الأرقام:
لفظ الجلالة (الله)،الشفاعة،الرسول والرسالة بالأرقام

مراد الخولى في الخميس 17 مايو 2007


لفظ الجلالة (الله)

الله سبحانه وتعالى قال عن ذاته ( ليس كمثله شيء...) ونحن نعرف أن حساب جمل لفظ الجلالة (الله) هو 66 وجاء هذا الرقم فى القرءان الكريم ليحقق إعجازا رقميا لم يحدث لأي رقم ءاخر!!
فالكلمة ال66 فى سورة 66 حساب جملها 66 وهى لفظ الجلالة (الله)!!
(66:4)(ان تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما وإن تظهرا عليه فإن الله هو موليه وجبريل وصلح المؤمنين والملئكة بعد ذلك ظهير).
أيها الأخوة والأخوات الأعزاء لن تجدوا هذه الظاهرة مع أى رقم ءاخر فى أية سورة! فلفظ الجلالة أهم لفظ فى الكون كلe;ه.


فمثلا تعالوا بنا نذهب إلى سورة 35 فسنجد أن الكلمة 35 فيها ليس حساب جملها 35 فكلمة (يمسك) جملها 130 ..وهذا ينطبق على السور الأخرى!!

A- الرقم 66 رقم لطيف فهو يقبل القسمة على 2،3،11 بينما (إبليس)
جمله 103 وهو رقم خبيث لأنه لا يقبل القسمة على شىء!
كلمة الإيمان فى القرءان كتبت هكذا (الإيمن) فيكون جملها 132 وهذا يساوى 66 فى 2 ! بينما كلمة (الكفر) جملها 331 وهو رقم خبيث تماما كإبليس!
البعض هنا يريد أن يكتب لفظ الجلالة هكذا (اللاه) فيكون جمله 67 وهذا رقم خبيث لا يقبل القسمة على شىء. هل هذا يصح؟؟

B- عندما أراد موسى عليه السلام أن يرى الله تعالى، قال الرحمن (انظر إلى الجبل....).من كل المخلوقات فى هذه الدنيا إختار الله تعالى الجبل لماذا؟؟ لأن الجبل حساب جمله 66 وبعد البحث والتنقيب وجدت أن الجبل هو المخلوق الوحيد فى القرءان الذى يحمل رقم 66 .

الشفاعة

القرءان الكريم قال بصراحة أن الشفاعة مسموحة للملائكة فقط بعد إذن الرحمن. وجاءت الأرقام لتؤكد أن الملائكة فقط لها الشرف بهذا عندما يسمح لهم.كيف؟
(53:26)(وكم من ملك في السموت لا تغني شفعتهم شيءا إلا من بعد أن يأذن الله لمن يشاء ويرضى).
الكلمات المتوالية ( من ملك في ) حساب جمل كل واحدة منهم 90 !!
هذا لم يحدث قبل أو بعد أو فى ءاية أخرى فى القرءان!
هناك فى القرءان كثير من المرات كلمتين متواليتين حساب جملهما واحد، ولكن أن نجد 3 كلمات متوالية جملها واحد فهذا أمر نادر جدا جدا.

أنا أعرف جيدا انه صعب ان تتحقوا من هذا لأنه هناك 77407 كلمة فى القرءان.ولكن إذا أردتم فمن الممكن أن أضع الملغات على موقع معين وتستطيعون أنتم انزالهم.

الرسول والرسالة.

مرة أخرى الدكتور أحمد منصور قدم  أدلة قوية جدا من القرءان أن الرسول هو الرسالة.
(24:48)وإذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم إذا فريق منهم معرضون.
(24:51)انما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا وأولئك هم المفلحون.
(2:213)كان الناس أمة وحدة فبعث الله النبين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينت بغيا بينهم فهدى الله الذين ءامنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدي من يشاء إلى صرط مستقيم.
وكانت كلمة (ليحكم) هى الفاصلة إذ انها جاءت كمفرد وليس مثنى!
المهم جاء حساب الجمل ليؤكد هذا:
كلمة (رسول) جملها 200 +60 +6 +30 = 296
كلمة (رسالة) جملها 200 +60 +1 +30 +5 = 296
كلمة (رسالة) ذكرت مرة واحدة فى القرءان سورة 7 ءاية 79 .
وطبعا كلمة (رسول) ذكرت مرات كثيرة.
الرسول يموت والرسالة تبقى لقيام الساعة.
أخوكم مراد

اجمالي القراءات 29148

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (19)
1   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الخميس 17 مايو 2007
[7078]

ليس هناك أرقام خبيثة

السلام عليكم

من قال أن الرقم الذي لا يقبل القسمة (بدون باقي)
رقم خبيث، وهل نفهم أن الرقم الذي يقبل القسمة رقم طيب.

حسنا (الشيطان) نعوذ بالله منه، جمله 395 ويقبل
القسمة على 5، كما يقبل القسمة على 79.

ونهارنا أبيض إن شاء الله بالإيمان باللاه.



2   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الخميس 17 مايو 2007
[7096]

من أين أتيت ب395

ألأخ حسام
الشيطان جمله 401 من أين أتيت ب395 ؟؟
1+30 +300 +10 +9 +1 +50 =401

بالطبع ليست الأرقام طيبة أو خبيثة ولكن هناك مقارنة بين الخالق والعدو الأكبر.وبالتحديد بين اسميهما.
يبدو انك تكره الأرقام فانك ما زلت تجادل بالباطل وانت تريد احداث بلبلة فى هذا الموقع كى تكره الناس الأرقام!
كما انك فى عراك مستمر مع ناس ءاخرين!!

3   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الخميس 17 مايو 2007
[7101]

50% صحيح

الأخ مراد
أنا لم أتعارك معك في تعليقي أعلاه

قولك ليس هناك أرقام طيبة أو خبيثة هو ما أريده.

أنا لا أكره الأرقام، بل على العكس تماما.

395 خطأ مني وأعترف به.

وما زال خلافنا يؤكد للكل، أنه لا يمر شيء من تحت
أيدينا إلا بعد تمحيص، من الطرفين.

أنا أفرح بالنقد حتى وإن كان عراكا، وأطمئن له، كي
لا تكون هناك شبهة للمجاملات.

أشكرك


4   تعليق بواسطة   حسين الرفيعي     في   الجمعة 18 مايو 2007
[7105]

سبحان الله

هذه الاثباتات كلها تثبت للعالم كله ان هذا القرءان ليس من صنع بشر او انه جمع وكتب على يد صحابة الرسول ان هذا القرءان جعله الله معجزة عظيمة للبشر بترتيب سوره واياته فما المعجزة العددية التسعة عشرية التي اثبت بها الله ذلك الا مثال عظيم على قدرة الله وحكمته ان يكشف هذه المعجزة في عصر الارقام

5   تعليق بواسطة   عبداللطيف سعيد     في   الجمعة 18 مايو 2007
[7106]

الأخ العزيز

الأخ العزيز مراد الخولي
أعلم انك قبل أن تقول شيئ تكون قد بحثته عشرات المرات وربما مئات ..
ونحن نقدر لك ذلك ونتعلم منك ذلك وفقك الله وفي إنتظار المزيد..
الأخ العزيز حسام مصطفى تأخذه عجلة الشباب في بعض الأحيان ولقد قام بنصحه الدكتور احمد أن يتخلص من هذا العيب ( ملاحظة كلنا عيوب) لأنه يعيق ظهور نتائج مهمة إذ أن التسرع عدو البحث العلمي في أي شيئ فما بالنا في القرآن الكريم ..
أرجو ان يقبل مني الأخ حسام هذه المعلومة ..

6   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الجمعة 18 مايو 2007
[7108]

أخي عبد الله سعيد

السلام عليكم
أشكرك على نصحك

والله إني أقبل النصح، وأدعو الله أن يهديني سواء السبيل

هدانا الله وإياكم.


أكرر شكري
أخوك حسام

7   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الجمعة 18 مايو 2007
[7143]

أخى العزيز حسين الرفيعى

كلامك صحيح 100 فى المائة فالرسول عليه السلام هو الذى كتبه.
الإكتشافات الرقمية كثيرة عن طريق ناس كثيرة وبحرها لا ينتهى.وكلنا نتعلم كل يوم.
لك الشكر والتقدير.

أخوك مراد

8   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الجمعة 18 مايو 2007
[7144]

أخى العزيز عبد اللطيف سعيد

أوافقك تمام على إننى بحثت عشرات المرات فالأخطاء كانت كثيرة بسبب التسرع فى حساب جمل القرءان رغبة منى فى انهائها بأسرع وقت.
ولكن الله تعالى أنقذنى من هذا المأزق عن طريق ملفات الأستاذ هانى عجينة كما ذكرت سابقا.
ليس من العيب أن يقع الأخ حسام فى أخطاء ولكن المشكلة الكبيرة أن حجر أساس المنزل يكون واهيا فينهار المنزل بأسرع وقت.
ما أقصد به هنا هو التعامل مع جمل كلمات القرءان كأنها كتبت صحيحة.مثلا كلمة (الرحمن) كتبت هكذا فى القرءان.لا يمكن ان أحسبها (الرحمان).
مثل ءاخر هو البسملة،فالبسملة فى سورة الفاتحة قد رقمت فأصبحت ءاية رقم واحد فى القرءان.لا يوجد أى بسملة أخرى مرقمة فى القرءان إذن لا يمكن أحسبها .
وإذا فعلت هذا فتصبح كلمات القرءان غير 77407 وينهار القرءان ميزانيا!
لقد أوضحت أن كلمة (وإن) فى سورة 4 هى إحدى موازين القرءان فى (وإن خفتم ألا تقسطوا فى اليتمى فانكحوا .....)
ولك الشكر والتقدير.

أخوك مراد



9   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأحد 20 مايو 2007
[7223]

مسئوليتك كبيرة يا مراد فالى الأمام دائما

عرفت مراد الخولى منذ منتصف الثمانينيات ، من وقتها والى الان وهو لا يزال منشغلا بالبحث فى الاعجاز الرقمى للقرآن الكريم ،وقد اكتشف منه المزيد ، وكانت اكتشافاته الرقمية ـ التى لا محل للشك فيها ـ تؤيدها بعض اكتشافاتى (القابلة للجدل )فى القرآن الكريم مثل معنى الروح و قضية الشفاعة.. وغيرها. وقد كتبت عن مراد الخولى و زميله محمد صادق فى روز اليوسف و فى مقدمة كتاب ( اعادة قراءة القرآن ) فى موضوع النبى محمد عليه السلام كان يقرأ و يكتب ، وهو الذى كتب القرآن بنفسه ، واستشهدت بالاعجاز العددى الرقمى فى القرآن للتدليل على ان هناك معجزة فى كتابة القرآن ـ و سيصل البحث فى الاعجاز العددى فى القرآن الكريم لأن يكون المعجزة الالهية الموجهة للعالم كله باللغة التى يفهمها الجميع ـ لغة الكومبيوتر و الأرقام, والقول الفصل عندما يكتشف الباحثون القانون العام الشامل الجامع المانع الذى يحكم كل الاعجاز العددى فى القرآن ، من الرقم 7 الى الرقم 19 الى الاعجاز بحساب الجمل..
مراد الخولى هو أحد الرواد فى هذا المجال ، وقد سعيت له لكى يكتب لتتكون فى هذا الموقع مدرسة لهذا الفرع من إعجاز القرآن الكريم. أتمنى من أهل الموقع الاستفادة بما يكتب مراد الخولى ، كما أتمنى من مراد أن يواصل الكتابة ، ويجعل الموقع نافذة لنشر كل مكتشفاته ـ وأرجوه ألا يضيق صدرا بالنقاش.
وفوق كل ذى علم عليم.

10   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الأحد 20 مايو 2007
[7242]

خط النبي الكريم

السلام عليكم

الأخ والعم د. صبحي

أنالا أناقش أبدا مسألة أن النبي (ص) كتب القرءان
بيده، إنما ما دمت أعرف أن الأصل الذي خطه النبي
بيده غير موجود الآن، فأني أقول أنه لا يمكن لأحد أن
يجزم أن النسخة التى لدينا منقولة بحذافيرها من
ذالك الأصل، دون أدني تصرف في رسم الكلمة ولو تطويلا
أفقيا، فلو كتب النبي كلمة (السماء) ورأها الناس
فهل يجوز لهم أن يكتبوها (الســـــــــماء) بتطويل السين.
فإن أجزتم التطويل الأفقي، فلما لا تجيزون التطويل
الرأسي لحرف الألف (ا) في كلمة كالرحمان.

أننا عندما نسمع القرءان، من المقرء، لا نلقي بالا
لما يقرأ منه، بل نتابع قراءته بفطرتنا العربية
السليمة، ولا أتصور في ذهني أن كلمة الكتاب التي
يتلوها مكتوبة أمامه الكتب.

أنا أفهم أن القرءان تواتر شفاهة وكتابة ووصل إلينا
وليس فيه إختلاف، ولم يستطع الإنس والجن أن يأتوا
بمثله. هاذا هو التحدي.

وإلا:
كيف تفسرون القراءات السبع.
كيف تفسرون الخلاف في مواضع الوقف.
كيف تفسرون الخلاف في البسملة.

هاذه الأسئلة بحاجة للإجابة، وغيرها كثير

جزاكم الله خيرا

11   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الإثنين 21 مايو 2007
[7251]

الى ألاستاذ مراد الخولى

الاستاذ مراد,مما قاله اخى أحمد صبحى, فهمت انك منشغلا بالبحث فى علاقة الأرقام بالقران منذ ربع قرن على الأقل, وكنت قد سالت من قبل الأستاذ حسام عن حساب الجمل, وهذه هى الرساله التى وجهتها اليه:

كنت قد سألت من قبل عددا من المرات ليس لك فحسب ولكن للأخرين من قبل ذلك, وطوال عدة سنوات, الذين يكتبون عن حساب ( الجمل) مستفسرا عن ذلك الحساب, بالطبع انا اعرف ان كل حرف له قيمه عدديه ....الخ , ولست بصدد الدخول فى موضوع ال 19 مرة اخرى, ولكنى اود ان اعرف اصل ذلك الترقيم, متى بدأ ومن الذى اخترعه او بدأه, وما هو السبب على وجه التحديد فى اختراعه, ان كانت الحروف كما هو واضح قد ( اخترعت) قبل اختراع ذلك ال( لا أدرى ما اسميه) ولنقل طريقه أو وسيله مؤقتا حتى يخبرنى احدهم بما هو, (فلا هى حساب ولا هى رموزولا هو علم جديد), , فلأى سبب اخترع, وهل من الممكن ان عرفت السبب ان تعطينى مثالا لكى افهم, مع وافر احترامى

وانا اسألك الأن نفس السؤال لعلك تعرف الإجابه, اود ان ارى مرجعا استطيع ان اعرف منه قصة وتاريخ ( حساب الجمل) ولأى شيئ اخترع ومن الذى اخترعه وكيف كان استعماله فى المراحل الأولى من ظهوره على وجه الأرض.مع اعطاء مثلا تطبيقيا استطيع ان افهمه.
مع جزيل الشكر

12   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الإثنين 21 مايو 2007
[7272]

إلى الدكتور أحمد صبحى منصور

أخونا وأستاذنا الدكتور أحمد صبحى منصور:
نشكرك على تعليقك ودائما أشكر الله تعالى على معرفتك.
نعم المسئولية كبيرة للكل هنا فلابد أن نتواصى بالحق والصبر كما أمرنا الله تعالى.
لكم منى كل الحب والتقدير.

أخوك مراد

13   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الإثنين 21 مايو 2007
[7276]

إلى الأخ العزيز فوزى فراج

نشكرك على سؤالك فهو وجيه جدا والمشكلة انى سألت ناس كثيرة وكانت الخلاصة انه لا جواب حاسم.
أنا متأكد ان الجواب عند اليهود فهم قد بدأوه قبل العرب ..ولكن لا يوثق فى اجابتهم لأنى قد سألت المعتدلين منهم عن أصل السنة العبرية فكانت اجابتهم غير صحيحة.
فمثلا نحن الأن فى السنة 5767 العبرية فسألتهم ما هو أصل هذا التاريخ؟ فأجابوا ان ءادم قد خلق منذ 5767 !! طبعا هذا هراء لأنه معروف انه هناك حضارات قبل هذا التاريخ بكثير! المهم أدعوك ان تذهب إلى www.islamnoon.com ثم اضغط على إرهاصات الاعجاز العددي في القرآن الكريم ثم اضغط على حساب الجُمَّل والإعجاز العددي فقد تجد بعض الإجابات على سؤالك.
مع الشكر.
أخوك مراد.


14   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الأربعاء 23 مايو 2007
[7380]

إلى الأخ فوزى فراج

هذا هو رد مركز نون لسؤالك.
1-هذا الحساب من وضع العرب، ولكن جاء الاختلاف هل هم الفنيفيون، هل هم البابليون....

2. يرجع تاريخه إلى ما يقارب الألف قبل الميلاد، وقد استخدم في التأريخ للأحداث.



