ليس كل شيء كتابة ـ يا معلقين

رمضان عبد الرحمن في الجمعة 25 مايو 2007


ليس كل شيء كتابة ـ يا معلقين


لا شك أن كل إنسان يريد أن يثبت وجوده حتى لو كان إثبات وجوده مخالف للدين فهو يدافع عن وجهة نظره ليظل ينقد في الآخرين ، ولكن هناك أشياء ليس فيها وجهات نظر مثل الدين الذي أمر به الله ، وما فيه من أحكام يجب تطبيقها في الدين كما وردت في كتاب الله عز وجل ، 
يجب أن يؤمن الإنسان باليوم الآخر الذي ذكر في القرآن حوالي ست وعشرون مرة ويؤمن بما سيحدث في هذا اليوم من الحق الإلهي الذي ليس فيه ريب أو شك ، وإن الذي فرض هذا الدين جعل  له يوما هو يوم الدين، ولذلك يقول رب العزة (إِنَّ مَا تُوعَدُونَ لآتٍ وَمَا أَنتُم بِمُعْجِزِينَ)الأنعام : 134 ـ أي حق ، ويقول تعالى (وَإِنَّ الدِّينَ لَوَاقِعٌ )الذاريات : 6 ، (إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَوَاقِعٌ) المرسلات : 7 ـ أي أن كل ما ذكر في القرآن سيكون واقعا يوم القيامة ، ولهذا جاء النقد في دين الله من معظم الناس ..


لأنه لا يتماشى مع أهواءهم في الدنيا ، وكذلك لا يناسب طموحاتهم وأمانيهم في الآخرة ... فهم لا يملكون إلا نقد الآخرين ، وخاصة إذا تحدثت عن أي موضوع ديني عقائدي تشريعي وجعلت القرآن وحده هو الحكم في كل شيء وعلى كل شيء ..
تجد آلاف أو ملايين من الناس ينقلبوا عليك والبعض ينقد في الكتابة وفي قواعدها ، لأنه رأى حرف خطأ أو كلمة خطأ في جملة معينة ، وهذه حججهم الباطلة ـ فإما أن ينقدوا في دين الله ويسعون في تعجيزآياته ، أو ينقدوا من يتحدث به أو يدافع عنه ، فيكون عرضة لهؤلاء ، وأعتقد وأنا لم أحصل على أي شهادة علمية ، وهذا من فضل الله ـ وأود أن أنوه أنه لا يوجد شخص في العالم إلا وله أخطاء في الكتابة ، وهذا معروف .. كما يوجد فئة من المسلمين لا تعرف شيئا عن قواعد اللغة ، ولكن يقرؤون القرآن ويفهمون ما تيسر منه فيما يخص أمور التشريع ـ فما موقف هؤلاء من الدين هل سيحاسبون يوم القيامة على عدم فهمهم قواعد اللغة العربية ، أو سيحاسبهم المولى عز وجل على قدر اجتهادهم في فهم آيات الله كما أمرهم ..


كما أحب أن أوضح أن الله حين يحاسب الناس يوم القيامة سوف يحاسبهم على الدين الذي أمر به ، وليس على الخطأ في الكتابة أو القراءة ـ لأن الله جل وعلا يقول في كتابه (إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ)الشعراء : 89 ، ولم يقل أتى الله بلغة سليمة وقواعد صحيحة .. ، وإذا حاسب الله سبحانه وتعالى الناس بهذه الطريقة التي ينقدون بها الفكر القرآني دون تدبر لآيات الله ، فهم بذلك يفترون على الله ، لأنه لا يوجد شخص مستثنى من الخطأ في الكتابة أو القواعد اللغوية ، وليعلم هؤلاء المعاجزين في آيات الله أن للقرآن لغته الخاصة به ، وإذا أخطأ أي إنسان فيما يكتب في أي موضوع فهذا أمرا طبيعيا لأننا بشر ، طالما أن الخطأ لا يمس كتاب الله أو يمس لغة القرآن الكريم كتاب الله ..
وغير ذلك هي مهاترات من أشخاص لا يعلمون شيئا عن الدين ويريدون أن يشغلوا الناس في أشياء تبعدهم عن الغرض الأساسي من مقال معين أو تشتيت أفكارهم حول مفهوم معين لمفاهيم القرآن الكريم ، بحيث يوجهون تركيز القارئ إلى نقصان كلمة ما لحرف أو جملة ما لكلمة ، للخروج بالقارئ بعيدا عن مفهوم المقال ..


وأنا كما قلت لست دارسا لأي شهادة ، والحمد لله ـ لأنه مع الأسف أغلب من يحاربون دين الله هم من حملة الشهادات ، وأنا على استعداد إذا دخلت في حوار كهذا مع شخص أو جماعة ، من السهل أن أعجزهم بجملة واحدة وهي من قال لك على سبيل المثال أن حرف الألف أو أي حرف في أي لغة في العالم يكتب بهذه الطريقة ، ولماذا عدد الحروف في اللغة العربية 28 حرف بالتحديد ، أو غيرها من اللغات ، إذا عرفتم الإجابة ـ أجيبوني يا من تعلقون ناقدين على أن هذه الجملة ناقصة حرف أو زائدة حرف ...
طالما أن الموضوع نقد في أشياء ليس لها أهمية ـ هذا هو الحوار وأنا على يقين أنكم لن تجيبوا على هذا السؤال ولا غيره ، لأنكم مشغولون في أشياء لا تغني ولا تسمن من جوع ..

اجمالي القراءات 8442

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-29
مقالات منشورة : 363
اجمالي القراءات : 4,441,177
تعليقات له : 1,031
تعليقات عليه : 565
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : الاردن