انا اقول و الدكتور حسن يقول فى فرعون هل هو من الهكسوس ؟

علي عبدالجواد في الجمعة 18 مايو 2007


انا اقول و د/ حسن يقول فى فرعون ؟

و جدت ان افضل اسلوب للرد هو الرد المباشر على كل مقطع و بهذا الاسلوب :

قرأت مقالأ للأستاذ على عبد الجواد بعنوان ( فرعون موسى ليس مصرياً ) يحاول فيه الكاتب أن يثبت أن فرعون الذى عاصر نبى الله موسى لم يكن مصرياً ولكنه كان من الهكسوس وقد ساق لذلك الأدلة التى يؤيد بها حجته ويثبت بها ما أراد يقول الكاتب : تعلمنا منذ نعومة اظفارنا أن فرعون موسى مصرى الجنسية و من سلالة الملوك المصريين الذين سموا بالفر&Cute;راعنة و اطلقنا على انفسنا ابناء الفراعنة نسبة الى فرعون الملعون من الله السفاح الكافر ! فأى فخر فى هذا النسب للمصريين؟. وأقول : نعم فرعون موÓte;ى كان مصرياً ولم يكن من الهكسوس وسوف أبرهن على ذلك من خلال القرآن العظيم ( أحسن القصص ) الذى لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه , أما تفاخرنا نحن المصريين فلم يكن تفاخرأ بكفر الفرعون أو أحد الفراعنة ولكنه كان تفاخراً بعلمهم وطبهم وهندستهم وأهراماتهم وآثارهم العملاقة التى أذهلت العالم , أما عن كفر جدنا الفرعون فهذا عيب فيه هو وسيحاسبه الله تعالى عليه ولا تنسى أن نبى الله إبراهيم وخليل الرحمن كان أبوه كافراً , وكان ابولهب عم الرسول الخاتم عليه الصلاة والسلام كافراً معانداً , فالكفر يصم صاحبه ولا يصم أبناءه وأحفاده أى أن كفر الفرعون عليه لا علينا

.هو يقول و انا اقول فى فرعون هل هو مصرى ام من الهكسوس ؟

و انا ارد بقولى أذكرك ان الملك رمسيس استقبل فى باريس استقبال عظماء الملوك لشخصه اولا و لكونه من ملوك مصر العظام و هذا لكونه صاحب حضارة و ليس سفاحا وان المصريين لم يكن من قوانينهم الرجم الذى استعاذ موسى بالله منه ! بل هى من عادات الاعراب مثل قوم ابراهيم الذى قال له ابوه لان لم تنتهى لأرجمنك و اهجرنى مليا ! و لو ان الرجم من عادات المصريين لنقش ذلك على الجدران او كتب على ورق البردى الذى لم يترك كبيرة و لا صغيرة الا و دونت عليها !و كذلك الصلب الذى كان يطبقه فرعون و هدد به السحرة و ركز على ان الصلب على جزوع النخل و هو الشجر المشهور عند الاعراب !و الى الان لم يثبت ان فرعون ينتمى الى بلاد القبط و انه هو رمسيس المحنط ! و الى الان فان فرعون السفاح الذى قتل اولاد بنى اسرائيل لا يستحق ان نفخر به ؟!

يقول الكاتب : و نظرا لأن التاريخ الدينى مأخوذ اصلا من التوراة حتى ان كتب التفسير القرءانى مملوءة بمقتطفات كاملة منقولة بالنص من التوراة مثل تفسير الطبرى ونظرا لأننا لا نأخذ الحقائق اليقينية من التوراة بل نأخذها من القرءان فقد قمlde;ت بتتبع قصة موسى من القرءان مع الاستعانة بأفكار صديقى المهندس /عاطف عزت المؤلف لكتاب فرعون كان من قوم موسى و أفكار الاستاذ / كمال صليبى و العالم عبد الحليم نور الدين و العالم على رضوان و د.سيد القمنى و د. نديم السيار و كتاب كثيرون من مواقع الانترنت

وأقول : نحن لا نعتمد إلا القصص الحق الذى أورده رب العزة فى كتابه العزيز والذى لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه , فأى قصة ذكرها العزيز المجيد هى حق وصدق وعدل وهى أقدس مصدر نثق فيه ونعتمد عليه فى إستنباط حقائق القصص وهو التاريخ الحق الذى ليس فيه شطط أو زيغ أو إفراط أو تفريط .

 و انا ارد بقولى :ان الله امرنا بالسير فى الارض و النظر الى الاثار التى نأخذ منها العبر ! اليس كذلك ؟ اى ان الاثار هى دليل المعرفة اذا وافقت القرءان ! )قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ث)(العنكبوت: من الآية20) و يؤكد الله على ضرورة الدليل فيقول( ) ائْتُونِي بِكِتَابٍ مِنْ قَبْلِ هَذَا أَوْ أَثَارَةٍ مِنْ عِلْمٍ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ)

يقول الكاتب : وبعد اجماع كل علماء الاثار و التاريخ على أنه لم يثبت بشكل قاطع من هو ملك مصر الذى عاصر موسى و كذلك لم يثبت فى الاثار المصرية أى كتابة تدل على غرق ملك مصر و معه جنوده و عائلته و لم يجدوا اسم فرعون سواء كان لقبا او اسما فى اى خرطوشة ملكية مثل باقى ملوك الاسرات الحاكمة وأقول : ليس شرطاً أن يثبت التاريخ صدق ما جاء بالقرآن الكريم فكلام الله هو الحق وهو يعلو ولا يعلى عليه , وكيف يتبقى لهذا الفرعون الطاغى أثر وقد قال الله تعالى فى حقه : ((وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لا إِلِهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِينَ )) يونس 90وهذه الآية الكريمة نستنبط منها غرق هذا الفرعون الفاسد وغرق جنوده وكل ما يحملون من عدة وعتاد وذهب وزينة , حتى أن بنى إسرائيل الذين شاهدوا بأعينهم غرق الفرعون وجنوده قد أخذوا ذهب القوم وحليهم بعد الغرق واعتبروها أوزاراً وكانت سبباً فى قيام السامرى بصناعة العجل الذى عبدوه فى غيبة نبى الله موسى , يقول تعالى على لسان بنى إسرائيل : ((قَالُوا مَا أَخْلَفْنَا مَوْعِدَكَ بِمَلْكِنَا وَلَكِنَّا حُمِّلْنَا أَوْزَارًا مِّن زِينَةِ الْقَوْمِ فَقَذَفْنَاهَا فَكَذَلِكَ أَلْقَى السَّامِرِيُّ )) طه 87 وكان الفراعنة يحملون معهم كل شىء فى معاركهم , وهنا قد يقول قائل : وهل حملوا أموالهم معهم كاملة ؟؟ أقول لا لأن هذه الأموال كانت قد طمست بقدر الله تعالى عندما دعاه نبياه موسى وهارون قائلين : ((َقَالَ مُوسَى رَبَّنَا إِنَّكَ آتَيْتَ فِرْعَوْنَ وَمَلأهُ زِينَةً وَأَمْوَالاً فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا رَبَّنَا لِيُضِلُّواْ عَن سَبِيلِكَ رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُواْ حَتَّى يَرَوُاْ الْعَذَابَ الأَلِيمَ )) يونس 88 . فاستجاب الله لهذه الدعوة قائلأ : ((قَالَ قَدْ أُجِيبَت دَّعْوَتُكُمَا فَاسْتَقِيمَا وَلاَ تَتَّبِعَآنِّ سَبِيلَ الَّذِينَ لاَ يَعْلَمُونَ )) يونس 89. نفهم من الآيات السابقة أن الله تعالى قد طمس أموال الفرعون وملئه والطمس هنا لا يكون إلا بالخسف وقد كان الخسف من الوسائل التى يدمر بها الله تعالى الكثير من المجرمين ومنهم كان قارون الذى قال عنه الله تعالى )) فخسفنا به وبداره الأرض )) . هذا هو ردى على عدم وجود آثار كثيرة لفرعون موسى وقصوره وتماثيله وأمواله وذهبه فقد خسف الله بها الأرض وطمسها وطمس آثاره كلها وأغرقه هو وجنوده فى اليم .

 و انا ارد بقولى :انك قلت و اثبت ان الله طمس على اموال فرعون( ملك الهكسوس) و هذا ما اقوله انا بالضبط فانه الى الان لم نجد اثار للهكسوس تقريبا ! اليس هذا تصديقا لكتاب الله ؟؟ و لكنك تجد الاثار المصرية ملء السمع و البصر و هذا دليل على عدم طمس الله لأموال المصريين الذين لا ينتمى اليهم فرعون ؟؟ثم ان ملك البلاد و معه جيشه و قعت لهما حادثة الغرق و لكن الشعب المصرى و معه الكهنة و الكتاب و المؤرخون عاشوا بعد غرق فرعون !!! فهل يعقل الا تسجل هذه الفاجعة العظيمة ؟ اذا كان فرعون هو ملك مصر حقيقة ؟؟

 يقول الكاتب : فكانت الافكار المتلاطمة كلاتى : 1. قصة موسى ارتبطت بكلمة اليم التى لم اجد فى المعاجم و كتب التفسيرمعنى مقنع لها و خصوصا انها لم تذكر الا فى مكان معيشة آل موسى وآل فرعون ومكان غرق فرعون . 2. و بعد معرفة ان اليم ليس البحر و ليس النهر بل هو مكان اختلاط الماء المالح بالماء العذب و قد وجدت فى التاريخ ان قناة من نهر النيل الى خليج السويس كانت ضمن الافرع السبعة لنهر النيل و التى سميت فيما بعد بقناة سيزوستريس منذ الاسرة الثانية عشر اى قبل احداث خروج موسى و الهكسوس فى زمن الاسرة السادسة عشر و الاسرة السابعة عشرتقريبا. وأقول : لقد ذكرت كلمة (الْيَمِّ ) ست مرات فى القرآن الكريم وكلها تؤكد انه النهر بدليل الآية التالية : ((وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ )) القصص 7 هنا يأمر الله تعالى أم موسى عن طريق الوحى بأن تضعه فى النهر ( اليم ) خوفأ عليه من بطش القتلة والسفاحين الذين وظفهم الفرعون لقتل أبناء بنى إسرائيل , ولأن النهر يقع تحت قصر الفرعون ( وهذه الأنهار تجرى من تحتى ) فإن الله تعالى سيجعل من آل فرعون وذويه من يرى الصندوق العائم فوق الماء ثم يسلمه للفرعون فى قصة قدرية خطط لها ونفذها رب العزة المهيمن على كل صغيرة وكبيرة يقول تعالى : ((أَنِ اقْذِفِيهِ فِي التَّابُوتِ فَاقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِّي وَعَدُوٌّ لَّهُ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِّنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي )) طه 39 هنا نجد قيوم السماوات والأرض يأمر أم موسى أن تلقيه فى النهر وسوف يسير فوق الماء فى صندوق ويصل إلى جوار قصر الفرعون فيراه أحد منهم أو من خدامهم فيأتيه الأمر بالتقاط الصندوق ثم تتبناه امرأة الفرعون حين قالت : ((َقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ لَا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ )) القصص 9 وهذه أدلة دامغة بأن اليم هو النهر , ولأن نهر النيل كانت له فروع كثيرة فى الماضى كما يقول الجيولوجيون وعلماء الأرض فإن موسى قد ضرب ذلك النهر بعد خروجه ببنى إسرائيل بأمر ربه فخلق الله لهم جسراً عبروا عليه إلى الجانب الآخر حتى إذا اكتمل عبور بنى إسرائيل كان فرعون وحنوده قد وصلوا إلى المكان فتركهم قيوم السماء والأرض يعبرون قائدأ وجنودأ وعدة وعتادأ واستدرجهم الله تعالى حتى إذا جاء أمر الله عاد الجسر ماءأ وغرق فرعون وجنوده فى اليم ومن كان فى صحبتهم . والدليل على أن اليم لم يكن مكان التقاء الماء العذب بالماء المالح هو أن هذه النقطة من الإلتقاء تسمى البرزخ وقال عنها المولى تعالى ( بينهما برزخ لا يبغيان) ولو عبر موسى فوق برزخ فستكون نهايته مع قومه فى بحر كبير كالأحمر أو المتوسط وهذا ما لا يستوعبه عقل.

