************:
*******

----- ----- في الخميس 16 فبراير 2017


**********

********************

****************************

**********************************************

************************************************************

اجمالي القراءات 2100

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   ربيعي بوعاقل     في   الجمعة 17 فبراير 2017
[84873]

لسْتَ حرا ، أَنتَ مجبرٌ: كل عاقل مجبرٌ على الاختيار بين النجدين ، بين الجنة والنار.


سلام عليكم ، طبتم، صدقت '' حرية الاختيار '' هي الميزة الأساسيبة ، ولكن كيف يكلف بالاختيار فاقد الميزان ؟؟ العقل العقل يا صاحبي، ولا حرية ولا اختبار ولا ابتلاء  إلا للعقلاء .



     ذو العقل يشقى في النعيم بعقله              وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم



مع خالص تحياتي.



2   تعليق بواسطة   مكتب حاسوب     في   الإثنين 20 فبراير 2017
[84938]



لا تموت الخلايا الحية مع موت الكائن الحي في نفس الوقت

و ما يميز الإنسان عن باقي المخلوقات الحية فهو ما يسمى "cognition" يعني الإدراك، المعرفة، اللغة، التعلم، الذاكرة، الأحاسيس، إلخ فهو متفوق في كل واحدة على حدة و بشكل كبير و إذا جمعت هذه الملكات كلها تضاعف التفوق بمرات كثيرة

أما بالنسبة للتسيير و التخيير عند الإنسان فالبحث العلمي يؤكد التسيير لا التخيير، بين ما هو جيني و وراثي و بيوكيميائي "الهرمونات" و التشابك العصبي "synapse" لا يبقى للمرئ إلا مساحة الوهم بأن بيده الخيار في مسار حياته

و الله أعلم



3   تعليق بواسطة   مكتب حاسوب     في   الثلاثاء 21 فبراير 2017
[84960]



السلام عليكم أستاذ اسامة،



ما معنى الروح؟ مثلا هل الناس المصابين بالعاهات العقلية "التخلف او التوحد إلخ" ليس لهم روح؟

هل هم مكلفين و مسؤولين و محاسبين؟

سبب الحساب هو إكتساب الانسان لملكة العقل الذي يسمح له بالتمييز بين الخير و الشر و ملكة الضمير الذي يؤنبه إذا فعل شرا و يدعوه للإنابة و الرجوع

و في غياب هاتين الميزتين يصير الانسان بلا تكليف و الملكتين تدخل في "cognition"


بالنسبة لموضوع التخيير أو حرية الخيار عند الإنسان "libre arbitre, free will" فالعلوم العصبية تقول بأنه وهم من صنع الدماغ



4   تعليق بواسطة   مكتب حاسوب     في   الخميس 23 فبراير 2017
[84996]



أستاذ أسامة

كيف يمكن أن يكون مخلوق "مثل الصبي أو فاقد للعقل" مكلف، مسؤول و محاسب و هو أصلا فاقد للتلك الملكة؟

كأن يكون الكفيف مكلف، مسؤول و محاسب على ملكة البصر و هو فاقدها، أو يكون الأصم و الأبكم مكلف، مسؤول و محاسب على ملكة السمع و النطق و هو لا يكسبها


بالنسبة لي هو أمر غير منطقي و بلا معنى

المهم، علميا يتميز الإنسان العاقل عن باقي المخلوقات الحية بما فيها أجناس البشر المنقرضة بتفوقه في الوظائف المعرفية "fonctions congnitives"، و نتشارك في كل الباقي

 



5   تعليق بواسطة   مكتب حاسوب     في   الجمعة 24 فبراير 2017
[85023]



أستاذ أسامة،

أليست القاعدة هي عدم التكليف و الحساب لمن خانته القدرة العقلية؟ ألا يوجد إجماع عند الناس "كل الناس" على "رفع القلم عن ثلاثة"؟

ام أننا أمام أمر شاذ؟

المهم



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
بطاقة ----- -----
تاريخ الانضمام : 2014-04-09
مقالات منشورة : 0
اجمالي القراءات : 0
تعليقات له : 1
تعليقات عليه : 176
بلد الميلاد : ******
بلد الاقامة : ******

احدث مقالات ----- -----
more