سيستمر ذبح الأقباط طالما هناك مستفيدون من ذبح الأقباط .!.

آحمد صبحي منصور في الجمعة 26 مايو 2017


  أولا: الأرضية التاريخية  

1 ـ مصر الليبرالية 1860 : 1952 لم تعرف مذابح للاقباط أو اليهود أو المتمصرين . لأنها لم تعرف نفوذ الوهابية أو السعودية . عبد العزيز آل سعود اسس فى مصر تنظيمات وهابية سلفية دعوية وأسس الاخوان المسلمين ليقفزوا الى حكم مصر ولتصير مصر وهابية وبالتالى تكون تابعة للسعودية فى الدين ثم فى السياسة . وتحقق هذا ، ودفع أقباط مصر الثمن ـ ولا يزالون .

2 ـ بأموال السعودية أنشأ حسن البنا خمسين ألف شعبة للإخوان فى مصر ، وأسس التنظيم الدولى للإخوان ، والنظام السرى للإغتيالات ، وتسلل الى الجيش المصرى وتنظيم الضباط الأحرار الذى كان معظم أعضائه مبايعين لحسن البنا ، وعلى رأسهم عبد الناصر . وبتعليمات الإخوان تم إستبعاد خالد محيى الدين ( اليسارى ) و( يوسف صديق ) بطل حركة الجيش ليلة 23 يولية لأنه يسارى ايضا .  وكان الاخوان هم الظهير الشعبى لحركة الجيش مما شجع اصحابها على الزعم بأنها ثورة . بدأ الصراع بين العسكر والاخوان مبكرا وانتهى لصالح عبد الناصر ، وهرب زعماء الاخوان الى السعودية موطنهم ( الروحى العقيدى ) . إشتعلت الخصومة بين عبد الناصر والسعودية ، رفع عبد الناصر ايدلوجية القومية العربية ضد السعودية وايدلوجيتها الدينية الوهابية ، وإنحاز الى الاتحاد السوفيتى مخالفا إتجاهه السابق . بالتعاون مع أمريكا إنتقمت منه السعودية بإغراقه فى حرب اليمن ثم فى توريطه فى حرب 1967 ، وأنهت أسطورته ، وبدا عبد الناصر تابعا للملك فيصل فى مؤتمر الخرطوم . بالنفوذ السعودى قام عبد الناصربتعيين السادات ــ العميل السعودى ـ نائبا للرئيس ، فوقّع عبد الناصر بيده شهادة وفاته ، إذ سرعان ما تم إغتياله وتولى العميل السعودى ( أنور السادات ) حكم مصر ، فأعاد الإخوان الى مصر وأتاح للوهابية تأسيس تنظيماتها العلنية الدعوية والسياسية والعسكرية السرية والعلنية ، وأتاح لهم وللوهابية السيطرة على الاعلام والتعليم والأزهر، وصاروا حكومة خفية داخل الحكومة العلنية . احس السادات بالخطر فتصدى لهم فقتلوه بتخطيط شارك فيه مبارك وأبو غزالة .

3 ـ الوهابية تعطى للحاكم أن يمارس الاستبداد باسم الدين ، وهكذا فعل السادات الذى أطلق على نفسه ( الرئيس المؤمن ) وأنه يتشبه بعمر بن الخطاب . ولكن الوهابية تعطى فى نفس الوقت الفرصة لأى طموح للحكم أن يزايد بالوهابية على الحاكم الوهابى . عبد العزيز مؤسس الدولة السعودية الراهنة أقامها بسيوف الإخوان النجديين ، ولكنهم سرعان ما زايدوا عليه بالوهابية وعارضوه وكفّروه وحاربوه فقضى عليهم . وأسس الاخوان المسلمين فى مصر بديلا عن إخوانه النجديين ، ومنع الاخوان المسلمين المصريين من العمل داخل مملكته السعودية ، وشهد عبد العزيز قبيل موته نجاح إخوانه المسلمين فى مصر فى المشاركة فى السلطة بنجاح حركة الجيش ، ولكنه مات قبل أن يرى عبد الناصر وقد عصف بالاخوان المسلمين المصريين ، فهرب أكثرهم الى السعودية ورحّب بهم الملك سعود مخالفا سياسة والده عبد العزيز. كالعادة ما لبث الاخوان المسلمين داخل السعودية أن بدءوا التحرك  ضد الأسرة السعودية ، فدب الخلاف واستحكم بين الأسرة السعودية والاخوان . هو خلاف سياسى مع إشتراكهما فى الوهابية. نفس الوضع مع السادات الذى إحتضنهم ومكّن لهم ؛ زايدوا عليه فى الدين ، ثم كفّروه وقتلوه .