وارد بقولى :ان الله ذكر النهر و ذكر البحر و ذكر البرزخ و فى جميع الايات التى ذكرتها لم توضح لنا كيف ان لفظ النهر يدل على اليم ؟!! و لم تلاحظ قول المولى فليلقه اليم بالساحل و الساحل لا تطلق على النهر بل المصطلح هو الشاطىء فنقول شاطىء النهر و ساحل البحر .و اما البرزخ فهو مصطلح يطلق على الفاصل الذى يفصل نوعين مع احتفاظ كل نوع بخواصه الطبيعية مثل مياة المحيط فيها مناطق واسعة ذات كثافة و احياء مائية مختلفة عن المنطقة المجاورة لها فيكون البرزخ هو المصطلح المناسب و كذلك بين المياة المالحة و العذبة و كذلك بين الموت و الحياة و ليس البرزخ نفسه له خواص معينة !! اليس كذلك؟)لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ) (المؤمنون:100) )بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لا يَبْغِيَانِ) (الرحمن:20) وقناة سيزوستريس مدونة على اوراق البردى و كنا ندرسها فى المدارس و هى تصل بين خليج السويس و هو بحر و بين القناة و هى نهر فيكون التقاء مياة البحر بمياة النهر هو اليم .ثم كيف يذكر القرءان ان موسى ضرب بعصاة البحر و تقولون ان موسى ضرب النهر ؟؟ و كيف ان الله ذكر البحر فقط الذى يوصل الى سيناء و الطور و التيه و الطريق الى القدس ؟)وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا آلَ فِرْعَوْنَ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ) (البقرة:50) )وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرائيلَ الْبَحْرَ فَأَتَوْا عَلَى قَوْمٍ يَعْكُفُونَ عَلَى أَصْنَامٍ لَهُمْ قَالُوا يَا مُوسَى اجْعَلْ لَنَا إِلَهاً كَمَا لَهُمْ آلِهَةٌ قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ) (لأعراف:138) )وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرائيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْياً وَعَدْواً حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرائيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ) (يونس:90) )وَلَقَدْ أَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَسْرِ بِعِبَادِي فَاضْرِبْ لَهُمْ طَرِيقاً فِي الْبَحْرِ يَبَساً لا تَخَافُ دَرَكاً وَلا تَخْشَى) (طـه:77)و ذكر الله ايضا اليم فى هذه الحادثة و هذا دليل على ان مسافة اليم يقع البحر فى طرف و النهر فى الطرف الاخر و كانت الحادثة اقرب الى البحر و لم يذكر الله ان فرعون غرق فى النهر ()فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ بِجُنُودِهِ فَغَشِيَهُمْ مِنَ الْيَمِّ مَا غَشِيَهُمْ) (طـه:78) )فَأَخَذْنَاهُ وَجُنُودَهُ فَنَبَذْنَاهُمْ فِي الْيَمِّ فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الظَّالِمِينَ) (القصص:40) فأين النهر يا دكتور ؟؟ وأين يذهب موسى اذا انتقل من شاطىء نهر الى الشاطىء الاخر هل يخرج بهذا من مصر؟ و انت تقول ان مصر كانت مملوؤة بالانهار ؟؟ احتاج الى شرح و توضيح ؟ثم ما هو تفسيرك لمجمع البحرين ؟ الذى لم يبينه احد من المفسرين الاوائل ! و انا ازعم ان البحر فى اللغة هو الشق و منها ()مَا جَعَلَ اللَّهُ مِنْ بَحِيرَةٍ )(المائدة: من الآية103)و() و البحار هى الشقوق العظيمة المملوؤة بالماء المالح ()وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُوا مِنْهُ لَحْماً طَرِيّاً وَتَسْتَخْرِجُوا مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ) (النحل:14) )وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَمِنْ كُلٍّ تَأْكُلُونَ لَحْماً طَرِيّاً وَتَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ فِيهِ مَوَاخِرَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ) (فاطر:12) و للتوضيح يقول الله ()وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخاً وَحِجْراً مَحْجُوراً) (الفرقان:53) )مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ) (الرحمن:19) اى ان البحر المالح و البحر العزب يلتقيان فما هو وجه الرفض ؟؟ ونتيجة لهذا الالتقاء تكون منطقة اليم ؟ ما المانع ؟ و خصوصا وانك لم تذكر لنا الا ان اليم هو النهر فلماذا لا يكون البحر هو اليم ايضا بدون بينة ؟ و ما هو دليلك على هذا مع رجاء عدم خلط معنى اليم بمعنى البرزخ ! يقول الكاتب : . دخول بنى اسرائيل الى مكان يوسف كان بواسطة الجمال لأنهم بدو من البادية و كان الى مدينة ذات اسوار و ابواب متعددة على حدود مصر اى بعد احتلال الهكسوس لمصر و قد تم الترحيب بهم من يوسف و الملك اى ملك الهكسوس و هذه كانت البداية لتكوين قبيلة بنى اسرائيل المتكونة من ابناء يعقوب الاثنى عشر و ذريتهم فى بلاد مصر المحتلة من الهكسوس وهنا نجد تناقضأ خطيرأ فى مقال الكاتب حيث أنه أثبت هنا أن ملك الهكسوس قد رحب بيوسف وأهله مع علمه أن يوسف نبى وابن بنى فكيف يرحب ملك الهكسوس بنبى يدعو لعبادة الله الأحد ثم يأتى بعد ذلك خلفه فيعذب بنى إسرائيل بسبب عقيدتهم ؟؟ وهنا مربط الفرس !!!! أثبت القرآن الكريم أن الحياة فى مصر أثناء حكم الرعاة الهكسوس كانت تتسم بحرية التدين بل والكلام فى الدين ولم يكن حاكم البلاد إسمه ( الفرعون ) ولكن كان إسمه ( الملك ) وقد ترك لنبى الله يوسف مطلق الحرية فى الدعوة لدينه الجديد وكلنا يعلم الحوارات والأحاديث التى دارت بين يوسف وبين الرجلين المسجونين معه وكيف كان يدعوهما لعبادة الله الأحد بكل حرية , ولم يعاقبه أحد على ذلك بل لقد استدعاه الملك وعينه وزيرأ رغم علمه أنه نبى وصاحب دين جديد , ولكن ولأن هذا الملك لم يكن مصريأ ولم يكن يهتم بالدين ولا يمثل له الدين أى شىء فقد اختار النبى يوسف ليعمل عزيزأ للبلاد غير عابىء بدعوته الدينية . على الجانب الآخر وإذا عقدنا مقارنة بين الفرعون الذى كان يحكم مصر فى عصر نبى الله موسى سنجد أن الدين أهم شىء فى حياته ( الدين الوثنى طبعأ) فهو إبن الإله آمون وهو المعبود ( ما أرى لكم من إله غيرى ) وهوالذى يهدى العباد ( وما أهديكم إلا سبيل الرشاد ) وهو مالك الأرض ومن عليها ( أليس لى ملك مصر وهذه الأنهار تجرى من تحتى ) , ويكره موسى الذى جاء يقول للناس أن هناك إلهأ للكون هو وحده المستحق للعبادة ( أم أنا خير من هذا الذى هو مهين ولا يكاد يبين ) , فحاربه حربأ شعواء لا هوادة فيها وتحداه بسحر السحرة الذين أعلنوا إيمانهم لما رأوا صدق ما جاء به موسى ( قالوا آمنا بري موسى وهارون ) , بل وتوعده قائلأ ( سنقتل ابناءهم ونتسحى نساءهم وإنا فوقهم قاهرون ) , ولما آمن السحرة بصدق نبوءة موسى قال لهم ( إنه لكبيركم الذى علمكم السحر) ثم صاح فى السحرة ( لأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلاف ولأصلبنكم على جذوع النخل ولترون أينا اشد عذابأ وأبقى ) , إلى آخر قصة الكفر البشع والتعذيب الرهيب ضد بنى إسرائيل الذى مارسه فرعون وهامان وجنودهما ( إن فرعون وهامان وجنودهما كانوا خاطئين ) . من المقارنة السابقة بين ( الملك ) الذى حكم فى عهد يوسف وبين ( فرعون ) الذى حكم وتأله وطغى وافترى وأجرم فى عهد موسى نجد الفارق الرهيب الذى يؤكد عدم إنتمائهما لجنس واحد أو فكر واحد أو أصل واحد , وهذا ما يؤكد وجهة نظرنا فى أن الفرعون الذى عاصر موسى لم يكن من الهكسوس وإنما كان مصريأ متألهأ يحرص كل الحرص على أن يعبده الناس ويسجدون له ويمص دماءهم ويأكل خيراتهم , ويقتل ابناءهم ويستحى نساءهم , أما الملك الذى حكم مصر فى عهد يوسف فقد كان لا يهتم بدين ولايهمه إن كان يوسف نبيأ من عدمه والأدلة على ذلك كثيرة فى القرآن سقنا منها البعض .

و انا ارد بقولى : ان قبيلة بنى اسرائيل التى تتكون من سيدنا يعقوب و ابناءه و زوجاتهم و ابنائهم دخلوا مصر آمنين اليس كذلك ؟و عاشوا فى شرق مصر مع الدلتا فى عهد اخوهم يوسف رئيس الوزراء الذى وفر لهم الاراضى و سبل العيش و الصناعة التى كانوا يبيعون منتجاتها الى المصريين فى عهد يوسف اليس كذلك ؟و مات الملك و مات يوسف و قبيلة بنى اسرائيل تنموا فى مصر المحتلة من الهكسوس الذين هم الاعراب القادمين من اواسط اسيا و الجزيرة العربية و مع مرور السنين اصبح لقوم موسى زعيم اسمه قارون من اغنى الناس و قريب جدا من ملك الهكسوس فرعون و قريب ايضا من وزير فرعون الاول و زعيم القبيلة التى تلى قبيلة فرعون فى القوة و التى لها جنود متحالفين مع جنود فرعون كما فى الاية ()فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ بِجُنُودِهِ فَغَشِيَهُمْ مِنَ الْيَمِّ مَا غَشِيَهُمْ) (طـه:78) )وَنُمَكِّنَ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَنُرِيَ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا مِنْهُمْ مَا كَانُوا يَحْذَرُونَ) (القصص:6) اى ان لفرعون جنود و لهامان جنود اى انهما زعيما اكبر قبيلتين من قبائل الهكسوس و قد اتحدا فكان فرعون و هامان هما اصحاب الجيش و بنى اسرائيل التى يقودها الخائن قارون معبدة على عهد فرعون اى مسخرة لخدمة آل فرعون سواء بعد الرؤية التى رآها فرعون و التى قتل مواليد بنى اسرائيل من اجلها او قبلها بسبب حبهم للسلطة و المال المشتهرين بها كما حدث لليهود ايام هتلر .ومن هنا تبدأقصة موسى بن حارس بيت فرعون والذى كانت اخته تخدم فى بيت فرعون و كانت معيشة امه فى بيت الحارس بضواحى قصر فرعون .و ليس هناك صلة مقارنه بين ما كان عليه ملك يوسف الذى اكرم وفادته و الذى اباح حرية الاديان و بين من جاء بعده بمئات السنين فعبد بنى اسرائيل و استعلى على الخلق و قال انا ربكم الاعلى و قد حدث هذا فى عهد النمروز الملك ايام سيدنا ابراهيم عندما قال انا احيى و اميت اليس كذلك ؟و الايام تتبدل و تتحول مرة على الحق و مرة على الباطل !! يقول الكاتب : إِنَّا أَرْسَلْنَا إِلَيْكُمْ رَسُولاً شَاهِداً عَلَيْكُمْ كَمَا أَرْسَلْنَا إِلَى فِرْعَوْنَ رَسُولاً) (المزمل:15) من الايات السابقة ندرك ان موسى ارسل الى قومه و بلسانهم و قومه وهم قبائل فرعون و هامان  قارون و هم من الاعراب مثل قوم محمد وقبيلة بنى اسرائيل بقيادة

وأقول : لقد تربى موسى فى القصور الملكية الفرعونية وتعلم لغة المصريين بالإضافة إلى لغة قومه من بنى إسرائيل ( العبرانية ) فكان يفقه اللغتين , ولا ننسى دعاء موسى لربه ( رب اشرح لى صدرى ويسر لى أمرى واحلل عقدة من لسانى يفقهوا قولى , واجعل لى وزيراً من أهل , هارون أخى اشدد به أزرى ) . ونحب أن ننوه هنا أن الهدف الأعظم من رسالة موسى كان الخروج ببنى إسرائيل المؤمنين بالله وحده من مصر هرباً من طغيان الفرعون وبطشه وعذابه الشديد لهم والذى لم يسبق له مثيل فى الإجرام على مر التاريخ .

و ارد بقولى :يقول الله ()وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ رَسُولٍ إِلَّا بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ فَيُضِلُّ اللَّهُ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) (ابراهيم:4) و قوم موسى هم بنو اسرائيل و قد عاش موسى فى اسرته بين امه و اخوته فتعلم لغة قومه اولا اليس كذلك ؟و لا مانع ان يتعلم اى لغة اخرى او لهجة اخرى لأن موسى ارسل ايضا الى فرعون حيث يقول المولى ()فَقُلْ هَلْ لَكَ إِلَى أَنْ تَزَكَّى) )وَأَهْدِيَكَ إِلَى رَبِّكَ فَتَخْشَى) (النازعـات:19) و آل فرعون اصبحوا ايضا نظريا من قوم موسى لتربية فرعون لموسى وليدا و لبث معهم سنين فما المانع ان تكون الدعوة الى فرعون و آله و منهم الرجل الصالح من آل فرعون الذى آمن بموسى و كذلك بنى اسرائيل.اما الاية التى تقول و احلل عقدة من لسانى فتفسرها الاية التى تقول ()وَيَضِيقُ صَدْرِي وَلا يَنْطَلِقُ لِسَانِي فَأَرْسِلْ إِلَى هَارُونَ) (الشعراء:13) من اجل هذا الضيق فى الصدر و عدم انطلاق اللسان كانت هذه الدعوة و لا علاقة لها باللغة !!

يقول الكاتب : 7. فرعون موسى لم يكن له و لد لقول امرأته اسيا و هو اسم عربى ()وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِي وَلَكَ لا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَنْ يَنْفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَداً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ) (القصص:9) و هى تماثل مقولة العزيز ()وَقَالَ الَّذِي اشْتَرَاهُ مِنْ مِصْرَ لِامْرَأَتِهِ أَكْرِمِي مَثْوَاهُ عَسَى أَنْ يَنْفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَداَ) (يوسف:21) و كلاهما من قبائل الهكسوس و كلاهما ليس له ولد و لا يعقل ان يكونوا ملوك مصر اعظم دولة على وجه الارض ثم يقولوا عسى ان ينفعنا أو نتخذه و لدا ! وهذه الجزئية لا تدل على شىء ولا تحتاج لمناقشة من الأساس , وتساؤل الكاتب فى الجملة الأخيرة ليس صحيحأ لأنه قارن بين إمرأة الفرعون المؤمنة الطاهرة والتى ضرب الله بها مثلاًً للصالحين فى كتابه العزيز , وبين امرأة العزيز التى راودت يوسف عن نفسه وتسببت فى سجنه حتى أظهره الله وخرج بريئأ من سجنه فقالت الآن حصحص الحق , فهى مقارنة غير صحيحة وليست فى محلها ولا تدل على شىء مما اراد الكاتب البرهنة عليه .

 وارد بقولى :انك لم تفهم ما اريد توصيله و هو ان الاعراب لهم اصطلاحات يستخدمونها سواء كانوا ملوكا او وزراء فتجد ان فرعون الاعرابى قال نفس ما قاله العزيز الاعرابى ايضا و لم نجد فى ملوك مصر احد الملوك قال ذالك فى اوراق البردى او على الجدران !! و خصوصا و ان الملك رعمسيس كان متزوج من اكثر واحدة و له اكثر من تسعون ابنا و عاش اربعة و تسعون عاما فهل يعقل ان يقول من له تسعون ولدا عسى ان نتخذه ولدا ؟؟

يقول الكتاب : . لقد ذكر الله أن قارون كان من قوم موسى و انه ثالث الثلاثة قارون و هامان و فرعون و كلهم كذبوا موسى و بغوا على اتباع موسى من بنى اسرائيل و لذلك فقد ابتلعت الارض قارون ()فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الْأَرْضَ فَمَا كَانَ لَهُ مِنْ فِئَةٍ يَنْصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَمَا كَانَ مِنَ الْمُنْتَصِرِينَ) (القصص:81) و أغرق فرعون ()وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا آلَ فِرْعَوْنَ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ) (البقرة وأقول : يقول الله تعالى ( إن قارون كان من قوم موسى فبغى عليهم ) ولا يوجد أى دليل فى القرآن يقول أن قارون قريب هامان أو فرعون أو أنهم من قبيلة واحدة , فهذا أمر بعيد وليس عليه دليل أو برهان , بل لقد أكد القرآن أن قارون طغى على قومه المقهورين فضاعف عذابهم الذى يلاقونه ليل نهار على أيدى المجرمين من أتباع فرعون وهامان وجنودهما .

وارد بقولى :انك لم تفهم قولى للمرة الثانية فانا لم اقل ان قارون كان قريبا لفرعون بل ان الثلاثة المذكورين فى الاية هم زعماء لقبائل فرعون و هامان و بنى اسرائيل ثم اكد القرءان ان قارون لوحده كان من قوم موسى اى من بنى اسرائيل فهل وصلت المعلومة ؟

يقول الكاتب : . و من العجيب أن الاثار المصرية لم تذكر شيئا عن المجاعة و الجراد و الضفاضع و الدم الذى ملأ نهر النيل و القمل التى اجتاحت ارض مصر كلها من الصعيد الى الوجه البحرى و التى كان ملك مصر و عائلته يرجون موسى ان يدعوا ربه ليرفع عنهم العذاب و بالتالى كل الشعب المصرى بما فيهم الكهنة و المؤرخين كاتبى التاريخ يرجون موسى أيضا.

الكاتب هنا يبحث عن دليل من الآثار الفرعونية لكى يثبت صحة القصص القرآنى , وأسأله سؤالأ : هل يمكن لقوم كفرة اذلهم الله فى بضع سنين وحول ماءهم دماءأ وملأ حياتهم بالضفادع وأجسامهم ورؤسهم بالقمل , ثم ارسل عليهم الجراد والطوفان فهلك الزرع والضرع هل تريد منهم أن يتفرغوا لرسم القمل والضفادع على الحوائط ؟؟ وعمل تماثيل للجراد على جدران المعابد ؟؟ وهم فى هذه الحالة التى يرثى لها ؟؟ بالله عليك سيدى هل هذا كلام معقول ؟ كيف تبحث عن آثار هذه الحقبة المندثرة لهؤلاء الطغاة الذين أذلهم الله وطمس على قلوبهم وأموالهم وخسف بهم الأرض وأغرقهم وهزمهم ؟؟

وانا ارد عليه بقولى :هل فهمت ان الله اغرق كل المصريين ؟ ام فهمت ان الله خسف بيوت كل المصريين ؟ ام لا بد من فهم ان هذه العقوبات كانت فى مدة محددة و على ناس بعينهم و فى المكان الذى فيه موسى كما اكدها القرءان ()وَأَصْبَحَ الَّذِينَ تَمَنَّوْا مَكَانَهُ بِالْأَمْسِ يَقُولُونَ وَيْكَأَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَوْلا أَنْ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا لَخَسَفَ بِنَا وَيْكَأَنَّهُ لا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ) (القصص:82) و هذه الاية تؤكد ان الناس من بعد خسف قارون عاشوا و قالوا اى انهم عايشوا الحدث ثم ارّخوا له و فى كل مدة من مدد العقوبة كانوا يسألون موسى ان يسأل ربه فيرفع الله العقاب الم يحدث هذا يا دكتور ؟؟ فكيف تفكر ان العقوبات استمرت و الغرق عم البلاد و العباد ؟ و كيف فاتك ان التاريخ يكتب دائما بعد الاحداث ؟؟ و لا يمكن كتابته من الذين ابتلاهم الله بالقمل و الجراد فى وقتها اليس هذا بدهيا ؟؟ فلماذا و اكرر لم تدون هذه الاحداث العظام على ورق البردى او على الحوائط و خصوصا يا دكتور و ان المصريين و الحمد لله لم يصابوا بهذا اصلا حسب ما ازعم انا و اقول ؟؟ اليس هذا سببا فى محاولة تغيير التراث الفكرى ؟ و اوضح مرة اخرى ان هذه العقوبات حدثت فى مكان التقاء البحرين و على الحدود المصرية و الدلتا . وأخيرا يحاول الكاتب بتكرار لا معنى له أن يثبت صحة نظريته وليس معه دليل قرآنى يذكر , فتراه بين الحين والحين يكرر قوله : بالمنطق و العقل كيف يكون فرعون مصرى و لم يذكر فى التاريخ المصرى اى اثر لكلمة فرعون اللهم حمام فرعون و هو فى سيناء حيث كان فرعون و كذلك اسم فرعون لم يذكر فى اسرة من الاسر المصرية سواء حاكمة او محكومة و اسم زوجته آسيا بنت مزاحم و هو اسم عبرى او عربى الم يكن من الاجدر ان يكون اسمها نفرتيتى مثلا ؟و كيف أن الطفل المنتشل من الماء يسمى باسم عبرى عربى( موسى)؟ اليس من الاجدر ان يسمى الفرعون المصرى ولده باسم مصرى مثل منفتاح مثلا و هو الذى يذبح ابناء بنى اسرائيل اليس من المعقول ان يسميه تحتمس او توت او خوفو اى باسماء المصريين ؟ و لماذا لم يترك آثار باسمه على جدران المعابد؟؟؟ وهو بالطبع قول مردود عليه , ومع أحترامى الشديد للكاتب ولجهوده وبحثه وتنقيبه , إلا أن وجهة نظره هنا ليس لها دليل قرآنى , وقد حاول الإعتماد على بعض الأسانيد التاريخية وعلماء الآثار ولكنه لم يقدم الحجة والبرهان الذى يثبت صحة نظريته .

و انا ارد بقولى : انا اشكر للكاتب هذه المحاورة و التى اعتبرها رياضه عقلية علمية و اقول له ان القرءان يهدى الى الحق و ليس كتاب تاريخ مثل كتب التاريخ بها كل التواريخ و الجغرافيا و الاسماء فلنا ان نجتهد و لكم ان تنقدوا و فى هذا اثراء للموقع و لقراء الموقع و هو اهل القرءان و شكرا .

مهندس استشارى /على عبد الجواد

اجمالي القراءات 28710

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (13)
1   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   السبت 19 مايو 2007
[7182]

إسمحوا لى بالمشاركة فى هذه المباراة العقلية

معنا الان عقليتان علميتان أحدهما طبيب والآخر مهندس وكلاهما مجتهد فى تدبر القرآن الكريم.أسمح لنفسى بتعليقين :
1 ـ طبقا لمفهوم القرآن الكريم فان كل من عاش فى مصر فهو من أهل مصر، بغض النظر عن أصله العرقى أو ديانته. والدليل قوله تعالى (إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءهُمْ ) ( القصص 4 )هنا قال تعالى عن المصريين (وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا) أى فرّق بينهم شأن كل حاكم مستبد، وقال تعالى عن بنى اسرائيل ( يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ ) فوصف بنى اسرائيل بأنهم طائفة من المصريين .
2 ـالكشف عن آثارالمصريين يتم عشوائياحسب الظروف ويظل أكثر تاريخ المصريين القدامى مجهولا تحت التراب، نكتشف حينا مقبرة تنتمى للدولة الحديثة ، و بجوارها أخرى من الدولة القديمة أو الوسطى، بل تبين أن بعض الملوك المصريين القدماء احترف سرقة آثار السابقين و نسبتها لنفسه. أى إنه تاريخ مبعثر و مشكوك فيه. ولا يصح أن نتخذه حجة على القرآن الكريم.

2   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   السبت 19 مايو 2007
[7188]

وقال الذى اشتراه من مصر

أولأ شكرا للاخ الفاضل الأستاذ على عبد الجواد على رده الكريم وكنت أتمنى تنسيقأ أكثر لأقواله وأقوالى لأنها اختلطت ببعضها , ما علينا ,
فشكرا له على أى حال
والشكر الخاض للأخ والاستاذ والمعلم د احمد صبحى الذى تفضل مشكورأ برأيه الكريم وقال تعليقين طيبين هما خلاصة القول .
احب فقط أن اضيف هنا ان القافلة التى أخذت يوسف من الجب قامت ببيعه لعزيز مصر وهو من رعاة الهكسوس وقد أقر الأستاذ على عبد الجواد بذلك فى مقاله , هذا العزيز لم يكن مصرى الأصل ولكن وتصديقأ لكلام د أحمد فى تعليقه السبابق فإننى سأتلو عليكم الآية الكريمة التالبة :
(( وقال الذى اشتراه من مصر لإمرأته أكرمى مثواه عسى أن ينفعنا أو نتخذه ولدأ )) صدق الله العظيم
ومن الآية السابقة نفهم أن هذا الرجل قد أعطاه الله تعالى صفة المصرية (( الجنسية المصرية )) لمجرد أنه يعيش فيها رغم أنه لم يكن مصرياً من الأساس .
وشكرا

3   تعليق بواسطة   إبراهيم إبراهيم     في   السبت 19 مايو 2007
[7197]

هذا سبيلي

السلام عليكم ورحمة من لدنه وبركات
الأخ علي عبد الجواد
( من دقنه افتله ) ( وراك وراك والزمن طويل ) / دعابة

في ردك على الدكتور حسن أوردت أن الرجم ليس من عادات المصريين وهذا صحيح ثم أوردت أنه من عادات الأعراب مثل قوم إبراهيم وأوردت نصا وهنا وقعت في خطأين :
1- أن إبراهيم ليس من الأعراب والدليل أن أسمه إبراهيم وأبوه أسمه آزر .

2- لقد نبهتك في تعليق سابق أن تتنبه لمعاني كلمات النص القرآني إذ أن الرجم لا يعني في القرآن الضرب بالحجارة ولكن معناه الطرد والإبعاد لقوله تعالى (قل فاخرج منها فإنك رجيم )أي مطرود ومبعد فلو كان معنا كلمة الرجم هو إزهاق النفس بالضرب بالحجارة لمات إبليس من حينها وخاصة أن من يرجم هو رب العالمين وكنا قد ارتحنا منه وما التقينا في هذا الموقع وقوله تعالى ( إنهم إن يظهروا عليكم يرجموكم أو يعيدوكم في ملتهم ولن تفلحوا إذا أبدا ) وهنا يتجلى المعنى (يرجموكم أو يعيدوكم ) وهاتان الكلمتان طرفي نقيض الرجم هو الإبعاد والطرد والكلمة الثانية يعيدوكم توضح معنا الرجم . وفي النص الذي أوردته فقد قال له أبوه ( لأرجمنك واهجرني مليا ) ويظهر هنا المعنيين المتوافقين في الشكل والمختلفين من حيث الفاعل والإرادة فأنت لا تستطيع أن تبعد نفسك ولكنك تستطيع أن تهجر ويمكن أن نترجم ذلك في العامية ( حل عن سمانا ) يعني أنا غير راغب فيك وأنت يجب أن تفارق وقوله تعالى (وقال الرسول يارب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا )إي ابتعدوا بإرادتهم وهنا يقع عليهم الوزر .

أما تساؤلك عن عدم وجود تاريخ لتلك الأحداث التي كانت فأقول لك هناك مسلمه تقول ( التاريخ يكتبه الأقوياء ) فما رأيك في الحروب التي عاصرتها وماذا كتب في مناهج التعليم عنها وهل أنت موافق على ما كتب

أما الأستاذ أحمد صبحي منصور فأقول له و أذكره بقوله تعالى ( هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنه وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا ألوا الألباب )

(ولئن سألتهم ليقولون إنما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزئون )
(انظر كيف يفترون على الله الكذب وكفى به إثما مبينا )
( وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين )
(انظر كيف كذبوا على أنفسهم وضل عنهم ما كانوا يفترون )
(نحن أعلم بما يقولون وما أنت عليهم بجبار فذكر بالقرآن من يخاف وعيد )
(قل هذا سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحن الله وما أنا من المشركين )






4   تعليق بواسطة   إبراهيم إبراهيم     في   السبت 19 مايو 2007
[7198]

ملاحظه

بعد كتابة الرسالة وإرسالها يحذف منها كلمات وهذا فوق إرادتكم وهو خطأ في البرنامج يرجىآ الإنتبه لهذا الخطا وشكرا

5   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الأحد 20 مايو 2007
[7201]

العبرة ليست بكونه من أصل مصري أم من أصل عربي

المهندس والكاتب الفاضل / على عبد الجواد لقد قمت بهذا البحث المثير وقام الدكتور حسن بالرد عليك وقمت بالرد عليه ثانياً ويمكن أن تستمر الردود مرات ومرات وفي هذا إثراء لقراء الموقع ولكن المغزى الأهم من هذه وراء هذه البحوث وهذه الردود لم يؤكد عليه سيادتكم ولا الدكتور / حسن !!
السؤال هنا هل الأهم في هذا القصص القرآني عن الأحداث التي وقعت لموسى وقومه ولفرعون وجنوده ومعهم همان وجنوده ألخ في إثبات أن فرعون كان مصرياً من أصل مصري أو مصرياً باكتسابه الجنسية المصرية هو وقومه ؟ أم أن الأهم والأكثر أخذاً في الإعتبار هو الطغيان الذي مارسه فرعون وهمان وجنودهما على بتي اسرائيل الذين أصبحوا من المصريين لكونهم يعيشون على ارض مصر وكذلك استعلاء فرعون في الأرض وادعائه الألوهية الخ ؟؟!! الموعظة والعبرة هى الأهم من مت سرد هذا القصص القرآني ليكون للمسلمين تشريعا وهدياً في الابتعاد عن الظلم والطغيان واستعباد الشعوب والخلق !!

6   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأحد 20 مايو 2007
[7207]

أخى وصديقى الدكتور محمد شعلان

تحياتى لك وكل عام وأنت بخير
الموضوع الذى نتحاور فيه أنا والأخ الفاضل المهندس على عبد الجواد يتعرض للجغرافيا والتاريخ ولا يناقش مسألة العقيدة , وهو ليس بالأمر الهين كما تخيلت , وإن ما قمنا به من ردود هى نتيجة بحث وتقصى ودراسة وليست ردودأ عشوائية .
ومما لا شك فيه أن القصص القرآنى به مئات العبر والمواعظ فى شتى المجالات كما أنه يحتوى على المعلومة التاريخية والجغرافية الصادقة ,
ولكى أؤكد لك ذلك فإليك بعض الأمثلة :
لماذا أصر الله تعالى على أن يقول عن الشخص الذى اشترى يوسف أنه (( من مصر )) ؟ لو لم يكن الموقع الجغرافى لهذا الإنسان مهمأ لما ذكره الله تعالى فى كتابه العزيز .
ومثال آخر لماذا ذكر الله تعالى إسم سبأ وربطها بالملكة التى كانت تسجد هى وقومها للشمس من دون الله ؟ الا يدل ذلك على أهمية المعلومة التاريخية والجغرافية فى القرآن الكريم ؟؟
ولماذا ذكر الله تعالى أسماء بعض القبائل والمدن على سبيل المثال مثل : مكة - المدينة - مدين - إرم ذات العماد ؟؟
ولذلك أرجو منك يا صديقى أن تتأنى فى تعليقاتك وأن تقرأ كثيرأ قبل التعليق كما قال د أحمد صبحى ناصحأ للجميع أن يقرؤوا كثيرأ قبل الكتابة حتى تكون كتاباتنا وتعليقاتنا صحيحة وتعبر عن الحق .

7   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الأحد 20 مايو 2007
[7212]

الموضوع شائك

شكرا للدكتور حسن واللواء على على هذا الطرح الفكري والذي جعلني أفكر طيلة اليومين الماضيين فى أمر فرعون والقبط وموسي عليه السلام. والحقيقة يا دكتور حسن كل ما طرحه اللواء علي كنت قد تدبرته مسبقا ولكن ليس بهذه الصورة الشديدة العمق. ولقد شاهدت برنامجا على قناة Discovery عن رمسيس وجثمانه وإبنه مرنبتاح وأكد البرنامج أن الإثنان ليس لهم أي صلة بموسي وقومه. حتي أن التقرير أكد على أن رمسيس كان كبير فى السن ويعاني من هشاشة العظام ومن المحال أن يكون هو من لاحق موسي عليه السلام وقومه. الموضوع فى حاجة لدراسة أعمق.

8   تعليق بواسطة   د.حسن أحمد عمر     في   الأحد 20 مايو 2007
[7216]

الأخت الفاضلة الأستاذة آية

تحياتى لكم
الموضوع أيسر مما تتخيلين وقد أثبت فى مقالى أن الفرعون الذى عاصر نبى الله موسى كان مصريأ , واحب أن أقول لك أننى لم أقل أبدأ أن اسمه رمسيس أو خلافه لقد قلت فقط أنه مصرى وهذا ما اسعى له لأن هناك الكثيرين الذين يسعون خلف طمس الهوية القرآنية لمصر , ومنهم الكاتب سامر إسلامبولى الذى يحاول أن يثبت أن موسى وفرعون وهامان كانوا فى بلاد الرافدين ( العراق ) , كما حاول سابٌقأ أن يثبت أن مصر التى فى القرآن ليست هى مصر التى نعيش فيها وأن نبى الله يعقوب ليس إسرائيل فهل وصلتك الفكرة أيتها الأخت الكريمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

9   تعليق بواسطة   علي عبدالجواد     في   الإثنين 21 مايو 2007
[7279]

اهلا و مرحبا بفريق الرياضة الفكرية و العقليةو العلمية

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اولا انا سعيد بمداخلة الاستاذ احمد صبحى منصور صاحب فكرة التجمع القرءانى على موقعه العظيم الذى اصبح من اقوى المواقع القرءانية فى العالم.
اما فكرة ان كل من عاش على ارض مصر و استوطنهافهو مصرى الجنسية فهى فكرة منطقية تماما و الدول كلها تعمل بها و تعطى الجنسية لمن يعيش فيها عدد سنين.
و لكن الله اثبت فى القرءان استجابته لدعوة موسى ()وَقَالَ مُوسَى رَبَّنَا إِنَّكَ آتَيْتَ فِرْعَوْنَ وَمَلَأَهُ زِينَةً وَأَمْوَالاً فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا رَبَّنَا لِيُضِلُّوا عَنْ سَبِيلِكَ رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلا يُؤْمِنُوا حَتَّى يَرَوُا الْعَذَابَ الْأَلِيمَ) (يونس:88)
) وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فِرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُوا يَعْرِشُونَ)(لأعراف: من الآية137)
و نحن الى الان لم نعثر على صناعة فرعون و قومه الذين اغرقهم الله !كما ازعم انا لأنهم من الهكسوس!
و لكننا عثرنا على صناعة المصريين و معابدهم و كنوزهم !
2- معنى الرجيم اى المطرودفقط لا تكفى لوجود كلمة تطرد بمعناها ( )وَلا تَطْرُدِ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ )(الأنعام: من الآية52)
فمنطقيا لا بد ان رجيم لها معنى مغايرللطردفقط!
والى استكمال التعليق
على عبد الجواد

10   تعليق بواسطة   علي عبدالجواد     في   الثلاثاء 22 مايو 2007
[7310]

الى الاخ ابراهيم ابراهيم

السلام عليك
و لكونى كنت ضابطا فتنبيهاتك اوامر
و الييك تعليقى على رجيم
--)سَيَقُولُونَ ثَلاثَةٌ رَابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْماً بِالْغَيْبِ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ قُلْ رَبِّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِمْ مَا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ فَلا تُمَارِ فِيهِمْ إِلَّا مِرَاءً ظَاهِراً وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَداً) (الكهف:22 الرمى هنا رمية غاببت عن الاصابةفكانت رجما بالغي))وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَجَعَلْنَاهَا رُجُوماً لِلشَّيَاطِينِ وَأَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابَ السَّعِيرِ) (الملك:5) ب !!
--كيف تكون النجوم رجوما للشياطين الا بالقذف بها ؟؟

و بالتالى فان المرجوم مطرود و الا مات من الرجم !!
هل وصلت المعلومة ؟

11   تعليق بواسطة   علي عبدالجواد     في   الثلاثاء 22 مايو 2007
[7311]

ابراهيم و اسماعيل من العرب

السلام عليكمو رحمة الله
اسم ابراهيمذكر فى التوراة على انه كان ابرام اولا ثم حوله الله لى ابراهيم
و الى القرءان مرجعنا و ملا ذنا:

نجد ان الله انزل القرءان على العرب بلسان محمد النبى العربى بلسان عربى مبين !
و نحن نعلم ان سيدنا محمد من ذرية اسماعيل و ابراهيم منذ ان عهد الله اليهما ببناء الكعبة فى مكة العربيةفقال ( )رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) (البقرة:128) اى ان ابراهيم و اسماعيل هم اصل ذرية العرب
و كيف يعهد الله الى اغراب عن مكة لبناء الكعبة؟؟
فلابد ان ابراهيم و اسماعيل قد تجنسا بالجنسية العربية؟؟
و قد بدأ الحج منذ ابراهيم حيث امره الله بالحج فقال )وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ) (الحج:27)
لاحظ كلمة يأتوك اى ان الناس سوف يأتون ابراهيم اولا
و ليس كما تعلمنا ان ابراهيم يأذن فى مالطةالى ان يأتي الناس الى البيت بعد موته!!
و السلام
مهندس / على عبد الجواد

12   تعليق بواسطة   إبراهيم إبراهيم     في   الجمعة 25 مايو 2007
[7521]

هذا فراق بيني وبينك

السلام عليكم ورحمة من لدنة وبركات

الأخ علي عبد الجواد في تعليقك يوم 21-5 -2007 وفي الفقرة الثانية قلت موجها الكلم ل----- أن الرجيم = مطرود لا تكفي لوجود كلمة ( تطرد ) في النص بمعناها ، وأوردت للإيضاح نصا





ولقد استخدمت كلمة (طرد ) في تعليقي السابق وأنا أعلم كيف تفهمها أنت وغيرك وذلك لإيصال معنى كلمة الرجم لحقيقتها عندكم فهل خلتني غير متنبه لهذا الاستخدام ؟؟؟؟

وفي تعليقك يوم 22-5- 2007 قلت أن إبراهيم وإسماعيل هم أصل الجنسية العربية حتى أرسل محمد أي أن كل من سواهم ليسوا عربا فهل تحبني أن أنساق معك في هذا الكلام وأقول لك بنفس طريقة الاستنتاج التي سلكتها أنت أن محمد (ص) ليس بعربي وأن أصوله تعود لأصول سيدنا إبراهيم الذي أتى من بلاد شما ل وادي الرافدين لأن المنطق يقول هذا فهل إبراهيم أتى من محمد(ص) أم العكس (ذرية بعضها من بعض )

فكيف يكون إبراهيم من ذرية محمد (ص) ؟؟؟؟ و فكيف تفهم هذه الآيات

وقبلها في نفس التاريخ كنت قد أوردت تعليقا استنتجت فيه :
رجما = رميا
رجوما = قذف
رجوما = مطرود
فكيف تتناقض مع ذاتك وأنت نفيت هذا في تعليقك يوم 21-5 -2007 !!!!!!!

فلو عرضنا تعليقك الذي أوردته بتاريخ ( 21-5-2007 ) على مجموعه من القارئين وسألناهم عن هذه الكتابة من أين ؟ لأجابوا أنه جزء من دور الممثل -------- في مسرحية -------

الأخ علي عبد الجواد
(قال هذا فراق بيني وبينك سأبأك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا )
- عربي في النص القرآني لا تعني قوميه أو جنسيه أو لغة بل تعني( وضوح وبساطه ) وليس كما تتصور
- رجيم : تعني مطرود وبشكل قطعي و بلا عوده وهي وقف على إرادة الفاعل
- هجر : تعني فارق وهذا أيضا بإرادة الفاعل ولكن يستطيع العودة عنه وفي النص (واهجرني مليا ) مليا تعني قطعي بلا عودة
0 ( فاصبر إن وعد الله حق واستغفر لذنبك وسبح بحمد ربك بالعشي والإبكار )

وشكرا على رحابة صدركم

13   تعليق بواسطة   علي عبدالجواد     في   الأحد 27 مايو 2007
[7614]

الى اخى ابراهيم ابراهيم

من الواضح انك تفهم الكلمات العربية بمعنى مختلف عن فهمنا اياه
و اظنك من هواة المسرحيات و التمثيل
اما ان تقول ان عربى لا تدل على عرق او اصل او قومية
فكيف تفسر قول المولى ( غلبت الروم )؟
فهل الروم تعنى عدم البساطة ؟
لكون العربى تعنى البساطة؟
و كيف تفسر قالت الاعراب ؟
فمن هم الاعراب ؟ هل هذا الاسم الا لنوعية معينة معلومة ؟
لا ادرى بماذا تفكر

على عبد الجواد
و صباح الخير

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-15
مقالات منشورة : 95
اجمالي القراءات : 4,659,521
تعليقات له : 210
تعليقات عليه : 779
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt