اكادير تتحول الى مستعمرة فلسطينية بقرار من طرف الفرع الاقليمي لجماعة الاخوان المسلمين بالمغرب

مهدي مالك في الأربعاء 18 يوليو 2018


 

 

اكادير تتحول الى مستعمرة فلسطينية بقرار من طرف الفرع الاقليمي لجماعة الاخوان المسلمين بالمغرب

مقدمة لا بد منها                                

مع توالي الايام و الشهور و السنوات يتضح  ان حزب العدالة و التنمية الاسلامي كما يسمى هو حزب ذو المرجعية الدخيلة على بيئتنا الامازيغية الاسلامية كما اسميها شخصيا في اغلب مقالاتي و في كتابي الذي اصبح دون اية فائدة الان حيث رجعنا كثيرا الى الوراء على مستوى القضية الامازيغية و على مستوى حقوق الانسان بفعل التحالف القوي بين المخزن التقليدي و هذا الحزب الاغلبي منذ سنة 2011 الى يومنا هذا من اجل ايقاف التغيير المنشود نحو مدنية الدولة المغربية و نحو المساواة الفعلية بين الامازيغية و العربية على كافة المستويات و الاصعدة..

فمنذ سنة 2011 عارض هذا الحزب الاغلبي بالقوة ترسيم الامازيغية في الدستور الى جانب حزب الاستقلال بايعاز من بعض اطراف المخزن التقليدي حيث كان عبد الاه بنكيران الامين العام الاسبق لحزب العدالة و التنمية يمدح السلطة في العديد من الفيديوهات على يوثوب قبل انتخابات 25 نونبر 2011 التشريعية..

 و بالتالي قد استغل الحزب الاغلبي الظرفية الاقليمية بمنطقة شمال افريقيا و منطقة الشرق الاوسط بعد مرور الربيع الديمقراطي المتميز بصعود الاسلاميين في تونس و مصر بعد ذلك بمعنى ان حزب المصباح استغل خطابه الموجه  للسلطة و خطابه الاسلامي ذو النزعة السلفية و الموجه لبسطاء المغاربة ففاز بانتخابات 25 نونبر 2011 التشريعية ليكون اول حزب اسلامي يقود السلطة الحكومية بعد التصويت على فاتح يوليوز 2011 لينطلق مباشرة مسلسل من التراجعات الخطيرة في الملف الامازيغي بشموليته..

انني اتذكر مثلا ان وزير الاتصال الاسبق مصطفى الخلفي الذي شارك اول حلقة من برنامج شؤون امازيغية في اربيل 2012 حيث قد وعد ان الاذاعة الامازيغية و القناة الامازيغية ستشرعان في بث برامجهما ابتداء من فاتح شتنبر 2012 وفق دفاتر تحملات القطب العمومي لكن وعد الوزير لم يتحقق الى حدود الساعة لان هذا الحزب لم يؤمن في يوم من الايام بان الامازيغية اصبحت لغة رسمية على الاطلاق بحكم مجموعة من المؤشرات الدال على ذلك منذ يناير 2012 الى الان ...................

انني اتذكر ايضا ان حزب العدالة و التنمية قد قام بتاسيس جمعية حملت اسم الامازيغية لجميع المغاربة التي شاركت في برنامج مباشرة بتاريخ اكتوبر 2012 غير انني شخصيا لم اسمع بهذه الجمعية منذ ذلك التاريخ الى الان بمعنى ان هذا الحزب الاغلبي حاول الاظهار بمظهر مدافع عن الامازيغية بعيدا عن ادبيات حركتنا الامازيغية العلمانية منذ سنة 2003 و المؤمنة بالتعدد الثقافي و التعدد الديني داخل مجتمعنا المغربي حيث نتوفر على الشجاعة الكافية للسفر الى اسرائيل في عز النهار بينما اصحاب الحسنات يسفرون اليها في ظلام دامس خوفا من التخوين و الاتهام بالعمالة من طرف فقهاء الاسلام السياسي الذين لا يعترفون اصلا بوجودنا ككيان هوياتي مختلف عن باقي الامم الاسلامية الاخرى حيث لماذا لا نشاهد تنظيم ندوة حول الثقافة الامازيغية في السعودية او في قطر او مصر او حتى في فلسطين المحتلة ؟ باعتبارنا مسلمين و الثقافة الامازيغية هي نفسها الثقافية الاسلامية في شمال افريقيا كلها و جنوب الصحراء الافريقية أي يحق لاي مناضل امازيغي ان يسافر الى حيث يرحب به و بثقافته الامازيغية ...........