4 ـ الصراع الوهابى الوهابى  صراع سياسى يتحصّن بالدين المشترك ، لذا فهو صراع وجود  لا يعرف القيود والحدود . الاخوان النجديون حين ثاروا على سيدهم عبد العزيز أقاموا مذابح للوهابيين المحايدين فى هذا الصراع . وقع الأقباط رهائن فى الصراع بين الاخوان والعسكر . الاخوان يستحلون دماء الأقباط طبقا لعقيدتهم الوهابية ، والعسكر لا يمانعون فى قتل الأقباط لتوطيد حكمهم .  

ثانيا : لمحة عن مسلسل مذابح الأقباط  ( منقول ) :

فى عهد السادات : ( - اشعال النار في جمعية دار الكتاب المقدس بالخانكة 1972 - تكسير محلات المسيحيين وكنيسة الملاك في أسيوط 1975 - قتل بالسلاح الأبيض لبعض الطلبة المسيحيين بأيادي الجماعات الإسلامية في أسيوط 1978 – وفى المدينة الجامعية بالإسكندرية 1980 - إعتداءات الأخوان والجماعات الإسلامية على الشرطة والمسيحيين في محافظة أسيوط 1981 - فى الزاوية الحمراء قتل 86 مسيحي والإعتداء على مئات المنازل والمحلات.)

