (تجد الروابط أدناه) نظرا...

هجوم علينا: استاذ أحمد,هذه سلسلة مقالات هجوم علي القرآنيون و شخصك و بها بعض الردود علي الأفكار...

more