لاتقلق ولا تبتئس !

الإثنين 06 مارس 2017


نص السؤال:
يُتعبني التفكير جدا في مستقبلي يصل الى درجة الأرق والقلق الدائم. كيف سأتعايش في مجتمعي السني وأهلي السنه وكيف سأتزوج وكيف س أربي اولادي على منهج قرآني ولكل يشوفنا زنادقة مرتدين. كيف سأكون ولد بار بأهلي وهم يرون زوجتي غير محجبه واخواني يروني ك ديوث ليس لدي غيره. كيف اذا يريد ابني ان يذهب الى المسجد ليصلي مع المسلمين وانا ارى انها مساجد ضرار يدعون فيها مع الله احدا ويجب اجتنابها! ماذا سأقول له؟ وماذا عن اذا قال ما قُلته له لأحد غريب؟..كيف اتعايش مع مجتمع وانا خارج عن المتعارف عليه؟ الا يقول رب العالمين لخاتم النبين وآمر بالعُرف..؟ كيف سيرون أبنائي امهم تصلي وتخرج للغرباء من غير خمار؟ وهم يسمعون احاديث عقوبة غير المتحجبه من التلفاز والنت والمسجد والمدرسة! كيف سأُنقي عقول أبنائي من ما يتعلمونه في المدرسة من مناهج حصص "التربية الاسلامية" المفروضة من وزارة التربية (حتى على المدارس الاجنبية الخاصة)؟ المدرسة تعلمهم شيء، وانا سأقول عكسه! . كيف سيعيشون ابنائي في هذا التناقض؟ كيف وان اراد اصحابهم الصلاة معاً جماعة لا يقدرون أبنائي على ذلك بعتبارهم مشركين لقولهم التحيات!.. كيف كثيرة تتعبني جداً. لا حل الا الهجره لبلاد "غير المسلمين" والعيش هناك لنعيش ك مسلمين حقاً. فعلا شيء مضحك مبكي! أجبني شيخي طمني قول لي اشي شيء فانا أحببتك وأثق برأيك. اللهم بارك في علمك وآطال في عمرك وعقبال ال١٠٠ سنة يارب. شكراً🌷
آحمد صبحي منصور :

لا داعى لكل هذا القلق على مستقبل لا يعلمه إلا الله جل وعلا .

هناك من اهل القرآن مثلك كثيرون ، بعضهم يعيش بلا مشاكل ، وبعضهم يعانى من مشاكل وهو يتغلب عليها ، وبعضهم وجد طريقه الى الهجرة .

أنت لا تزال أعزب ، وتتخوف مقدما . إطمئن ..فالدولة السعودية الآن فى مهبّ الريح ، وقد قاربت على السقوط ــ بعون الله جل وعلا .

المهم أن تبحث عن زوجة صالحة بالمواصفات التى ترغب فيها . ويمكن التفاهم فى هذا قبل الزواج . ثم إن لديكم تعدد الزوجات ضمن الأعراف المحببة والمرعية ، وكذا تعدد الطلاق .

ما يقوله شيوخ الجهل فى الإعلام فهذا أصبح مُملّا .. وعصيانه ليس مستحيلا .

أبناؤك سيختارون لأنفسهم ما يريدون وفق عصرهم . قد يتفقون معك وقد يخالفونك ، وهى فى النهاية حياتهم هم وليست حياتك أنت . وأنت لا تهدى من أحببت . يكفيك تعليمهم لاإله إلا الله والأخلاق الحميدة فى صغرهم . ثم هم سيختارون لأنفسهم فيما بعد .

 لاتقلق . ولا تبتئس .. فلا يكلف الله جل وعلا نفسا إلا وسعها .  



اجمالي القراءات 2127
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3947
اجمالي القراءات : 33,751,853
تعليقات له : 4,316
تعليقات عليه : 12,890
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


فوائد البنوك : أرى إن التعامل مع البنوك حرام كله، لأنه ربا.. وقد أحل الله البيع وحرم الربا.....

زعيم أونطة : أريد الحصول على طبعات كتب الزعيم احمد صبحي منصور او كتبه من فضلكم .....

الآيات الحاكمة : السلام عليكم دكتور انا سافخر بك صديقا لي وانا انتفعت منك حقيقة من خلال ظهورك على...

أخى جاحد وأنانى : أنا سيدة مغربية من منطقة الريف المغربى ، ومدمنة على قراءة موقعكم الكريم ,، وأتابع باب...

توبة القاتل المتعمد: هناك من يقول ان القاتل المتعمد ليس له توبه اعتمادا على قوله تعالى ( ومن يقتل مؤمنا متعمدا...

شراء مؤلفاتنا : أرغب في شراء جميع كتب د أحمد صبحي منصور؟ و شكراً لكم ...

إعادة السجود: انسى بسبب الكبر عدد السجدات ، هل سجدت مرة أو مرتين فأعيد السجود . خصوصا وأنا لا أستطيع...

التراويح والمصحف: تنتشر فى مصر عادة وضع المصحف امام من يصلى التراويح ليقرأوا منه . قلت لهم ان هذا إهانة للمصحف...

قرآن الفجر: ماالمقصود من قوله تعالى ِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ ۖ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ...

تعليم الجهل: اشعر ان راتبي حرام ، اعمل مدرس للتاريخ القديم ،العصور الحجرية الى الحديثه ... المهم...

تكفير تارك الصلاة : هل يجوز تكفير المسلم التارك للصلاة ؟ ولماذا تقومون بتكفير من يخالفكم فى الرأى من المسلمين...

أخطىء فى الصلاة: أقع فى الخطأ فى قراءة القرآن وأنا أصلى . وأنا أحفظ الكثير من الآيات القرآنية ، ولكن أحيانا...

الصلاة فى فنلندة: كيف يمكن أن تقام الصلاة في بلد كفنلندا حيث يمتد الليل في الشتاء إلى أكثر من شهر دون شروق...

القرآن وبنو اسرائيل: لماذا تكرر ذكر اسم النبى موسى أكثر من اسم النبى محمد ؟ ولماذا تكرر القصص فى القرآن عن بنى...

هجص عن رمضان: هل تؤيد بان الله تعالي فضّل شهر رمضان على الشهور الأخري فيغفر الله الذنوب و يعتِق من يريد من...

more