الى صلب الموضوع                       

تعتبر القضية الفلسطينية قضية انسانية و عادلة بالنسبة لنا كحركة امازيغية ببعدها الثقافي و السياسي لكن منذ سنة 1956 الان حاول المخزن التقليدي ان يفرض القضية الفلسطينية على الشعب المغربي بغية التعريب السياسي و التعريب العقائدي حيث لا يختلف هذا الامر كثيرا عن عامة الاخزاب السياسية بالمغرب لانها تعتبر نفسها احزاب عربية انخرطت في العديد من المنظمات ذات البعد القومي من قبيل الجامعة العربية الخ .......

اما الحزب الاغلبي الذي يقود الحكومة الحالية فهو الفرع الاقليمي لجماعة الاخوان المسلمين المحظورة الان في مصر بعد الانقلاب العسكري سنة 2013 حيث لا افرق بين الاخوان المسلمين و الوهابية باعتبارهما وجهان لعملة واحدة الا و هي تراث السلف الديني و السياسي أي الخلافة القرشية كما اسميها في العديد من مقالاتي بمعنى ان هذا الحزب الاغلبي هو امتداد طبيعي للمشرق كهوية و كمرجعية دينية الخ ......

ان الجديد في هذه الايام هو اقدام المجلس الحضري لمدينة اكادير الذي يدبره هذا الحزب المريض  بهوس الاتباع الاعمى للمشرق العربي على خطوة خطيرة للغاية حيث قرر اطلاق اكثر من 40 اسم فلسطيني على شوارع المدينة و أزقتها قصد التضامن مع الاشقاء الفلسطينيين ...

انني اقول لو ذهبت الى قطاع غزة بنفسك و سالت أي فلسطيني في الشارع السؤال التالي اين تقع مدينة اكادير في خريطة المغرب و سيرد عليك الرد التالي انني لم اسمع قط بهذا الاسم الغريب عني باعتباري عربي قح حيث في يوم من الايام شاهدت النشرة الجوية لقناتكم الاولى فقرات اسم اغادير فسالت احد الاصدقاء  الخليجيين عن مدينة اغادير و رد علي انها مدينة سياحية و تطل على المحيط الاطلسي  .....

ان هذه القصة القصيرة هي من سجل خيالي صحيح لكنها بالمقابل تعبر عن واقعنا الهوياتي منذ اكثر من 60 سنة من الارتباط الوجداني بالمشرق العربي حتى اصبح المغربي العادي يعرف قطاع غزة اكثر من وطنه العزيز حيث من الطبيعي ان يقرر المجلس الحضري لاكادير هذا القرار الاستفزازي مادام لم يصدر القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للامازيغية و مادام لا نتوفر على مؤسسة لها صلاحيات كبيرة في الطعن في أي قرار يمس تغيير اسماء الاماكن الاصلية من الامازيغية الى العربية و مادام لم يسمح للامازيغيين بتاسيس احزابهم المنطلقة من المرجعية الامازيغية الاصيلة الخ من هذه العراقيل التي تقف امام تحقيق حلم امازيغية المغرب ......

و خلاصة القول ان بهذا القرار الاستفزازي ستتحول مدينة اكادير الى مستعمرة فلسطينية داخل المغرب لان الاخوان المسلمين في بلادنا يفعلون ما يريدون بدون حسيب و لا رقيب بهدف تحقيق حلمهم المتمثل في اسامة الدولة و المجتمع من خلال قتل الامازيغية بكل ابعادها و التعريب المطلق ...................

انني ادين هذا القرار الاستفزازي باشد العبارات و المعاني لان هوية الوطن الاصلية هي فوق أي اعتبار حيث لا تستحق مدينة اكادير مثل هذا المجلس الذي يمجد الاخرين على حساب تاريخ سوس الحافل باسماء المقاومين و الروايس و العلماء و الرياضيين و حتى الفرنسيين الذين ساهموا في الخير و الاخد بيد المعاقين حيث استحضر هنا اسم السيدة بصي التي اسست لوحدها اول مؤسسة لاستقبال المعاقين على صعيد مدينة اكادير  و اقول ربما على صعيد سوس في يناير 1996 أي في زمن احتقار جهة سوس على مختلف الاصعدة و المستويات بمعنى اخر ان عقول اعضاء هذا المجلس ليست مغربية بالمرة بل هي مشرقية أي يقدسون تاريخ الشرق الاوسط اكثر من تاريخنا المحلي خصوصا و تاريخنا الوطني عموما.....

المهدي مالك مسؤول عن صفحة حزب تامونت للحريات في الفيسبوك

 

 

 

 

اجمالي القراءات 468

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2014-12-04
مقالات منشورة : 116
اجمالي القراءات : 470,821
تعليقات له : 27
تعليقات عليه : 22
بلد الميلاد : Morocco
بلد الاقامة : Morocco