وما تنخم النبي عليه السلام نخامة إلا وقعت في كف رجل منهم فدلك بها وجهه

ابراهيم دادي في الثلاثاء 24 يناير 2012


وما تنخم النبي عليه السلام نخامة إلا وقعت في كف رجل منهم فدلك بها وجهه وجلده!!!

 

عزمت بسم الله،

 

بداية أعتذر للقارئ الكريم عن الرواية المقززة الموجودة في البخاري والمنسوبة إلى عمل الرسول، وتسابق الصحابة إلى تلقي ما يلفظ الرسول عليه السلام من فمه فيدلكون به وجوههم وجلدهم...

 

باب البزاق والمخاط ونحوه في الثوب قال عروة عن المسور ومروان خرج النبي  صلى الله عليه وسلم  زمن حديبية فذكر الحديث وما تنخم النبي  صلى الله عليه وسلم  نخامة إلا وقعت في كف رجل منهم فدلك بها وجهه وجلده.

صحيح البخاري ج 1 ص 95  قرص 1300 كتاب ومجلد.

 

أقول للذين يصدقون ( البخاري) المعتقدين بأن ما بين دفتيه كله وحي ولا يجوز نقد رواية واحدة منه، كما قال ذلك الدكتورالأزهري عبد المهدي بن عبد القادر بنعبد الهادي في حوار على دريم 2 في السنوات الماضية. أقول للمصدقين البخاري عليكم بالعلماء فهم ورثة الأنبياء لتطبيق ( سنة) الرسول لأنه نسب إليه القول في باب العلم الذي جاء فيه:

 

باب العلم قبل القول والعمل لقول الله تعالى فاعلم أنه لا إله إلا الله فبدأ بالعلم وأن العلماء هم   ورثة الأنبياء.

البخاري ج 1 ص 37 قرص 1300 كتاب.

 

وجاء أيضا في إباحة النبيذ الذي لم يشتد، فإن بقي منه شيء فهو حظ الخدم...

 

إباحة النبيذ الذي لم يشتد ولم يصر مسكرا     2004 حدثنا عبيد الله بن معاذ العنبري حدثنا أبي حدثنا شعبة عن يحيى بن عبيد أبي عمر البهراني قال سمعت بن عباس يقول كان رسول الله  صلى الله عليه وسلم  ينتبذ له أول الليل فيشربه إذا أصبح يومه ذلك والليلة التي تجيءوالغد والليلة الأخرى والغد إلى العصر فإن بقي شيء سقاه الخادمأو أمر به فصب     2004 حدثنا محمد بن بشار حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة عن يحيى البهراني قال ذكروا النبيذ عند بن عباس فقال كان رسول الله  صلى الله عليه وسلم  ينتبذ له في سقاء قال شعبة من ليلة الإثنين فيشربه   يوم الإثنين  والثلاثاء إلى العصر فإن فضل منه شيء سقاه الخادم أو صبه     2004 وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة وأبو كريب وإسحاق بن إبراهيم واللفظ لأبي بكر وأبي كريب قال إسحاق أخبرنا وقال الآخران حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي عمر عن بن عباس قال كان رسول الله  صلى الله عليه وسلم  ينقع له الزبيب فيشربه اليوم والغد وبعد الغد إلى مساء الثالثة ثم يأمر به فيسقى أو يهراق     2004 وحدثنا إسحاق بن إبراهيم أخبرنا جرير عن الأعمش عن يحيى بن أبي عمر عن بن عباس قال كان رسول الله  صلى الله عليه وسلم  ينبذ له الزبيب في السقاء فيشربه يومه والغد وبعد الغد فإذا كان مساء الثالثة شربه وسقاه فإن فضل شيء أهراقه     2004 وحدثني محمد بن أحمد بن أبي خلف حدثنا زكريا بن عدي حدثنا عبيد الله عن زيد عن يحيى أبي عمر النخعي قال سأل قوم بن عباس عن بيع الخمر وشرائها والتجارة فيها فقال أمسلمون أنتم قالوا نعم قال فإنه لا يصلح بيعها ولا شراؤها ولا التجارة فيها قال فسألوه عن النبيذ فقال خرج رسول الله  صلى الله عليه وسلم في سفر ثم رجع وقد نبذ ناس من أصحابه في حناتم ونقير ودباء فأمر به فأهريق ثم أمر بسقاء فجعل فيه زبيب وماء فجعل من الليل فأصبح فشرب منه يومه ذلك وليلته المستقبلة ومن الغد حتى أمسى فشرب وسقى فلما أصبح أمر بما بقي منه فأهريق.

صحيح مسلم ج 3 ص 1589 قرص 1300 كتاب.

 

الرواية البخارية التالية، تبين لنا كرم الرسول عليه السلام، الذي جعله يأمر باستخراج عبد الله بن أبي ( وأنتم تعلمون من هو...)  من حفرته بعد موته ودفنه بستة أشهر ليضعه النبي على ركبته، وينفث عليه من ريقه ثم يلبسه قميصه الذي يلي جلده عليه السلام...

 

والغريب في الأمر أن الرواية جاء فيها أن عبد الله بن أبي لما استُخرج من حفرته بعد ستة أشهر وجدوه كيوم وضع في حفرته، أي لم يتغير !!! بينما نجد رواية في سير أعلام النبلاء ج 9 ص 160 قرص 1300 كتابأن الرسول عليه السلام قد تُرك يوما وليلة لم يدفن، فتغير وربا بطنه وانثنت خنصراه !!!

والأمر إليكم لتصدقوا أو تكذبوا ما كتبت أيدي البشر عن رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام.

 

 وإليكم الرواية:

 

  باب هل يخرج الميت من القبر واللحد لعلة     1285 حدثنا علي بن عبد الله حدثنا سفيان قال عمرو سمعت جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال أتى رسول الله  صلى الله عليه وسلم  عبد الله بن أبيبعد ما أدخل حفرته فأمر به فأخرج فوضعه على ركبتيه ونفث عليه من ريقه وألبسه قميصهفالله أعلم وكان كسا عباسا قميصا قال سفيان وقال أبو هارون وكان على رسول الله  صلى الله عليه وسلم  قميصان فقال له بن عبد الله يا رسول الله ألبس أبي قميصك الذي يلي جلدكقال سفيان فيرون أن النبي  صلى الله عليه وسلم  ألبس عبد الله قميصه مكافأة لما صنع     1286 حدثنا مسدد أخبرنا بشر بن المفضل حدثنا حسين المعلم عن عطاء عن جابر رضي الله عنه قال لما حضر أحد دعاني أبي من الليل فقال ما أراني إلا مقتولا في أول من يقتل من أصحاب النبي  صلى الله عليه وسلم  وإني لا أترك بعدي أعز علي منك غير نفس رسول الله  صلى الله عليه وسلم فإن   علي دينا  فاقض واستوص بأخواتك خيرا فأصبحنا فكان أول قتيل ودفن معه آخر في قبر ثم لم تطب نفسي أن أتركه مع الآخر فاستخرجته بعد ستة أشهر فإذا هو كيوم وضعته هنية غير أذنه.

صحيح البخاري ج  1 ص 453 قرص 1300 كتاب.   

 

  قال علي بن خشرم حدثنا وكيع عن إسماعيل بن أبي خالد عن عبد الله البهي أن أبا بكر الصديق جاء الى النبي صلى الله عليه وسلم بعد وفاته فأكب عليه فقبله وقال بأبي وأمي ما أطيب حياتك وميتتك ثم قال البهي وكان ترك يوما وليلة حتى   ربا بطنه  وانثنت خنصراهقال ابن خشرم فلما حدث وكيع بهذا بمكة اجتمعت قريش وأرادوا صلب وكيع ونصبوا خشبة لصلبه فجاء سفيان بن عيينه فقال لهم الله الله هذا فقيه أهل العراق وابن فقيهه وهذا حديث معروف قال سفيان ولم أكن سمعته إلا أني أردت تخليص وكيع      قال علي بن خشرم سمعت الحديث من وكيع بعدما أرادوا صلبه فتعجبت من جسارته وأخبرت أن وكيعا احتج فقال إن عدة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم منهم عمر قالوا لم يمت رسول الله فأراد الله أن يريهم آية الموت     رواها أحمد بن محمد بن علي بن رزين الباشاني قال حدثنا علي ابن خشرم وروى الحديث عن وكيع قتيبة بن سعيد فهذه زلة عالم فما لوكيع ولرواية هذا الخبر المنكرالمنقطع الإسناد كادت نفسه أن تذهب غلطا والقائمون عليه معذورون بل مأجورون فإنهم تخيلوا من إشاعة هذا الخبر المردود غضا ما لمنصب النبوة وهو في بادىء الرأي يوهم ذلك ولكن إذا تأملته فلا بأس إن شاء الله بذلك فإن الحي قد يربو جوفه وتسترخي مفاصله وذلك تفرع من الامراض وأشد الناس بلاء الأنبياء.

سير أعلام النبلاء ج 9 ص 160 قرص 1300 كتاب.

 

إليكم هدية من البخاري: 503 حدثنا قتيبة قال حدثنا يزيد بن زريع عن سليمان التيمي عن أبي عثمان النهدي عن بن مسعود ثم أن رجلا أصاب من امرأة   قبلة  فأتى النبي  صلى الله عليه وسلم فأخبره فأنزل الله أقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات فقال الرجل يا رسول الله ألي هذا قال لجميع أمتي كلهم.

البخاري ج 1 ص 196 قرص 1300 كتاب قرص 1300 كتاب.

 

4410 حدثنا مسدد حدثنا يزيد هو بن زريع حدثنا سليمان التيمي عن أبي عثمان عن بن مسعود رضي الله عنه ثم أن رجلا أصاب من امرأة   قبلة  فأتى رسول الله  صلى الله عليه وسلم فذكر ذلك له فأنزلت عليه وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين قال الرجل ألي هذه قال لمن عمل بها من أمتي.

البخاري ج 4 ص 1727 قرص 1300 كتاب.

 

بدون تعليق، والسلام عليكم.

اجمالي القراءات 33794

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (13)
1   تعليق بواسطة   ابراهيم ايت ابورك     في   الأربعاء 25 يناير 2012
[64169]

شكرا الأستاذ إبراهيم

 


هم يا أخي إبراهيم تبركوا ببول الحيوانات (الابل) فما بالك بمخاط النبي .. المسألة لبد لها من تحليل لنفسية الانسان العربي بعد بعثة الرسول (ص) ..

أعطي لبنوا اسراءيل وأهل الكتاب مساحات واسعة في النص القرآني لحكمة الآهية وهي أن الاخطاء التي ارتكبوها وافتراءاتهم على مناهج الرسل والدس والتلفيق وخيانة العهد والمكر .. كلها سوف تتكرر في العهد الجديد الى قيام الساعة .. لذلك نجد أن افتراء بنوا اسراءيل كالخروج من النار نفسها أكذوبة تدعمها كتب الصحاح عند السنة والشيعة على حد سواء وأكذوبة الشافعة التي يفندها القرآن جملة وتفصيلا تدعمها كتب الصحاح وأيضا التعصب الديني واحتكار الخلاص تدعمها كتب الصحاح إلى آخره مع الفارق أن بنوا اسراءيل وأهل الكتاب إستطاعوا تبديل وتغيير مناهج رسلهم بالإظافة والنقص بينما جيل الرسول ص لم يستطيع فعل ذلك لان المولى عز وجل تكفل بحفظه من دس الكائدين وبالتالي كان من الطبيعي جدا ظهور كتاب يظاهي عندهم كتاب القرآن الكريم وسموه بالصحاح وعبدوها ورفعوا تلك الاحاديث الضنية (بإعترافهم) الى مستوى مافوق آيات القرآن الكريم والاكثر من ذلك فهناك أحاديث أحاد تنسخ ايات في كتاب الله تعالى ..

ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم


2   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الأربعاء 25 يناير 2012
[64179]

وما خفى كان أعظم .

الشكر للأستاذ / ابراهيم دادي الذي يبحث وينقب في مجاهل الكتب وعلى الشبكة العنكبوتية ليخرج لنا العجائب والغرائب وفي نفس الوقت الطرائف .


فالرسول الكريم الذي كان يتخلق بالقرآن الكريم والذي وصفه ربه جلت قدرته بقوله تعالي {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ }القلم4. لا يمكن أن يرصى من أصحابه بفعل كهذا ، ومن أساسه لا يصدر عنه هذا الفعل المقزز أمام أحد . فكيف يرضى بهذا الجهل والمرض .


 


3   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   الجمعة 27 يناير 2012
[64210]

قُبــــــــــــــــــُلات وصَـــــــــــــــــــــــَلوات

 الاستاذ / ابراهيم دادي السلام عليكم ورحمة الله ..  منهج فضح البخاري وأتباعه.. هو من باب تفهيم المسلمين .. مدى خطورة  كتاب البخاري وهو من الفخاخ الستة وليس الصحاح الستة.. أخطر على العقل العربي المسلم.. من كل انواع الغزو في العصر الحديث...


 ولم يستمر غزوا لبلد افريقي اكثر من الغزو العربي لبلدان شمال افريقيا.. وذلك لاستخدام عباءة الدين لتغييب عقول العرب والبلاد المغزوة..


وعجبت أشد العجب .. من القبلات التي يقتنصها الرجل العربي المتأسلم من عشيقاته .. أو من ذوات الرايات الحمر.. ويذهب للرسول يستفتيه ..  والرسول برئ مما نسب إليه من أنه اجاز للرجال القبلات  وزعم أن الصلوات بين طرفي النهار تذهب سيئات القبلات المسروقة.. ولا حولا ولا قوة إلا بالله..  بالفعل هم أعداء للرسول الكريم محمد بن عبد الله وأعداء للقرآن .. يقول تعالى (وكذلك جعلنا لكل نبي عدواً شياطين الانس)  


نعم هم أعداء الرسول محمد من الانس .. من يزعمون أن الرسول أباح القبلات لرجال ونساء المسلمين.. وأن الصلوات تذهب هذا الإثم.!!


4   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الجمعة 27 يناير 2012
[64213]

شكرا لك الفاضلة الأستاذة ميرفت عبدالله على إثراء الموضوع،

عزمت بسم الله،


شكرا لك الفاضلة الأستاذة ميرفت عبدالله على إثراء الموضوع،

نعم سيدتي كما تفضلت وقلت: فالرسول الكريم الذي كان يتخلق بالقرآن الكريم والذي وصفه ربه جلت قدرته بقوله تعالي {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ }القلم4. لا يمكن أن يرصى من أصحابه بفعل كهذا ، ومن أساسه لا يصدر عنه هذا الفعل المقزز أمام أحد . فكيف يرضى بهذا الجهل والمرض.أهـ

في نظري لو كان هؤلاء يعقلون أو يفقهون أو يعلمون ما يحملون، لما أوردوا مثل تلك الروايات المقززة في صحيحهم، والتي لا يقبلها إنسان سليم العقل، فكيف بهم يقبلون نسبتها إلى الرسول ذي الخلق العظيم بشهادة رب العرش العظيم؟؟؟؟

لك من الله تعالى التحية وشكرا مرة أخرى على المشاركة في الجهاد.


5   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الجمعة 27 يناير 2012
[64215]

شكرا لك أخي الكريم الأستاذ محمد عبد الرحمن محمد، على المداخلة في الموضوع،

عزمت بسم الله،


شكرا لك أخي الكريم الأستاذ محمد عبد الرحمن محمد، على المداخلة في الموضوع،


لو أن كتاب البخاري كان صحيحا كما يدّعون، لما وجدنا فيه الكثير، الكثير من الروايات المخالفة لأحكام الله النصية المبينة، المشكل أننا نجد فيه الكثير مما يخالف شرع الله تعالى ثم ينسب إلى قول الرسول عليه السلام، الذي لا ينطق عن الهوى إنما ينذر ويبشر بالوحي، وقد تولى المولى تعالى حفظ كتابه المنزل بقدرته سبحانه من عبث العابثين، وبما أن أعداء الله لم يقدروا من تغير أو تبديل آيات الله في الكتاب، جاء البخاري وغيره ليضعوا كتبا مما كتبت أيديهم ونسبوها إلى حديث الرسول افتراء عليه وكذبا. وإليك أخي الكريم ما هو أعظم من القبلة التي تذهبها الحسنات، إنه النصيب من الزنا المكتوب على بني آدم وأنه يدرك ذلك لا محالة، وقد وضعوا شرحا للرواية على أن زنا العين النظر وزنا اللسان المنطق، وهذا يعتبر بالنسبة لي در الرماد على العين.

جاء في ( صحيح) البخاري: 5889 حدثني الحميدي حدثنا سفيان عن بن طاوس عن أبيه عن بن عباس رضي الله عنهما قال لم أر شيئا أشبه باللمم من قول أبي هريرة وحدثني محمود أخبرنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن بن طاوس عن أبيه عن بن عباس قال ما رأيت شيئا أشبه باللمم مما قال أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم ثم إن الله كتب على بن آدم حظه من الزنا أدرك ذلك لا محالة فزنا العين النظر وزنا اللسان المنطق والنفس تتمنى وتشتهي والفرج يصدق ذلك كله أو يكذبه.

البخاري ج 5 ص 2304 قرص 1300 كتاب.


فما قولكم زاد فضلكم؟


 وما يؤكد أن كتاب البخاري قد كُتب من أجل أن يحيد الناس عن دين الله وكتابه المبين، فما حكم هذه الرواية التي تبيح لرجل وامرأة أن يتعاشرا لثلاث ليال ( وليس أيام)، إن توافقا، وبعد الليالي الثلاث إن أحبا أن يزيدا أو يتفرقا. فهل يقصد البخاري زواج المتعة؟ فإن كان يقصد زواج المتعة فأين ذكر الأجر وأين الكتاب؟؟؟


 


إليكم الرواية من البخاري:

4827 حدثنا علي حدثنا سفيان قال عمرو عن الحسن بن محمد عن جابر بن عبد الله وسلمة بن الأكوع قالا كنا في جيش فأتانا رسول رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ثم إنه قد أذن لكم أن تستمتعوا فاستمتعوا وقال بن أبي ذئب حدثني إياس بن سلمة بن الأكوع عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أيما رجل وامرأة توافقا فعشرة ما بينهما ثلاث ليال فإن أحبا أن يتزايدا أو يتتاركا تتاركا فما أدري أشيء كان لنا خاصة أم للناس عامة قال أبو عبد الله وبينه علي عن النبي صلى الله عليه وسلم انه منسوخ.

صحيح البخاري ج 5 ص 1967 قرص 1300 كتاب.

فما قولكم زاد فضلكم؟  


6   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الجمعة 27 يناير 2012
[64217]

شكرا لك أخي الكريم الأستاذ ابراهيم ايت ابورك على المشاركة في المقال المتواضع،

عزمت بسم الله،


شكرا لك أخي الكريم الأستاذ ابراهيم ايت ابورك على المشاركة في المقال المتواضع،

المؤسف والغريب أن نجد من يتفاخر بتلك الروايات المقززة ويصر على صحتها عن النبي.

في الحقيقة هذا ما يجعلني في بعض الأحيان أتساءل هل أنا مع بني آدم المكرم، أم مع الأنعام المسخرة لبني آدم ليركبوها ومنها يأكلون، ـ ولا أظلم الأنعام لأنها لم تحد عن سنة الله تعالى والفطرة التي فطرها عليها فهي تأكل وتشرب وتتكاثر ـ هل كل هذا من أجل تقديس كتاب البخاري وغيره من كتب البشر حتى لا تتصدع قدسيتهم؟؟؟
لأنهم لو اعترفوا بضعف رواية واحدة لتصدعت صحاحهم كلها...


هل يمكن لأصحاب المنابر أن يقدِّروا الله تعالى حق قدره؟؟؟ فيجعلوا من أحسن الحديث أقدس الكتب، ولا يكونوا من المداهنين، (أَفَبِهَذَا الْحَدِيثِ أَنْتُمْ مُدْهِنُونَ)(81). الواقعة. أم أنه يصدق فيهم قول الله تعال: وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّماوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ(67). الزمر.

شكرا لك مرة أخرى على المداخلة لك من عند الله التحية.


 


7   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   الجمعة 27 يناير 2012
[64221]

إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا..

 والله إن القلب ليحزن والعقل يستحي من مطالعة هذه الفواحش البخارية .. التي يرويها عن منافقين شياطين ينتسبون للإسلام .. يحبون  أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا.. (في المجتمع المسلم)


 فهم  لايحبون القرآن ولا الرسول ولا المؤمنين بالقرآن..


  عداؤهم شديد.. ومكرهم عتيد تزول منه الجبال....


ويقول الله تعالى فيهم ( إن الذين يحبون أن تشيع االفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة والله يعلم وأنتم لا تعلمون) النور 19.


8   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الجمعة 27 يناير 2012
[64225]

شكرا أخى الحبيب استاذ ابراهيم دادى ،،ونرجو المزيد

ننتظر هذا المسلسل منك عن روايات البخارى ، وأراك تأخذ منحى جديدا فى الاجتهاد ، وهو مقارنة الروايات وبيان التعارض بينها ، وهذا تطور مطلوب، أرجو الأخذ به فى مقارنة روايات الموضوع الواحد فى صيغ مختلفة فى الكتاب الواحد ، أو روايتها بصيغ مختلفة لدى أكثر من مؤلف وأكثر من كتاب . التحليل الموضوعى للتناقض بين الروايات يؤكد ان لا علاقة لها بدين الاسلام وليس لها علاقة بالنبى عليه السلام لا علاقة له بهذا الافك المضطرب والمختلف فيه والمتناقض بعضه مع بعض ، كما يثبت ان لا علاقة له بالوحى فيمن يزعم أن هذا الهراء وحى ،بل يجعلونه يعلو القرآن ويحكم على القرآن أو بزعمهم ينسخ أى يلغى بزعمهم تشريعات القرآن . المجال أمامك واسع ورحب وعميق استاذ ابراهيم دادى لتبدع وتجتهد.


خالص المنى


9   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   السبت 28 يناير 2012
[64235]

جزاك الله خيرا

أصدقك القول أستاذ إبراهيم بأني أصبت باإعياء من قراءتي للمقال ، نظرا لما فيه من روايات مقذذة . فكان الله في عونك فانت تغرف من هذا المستنقع ،حتى تعالج وتصوب فالمهمة ليست سهلة ، وليس هناك أسهل من السير مع التيار  وليس ضده ! فمن يمشي عكس السير ويناضل في إثبات قضية ما يتعرض لمتاعب عدة ويواجه صعوبات غاية في القسوة ، فهو حتما يخسر كل يوم أصحاب ولا أقول أصدقاء ، وهو دائما يوصم بصفات ليست حقيقية ويبعد عنه أقرب خاصته كل يوم يزيد عدد المتجاهلين له منهم ، فلا شك ان هذه تضحيات يشعر بها كل صاحب رأي وكل صاحب مبدأ ، واعذرني لن أستطيع التعليق ولا على أي نقطة في المقال وأكتفي بهذا القدر . شكرا لك .


10   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الأحد 29 يناير 2012
[64257]

لك أخي الحبيب الدكتور أحمد من الله تعالى التحية،

عزمت بسم الله،


لك أخي الحبيب الدكتور أحمد من الله تعالى التحية، وشكرا جزيلا على التعليق في هذا الموضوع المتواضع، الذي وضعت فيه بين يدي القارئ الكريم بعض الروايات من كتاب البخاري، التي لا يقبلها صاحب عقل سليم ولا صاحب عقل مختل، إنما يقبل بها الذين أشربوا في قلوبهم البخاري بكفرهم بكتاب الله تعالى، ونقول لهم بئسما يأمركم به إيمانكم إن كنتم مؤمنين. وقد ذكر لنا المولى تعالى في الكتاب موقف بني إسرائيل المماثل للمستمسكين بكتاب البخاري وغيره من كتب البشر، فقال سبحانه: وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمْ الطُّورَ خُذُوا مَا آتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاسْمَعُوا قَالُوا سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمْ الْعِجْلَ بِكُفْرِهِمْ قُلْ بِئْسَمَا يَأْمُرُكُمْ بِهِ إِيمَانُكُمْ إِنْ كُنتُمْ مُؤْمِنِينَ(93). البقرة.

نسأل الله تعالى لنا ولهم الهداية إلى الصراط المستقيم لننجو من عذاب الحميم.

شكرا مرة أخرى على المداخلة والتشجيع أكرمكم الله سبحانه بالصحة والصبر على الجهاد.


 


11   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الأحد 29 يناير 2012
[64258]

شكرا لك الكريمة الأستاذة عائشة حسين على كرم المداخلة،

عزمت بسم الله،


شكرا لك الكريمة الأستاذة عائشة حسين على كرم المداخلة،

كان الله تعالى في عونك حتى لا تصابي بالإعياء عند قراءة مثل هذه الروايات البخارية، حقيقة مثل هذه الروايات تصيب القارئ بالإعياء والاشمئزاز لما يحمله كتاب البخاري، الذي يعتقد السواد الأعظم من الناس بصحته، فأنا لا ألوم عامة الناس بهذا، لكن ما يحيرني هو اعتقاد الشيوخ والمتخرجين من الجامعات الإسلامية، كيف يعتقدون بصحة ما بين دفتي كتاب البخاري، ألا يقرؤون؟ أو أنهم لا يعقلون؟ وفي قلوبهم أكنة أن يفقهوا وفي آذنهم وقرا، فقست قلوبهم وزين لهم الشيطان ما يعملون ...

قال رسول الله عن الرُُّوح الأمين عن ربه سبحانه: أُوْلَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْغَافِلُونَ(108). النحل.

وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْر وَإِذَا ذَكَرْتَ رَبَّكَ فِي الْقُرْآنِ وَحْدَهُ وَلَّوْا عَلَى أَدْبَارِهِمْ نُفُورًا(46). الإسراء.

أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنْ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمْ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ فَاسِقُونَ(16). الحديد.

كَلَّا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِمْ مَا كَانُوا يَكْسِبُونَ(14). المطففين.


شكرا لك مرة أخرى، أكرمك الله تعالى على جهودك التي تبذلين في سبيل الله تعالى.

 


12   تعليق بواسطة   أحمد نافع     في   الإثنين 30 يناير 2012
[64270]

لا حول ولا قوة ألا بالله

 


 


 


 


 


 


 


أنك لا تسمع الموتى ولا تسمع الصم الدعاء أذا ولو مدبرييين


 


 


 


 


 


 


 


 


انك لا تسمع الموتى ولا تس


13   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الإثنين 30 يناير 2012
[64279]

أعزائي القراء تحية من عند الله عليكم، إليكم ما يؤكد سذاجة أهل الحديث المبالغين في حب البخاري وغيره م

أعزائي القراء تحية من عند الله عليكم، إليكم ما يؤكد سذاجة أهل الحديث المبالغين في حب البخاري وغيره من كتب البشر، ولم يكونوا يحبون الرسول عليه السلام كما يدعون، لأنهم لو كانوا يحبونه فعلا لما قبلوا مثل ما ستسمعون من تهكم من غير المسلمين، فإليكم الرابط: www.dailymotion.com/video/xd04hd_yyyyyy-yy-yyyy-yyy-yyyy-yyyyy-yyy-y_people

نبرأ إلى الله تعالى من إيذاء الشيوخ من أهل الحديث لرسول الله تعالى، لتعصبهم لافتراء البخاري وغيره من أيمة الحديث. فمن شاء فليؤمن بالبخاري ويصدق ما جاء في كتابه، ومن شاء فليكفر به ويؤمن بخالق البخاري والخالق لكل شيء...


 


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 402
اجمالي القراءات : 8,359,413
تعليقات له : 1,906
تعليقات عليه : 2,755
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA