ميراث 28 مليون دولار

الثلاثاء 28 يوليو 2015


نص السؤال:
أعيش فى أمريكا من ثلاثين سنة ، وأنا على المعاش واحوالى مستقرة بعد اطمئنانى على أولادى ونجاحهم . فى العام الماضى جاءنى ايميل من محامى يخبرنى أن واحد قريبى مصرى يحمل اسم عائلتى قد مات فى حادث تحطم طيارة فى جنوب افريقيا ، وهو مقيم فى نفس الولاية التى اعيش فيها ، وان له رصيد فى البنك 28 مليون دولار ، ولا يعرف له أقارب سواى ، ويريد منى أن أذهب الى هونج كونج واثبات قرابتى لأحصل على رصيد هذا الرجل الذى هو قريبى . إعتبرت الايميل سبام ولغيته . ولكن تكررت الرسالة . وكل مرة ألغيها . بعدها بعدة شهور جاءنى ايميل من موظف بنفس البنك يقول نفس الموضوع ، وفيه معلومات عن الشخص المتوفى . أهملت الرد عليه وقلت انها محاولات نصب . ثم جاءنى تليفون من نفس الشخص قال انه من نفس البنك وأن المهلة التى لاستلامى الرصيد أوشكت على الانتهاء ، وانه يريد عقد صفقة معى للمشاركة فى الاستيلاء على الرصيد قبل أن يستولى عليه البنك . وقلت له اننى لا أعرف هذا الشخص المتوفى ولا صلة لى به ، هو مجرد تشابه فى الاسماء رغم اننا من مصر ونعيش فى ولاية أمريكية واحدة ، ومن الأفضل البحث عن أقاربه فى مصر. فقال لى أنهم تحروا عن أقاربه فى مصر وتأكدوا أنه لا أهل له ، وأنا الوحيد الذى أحمل اسم جده أو عائلته . وما فيش مشكلة ، شوية إجراءات وآخذ الرصيد بمساعدته وله نصف المبلغ هو وشركاه فى البنك . قلت له سيبنى أفكر . وظللت أفكر .. وبعدها باسبوع طلبنى فى التليفون وقال انه سيصل الى نيويورك حيث أقيم ويطلب منى مقابلته ضرورى لأن الوقت المتاح قليل ولا بد من تسوية الأمر بسرعة حتى لا يضيع ال 28 مليون دولار . أنا حيران ، واريد رأيك يا شيخ منصور . انا مش محتاج لهذا المبلغ وانا فوق السبعين واولادى متوفقين فى عملهم . وأرغب فى أخذ هذا المال لأتبرع بمعظمه للأعمال الخيرية ، وللمركز العالمى للقرآن الكريم . فهل حرام أن آخذ هذا المبلغ بدلا من أن يستولى عليه البنك ؟
آحمد صبحي منصور :

حرام قطعا .

هو ليس مالك ، بل مال الغير . وحصولك على ماليس حقا لك هو حرام .

والله جل وعلا لايقبل الاحسان والصدقة والتبرع إلا من المال الحلال . ويقول جل وعلا : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنفِقُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ وَمِمَّا أَخْرَجْنَا لَكُمْ مِنْ الأَرْضِ وَلا تَيَمَّمُوا الْخَبِيثَ مِنْهُ تُنفِقُونَ وَلَسْتُمْ بِآخِذِيهِ إِلاَّ أَنْ تُغْمِضُوا فِيهِ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ (267)   ) البقرة ) هذا من الناحية الاسلامية .

من ناحية أخرى : أرى ألّا تأمن لعصابة البنك هذه ، وخصوصا فى هونج كونج المشهورة بالاحتيال والعصابات العادية والعصابات البنكية ومن ذوى الياقات البيضاء . من السهل التخلص منك هناك وسلب ما ستأخذه ، أى ربما ستكون مجرد وسيلة لنهب تركة هذا الرجل المجهول . أنت الآن فى نهاية العمر ، وقد كافحت فى الغربة حتى ربيت أولادك وتعيش الآن فى راحة بال . لا تضيع هذا ولو ببلايين الدنيا . لو أخذت ما ليس حقا لك ـ بأى ذريعة ـ ستدفع الثمن من صفائك النفسى وراحة بالك ، وربما حياتك ، وربما تظهر الحقيقة ويظهر أقارب للرجل المتوفى وتعيش ما تبقى من عمرك فى السجن .

ليس هناك أفضل من الاستقامة والعيش من الرزق الحلال .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 5397
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   بسام ابوزنط     في   الثلاثاء 28 يوليو 2015
[78814]

بارك الله فيك يا دكتور


بارك الله فيك يا دكتور وأسال الله أن يحصنك أكثر و أكثر، لا أخفيك انا لم أثق بصيغة السؤال من أصله ولم ارتاح لخاتمة السؤال هذا شعوري الذي تملكني علما أنه من الظن قال تعالى: اجتنبوا كثيرا من الظن ، ان بعض الظن اثم ، صدق الله العظيم و أسال الله المغفرة ,ان يهدينا الى الحق و الحقيقة.



2   تعليق بواسطة   علياء عبد المقدم     في   الخميس 30 يوليو 2015
[78828]

عملية نصب بحتة


القصة دى حصلت مع أختى المقيمة فى كندا وبرضة جالها إيميل من محامى لأن المتوفى إسمة مشابهه لإسم والدى ومع عمل تغييرات بسيطة ممكن تكسب الملايين دى والمحامى حياخد نصيبة طبعا . بس دى عصابة دولية متخصصة فى النصب وهناك كنديين تم النصب عليهم وسحب أرصدتهم من البنوك . بالظبط زى الميل إللى بييجى لناس كتير إن واحدة زوجها توفى وترك لها ملايين الدولارات وهى محتاجة تخرجهم من بلدها وتستثمرهم . تعددت سبل النصب والعصابة واحدة .



3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الجمعة 31 يوليو 2015
[78833]

شكرا استاذ بسام والاستاذة علياء ، واقول


كل المنجزات العلمية هى مجرد وسائل ، والوسائل ليست فى حد ذاتها حراما أو حلالا . إستعمالها فى الخير أو فى الشر هو الذى يدخل فى الحلال والحرام. يسرى هذا على الانترنت وعوالمه المثيرة ، إستفادت منها البشرية ويستفيد منها المجرمون . 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4404
اجمالي القراءات : 41,672,658
تعليقات له : 4,675
تعليقات عليه : 13,589
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الوسوسة فى الصلاة : أنا فعلا يوسوس لى الشيطان أثناء الصلاة بأمور فظيعة وغريبة أخجل منها ، وارفضها ، وساعات أهز...

اللعب مع النساء: سلام علیک م : یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیس من اهل القرآن...

أنا لا أكره مصر: أنا فهمت من الفقرة الأخيرة في مقالكم عن دول الكومنولث السوفيتى التلميح بالتقارب المصري...

خصومة العقل والقلب: أحبته فأجبرت أهلها على الموافقه علي الزواج منه ، ثم اكتشفت أنه متزوج وأنه عاطل ويعيش عالة...

فى قراءة القرآن: أنا مقيد بحصة قرآنية يومية لابد عنها كى أظل محتفظا بكتاب الله تعالى, أحيانا أؤديها بصدر...

اهلا بك وسهلا: السلام عليكم يا استاذي العزيز احمد صبحي انا من اشد المعجبين بحظرت لقد اخرجتني بفضل الله من...

أضغاث أحلام: رأيت في المنام جنازة محمد عليهم السلام و كونا نطفو حوله و رأيت صفاته البدنية مطبقة مع...

القسم بالمخلوقات: لماذا يقسم الله تعالى بمخلوقاته مثل الشمس والقمر؟ ولا يحق لنا ذلك ما السر والحكمة في ذلك؟...

هذا حلال: شخص يعمل في جمع الخردة من البيوت واعادة بيعها مره اخرى . وجدت هذا الشخص يريد بيع جهاز بسوق...

كيف توزع هذه التركة؟: رسالة جاءتنا من قارئ يقول إن زوجته ماتت وتركت ورثة معه يشاركونه في الميراث وهم اثنان فقط ,...

الصراط المستقيم: هناك آية فى سورة الفاتحة وهى ( إهدنا الصراط المستقيم ) وانا أود أن أعرف معنى "الصراط...

شذوذ النساء والرجال: ورد فى كتابكم (القرآن وكفى ) حكم اللاتى يأتين الفاحشة بأنهن من تحوم حولهم الشبهات ويشهد...

النذر فى الجاهلية: أن اسألك سؤال بخصوص الآيه الكريمة : ﴾ مَا جَعَلَ اللَّـهُ مِن بَحِيرَةٍ وَلَا...

صلاة الجمعة: لطالما دار في خلَدي موضوع صلاة الظهر من يوم الجمعة، فأرجو الإجابة من منظورك القرآني كما هو...

(سكرا ) من تانى .!: أختلف معك فيما قلته أن قوله تعالى ( وَمِن ثَمَرَاتِ النَّخِيلِ وَالْأَعْن َابِ ...

more