  في عهد مبارك ( ظهر خطف الفتيات المسيحيات وإجبارهن على دخول ( الوهابية ) وتزويجهن بوهابيين مصريين ، بالاضافة الى : - أحداث المحمل – منفلوط – راح ضحيتها 6 قتلى و50 جريحا مسيحيا 1990 ـ - حرق أراضي زراعية ملك للمسيحيين في بولاق الدكرور بسبب شائعة بناء كنيسة 1990 - الإعتداء على أقباط أبو قرقاص 1990 - أحداث منفلوط الدامية وقتل عدد من المسيحيين 1990 - الإعتداء الدموى على الأقباط وقتل ستة من بينهم كاهن فى مركز أبو المطامير بالبحيرة 1990 - مذبحة اسيوط راح ضحيتها 13 مسيحياً قبطياً فى قرية المنشية في أسيوط 1992  - المذبحة راح ضحيتها 14 مسيحياً قبطياً بقرية المنشية – قرية ويصا – ديروط محافظة أسيوط 1992 - مقتل 4 من الأقباط ونهب وسرقة وتخريب وفوضى تجتاز طما 1992 - هجوم إرهابي مسلح على دير العذراء مريم المحرق بالقوصية وقتل 5 رهبان 1994- إعتداءات دموية على الأقباط في كفر دميانة في الشرقية قتلى ومئات الجرحى 1996 - الإعتداءات الدامية فى العقال البحرى وعزبة الأقباط 1996 - قتل 9 أقباط أمام كنيسة مارجرجس بقرية الفكرية – مركز أبو قرقاص 1997 - قتل 13 قبطى وإصابة ستة بجراح فى عزبة كامل تكلا التابعة لقرية بهجورة مركز نجع حمادى 1997 - مذبحة عزبة داود نجع حمادى 1997 - مذبحة الكشح الأولى في سوهاج وقتل قبطيان وطرح جثثهم على مشارف القرية 1998 - مقتل مسيحيين من كنيسة مارجرجس هليوبوليس   1999 - مذبحة الكشح الثانية ونهب بيوت المسيحيين وقتل وذبح وحرق 19 قبطي أمام أسرهم 2000 -  قتل القبطية نعمة ملاك شفيق بمسدس ميري 2003 – الهجوم على الكنائس القبطية والمسيحيين بمدينة الإسكندرية ويصيبون العشرات 2005 - مباحث أمن الدولة تقتل المحامي القبطي صبري زكي خنقاً ثم تلقية من شرفة مكتبه 2005 . تداءات الهمجية على محلات ومنازل الأقباط قرية كفر سلامة إبراهيم ” كنيسة أبى سيفين ” مركز منيا القمح الشرقية 2005 - إنتشار حوادث الطرق التي يقتل فيها بشكل واضح المسيحيين 2006 - الهجـوم الدموى على المصليين الأقباط بكنائس الأسكندرية 2006 - الإستيلاء على أراضى الأقباط بقرية‏ ‏الحمام‏ ‏بمركز‏ ‏أبنوب محافظة‏ ‏أسيوط 2006 - تهجير 15 عائلة قبطية من قرية حجازة قبلي مركز قوص محافظة قنا 2006 - حادثة دموية ضد الأقباط بقرية كفر سلامة بالشرقية 2006 - قطع راس أحد الأقباط فى اسوان 2006  - جريمة قتل غامضة لقريبة الأنبا بطرس مدير قناة أغابي الفضائية    2006 - ذبح موظفة قبطية فى قنــا 2006 - قتل الشاب ممدوح حنا النمر في وضح النهار في صفت اللبن 2006   - اغتيال الشماس ثابت يوسف اسحق- عزبة الشريف - محافظة المنيا بعد تهديده من ان لا يتوجه الي القداس 2006 - الشرطة تتواطئ في الإعتداء على مسيحيين في دير مواس وإضطهاد دموي ضدهم - جرحى من الأقباط وتدمير منازلهم ومتاجرهم بقرية بمها العياط 2007 - التحرش بالأقباط عقب صلاة الجمعة بالعليقات شمال الاقصر 2007 - قُتل إبن إمام مسجد لشاب قبطي بالمحلة الكبرى يدعى أمير عبد الله أندراوس بفعل طعنة نافذة 2007 - أمن الدولة يقبض على مراسل الأقباط المتحدون فى مصر بدون توجيه تهمة 2007  -  قتل إثنين من الأقباط بخمسين طلقه في الرقبه فى قرية طوق بسوهاج بجانب قرية الكشح 2007 - اعتداءات على منازل الأقباط وسرقة ممتلكات في قرية بني منصور بمركز البلينا بسوهاج 2007 - محافظ المنيا يشرد 29 أسرة مصرية مسيحية بنوا بيوتهم على أرض يمتلكونها 2007  - الاعتداء بالأسلحة البيضاء على القسس في دير مواس 2007 - الامن يقتحم الكنيسه المعمدانيه في مانتوت في ابوقرقاس المنيا و يضرب المصلين و يطردهم من الكنيسه 2007 - مقتل قبطيين بمنطقة إمبابة 2007 - مدرسه العياط الثانويه بنات تجبر الفتيات علي ارتداء الحجاب مسلمات كانوا ام مسيحيات2007 - حرق خمس محلات لأقباط في أرمنت 2007 - طعن قبطي بسكين ونهب أمواله في مكان عمله الكائن في نجع حمادي (النشرة القبطية 2007  - تواطؤ المحافظ ومأمور قسم الشرطة مع مسلمون لهدم منازل الاقباط في قرية منتوت في أبو قرقاص 2007 - مصرع 4 راهبات وأصابة خامسة بعد عودتهن من الإسكندرية 2008 - يقتل شاباً قبطياً طعناً بالسكين فى قرية دفش 2008 - اختطاف زوج الناشطة الحقوقية هالة المصري وطلب أتاوة مالية 2008 - تحطيم محطة بنزين يملكها قبطى وإصابة ستة أقباط فى شبرا 2008 -  إغتصاب طفل مسيحي بمسجد القرية بمير مركز القوصية – والطبيب الشرعى يؤجل الكشف 21 يوماً 2008 - إعتداء على ممتلكات قبطى بمساعدة عضو مجلس الشعب ومساندة الشرطة المصرية 2008 - ضابط مباحث البوليس بنقطة المهندسين يختطف مواطن مسيحى 2008 - قفل مطبعة يملكها مسيحيين لأن الحكومة أصدرت ترخيص المطبعة بالخطأ 2008 - إصابة أربعة أقباط بالرصاص فى المنيا 2008  - الهجوم بالرصاص والسلاح وخطف رهبان في دير أبو فانا بالمنيا 2008    سقوط قتيل قبطى فى مغاغة وإجبار الأقباط على قعدات العرب 2008 - مصرع 15 تلميذا قبطيا في حادث سير في مصر 2008 -  الأعتداء على مسيحيين فى عيد الميلاد سنة 2009م وهم خارجون من كنائس مختلفة 2009 - الأهالي المسلمين يرشقون منازل الأقباط في حي الأزهري بمدينة بني سويف بالحجارة 2009 - محامون من الأخوان أعتدوا على محامية قبطية أمام دار العدالة محكمة أبوقرقاص وتركوها غارقة في دمائها 2009 - إصابة 7 مسيحيين بقرية نزلة رومان مركز أبوقرقاص بالمنيا 2009 - المسلمون يقتلون قبطياً أسمه صبري شحاتة بسبب شائعة بقرية دوماص مركز ميت غمر محافظة الدقهلية 2009 - وجيه موريس زكي شاب مسيحي يعذبه الإسلاميون 9 أيام ثم يغرقونه فى النيل 2009  - إعتداءات على المسيحيين في عين شمس بالقاهرة 2009 -إعتداءات على المسيحيين في منطقة الوراق 2009 - ذبح قبطى فى سوهاج 2009 - مصرع ٣ فى أسيوط بينهم «قبطى» ورئيس لجنة المصالحات بسبب الثأر بقرية المطيعة2009  - قضية مقتل القبطيين هدرا عزيز سعيد وأمير اسطفانيوس فى ليلة عيد الميلاد بقنا 2009 -رشون أحماض كيمائية (ماء النار)على القبطيات لتشويههم في القاهرة والإسكندرية وبعض محافظات الصعيد 2009  - إعتداء مسلمى قرية كودية المسلمين على كودية النصارى بأسيوط  2009 - إعتداءات على أملاك الأقباط في محافظة أسيوط 2009 - قتل الشماس جورج أندراوس في منزله بالإسكندرية 2009 - الإعتداء على المسيحيين في مركز وقرى ديروط 2009 - الإعتداء على المسيحيين في فرشوط 2009 - قتل 6 شباب أقباط وأمين شرطة وإصابة 17 أثناء إحتفالهم بعيد الميلاد في مدينة نجع حمادي محافظة قنا 2010 -  - مقتل مكاريوس 17 سنة علي يد الامن واصابة العشرات في مظاهرة احتجاجية لاصدار قرار بهدم كنيسة العذراء بالعمرانية نوفمبر 2010  - القبض على 170 قبطياً وتوجية 14 اتهاما فى أحداث العمرانية نوفمبر 2010  - مذبحة كنيسة القديسين ليلة رأس السنة 2011 ، حيث وقع انفجار أمام كنيسة القديسين في مدينة الإسكندرية أثناء خروج المصلين المحتفلين بالعام الميلادي الجديد من المبنى. وأوقع الهجوم 23 قتيلا على الأقل وعشرات المصابين وأثار احتجاجات مسيحيين رأوا فيه تقصيرا أمنيا. وبعد 24 يوما من هجوم الإسكندرية اندلعت الأحداث الشعبية، التي استمرت 18 يوما، وأسقطت حكم الرئيس حسني مبارك بعد 30 عاما في الحكم، ولم يتم التوصل إلى المنفذين حتى الآن  - مندوب شرطة بني مزار يطلق النار على الاقباط في محطة قطار سمالوط المنيا 12 يناير 2011  - هدم وإحراق كنيسة الشهيدين مار جرجس ومار مينا بـأطفيح مارس 2011   - حرق كنيسة بأسوان في وجود الامن والجيش ولا تدخل من الشرطة.)

  في عصر المجلس العسكري : ( تعرضت أربع كنائس للنهب والحرق والهدم أثناء إدارة المجلس العسكري شؤون البلاد دون معاقبة : = الأولى هي كنيسة رفح في 29 يناير 2011، والتي تعرضت لاعتداءات مسلحة، وعمليات نهب وسرقة = ما حدث في قرية صول مركز اطفيح بالجيزة في 4مارس 2011، حيث هدمت الكنيسة  في حراسة الشرطة العسكرية = أحداث إمبابة الدامية التي وقعت يومي السابع والثامن من مايو 2011، والتي أسفرت عن إشعال النار في كنيسة السيدة العذراء في شارع الوحدة، وذبح عامل قبطي داخلها = واقعة حرق وهدم أجزاء من كنيسة مار جرجس بقرية المريناب شمال محافظة، في 20 سبتمبر 2011، ــ مذبحة ماسبيرو في 9 أكتوبر  والتى قتل فيها الجيش المصرى وقوات الأمن على الأقل 24 مسيحيا. وأصابوا 343  ).

فى عهد السيسى  : ( بعد إعلان عبد الفتاح السيسي عزل الرئيس محمد مرسي في يوليو 2013، تعرضت كنائس في أكثر من محافظة خاصة المنيا لهجمات تنوعت بين الحرق والتحطيم والنهب ـ بعد فض اعتصام لأنصار الرئيس المعزول محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في 14 أغسطس آب 2013 هاجمت مجموعات من الأشخاص ما لا يقل عن 42 كنيسة وأحرقت أو أتلفت نحو 37 من المؤسسات الدينية المسيحية في محافظات المنيا، وأسيوط، والفيوم، والجيزة، والسويس، وسوهاج، وبني سويف، - فتنة المطرية فبراير2014   حدثت مشاجرة بمنطقة المطرية بين شخصين أحدهما مسلم والآخر مسيحي، وتطور الأمر إلى تبادل إطلاق النيران، ومقتل أحد الأشخاص المسلمين بالمنطقة، وكالعادة اختارت الحكومة الحل الأسهل بأن ترفع يدها، من مثل هذه الأمور والمشاكل الطائفية، وبعد عدد من جلسات الصلح قُرر تهجير الأسرة المسيحية البالغ عددها 62 شخصًا، وبيع جميع ممتلكاتها خلال ستة أشهر، بالإضافة لتقديم الأسرة المسيحية خمسة أكفان وخمسة عجول وقطعة أرض ومبلغ مليون جنيه  ــ   في التاسع من أبريل 2017 وقع تفجير انتحاري في كنيسة مار جرجس بمدينة طنطا سقط فيه 27 قتيلا و78 مصابا ــ وبعد ساعات وقع انفجار آخر أمام الكاتدرائية المرقسية في الإسكندرية حيث كان البابا تواضروس يرأس الصلوات في الكاتدرائية. وتسبب الانفجار الذي نفذه انتحاري يرتدي حزاما ناسفا بمقتل 16 شخصا بينهم أفراد من الشرطة كما أصيب 41 شخصا. وأعلن "داعش" مسؤوليته عن الهجومين ـ ثم مذبحة اليوم الجمعة 26 مايو 2017 والتى استهدفت حافلة تقل حجاجا أقباطا كانوا متجهين إلى دير في محافظة المنيا بجنوب مصر. وأعلنت وزارة الصحة المصرية مقتل 28 شخصا وإصابة 25 آخرين في الهجوم . )

ملاحظات :

1 ـ   من المؤسف وصف اولئك المجرمين بالاسلاميين . مصر الليبرالية لم تعرف هذه المذابح ، لأنها لم تعرف الوهابية . الوهابية دين ملّاكى لصاحبه محمد بن عبد الوهاب ، ولكن أتباعه يجعلون أنفسهم المسلمين فقط ، ويحتكرون الاسلام ، ويعتبرون غيرهم من المسلمين مشركين يستبيحون قتلهم ويعتبرون غير المسلمين كفرة يجب قتالهم وقتلهم . لم تعرف مصر الليبرالية هذا مطلقا . عرفتها مصر من عهد السادات. فهل كان المصريون غير اسلاميين قبل عصر السادات ؟

2 ـ لن يتوقف مسلسل ذبح الأقباط طالما إستمر صراع العسكر الوهابيين مع الاخوان الوهابيين ، لأنه مفيد للطرفين. هو بمثابة (  بيزينيس ) يستفيد منه الجميع ، كأنهم وضعوا جثة الأقباط وليمة يتخاطفونها .!!.

2 /1 العسكر: يشغلون المصريين عن التحول الديمقراطى بإفتعال أزمات وحوادث تبرر فرض الطوارىء واستمرار الاستبداد ، وهم يعلمون أن تلك المذابح تجعل الأقباط يحتمون بالعسكر . كما أن تلك المذابح تعطى المستبد المصرى فرصة الظهور الاعلامى حيث يطلق تصريحات غاضبة تدين التطرف والارهاب وتجعله يكسب الاعجاب وتتعلق به الآمال بينما هو الفاعل الأصيل والمستفيد الأكبر . لو أراد السيسى إصلاحا دينيا لقام بتأسيسه ، ولكنه يترك الوهابيين يتحكمون فى الأزهر والأوقاف ، ويسلط إزدراء الدين يعاقب به أهل القرآن المصلحين .

2 / 2 : العسكر من عصر السادات إخترقوا المنظمات الوهابية بل أسسوا بعضها واستخدموها فى ارتكاب أعمال إجرامية تخدم هدفهم ، هم الذين قتلوا الشيخ الذهبى الذى وقف ضد سرقة الأوقاف ، وهم الذين قتلوا فرج فودة الذى تخطى الخط الأحمر فى دعوته للديمقراطية وبدأ الغرب يلتفت اليه فإغتالته أمن الدولة بيد الوهابيين . وليس مستبعدا أن تكون يد السيسى ومخابراته خلف بعض المذابح للأقباط ــ وهو رجل مخابرات عريق فى التآمر . ولعل توقيت هذه الحادثة قبيل الانتخابات الرئاسية يشى بذلك ، خصوصا وقد فرض الطوارىء ، وبدأ يطارد من ينافسه فى الانتخابات ، ويريد أن يكون مطلق السلطات لأنه فى صراع وجود مع الاخوان بعد أن وضعهم فى السجن وقتل الآلاف منهم .

2 / 3 : عقلية العسكر المصريين أنه لا قيمة لحياة المصريين . فى البداية كان مجلس قيادة الثورة يتكلم عن حمايتها بحجة التضحية ولو بمليون مصرى ، وكرر مبارك نفس المعنى فى تخفيف تعداد المصريين . وهى نفس العقلية للسيسى . ثم هى نفس عقلية الاستحلال فى القتل لدى الوهابيين ، وأن من حق الحاكم السنى قتل ثلث الرعية لاصلاح حال الثلثين . وبهذه العقلية يكون مستحبا التضحية بالأقباط وبالغلابة المصريين على مذبح العرش والسلطان .

2 / 4 : أعوان السلطان من رجال الدين الوهابية والارثوذكسية مستفيدون من هذه المذابح ، يتمتعون بالأضواء وفلاشات التصوير وهم يتقابلون ويحتضن بعضهم بعضا ( فى فعل جنسى فاضح يعاقب عليه القانون ). البابا أكثر إستفادة من هذه المذابح ، لأن إضطهاد الأقباط وشعورهم بعدم الأمن يجعلهم يلتصقون بالكنيسة عوضا عن الانتماء الوطنى . فقد ضاعت المواطنة المصرية وحل محلها الانتماء الى مساجد الضرار الوهابية وصار الأخ الوهابى الباكستانى أقرب بينما اصبح المصرى القبطى عدوا ـ مع أنه مسالم ولا يعتدى على أحد . الكهنوت المسيحى أكثر قوة على اتباعه من الكهنوت المحمدى . وبالتالى لا يجد القبطى المرعوب ملاذا له إلا فى الكنيسة والتمسح بأربابها وتقديم القرابين لهم .

2 / 5 :( الرعاع ) الوهابيون الذين سحلوا الشيخ الشيعى ورفيقيه وهو ينطق لهم ب ( الشهادتين ) هم نفس الرعاع الذين يتكسبون من الهجوم على الأقباط ، يأخذون منهم الاتاوات ويسلبون أموالهم ، ويحتلون ديارهم وأراضيهم ويسبون فتياتهم . ويكتسبون بهذا الاجرام سطوة فى القرية أو فى المدينة أو فى الحىّ . لا يتطلب الأمر سوى إطلاق اللحية ولبس الجلباب وقول بعض العبارات الدينية. إمتد مصطلح ( الرعاع ) فأصبح ثقافة جاهلة تشمل الشيوخ والقادة . رعاع الشيوخ يطلقون فتاوى تبيح إضطهاد الأقباط ، ورعاع الشوارع ينفذونها . لا فارق هنا بين الشيوخ الرسميين والشيوخ الاخوان الوهابيين ، كلهم رعاع . ولا فارق بين الجنرال فى  الأمن والجنرال فى العسكر كلهم فى التعصب وكراهية الأقباط سواء .

3 ـ فى مظاهرة للاقباط أمام البيت الأبيض ( وهى مسجلة ) قلت إن مصر تكون بخير إذا كان أقباطها بخير . وقلت إن الخطورة   الحقيقية أن هناك وهابيون يعتقدون أن بقتلهم الأقباط سيدخلون الجنة ، وهناك أقباط يؤمنون بأن الرضى بالقتل استشهاد يدخلون به ملكوت السماء . اى فى مصر قتلة وضحايا ، القاتل يريد دخول الجنة ، والضحية يرضى بالقتل ليدخل الجنة .. ليس هذا أو ذاك دينا إلاهيا ..هى ثقافة الموت المجّانى .  

اجمالي القراءات 32644

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   ابراهيم احمد     في   الخميس 01 يونيو 2017
[86296]

شكراً أستاذ أحمد على المقال .. وأقول


رائع وجميل هذا  المقال التاريخي الموجز المختصر و المصور بدقه  .. وهناك ملاحظة كنت  أود قولها  وهي تعليق على انقلاب الوهابيين النجديين على عبد العزيز .. فقد كنت دئماً اقول في نفسي أن تحريض الوهابية من قبل عبد العزيز لخدمة مصالحة الشخصية .. سرعان ما يبدأ بالفشل بسبب أن الوهابية تتصور أنها تستمد سلطتها وقوتها من الله .. وطالما أنها تفعل ذلك فلا أحد يمنعها ولا أحد يملي عليها الأوامر او يوصي بما عليها ان تفعل وما عليها ان لا تفعله .. ولا  عجب تخرج بعد ذلك عن السيطرة و  أن تزداد في غلظتها وجفائها  وكراهيتها وتطرفها وعدوانها  إلى حد العمى فلا تستطيع أن تميز صديقها من عدوها .. وتهم في الأنقلاب على الأب الراعي لها الذي أنشئها واطعمها وسقاها  .. تماماً كما حدث في اغتيال السادات بسبب عملية الصلح لتي قام بها مع اسرائيل  .. وكذلك ماتقوم به داعش في قتل كل الناس بعتبار أنهم اعداء لهم ولالههم الشيطاني الذي يعبدونه ..  و قد يعتقد عبدالعزيز ان الحل الوحيد لإنشاء مهلتكه السعودية هو بالإستعادنة إلى اولئك المتطرفين من الوهابية  ..  وان يجعل الدين مبرر لجرائمة .. لكن تغافل المعتوه عبدالعزيز  أن السلفية و الوهابية ليس له صديق الا السيف و الدماء فقط  ولا تتفاهم الا بتلك اللغة .. وطالما أنك لا تحترم قرارهم ولم تنفذه  اذاً فأنت بنسبة لهم كافر وخارج من الدين وعاصي الاله الشيطاني الذي يعبدونه وبتالي  فالحق هو ان تقتل و  تباد من هذه الحياة وهذا هو منهج الوهابية ..انت حينما تتعامل مع الوهابية فانك اشبه ماتتعامل مع قنبلة موقوته  أو سلاح ذو حدين أما ان تكون معهم وتطيعهم بكل شيء ويتعاونون معك أو تكون ضدهم فاينقضون عليك ..  فالوهابية ان لم تجد أحد لتقاتل معه وتفرغ ما بداخلها من حقد  وغلظ وكراهية وعدوان .. فاهي سوف تخلق من نفسها عدواً لكي تحاربه  وهذا ماتفعله حين تنقلب على اسيادها وينهشون لحم بعضهم .. فاهم جماعة مهووسون بالعدوان والتطرف والقتل وسفك الدماء  .. وهذه الظاهرة لزالت تتكرر كثيراً في السعودية حتى في عصرنا الحالي  .. فقد تم سجن عدد من الشيوخ الوهابية بسبب التطرف ولخروج عن سلطة الحكم بل أن بعضهم قد انقلب على نظام الأسرة السعودية بسبب أنها تتحالف مع امريكا أو اسرائيل .. فقد تم سجن الشيخ خالد الراشد بسبب تحريضه على قتال الأمريكان ومنع السفارة الدينماركية بحجة الصور ورسومات مسيئة للنبي .. فا احست الأسرة السعودية بالخطر فقامت بسجنه  .. بينما هم يتعبدون بالبخاري وكتب الشياطين في المساجد الضرار التي يقيمونها ..  .. كذلك هناك شيخ محمود شعبان  في مصر قد قام هو الأخر بتحريض على الأرهاب باسم الدين وشريعة فاتم سجنه من قبل السيسي خوفاً على نفسه ..وهكذا هي الحال مع الوهابية أم الدواعش.



2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الجمعة 02 يونيو 2017
[86302]

شكرا استاذ ابراهيم على تعليقك وعلى مقالاتك


وشكرا على إسهامك بالترويج للفكر القرآنى عبر الانترنت .

جزاك الله جل وعلا خيرا ، وكل عام وانتم بخير .

3   تعليق بواسطة   ابراهيم احمد     في   الثلاثاء 06 يونيو 2017
[86327]

أشكرك أبي العزيز


أبي واستاذي  العزيز أحمد صبحي  أنا بمثابة أبنك ومازلنا في بداية خبراتنا و داخل التطور للساحة المعرفية .. لذلك أجد أن كلمة استاذ إبراهيم  كبيرة بحقي .. وأفضل ان اكون ابناً وتلميذاً  لك .. ونحن نستفيد منكم بكل جديد و سعداء بخدمتكم  دئماً وما نقوم به هو أقل واجب نفعله تجاه دين الله  الذي نرجوا رضاه علينا  قبل كل شيء وتجاه ابائنا ومعلمينا الفضلاء الذين كافحوا لسنين وتحملوا الأذى والإضطهاد على أن يحيوا الرسالة الإلهية من من تحت الظلمات لتشع بنورها على أرجاء الكون من جديد فاتحية وسلاماً عليكم جميعاً ونسأل الله أن تتلقاكم الملائكة بتحية وسلام وأنتم على أبواب الجنة سعداء هانئين منعمين وأن نلحق بكم مع الصالحين .. اللهم يارب أجب دعوانا .. وغفر ذنوبنا وتقصيرنا بحقك أنك على كل شيء قدير 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4254
اجمالي القراءات : 38,565,588
تعليقات له : 4,535
تعليقات عليه : 13,306
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي