الاجتناب من تانى

الأحد 21 ديسمبر 2014


نص السؤال:
هذا الأزهرى الذى يقول بأن الخمر حلال يكرر ما يقوله البعض بأن لفظ التحريم لم يأت فى الخمر وإنما مجرد الاجتناب ، ولا يعتبر الاجتناب أمرا بالتحريم . نرجو التعليق
آحمد صبحي منصور :

قلنا ونكرر ونؤكد أن الأمر بالاجتناب والنهى عن الاقتراب هو فى التغليظ فى التحريم . والاجتناب يعنى نوعين من الحرام : الكبائر ، ثم السيئات ( الصغائر ) وهى التى تكون قريبة من تلك الكبيرة  ونعطى أمثلة :

الزنا أكبر الكبائر ، وهو الدخول الجنسى الكامل بين الذكر والانثى بدون زواج شرعى. ، ولكن الذى يقرب منه من الكلام واللمس وكل ما هو دون الاتصال الجنسى المعروف هو حرام أيضا ولكنه ليس من الكبائر ، هو ( اللمم ) .

اجتناب الأوثان ،: تقديس الوثن بالصلاة اليه والتوسل به وتقديم النذور اليه ، هو الكفر أو الشرك، ومن أكبر الكبائر . المرور قريبا من ذلك الوثن للمشاهدة دون إعتقاد فى ذلك الوثن حرام ومن السيئات . عمليا : أن تذهب لترى القبر المنسوب للنبى أو القبر المنسوب للحسين دون إعتقاد فيهما ، فهذا حرام ومن السيئات اى الصغائر . ولكن الحج الى هذا القبر الوثن إعتقادا وتبركا ، فهذا هو الكفر والشرك .

إجتناب قول الزور يعنى تغليظ التحريم فى نفى أى تقديس للبشر ، بدءا بالأنبياء ، وهذا بالتأكيد على بشريتهم ، وعدم تفضيل نبى على الباقين كما يفعل المحمديون مع محمد والمسيحيون مع المسيح . وكل الذى يُقرّب من تقديس النبى هو حرام لأنه يؤدى الى الكفر الذى هو أكبر الكبائر المأمور بإجتنابها .

شُرب الخمر من الكبائر . ولكن الاقتراب منها بالتجارة والعمل ومجالسة من يشرب الخمر ــ دون المشاركة فى الشرب يكون حراما من السيئات .

يظهر الفرق واضحا فى المحرمات العادية التى لم يرد فيها لفظ الاجتناب .

يقول جل وعلا : (  حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمْ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ مِنْ الرَّضَاعَةِ وَأُمَّهَاتُ نِسَائِكُمْ وَرَبَائِبُكُمْ اللاَّتِي فِي حُجُورِكُمْ مِنْ نِسَائِكُمْ اللاَّتِي دَخَلْتُمْ بِهِنَّ فَإِنْ لَمْ تَكُونُوا دَخَلْتُمْ بِهِنَّ فَلا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ وَحَلائِلُ أَبْنَائِكُمْ الَّذِينَ مِنْ أَصْلابِكُمْ وَأَنْ تَجْمَعُوا بَيْنَ الأُخْتَيْنِ إِلاَّ مَا قَدْ سَلَفَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُوراً رَحِيماً (23))  النساء ) الحرام هنا هو الزواج فقط . ولكن الاقتراب من الأم والأخت والبنت .. بالمودة والتعامل ليس حراما ، بل صلة الرحم هى من الواجبات المفروضة .

يقول جل وعلا : (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلاَّ مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَنْ تَسْتَقْسِمُوا بِالأَزْلامِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ دِينِكُمْ فَلا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِي الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمْ الإِسْلامَ دِيناً فَمَنْ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (3)  المائدة  ). الحرام هو ( أكل ) الميتة ولحم الخنزير .. الخ ..وليس حراما أن تمسك بيدك لحم الخنزير أو الميتة أو الدم المسفوك ..الخ .  



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 5054
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4341
اجمالي القراءات : 40,319,844
تعليقات له : 4,621
تعليقات عليه : 13,473
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


حق اليتيم: لاإفراط ولاتفريط.. .اليتيم إذاصار غنيا من قبل الحكومةهل هوأيضا بحاجةإلى رعاية...

لكم دينكم ولكم دين: ( لكم دينكم ولى دين ) تعنى مفيش حد الردة . هل كلامى صحيح ؟...

الرسول والرسالة: سؤالي هو حول قوله تعالى ما غنمتم من شيء فان لله خمسه وللرسول فاذا قلنا الرسول بمعنى الرساله...

زواج باطل : تزوجت من يومين زواج متعة بايجاب وقبول ودفعت مهراً لهذه المرأة لكن لم يكن هناك شهود فهل ما...

نعيم الجنة: إن حديث القرآن عن نعيم الجنة لا يتقبله عقلي ،أنا أفهم أنه كلام توجه به القرآن لمجتمع...

لا رمز فى القرآن : انا معجب جدا بما تطرحونه من افكار علمية وليست خرافات اضلوا بها المسلمين من قرون نحن في عصر...

هجومهم على النبى: جاء في التراث المحمديين أن محمد عليه السلام كان مصاب أو كان يحمل ميزة مرض الصرع الفص الصدغي...

شراء منزل بالربا: افتني شيخي اعزكم الله في مشروعية أخذ قرض لإقتناء سكن لأنه ضرورة قصوى بالنسبة لحالتي...

الخلافات الزوجية: بدون سبب تركت زوجتى منزلنا ومعها ولدى الصغير . وحاولت معرفة السبب فلم احصل منها سوى على...

عن الميراث والوصية: ماتت أمى وعلمنا أنها أوصت أن تؤول تركتها للبنات فقط دون الأولاد . وهذا لأن أبى كتب أملاكه...

التوبة والعقوبة: سلام علیک م یا دکتر احمد صبحی منصور انتم...

عن الكومبيوتر: انا عندي سؤال ما هل يعتبر كذب في الضغط على موافق لاتفاقيات الاستخدام لبرامج الكمبيوتر...

ليس من الاسلام: قراءة القرآن فى البيوت ( الرواتب ) ووهب الثواب للموتى من أهل الدار وقراءة القرآن على...

أفخر بكونى أمريكيا: أنت منحاز الى السياسة ألأمريكية وعميل لأمريكا ، وتساعدها فى مخططاتها ومؤامراتها على مصر...

القرآن الكريم فقط: اهلا دكتور احمد منصور انا احمد دكتور تخدير من المنصورة هناك موضوع اصبحت افكر فية...

more