الدين لله و الوطن للجميع وخلق الانسان حراً:
رسالة مفتوحة للأخت آية والناس أجمعين

عمر أبو رصاع في الأحد 22 ابريل 2007


الفاضلة آية

بعد التحية والاحترام

بداية سيدتي وسعي صدرك وقولي سلاماً سلاماً فوالذي نفسي بيده ليمحقن النور الظلام كما هي عادته على مر التاريخ ولتعود الأمور إلى نصابها ويعيش الانسان حراً آمناً مطمئناً ، ومهما كانت جولة الباطل طويلة ومهما حاول لن يمحق النور أبداً لن يستطيع فاطمئني يا أختاه .

وسعي صدرك

ولا يضيرنَّك الشتامين من إخوان الضلال فهؤلاء خرج من بين ظهرانيهم من قدسوه وجعلوه مرجعهم وهو من كفر و شتم المجتمع والناس أجمعينً بادئ بأهله أولاً ، و&ig;لا تحزنك كثرتهم فلا تستوحشي طريق الحق لقلة السائرين فيه ، يزعمون الدفاع عن الدين وعن النبي الكريم وهم أبعد ما يكونوا عن خلقه وسلوكه يحضرني مقطع من شعر مظفر النواب قال فيه :

انبيك عليا

لو عدت اليوم

لحاربك الداعون إليك

وسموك شيوعيا


يا أختاه

يفترون الكذب علينا ويختلقون قصصاً لتشويهنا فهل كان النبي الكريم كذاباً!

يخفون حقائقهم ويتنكرون امام العامة ولا يجرأ واحدهم على الاعتراف بحقيقة كونه من اخوة الضلال فهل كان النبي الكريم منافقاً!

يلعنون خصومهم فهل كان النبي الكريم لعاناً!

يقدسون كتاباً من عباد الله وينزهون بشراً عن الخطأ فهل كان النبي الكريم مؤلهاً لغير الله!

يصل بهم غرور الجهل إلى أن ينصبو انفسهم آلهة ويصدرو احكامهم على الناس هذا في الجنة وذاك في النار ، فهل كان النبي الكريم متألهاً؟


لكن يا اختاه


الإخوان الضالين ليسو الشعب ولا هم الأمة بل اني أزعم انهم ضحايا الكهنة والجهل والاستبداد معاً ، انهم الضحية التي تصير جلاداً لذاتها ولغيرها ، ضروب تأصلت في عقد المازوشية و المسادة ، استعذاب للألم بتحمله وايقاعه على السواء لا عجب إذن أن يصير الذبح والانتحار فضيلة وجهادا!!!


صوَر الفنان و الاستاذ الفاضل محمود عبد العزيز مأساة المجتمع المصري والعربي في فيلم سينمائي اسمه "سوق المتعة" فيلم لوحيد حامد ، هو من أروع أفلام النقد التي رأيتها في حياتي وفيلم يعد علامة تعزينا في السيناما إذا ما وضع مع أفلام أخرى مثل طيور الظلام ومواطن ومخبر وحرامي ، فيلم سوق المتعة الحقيقة هز كياني بل أنه ابكاني إذ صور العمل إلى أي مرحلة وصلنا عندما احتقرت العاهرة (لعبت دورها الفنانة إلهام شاهين) حياة هذا الانسان الذي انتهكت آدميته في السجن فعاد خارجه ليخلق لنفسه سجناً فقد استمرأ الذل واستعذبه ، وقفت العاهرة لتقول له : " أي نعم انا عاهرة لكني أكرم منك فأنا حتى الدعارة امارسها بإرادتي " إلى هنا تماماً وصل هذا المجتمع !!!

أنا معك تماماً لكن يا أختاه هذا المجتمع الذي ابتلي بما يعيش من آلام حتى استعذبها آفات نفسية وعقلية لا حصر لها ، مجتمع ضحية وجلاد في آن معاً لكنه كما يحمل كل هذا في رحمه فهو يحمل ايضاً طيبته وانسانيته وكم القهر والظلم والفقر والجهل الذي ترينه في عيون الناس في الشوارع وفي المقاهي والأزقة والجامعات والمصالح الحكومية والمدارس وفي كل مكان هذا المجتمع من حقه ان يتحرر وان يعيش من حقه ان يخرج للنور وسيخرج للنور إن شاء الله حراً أبياً كريماً ، لأن هذا المجتمع ومع كل ما نراه من منتجاته ينتج أيضاً أمثال نجيب محفوظ وينتج نصر حامد أبو زيد ومحمد عابد الجابري و الطيب تيزيني ، يا أختاه إن الثورة تولد من رحم الأحزان كما قال شاعرنا العربي الكبير نزار قباني .

لا تستحق هذه الأمة أبداً أن نتخلى عنها ليس تفضلاً وتكرماً بل أمانة وواجب ومسؤولية ، إن شعبي من حقه ان يكون سيداً أنا ابنه وانت ابنته ، نحن ابناءه وهو السيد مكانه ان يسود نفسه ويتحرر ، علينا ان نفهم هذه المعادلة نحن ندين بذواتنا لهم إنهم الأهل والإخوة والعشيرة ، الجيران والأحياء والأحبة ، وهم بشر قبل وبعد كل الاعتبارات .

يا أختاه

الكلمة حصن الحرية ، الكلمة التي اختارها الله لتحمل رسالته للناس اجمعين ، الكلمة هي الباقية تذهب الاجساد وتبح الأصوات ربما يخترق الرصاص جسد الانسان ويقلته لكنه أبدا أبدا لا يمكن لكل الجبروت والجهل والتخلف أن يخترق أو يمحق كلمة واحدة .

الحرية أولاً ولهذا تجدينها هدفهم بل مستعدين لوضع النبي في مواجهة الحرية ليهزموها لكن أبداً ، إن راية الحرية لن تنكسر طال الزمان أو قصر فأسمى دعوات الحق الحرية للناس أجمعين.

تحياتي ومحبتي عمر أبو رصاع

www.mi3raj.com

 

اجمالي القراءات 9983

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-26
مقالات منشورة : 53
اجمالي القراءات : 759,383
تعليقات له : 123
تعليقات عليه : 247
بلد الميلاد : الأردن
بلد الاقامة : الأردن