عجب الذنب والبعث

الثلاثاء 31 يناير 2017


نص السؤال:
يقولون:إذا مات الإنسان يفنى جميع جسده سوى عظم في ظهره وهو مايسمى ب(عجب الذنب)يبقى لايفنى ويوم البعث كل إنسان ميت ينبت ويقوم بهذا العظم .مارأيك في هذا؟
آحمد صبحي منصور :

أولا

كلمة عجب الذنب هذه مضحكة و ( عجيبة ) ولا ندرى من إخترعها . وفليست فى القرآن الكريم ، وهو المصدر الوحيد الذى حاء فيه غيبيات الساعة ويوم القيامة . لنا أن نتدبر من خلال القرآن , وليس لنا أن نخرج عنه ونحترع خرافات غيبية وعجيبة مثل عجب الذنب .. يا عين .!!

 ثانيا

النشور أو البعث للانسان يشبه ما يحدث للنبات ،

وهذا جاء فى القرآن الكريم . قال جل وعلا : وَاللَّهُ أَنْبَتَكُمْ مِنْ الأَرْضِ نَبَاتاً (17) ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيهَا وَيُخْرِجُكُمْ إِخْرَاجاً (18) نوح ) ( وَاللَّهُ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَاباً فَسُقْنَاهُ إِلَى بَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَحْيَيْنَا بِهِ الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا كَذَلِكَ النُّشُورُ (9) فاطر ). اى هناك بذرة تبقى من الانسان يتم بعثها . ولكن لا ندرى شيئا عنها .

ثالثا :

الذى نعرفه أن هذه الأرض المادية ببرازخها الست سيتم تدميرها ويتم خلق أرض بديلة وسموات بديلة . وقبل تدميرها تلقى هذه الأرض ما فيها وتتخلى عنه قال جل وعلا : (  وَإِذَا الأَرْضُ مُدَّتْ (3) وَأَلْقَتْ مَا فِيهَا وَتَخَلَّتْ (4) وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ (5)  ) الانشقاق ). وقد يكون مما ستتخلى عنه هذه الأرض كتاب الأعمال الجماعى لكل أمة ومجتمع وكتاب الأعمال الفردى لكل نفس ، وربما يكون فى كتاب الأعمال الفردى البذرة التى يتم بها بعث الانسان . خصوصا وأن كل نفس ستأتى يوم القيامة تحمل كتابها ، وعليه فربما يكون كتاب الأعمال هو البذرة التى بها يتم بعث الأنفس ونشورها يوم القيامة . الله جل وعلا هو الأعلم .

قال جل وعلا عن اليوم الآخر : (إِذَا السَّمَاءُ انشَقَّتْ (1) وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ (2) وَإِذَا الأَرْضُ مُدَّتْ (3) وَأَلْقَتْ مَا فِيهَا وَتَخَلَّتْ (4) وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ (5) يَا أَيُّهَا الإِنسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحاً فَمُلاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَاباً يَسِيراً (8) وَيَنقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُوراً (9) وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاءَ ظَهْرِهِ (10) فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُوراً (11) وَيَصْلَى سَعِيراً (12) إِنَّهُ كَانَ فِي أَهْلِهِ مَسْرُوراً (13) إِنَّهُ ظَنَّ أَنْ لَنْ يَحُورَ (14) بَلَى إِنَّ رَبَّهُ كَانَ بِهِ بَصِيراً (15)  الانشقاق ).


 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 5599
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4382
اجمالي القراءات : 41,153,024
تعليقات له : 4,658
تعليقات عليه : 13,551
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


عن لقائى بالحرة: جاءت رسائل شتى تعلق على لقائى فى برنامج ( لقاء خاص ) فى قناة الحرة . أقتطف منها هذه السطور...

الغلمان المخلدون : ما معنى كلمة "غلمان" في هذه الاية..... { وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ غِلْمَانٌ لَهُمْ...

نحن ضد الظلم : سلام علیک م یا دکتر صبحی منصورانا احب شعب الامر® 0;کي وانا...

الميتة و الدم : ما رايكم فى اكل السمك و الكبد (الميتة و الدم )؟ ...

ليس حراما : ما حكم وضع صور المساجد مثل مساجدتركيا على الأشياء التجارية؟...

التدخين والضرر : أرجو أن يتسع صدرك لسؤالي. أنا لا أسال عن التدخين من ناحية سياسية. يعني من ناحية تشريعات...

تفسير معتمد للقرآن: نريد ان نعرف المراجع المعتمده فى نفسير القران بشكل عصرى بعيدا عن الاسلوب القديم لان...

البورصة: هل البورصة قمار؟ وهل هي حرام ؟...

شيخ قليل الحياء: ما رأيك فى الشيخ الواعظ الذى لا يحلو له إلا شرح الأمور الجنسية للنساء من الغسل والطهارة من...

الدراما التاريخية : انا لا علم كثير في التاريخ ولا في السياسة .. لكن رايت من الواجب العمل على تبرئة الإسلام من ما...

أنا حزين من أجلك .!: بسم الله الرحمن الرحيم سلام من الله ورحمه في قلبك وبركاته تحيط بك باحثة وقارئة .. اؤمن...

القتال فى الاسلام: لماذا قال جل وعلا : (وَقَاتِلُ وا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَاعْلَمُو ا أَنَّ اللَّهَ...

مرقص ..وحلال.!!: أودّ ان أخذ رأيك في فكرة مشروع تجاري يعتمد على الرقص. وحسب الإحصائيات فان نجاح المشروع...

ايرانشهر: • ما رایک م فی موضوع "ایر انشهر"؟ بمعنی ; ان کانت...

إختلافات القرآنيين: لقد تفرق القرانيون الي طرائق قددا واراء مختلفه في كل ايه من ايات القران حتى تفوقو علي فرق...

more