الموقع الرائد في فضح ما تحمل كتب التراث.

ابراهيم دادي في السبت 27 مايو 2017


عزمت بسم الله،

 

بمناسبة شهود المؤمنين لشهر رمضان الذي كتب على الذين من قبلنا، وأُنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان، أتقدم إلى أسرة أهل القرآن جميعا كُتابا وقراء بتهاني الحارة لشهودكم هذا الشهر المبارك، فهو يصادف انطلاق موقع أهل القرآن في شهر/07/2006 فيكون بذلك أحد عشر عاما من الجهاد في سبيل الله والعودة بالناس إلى أحسن الحديث كتابا، لقد كان الموقع الرائد في فضح ما تحمل كتب التراث من إرهاب فكري يُدرس في الجامعات الإسلامية، واستغل أعداء الله والدين سذاجة الشيوخ الذين ينقلون ولا يعقلون، مما ينسب افتراء وكذبا إلى قول أو فعل الرسول، فجعلوها أي الكتب تقضي على أحسن الحديث، الذي يأمر بالعدل والإحسان واجتناب الظلم. قال رسول الله عن الروح عن ربه: إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنْ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ(90).النحل. فهل المنتمون إلى الإسلام امتثلوا لهذه الأوامر؟؟  كلا مع الأسف، ولا أدل على ذلك ما نسمع ونشاهد من حين لآخر من تفجيرات وقتل للأبرياء، رغم أن الله تعالى يقول: مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا. (32).المائدة. لاحظوا (مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ) يعني أية نفس مهما كانت. فهل الآية تخص بني إسرائيل أم هي عامة للناس؟؟؟.

 

ختاما أحيي الدكتور أحمد منصور على جهاده المتواصل، وكل من رفع شأن كتاب الله تعالى وجاهد في سبيل الله بالعلم والقلم، أمثال الدكتور إسلام بحيري المستشار أحمد ماهر الأستاذ حسن فرحان المالكي وغيرهم الكثير أرجو الله تعالى أن يبارك في أعمارهم جميعا، حتى يأتي نصر الله فبدخل الناس في دين الله أفواجا ويعم السلام والأمن الكرة الأرضية كلها، وما ذلك على الله ببعيد.

والسلام على من اتبع هدى الله تعالى فلا يضل ولا يشقى.

 

 

اجمالي القراءات 5662

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 27 مايو 2017
[86268]

رمضان كريم .


شكرا استاذ ابراهيم دادى ، وكل سنة وحضرتك وكل أهل القرآن بالف خير وسعادة ،ودائما رواد وسباقين واساتذة فى إصلاح المُسلمين بالقرآن حتى لمن يسرقون جُهدهم ويتفاخرون به ،ويتنكرون لهم ،ويتقربون لأعدائهم من السلفيين وأنظمة الحُكم بالإساءة إليهم . فليسرقوا جهدهم وينشرونه بإسمهم ( ونحن راضون  وسُعداء ومُسامحون )  ولكن على الأقل لا يُسئيئون لهم ويحعلون تبرأهم من القرآنين هو شغلهم الشاغل فى السر والعلن  ،ووسيلة مواصلاتهم للإعلام والطغاة ......... هداهم الله .


2   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الأحد 28 مايو 2017
[86277]

كل سنة وانتم بخير وكل أهل القرآن


كل سنة وانتم بخير وكل أهل القرآن ،  لم كان الموقع رائداً  كما ذكرت أستاذ  إبراهيم  ، لأنه نفض عنه غبار التراث والموروثات ، وتعامل مع الإسلام من باب وحيد فقط هو القرآن ..أو بلغة القرآن ، أقام القرآن ولم يهجره !! لم يأبه موقع أهل القرآن بالمستنكرين ولم يلق بالاً لكثرة الاتهامات  ،لأن أمامه هدف واحد معلن وهو إعلاء القرآن ،أعظم به من هدف !! جعلنا الله وإياكم ممن يقيم القرآن ويكون له عزا وملجأ.. شكرا لكم ،ودمتم بكل الخير 



3   تعليق بواسطة   فتحى احمد ماضى     في   الأربعاء 31 مايو 2017
[86288]

كل عام وانت بالف خير


كل عام وانت اخي ابراهيم واسرة اهل القران بالف خير ان شاء الله ونسال الله العلي العظيم ان بلغنا رمضان القادم ان تكون احوال الامة الاسلامية قد تغيرت وتوقف فيها القتل والدمار وحكمت عقلها في هذا الدين الحنيف وقد هداها الله الى العودة الى كتابة العزيز فيكون دستورها منهاج حياتها فتكون خير امة اخرجت للناس ان شاء الله 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 403
اجمالي القراءات : 8,498,898
تعليقات له : 1,906
تعليقات عليه : 2,756
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA