الرب أقدس من أن تحولوه لمصمم أزياء

خالد منتصر في الجمعة 23 اكتوبر 2009


معظم سكان العالم شرقاً وغرباً تتعامل مع الرب سبحانه وتعالى على أنه مصمم الكون،إلا الدعاة المصريين المكبوتين الجدد الذين سمموا حياتنا فهم يصرون على التعامل مع الرب على أنه مصمم أزياء!، حاشا لله أن تكون هذه مهمة الرب، إن الرب أقدس وأسمى من تصوراتهم المريضة بأن يتفرغ سبحانه للمرأة وهل تكشف وجهها أم تخفيه؟، وكم من خصلات الشعر تظهر؟، وماهى مواصفات زيها الإسلامى؟، وهل هو الإسدال أم الخمار أم النقاب أم الحجاب أم الشادور أم الحجاب التركى المدندش circ; ذو الطبقات السبع؟، وهل النقاب بعين واحدة أم بزوج من العيون؟، وهل لونه أسود أم أبيض؟، وهل تضع بيشه أو ستاراً شفافاً على فتحة العينين أم لا؟، وهل تظهر قرط الأذن أم تخفيه خشية ظهور غضروف الأذن وصيوانه؟!!، وهل يسمح لها بنتف شعر الحاجب أم تكون بذلك قد إرتكبت جريمة التنمص وصارت نامصة متنمصة متلصصة؟!!.


هل هذا معقول؟، إننى لاأتحدث الآن عن تفاصيل فقهية ولكنى أتحدث عما هو أشمل من ذلك، أتحدث عن فلسفة الإيمان وعلاقتنا مع الرب العظيم المقدس، هل هى علاقة حب أم علاقة خوف؟، هل هى علاقة تربص من خالق بمخلوق ضعيف تنصب له الفخاخ تلو الفخاخ ليقع فيها ثم يشوى باربكيو فى النهاية، أم أنها إعمار فى الأرض وسيادة ضمير وإستحقاق إستخلاف؟، ليس من المعقول ولا من المنطقى ولا من الإنسانى أن أحول علاقتى الإيمانية القدسية إلى علاقة بين مرعوب ومرعب، أو بين مرتعش ومنتقم!!.
الزى ليس التطور الطبيعى لورقة التوت، وليست وظيفته مجرد التغطية، ولكن له وظيفة أهم يستعملها كل البشر، الزى لغة حوار ورسالة توصيل وشفرات تلغراف، أحياناً يكون الزى رسالة تعبر عن مهنة، أنا ببالطو أبيض فأنا طبيب، أنا بزى عسكرى إذن أنا ضابط..وهكذا، وأحياناً تكون رسالة طبقية، أنت ترتدى سينييه أو ماركة عليها تمساح أو علامة صح أو بولو...الخ، فأنت ثرى أو شيك أو المفروض ألا تجلس مع الناس البيئة!!، والمنقبة ترسل رسالة بهذا الزى، أنا أفضل ديناً منكن ياسافرات وحتى يامحجبات، أنا معزولة عن المجتمع بستار سميك وعلى المجتمع أن يلائم ظروفه ويلوى عنقه حتى يلائم ظروفى، وعليكم أن تجندوا سيدات لتفتيشى فى الجامعه والمرور والمصالح الحكومية...الخ، أنا طلع فى دماغى كده وحبيت كده وعلى المجتمع كله أن يتشكل كالأميبا ليصبح على مقاس ماأحبه وماأفكر فيه!.
تنزه الله عن كل هذه السفاسف التى إخترعها سماسرة الدين من المؤلفة جيوبهم، الرب هو الذى خلق التغير الزمنى والظروف التى تتبدل، ووضع القواعد العامة المرنة لهذا التغير والتبدل، وهو رحيم غفور يحب عباده، ولايدعى كائن من كان أنه يمتلك صكوك الغفران وباسبورتات الفردوس، وإذا إدعى ذلك فهو كاذب، والدين أقدس وأسمى وأعظم وأجل من تحويله بواسطة دعاة النقاب إلى محل ترزى.

 

اجمالي القراءات 10640

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   نورا الحسيني     في   الأحد 25 اكتوبر 2009
[43203]

هذا هو ما يولد التعصب والتطرف .

هؤلاء الذين يحصرون الدين في الزي الذين يرونه هو الصحيح  من وجهة نظرهم ، وينظرون إلى من يخالفهم الزي أنهم ليسوا على صواب ، ومن ليس على شاكلتهم ليسوا على صواب هذا هو ما يولد التعصب والتطرف أن تظن أنك فقط على صواب ، وأن المخالف لك ومن لا يقتنع بفكرك ليس على صواب فيتخذ منه موقف العداء .


2   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الأحد 25 اكتوبر 2009
[43206]

صدقت

والمنقبة ترسل رسالة بهذا الزى، أنا أفضل ديناً منكن ياسافرات وحتى يامحجبات، أنا معزولة عن المجتمع بستار سميك وعلى المجتمع أن يلائم ظروفه ويلوى عنقه حتى يلائم ظروفى، وعليكم أن تجندوا سيدات لتفتيشى فى الجامعه والمرور والمصالح الحكومية...الخ، أنا طلع فى دماغى كده وحبيت كده وعلى المجتمع كله أن يتشكل كالأميبا ليصبح على مقاس ماأحبه وماأفكر فيه!.


صدقت ثم صدقت ثم صدقت ..


3   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الأحد 25 اكتوبر 2009
[43217]

الدكتور خالد

كنت في رحلة بالقطار وبعد ان انتهيت من قراءة الرواية التي كانت بيدي , رميتها جانبا و بقيت  الافكار تتقاذفني من موضوع لموضوع الى ان وجدت نفسي اقف امام موضوع النقاب . وخطرت ببالي فكرة جهنمية وخبيثة( هههههههه) وهي ماذا لو تنقبو كل اهل مصر مثلا , رجالا ونساءا واطفالا وشيوخا ولمدة اسبوعين فقط ولن اقول شهرا ولنتخيل كيف ستمشي الحياة ؟؟؟؟هههههههه


وانا ايضا مع المقطع الذي كتبته يا دكتور خالد :


والمنقبة ترسل رسالة بهذا الزى، أنا أفضل ديناً منكن ياسافرات وحتى يامحجبات، أنا معزولة عن المجتمع بستار سميك وعلى المجتمع أن يلائم ظروفه ويلوى عنقه حتى يلائم ظروفى، وعليكم أن تجندوا سيدات لتفتيشى فى الجامعه والمرور والمصالح الحكومية...الخ، أنا طلع فى دماغى كده وحبيت كده وعلى المجتمع كله أن يتشكل كالأميبا ليصبح على مقاس ماأحبه وماأفكر فيه!.



هناك اية قرأتها تقول وبما معناه  (( ان على النساء ان يغضوا ابصارهن ...) , والسؤال هو :


هل تعمل المنقبة بهذه الاية , ام تنظر وتنظر وتنظر وتمتع عينيها بكل ما موجود امامها وهل تستطيع ان تغض بصرها وكيف ذلك ؟ وبصراحة لم ارى الكثير من المنقبات ولكن القلائل اللواتي  شاهدتهن ونظرت اليهن من باب الفضول او الاستطلاع لارى كيف هو النقاب  , فأني:


أرى عيني المنقبة  تنظر وتنظر وتنظر الي و تبحلق  وتبحلق وتبحلق بي وبكل قوة  , فأين غض البصر الذي تأمرهم به تلك الاية مجرد سؤال للمنقبات , الا تنظر وتبحلق بنفس الطريقة للرجال الذين يصادفونها بالطريق , والعيون المكحلة وما ادراك ما لعيون المكحلة  (( : 


النقاب لا يمكن ان يلغي شخصية واخلاق المرأة ابدا ومهما كانت . ألمرأة نفسها تستطيع أغراء الرجال سواء كانت منقبة او محجبة او سافرة. والرجل يحترم المرأة ويقف عند حدوده معها عندما اخلاقها وتربيتها وتصرفاتها تعكس ما بي داخل نفسها .


وشكرا دكتور خالد


 


 


 


4   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الأحد 25 اكتوبر 2009
[43221]

أ. خالد .. لم أقل صدقت أعتباطا

فأنت تقول

{والمنقبة ترسل رسالة بهذا الزى، أنا أفضل ديناً منكن ياسافرات وحتى يامحجبات، .. ألخ}

هههههههه

لييت أقتصر الأمر على هذا

للجميع ..

تم سباب الملايين من نساء مصر على قناة الناس الدينية وجريدة المصرى اليوم  بالموامس 

بتاريخ 12 هذا الشهر بقناة الناس و13 هذا الشهر بجريدة المصرى اليوم تم سباب من لا ترتدى(على الأقل) الحجاب بأنها عاهرة لمدعى الدين صفوت حجازى

http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=229113

بالمناسبة للتذكير هذا السباب أفتى من قبل أنه وجب قتل اليهود الذين يدخلون فى مصر للسياحة .. ثم تراجع عن فتواه بلسانه فى التليفزيون عندما تمت مواجهته بأن من تسمح له السلطات المصرية بدخول ارض مصر فهو قد حصل على عقد الأمان حسب الشرع

ما قاله السباب مدعى الدين.

من يقل إن أرتداء النقاب عادة فهو ليس على علم بتلك المسألة ولا يجوز لمخلوق ان يقول أن ارتداء النقاب عادة .. ومن يرى أن التى ترتدى النقاب يمكنها أن تخفى أسفله مطواة فإن التى تخرج متبرجة وتظهر زينتها على الأخرين فهى عاهرة وتخفى معها الشيطان .

صدقت ثم صدقت ثم صدقت





5   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الثلاثاء 27 اكتوبر 2009
[43253]

الأسلام ينهى المنقبة من الذهاب للمساجد فما بالكم بالجامعات وخلافه

الحقيقة انه منهى على المرة المُسلمة أن تذهب للمساجد متنقبه..

فقد قال تعالى (( يَا بَنِي آدَمَ خُذُواْ زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ )).. الأعراف 31 .. آية محكمة النص واضحة المعنى ..

و كما هو معلوما أن بنى أدم تجُب الرجال والنساء ..

وبالتالى تعالى يأمر النساء أن تأخذ زينتها عند المساجد (دون اسراف) ولا خلاف فى هذا على الأطلاق ..

من يذهب إلى أن النساء لا يجب أن تتزين بدون أسراف (وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ) فهو يكفر بآيه الأعراف 31


قبلما أن يحاول البعض طرح سؤال على بقوله .. وما هى الزينة ( بدون أسراف)  فى أعتقادك التى جاءت فى الأعراف 31


أرد .. أن من يحددها هو طبقات المجتمع المتوسطة السوية فى اى مجتمع .. وليس العشوائيات أوالبورجوازيين او المتطرفين أياهم من المتأسلمين المعروفون للجميع .. لقوله تعالى:

خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ .. الأعراف 199.


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-01-12
مقالات منشورة : 289
اجمالي القراءات : 2,076,965
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 351
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt