الشمس بين السنة و القرآن:
و طلوع الشمس من مغربها

محمد البرقاوي في السبت 24 مايو 2008


acute;أَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا (42) فِيمَ أَنْتَ مِنْ ذِكْرَاهَا (43) إِلَى رَبِّكَ مُنْتَهَاهَا (44) إِنَّمَا أَنْتَ مُنْذِرُ مَنْ يَخْشَاهَا (45) ), و حسب هذه الآيات البينات فعلاقة النبي بالساعة هي أن ينذر قومه بإقتراب الساعة فقط لا أن يعدد لهم علاماتها التي لا يعلمها إلا الله تعالى و الذي علمنا البعض منها في محكم التنزيل. و لكننا نتساءل اليوم كيف حالنا أمام جبال من الصحاح و التفاسير و أقوال العلماء المختلفة حول علامات الساعة المفتراة التي تناقلها أعلام و عوام المذهب السني عبر القرون الماضية من دون أن يفكروا فيها و لو للحظة صادقة ليحكموا فيها القرآن الكريم على جميع معتقداتهم. فأيهما أفضل للمؤمن العاقل : القرآن الكريم أم تلك الأقوال الداعية للجمود و التخلف و إضفاء قداسة على أناس عاديين مثلنا لإضفاء قداسة أخرى على أحاديث ظنية لا تغني من الحق الشيء مثل القول بأن البخاري ثاني أصح كتاب من بعد القرآن الكريم أو مقولة ' كيف يُسأل أحمد عن الحديث ' أي كل حديث رواه أحمد هو صحيح مائة في المائة, و لله في خلقه شؤون.
من إحدى علامات الساعة المفتراة التي خطرت ببالي لأعرضها على القرآن الكريم هي طلوع الشمس من مغربها.
1- أولا سأورد حديثين من صحيح مسلم كي أدلل على أن الحديثان موجودان و لم يفتريهما أهل القرآن كذبا على السنيين و من بعد سأورد الآيات المتناقضة مع الحديثين, و بالله التوفيق.
2- (2901) حدثنا أبو خيثمة، زهير بن حرب وإسحاق بن إبراهيم وابن أبي عمر المكي - واللفظ لزهير - (قال إسحاق: أخبرنا. وقال الآخران: حدثنا) سفيان بن عيينة عن فرات القزاز، عن أبي الطفيل، عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال:
اطلع النبي صلى الله عليه وسلم علينا ونحن نتذاكر. فقال "ما تذاكرون؟" قالوا: نذكر الساعة. قال "إنها لن تقوم حتى ترون قبلها عشر آيات". فذكر الدخان، والدجال، والدابة، وطلوع الشمس من مغربها، ونزول عيسى ابن مريم صلى الله عليه وسلم، ويأجوج ومأجوج. وثلاثة خسوف: خسف بالمشرق، وخسف بالمغرب، وخسف بجزيرة العرب. وآخر ذلك نار تخرج من اليمن، تطرد الناس إلى محشرهم ". ( الرواية الأولى )

(2901) حدثنا عبيدالله بن معاذ العنبري. حدثنا أبي. حدثنا شعبة عن فرات القزاز، عن أبي الطفيل، عن أبي سريحة، حذيفة بن أسيد. قال:
كان النبي صلى الله عليه وسلم في غرفة ونحن أسفل منه. فاطلع إلينا فقال "ما تذكرون؟" قلنا: الساعة. قال "إن الساعة لا تكون حتى تكون عشر آيات: خسف بالمشرق، وخسف بالمغرب، وخسف في جزيرة العرب، والدخان، والدجال، ودابة الأرض، ويأجوج ومأجوج، وطلوع الشمس من مغربها، ونار تخرج من قعرة عدن ترحل الناس". ( الرواية الثانية )
3- آيات الذكر الحكيم:
- سورة البقرة (أَلَمْ تَرَ إِلَى ٱلَّذِى حَآجَّ إِبْرَٰهِيمَ فِى رِبِّهِ أَنْ ءَاتَـٰهُ ٱللَّهُ ٱلْمُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَٰهِيمُ رَبِّيَ ٱلَّذِى يُحْىِ وَيُمِيتُ قَالَ أَنَا أُحْىِ وَأُمِيتُ قَالَ إِبْرَٰهِيمُ فَإِنَّ ٱللَّهَ يَأْتِى بِٱلشَّمْسِ مِنَ ٱلْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ ٱلْمَغْرِبِ فَبُهِتَ ٱلَّذِى كَفَرَ وَٱللَّهُ لاَ يَهْدِى ٱلْقَوْمَ ٱلظَّـٰلِمِينَ – 258 ). لمّا تحدى الخليل إبراهيم ذلك الملك الظالم لنفسه بأن جعل نفسه ندّا لله تعالى في ظنه أنه إله يحيي و يميت, ردّ عليه إبراهيم عليه السلام بأن الله تعالى يؤتي بالشمس من مشرقها حسب القانون الإلهي الذي يسير الطبيعة و تحدى الخليل ذلك الظالم لنفسه بأن يأتي بالشمس من مغربها و بهت الكافر و لم يستطع الرد على تلك الحجة الدامغة. و نلاحظ أنه لم يأت في كلام إبراهيم أي إستثناء لإمكانية طلوع الشمس من المغرب و لو كان ذلك الإستثناء قبل يوم القيامة.
- سورة الأنعام ( فَالِقُ ٱلإِصْبَاحِ وَجَعَلَ ٱلَّيْلَ سَكَناً وَٱلشَّمْسَ وَٱلْقَمَرَ حُسْبَاناً ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ ٱلْعَزِيزِ ٱلْعَلِيم – 96 ). لئن كانت الآية جد واضحة على أن الشمس و القمر يجريان بإذن الله تعالى حسب حساب إلهي دقيق يتعاقب فيه الشمس و القمر بانتظام إلا أننا نستطيع أن نعزز تلك الآية الكريمة بما ورد في سورة ياسيين إيمانا منا بأن القرآن الكريم قائم بذاته و تفسر آياته بعضها البعض, فنقول ما قاله الله تعالى ( ِلاَ ٱلشَّمْسُ يَنبَغِى لَهَآ أَن تدْرِكَ ٱلقَمَرَ وَلاَ ٱلَّيْلُ سَابِقُ ٱلنَّهَارِ وَكُلٌّ فِى فَلَكٍ يَسْبَحُونَ – ياسين – 40 ). فالليل في القرآن الكريم لا يسبق النهار و لا طلوع للشمس من مغربها لأنه حسب ما ورد في أحد الأحاديث أن الصحابة سألوا النبي محمد عليه السلام عن الصلاة في ذلك اليوم الذي يتحول إلى ليل قبل طلوع الشمس من مغربها فقال لهم اقدروا له قدره أي صلوا فيه كما تصلون في الصباح و الله تعالى يقول أن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا, فلكل صلاة وقتها المعلوم و لن يتغير وقت الصلاة حسب ظرف طارئ مزعوم, و المؤمنون اللذين أمرهم الله تعالى باحترام أوقات الصلاة هم نفسهم الأخيرين مثل الأولين عامة لأن الساعة في القرآن الكريم تقوم بغتة على المؤمن مثل الكافر و الإستثناء الذي إستثنته السنة المزعومة بأن الساعة تقوم على الكافرين غير موجود في القرآن الكريم لأن قوله تعالى (يَسْـَلُونَكَ عَنِ ٱلسَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَـٰهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لاَ يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَآ إِلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِى ٱلسَّمَـٰوَٰتِ وَٱلأَْرْضِ لاَ تَأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً يَسْـَلُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِىٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ ٱللَّهِ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَ ٱلنَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ – الأعراف – 187 ). هو كلام يشمل الجميع المؤمنين من اللذين تقدموا و تأخروا.
أخيرا يبقى الفارق شاسعا بين سنة الإنسان الظنية و سنة الله تعالى الحقيقية لأنه لا تبديل لسنة الله عز و جل و لا يبدل القول لديه, بل قوله الحق الجدّي الذي لا مزاح فيه و صدق الله تعالى الذي وصف خلقه و كونه أجمعين يما يلي (إِنَّ فِي خَلْقِ ٱلسَّمَاوَاتِ وَٱلأَرْضِ وَٱخْتِلاَفِ ٱللَّيْلِ وَٱلنَّهَارِ وَٱلْفُلْكِ ٱلَّتِي تَجْرِي فِي ٱلْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ ٱلنَّاسَ وَمَآ أَنزَلَ ٱللَّهُ مِنَ ٱلسَّمَآءِ مِن مَّآءٍ فَأَحْيَا بِهِ ٱلأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَآبَّةٍ وَتَصْرِيفِ ٱلرِّيَاحِ وَٱلسَّحَابِ ٱلْمُسَخَّرِ بَيْنَ ٱلسَّمَآءِ وَٱلأَرْضِ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ – 164 ) فآيات الله تعالى واضحة لولي الألباب اللذين يصدقون ربهم وحدهم و لا يؤمنون بحديث غيره من البشر. و الله أعلم.

اجمالي القراءات 26270

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (8)
1   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الأحد 25 مايو 2008
[21759]

جزاكم الله خير

قال الله


{وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ }يس39


 


{لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ }يس40


في حالت طلوع الشمس من مغربها يختلف نظالم الكون كله


والله يقول في الايه اعلاه \\\ ولا الليل سلبق النهار وكل في فلك يسبحون \\\   ان طلوع الشمس من مغربها هذا يعني يتغير الليل والنهار    وان طلوع الشمس من مغربها هو باطل مانزل الله به


من علم  ولاكنهم يفترون على الله الكذب


2   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   الأحد 25 مايو 2008
[21766]

شكرا أخي طلعت خيري المنياوي

السلام عليكم.


أشكرك أخي طلعت خيري المنياوي على مرورك الكريم على هذه المقالة البسيطة و التفضل بالتعليق عليها. و أعجتني مقولتك الجميلة ( في حالت طلوع الشمس من مغربها يختلف نظالم الكون كله ) فعند الحشويين أن يختلف نظام الكون أو لا فليست تلك المشكلة لديهم و لكن المشكلة لما تناقش أفكارهم تراهم يغضبون و يلعنون و أفضل وسيلة للدفاع لديهم هي الهجوم و يكون الهجوم بالتكفير و رمي الآخر بإنكار السنة و العمالة لإسرائيل و أمريكا و قريبا كوكب المريخ و لا عزاء في الحمقى.


أشكرك ثانية أخي طلعت و بارك الله تعالى فيك.


3   تعليق بواسطة   طلعت خيري المنياوي     في   الأحد 25 مايو 2008
[21771]

الى محمد البرقاوي

اعرض عن الجاهلين


قال الله


{خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ }الأعراف199


اخي اعرض عن الجاهلين \\\ ان هولاء لا يقولون الا كما قال علمائهم واسيادهم  وهم على قول الباطل مجتمعون


لان هذا الباطل يدعمهم سياسيا وجماهريا فلا يستطيعون ان يتخلى بعظهم عن بعض


قال الله


{قَدْ نَعْلَمُ إِنَّهُ لَيَحْزُنُكَ الَّذِي يَقُولُونَ فَإِنَّهُمْ لاَ يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ اللّهِ يَجْحَدُونَ }الأنعام33


وجزاكم الله خيرا


4   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   الأحد 25 مايو 2008
[21773]

للباطل جمهوره

السلام عليكم أخ طلعت.


أتذكر أنه منذ حوالي ثلاث سنوات كان داعية يقدم برنامجا ديني يتحدث عن الغيب و لم أنس ذلك الكم الهائل من الجماهير الذي حظي به البرنامج خاصة و أنه يتحدث عن الغيب مستعملا السنة و يورد التناقضات الواردة في الأحاديث عمدا أو سهوا فالعقل الإسلامي و العربي خصوصا ما زال يحن للعصور الوسطى و خرافاتها التي أظنها كانت لغاية التسلية أولا إذ لم يكن وقتها لا تلفزيون و لا نت و لا هم يحزنون, ثم جاء المتأخرون من بعد و جعلوها دينا لا يقبل النقاش و كل من يخالف ذلك الدين لا بد له من خطبة جمعة عصماء لتتنزل عليه لعنات الخطيب و يهز المصلون أيديهم و رؤوسهم عاليا و مرددين آمين بدون علم و لا كتاب منير.


5   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الأحد 25 مايو 2008
[21789]

أخي العزيز محمد البرقاوي،

أخي العزيز محمد البرقاوي، جزاك رب العباد على هذا المقال، بهذا سوف تصل إلى الكثير من الركام الذي يحجب عن نور الله ورسوله الذي: لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ(42) فصلت. ولو عدت إلى جرح وتعديل رواة هذه الروايات لوجدت أغلبهم قد قيل فيهم ما قيل من وصف بالكذب والضعف وغير ذلك مما يقال عن الرواة.

يقول عالم الغيب الذي لا يظهر على غيبه أحدا:

قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِلِقَاءِ اللَّهِ حَتَّى إِذَا جَاءَتْهُمْ السَّاعَةُ بَغْتَةً قَالُوا يَاحَسْرَتَنَا عَلَى مَا فَرَّطْنَا فِيهَا وَهُمْ يَحْمِلُونَ أَوْزَارَهُمْ عَلَى ظُهُورِهِمْ أَلَا سَاءَ مَا يَزِرُونَ(31). الأنعام

وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمْ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ(55). الحج.

وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمْ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ(55).الزمر.

تحياتي الخالصة لك.


6   تعليق بواسطة   محمد البرقاوي     في   الأحد 25 مايو 2008
[21792]

سعدنا بمداخلتك الطيبة أستاذ إبراهيم دادي

السلام عليكم.


شكرا أستاذ إبراهيم دادي على مداخلتك الطيبة بخصوص مقالتي. في الحقيقة لست عالما جيدا بخصوص الجرح و التعديل و بيان الصادق من الكاذب عند نقل الحديث و لكنني مؤمن تماما أن بالقرآن نستطيع إزالة جميع الشكوك بخصوص علم الرجال المفترى لأنه بالقرآن الكريم لا نجد كذبا ناقصا أو نسبي و لكن إما أن يكون الإنسان الداعية المسؤول عن تبليغ الدين صادقا مائة في المائة أو لا و لا وجود لمن هم بين هذا أو ذاك. شكرا ثانية أستاذ إبراهيم فنحن نسير على خطاك و الله الهادي للصراط المستقيم.


7   تعليق بواسطة   الشربيني المهندس     في   السبت 09 مارس 2013
[71323]

جمع الشمس والقمر

مجهود طيب ويبقي ان توضح لنا تفسير مسائل تكوير الشمس ( التكوير ) وجمع الشمس والقمر( القيامة )  لتكتمل الفائدة


مع خالص تقديري


8   تعليق بواسطة   محمد على الفقيه     في   السبت 20 يناير 2018
[87852]

لا بد من جزء غيبي في الدين


 



خرافة المهدي والدجال والثرثرة الفقهيه


ربنا لا علم لنا إلا ماعلمتنا 


دين الله الخالص الواصب لابد أن فيه جزء غيبي وإلا فليس بدين أصلا لقد أفتروا على الله الكذب وشركوا في غيبة فضاعت التقوى والأشفاق من الساعة وهول ذلك ليوم وما أعده الله للمتقين في الجنة بوصفها في القرآن وما أعدة للمجرمين والظالمين والذين لم يطعموا المسكين تتلي القرآن حتى تخر مغشيا بوصف الجنة والنار وهول ذلك اليوم الذي لا تضيع فيه مثقال حبه من خردل فالبثرثرة الفقهية ترانا لا نطمع للجنة والانشفق من الساعة ولا نقي أنفسنا من نار وقودها الناس والحجارة


(الذين يخشون ربهم بالغيب)


فدين الله ليس دين لهو كخرافة المهدي والمسيخ الدجال وطلوع الشمس من مغربها وفتاوى هل يجوز رفع اليدين في الدعاء هل يجوز أن ترضع المراءه الجنب أبنها


 


فأيهما ابلغ ويوجل وتخبت له القلوب


طلوع الشمس من المغرب ومهدي منتظر ومسيخ دجال وتزعمون ان البخاري امام لكم وهو يقول ان المسيخ اعور ولكن الله ليس بأعور


 أم (أقتربت الساعه وأنشق القمر)


(أقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون)


(أزفت الآزفة)


(ولو ترى إذ فزعوا فلا فوات وأخذوا من مكان قريب)


(وأستمع يوم ينادي المنادي من مكان قريب يوم يسمعون الصيحه بالحق ذلك يوم الخروج)


وخرافة المهدي خديعة مابعدها خديعة مطية للوصول إلى السلطة في اليمن رجل أسمة علي بن الفضل عام 200هجري  أراد أن يتسلط على الناس فأدعى إنه المهدي المنتظر وعاهدهم بأنه سيقوم بدعوة المهدي ونحن شعوب نصدق الخرافات والأوهام فحيوا بة وقالوا هذا بشر بة رسول الله فلما تغلغل في الحكم فأحل نكاح البنات وشرب الخمور حتى قيل إنه قتل يوم في مدينة زبيد 4000الف نفس. وحتى حين كان يكتب الرسائل يقول(من باسط الأرض وداحيها ومزلزل الجبال وراسيها) وحتى في الآذن للصلوات أمرهم بأن يقولوا (أشهد أن علي بن الفضل رسول الله)


أيهما ابلغ يحشر الناس عراه ينظر بعضهم الى بعض ام(يوم هم بارزون على الله لا يخفى منهم شي لمن الملك اليوم لله الواحد القهار اليوم تجزى كل نفس ما كسبت لا ظلم اليوم ان الله سريع الحساب وأنذرهم يوم الآزفه اذا القلوب لدى الحناجر كاظمين ما للظالمين من حميم ولا شفيع يطاع)


(يوم ترونها تذهل كل مرضعه عما أرضعت وتضع كل ذات حمل حملها وترى الناس سكارى وماهم بسكارى ولكن عذاب الله شديد)


(يوم لا تملك نفس لنفس شيئا والأمر يومئذ لله)


فالدين إذا لم يكن فيه جزء غيبي فليس بدين (الذين يخشون ربهم بالغيب..)(عنده مفاتيح الغيب لا يعلمها إلا هو..)فالدين السني قد أمتلك مفاتيح الغيب وصوروا لنا يوم الفصل وستقوم الساعه يوم الجمعه بطلوع الشمس من مغربها فترانا لا نشفق من الساعة ولا نطمع للجنة بشكل عام لانخشى ربنا بالغيب لأننا اشركنا بالله  في علم الغيب 


تجادلت مع أخ سلفي وهو يتقياء ويصف الجنة بوصف ليس في القرآن حتى قال إن أصحاب الجنة ييقولون في الجنة يارب تمطر نسوان فقلت له اتقي الله هذا شرك هذا أفتراء حتى قال لي في الأخير (أين حقك القرآن هذا) ولحيتة الى سرتة وأعجباة فهل من مدكر


)



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2008-02-13
مقالات منشورة : 27
اجمالي القراءات : 455,762
تعليقات له : 438
تعليقات عليه : 228
بلد الميلاد : Tunisia
بلد الاقامة : Tunis