الغزاة المسلمون كانوا يعذبون بطغيانهم:
الغزاة المسلمون كانوا يعذبون بطغيانهم

Mohammed Z في الخميس 28 فبراير 2019


أليس كان حرياَ بنا أن نرى هذا بكل وضوح، ومنذ زمن طويل..كيف بقينا نتشدق بهذه الغزوات والنهوبات التي كانت تتخذ الدين ستاراَ لها! 

(حسب ما ذكره المؤرخ ابن الأثير)

"غزا المُسلمون جزيرة سردينيا أربع مرَّات في عهدي الأمويين والعباسيين، وقد غنموا منها كثيراً، غير أنها لم تُفتَح أيَّ مرة. كانت غزوتها الأولى في تاريخ الإسلام في سنة 92 هـ خلال عهد الوليد بن عبد الملك وبعد فتح الأندلس، حيث أرسل موسى بن نصير جزءاً من جيشه إليها، فدخلوها دون مقاومة كبيرة، ووجدوا فيها كميَّات هائلة من الذهب والفضة والنفائس، فأخذوا كل ما وجدوه، لكن سفينتهم غرقت خلال عودتهم إلى الأندلس"

 

المصدر:كتاب "الكامل في التاريخلابن الأثير، المجلد الثالث ص567 و568 ("ذكر غزوة جزيرة سردانية")، دار صادر - بيروت - 1979.

 

اجمالي القراءات 1657

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   امجد العقرباوى     في   الجمعة 01 مارس 2019
[90542]

المسلمون؟؟؟؟؟


كان حريا بالاخ محمد ان يطلق اي تسمية على هؤلاء ان كا التاريخ صحيحا فالمسلمون هم ملةابراهيم الحنيفية و هم نفسهم نحن اهل القران و بصراحة انا شخصيا لا اتذكر انني قد غزوت احد تحياتي لك و لجميع كتاب اهل القران



2   تعليق بواسطة   Mohammed Z     في   الثلاثاء 10 مارس 2020
[91973]

معك حق..100٪..ولكن!


مرحباََ بك أخ أمجد، كلامك صحيح وأنا أتفق معك فيما تفضلت..فالمسلم يفترض به أن يكون مسالماَ وعلى خلق رفيع، ولكن تسمية المسلمون اليوم وكذلك قبل مئات الأعوام أخذت شكلاَ مختلفاَ عن التسمية القرآنية الأصلية، فصار جميع أتباع الرسالة المحمدية إسمهم "مسلمون" بل ويستثنى من هذه التسمية أتباع السيد المسيح وكذلك اتباع موسى وصولاَ إلى إبراهيم أول المسلمون! وهذا الخلط الحاصل اليوم يجعلني حتى في حواراتي اليومية أعاني كثيراَ عندما اود ان أشرح لأحدهم شيئاَ فأقول له "أتباع الرسالة المحمدية" فيقول لي من تقصد..حتى إذا قلت له "المسلمون" هنا يقول لي"الآن فهمت عليك"، وآخر عندما قلت له أن المسيحيين واليهود فيهم مسلمون كثيرون، فيقول لي كيف مسلمون وهم مسيحيون!! ولهذا الخلط الشديد صرنا نستخدم الشائع الخاطئ بدلاَ من الصحيح النادر ليفهمنا الناس عن ماذا نتكلم! ولكن في النهاية أنا أتفق معك أن المسلم لا يمكن أن يكون إلا مسلماَ مسالماَ طيباَ جميلاَ وعلى خلق ومحب لجميع الخلائق..ولا يعادي أو يعتدي على أحد!



تحياتي لك :) 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
بطاقة Mohammed Z
تاريخ الانضمام : 2009-04-11
مقالات منشورة : 11
اجمالي القراءات : 42,437
تعليقات له : 25
تعليقات عليه : 12
بلد الميلاد : Cairo
بلد الاقامة : United State