3. لم يقل أحد من أهل التاريخ بأن اليهود هم الذين وضعوا هذا الحساب. ولكن تأثر اليهود كغيرهم بهذا الحساب، لذلك نجده أيضا عند الهنود وعند اليونان وغيرهم من الأمم.

تتألف الحروف العبرية من 22 حرفا، أي أن الجمل عندهم ينتهي عند العدد 400 وواضح أن هناك نقصا. أما الأبجدية العربية فتنتهي عند العدد 1000 وهذا يدل على أن الأبجدية العربية هي الأصل في حساب الجمل لأنها كاملة هكذا (آحاد، من واحد إلى تسعة، ثم عشرات، من عشرة إلى تسعين، ثم مئات، من مائة إلى تسعمائة، ثم ألوف).


15   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 23 مايو 2007
[7384]

علم الحرف

علم الحرف كان من العلوم الهامة فى تاريخ المسلمين الفكرى ،ثم اهتم به الصوفية فاصبح مثقلا بالخرافات و الشعوذة.
وقد كتبت عنه مقالا نشرته روز اليوسف منذ عشرة أعوام تقريبا، و سأعيد نشره فى الموقع فى سلسلة
مقالات عن تاريخ الشعوذة فى دين التصوف الأرضى.
(يجعل كلامنا خفيف عليهم )

16   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الخميس 24 مايو 2007
[7393]

الأستاذ مراد الخولى

شكرا على اهتمامك بسؤالى, ولقد قمت بزيارة الرابط الذى ذكرته لمركز نون, ولم اجد اجابه مباشرة او غير مباشرة على الاسئله التى سألتها ولعلى لم ابذل جهدا كافيا فى البحث. كما اننى ارى من الرد الذى جئت به سيادتك من المركز انه ليست هناك اجابة واضحة صريحة او مرجعا واحدا للإجابه. والقول بأن ذلك النوع من الحساب موجد فى لغات اخرى لا يعضده مرجع علمى كما أرى, اما ان ذلك الحساب قد استخدم فى تأريخ الأحداث, فلا أستطيع ان اتخيل مثالا لذلك, ولو جاء احدهم بمثال واحد يقول لو حدث كذا فمن الممكن ان يؤرخ بهذه الطريقه فى حساب الجمل مثلا, ربما كان خيالى ليس من السعه كى اتخيل وكنت أمل ان اجد مرجعا او مثلا على ذلك. بالنسبه للعبريه والعربيه, فما تقول يقترح ان العربيه اقدم من العبريه كلغة , ولست شخصيا متأكدا من ذلك, فهل هناك مرجع لذك . المشكله يا أخى مراد ليست فى الرقم 19 او فى اعجازات القرآن, المشكله لدى ان ( الآداه ) المستخدمه فى كل تلك الأبحاث غير معروفة الهويه من اين اتت وكيف ومن أتى بها ولماذا وفيم استعملت. ارجو ان تكون قد فهمت وجهة نظرى, مع شكرى لك مرة أخرى على محاولاتك.

17   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الخميس 24 مايو 2007
[7395]

أخى أحمد صبحى

اعتقد ان تعليقك المعنون بعلم الحرف, ربما كان ردا على سؤالى للأخ مراد, وأرجو ان اجد فى مقالتك اجابة ( واضحة) لسؤالى , وأنا فى الإنتظار, مع وافر الشكر.

18   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الثلاثاء 29 مايو 2007
[7724]

الأستاذ مراد الخولي

الأستاذ مراد،
ماذا تعني بجمله، عندما تقول "حساب جمله"؟
معلش أعذرني لأني جديدة فى موضوع الأرقام وأنا أكره الأرقام فى الأساس.

19   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الثلاثاء 29 مايو 2007
[7726]

الأخت آية الله

عندما نقول جمله أو حساب جمله نقصد قيمة هذه الكلمة رقميا.
فكل حرف له قيمة عددية.فبدلا من قول حساب كلمة نقول حساب جمل.
فمثلا جمل (الحديد) هى 57 ..فبدلا من ان نقول حساب كلمة الحديد هو 57 ، نقول جمل الحديد هى 57 (للإختصار).
أرجو ان يكون هذا الشرح قد ساعد.
مع الشكر.

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-08
مقالات منشورة : 49
اجمالي القراءات : 767,160
تعليقات له : 413
تعليقات عليه : 429
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Canada