نزل تنزيلا وأنزل نزلا:
وبالحق أنزلناه وبالحق نزل

حافظ الوافي في الأربعاء 07 ديسمبر 2016


طرحت ابنتي مراسيل ذات الحادي عشر عاما عليا هذا السؤال:

قالوا لنا ان القران نزل في شهر واحد وفي ليلة واحدة هي ليلة القدر.. ثم بعد ذلك اذا هم يقولون هذه السورة مدنية وهذه السورة مكية أي ان القران نزل بفترات مختلفة.. كيف أفهم هذا التناقض في شرح المدرسين بالمدرسة..

هذا السؤال دفعني للبحث والتدبر فقعدت ابحث عن الالفاظ الواردة فيما يخص (انزل ونزل)

فوصلت الى هذه النتيجة اتمنى ان اكون موفقا وهذه خلاصة البحث:

اللفظان: (أنزل) و (نزل) وردا في القرآن للدلالة على فعلين مختلفين..

أنزل: هيأ واتقن ونظم وجعل الشيء منسجما

نزل: الإتيان والهبوط بالشيء بعد تهيئته

فهو (نزل تنزيلا)،  لكنه (أنزل نزلا)

فالملائكة نزلت تنزيلا (وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاءُ بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلَائِكَةُ تَنزِيلًا).. والقران نزل تنزيلا، لكن ايضا القران (أنزل نزلا) والجنة أنزلت نزلا ( إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات كانت لهم جنات الفردوس "نزلا") أي ان الجنة انزلت نزلا بمعنى أنها هيأت وصارت منسجمة للمؤمنين.

والقرءان أنزل بالحق وايضا نزل بالحق (وبالحق أنزلناه وبالحق نزل).

- القران مهيأ ومنسجم ليكون توضيحا لما نزل من كتب سابقة

وَ(أَنزَلْنَا)  إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا (نُزِّلَ)  إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ

اذا الذكر  (أنزل) أي تم اتقانه وتهيئته ليوضح لأهل الكتاب ما نزل اليهم من كتب سماوية حيث قال تعالى: وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ ۚ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ (43) بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ.. وَ (أَنزَلْنَا)  إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا (نُزِّلَ)  إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ

فحين يأمرنا بالايمان فالأمر أي ان نؤمن بما (نزل) أي بالكتاب لكن حين يأمرنا بالحكم أن نحكم بما (أنزل) أي بما تم تهيئته داخل الذكر  والكتاب واتقانه ليكون منسجما..

-          في حالة الايمان تابع اللفظ (نزل):

يأَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا آَمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي ( نَزَّلَ) عَلَى رسوله..

وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَآمَنُوا بِمَا (نُزِّلَ) عَلَى مُحَمَّدٍ

-         في حالة الحكم يكون الامر بالحكم بما اتقن وتم تهيئته وجعله منسجما أي بما (أنزل)

وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا (أَنْزَلَ) اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ..

هو بالنسبة للغيث (ينزل) الغيث لكن بالنسبة للأنعام هو  أنزل لنا من الانعام ثمانية ازواج، إذ جعلها مهيأة ومنسجمة وأليفة.. (وأنزل لكم من الأنعام ثمانية أزواج)..

اذا القران انزل في ليلة القدر وليس نزل أي انه انزل نزلا وليس المقصود هنا انه نزل تنزيلا بل المقصود انه اتقن وهيأ ليكون منسجما..

والقران انزل في شهر رمضان (شهر رمضان الذي انزل فيه القران ) انزل القران في شهر رمضان أي تهيأته وتفصيله من لدن حكيم خبير وليس المقصود هنا النزول تنزيلا ..

فالذين كفروا ادعوا قدرتهم على الاتيان بمنظوم ومتقن مثل اتقان ونظم الله في جعل القران منسجما.. قال تعالى: (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ ..( وَمَنْ قَالَ سَأُنْزِلُ مِثْلَ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ ),, فالكاذب قال (سأنزل ) سأتقن وانظم واهيأ مثلما (انزل الله) أي مثل اتقان الله في القران.. وليس المقصود انه سيصعد الى السماء وينزل لنا كتاب مشابه..

فالذين كفروا لم يقولوا : لولا (أنزل) عليه القران كونهم يدركون ان القران متقن بل قالوا لولا (نزل) عليه القران.. هم يقصدون التنزيل والنزول وليس الانزال نزلا اي التهيئة والاتقان فهم لا يقصدون هذه الأخيرة وهذه الآية توضح:

(وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً.. كَذَٰلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ..  وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلًا..  ولا يأتونك بمثل إلا جئناك بالحق وأحسن تفسيرا، وقرآنا فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ونزلناه تنزيلا)..

 

·        عبدالحافظ هزاع الصمدي

اجمالي القراءات 4164

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   الشيخ احمد درامى     في   الجمعة 09 ديسمبر 2016
[83846]

الإعجاب بالمقال والموافق مع الكاتب


بارك الله فيك؛ يا أستاذ الوافي على هذا الاكتشاف القيم في معاني القرآن.



فتح الله عليك.



واصل جهدك. أنار الله مسعاك.



"ورب مبلغ أوعى من سامع"



وأضيف: "ورب خلف أوعى من سلف"



والله "يؤتي الحكم من يشاء. ومن يؤتى الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا"



وشكرا..



2   تعليق بواسطة   حافظ الوافي     في   الخميس 12 يناير 2017
[84448]

الشكر موصول..


الشكر موصول لك "الشيخ رامي" ولكل الكتاب في هذا الموقع الرائع ولمؤسسه الدكتور احمد صبحي منصور..  فقد صار هذا الموقع حاضنا لحصيلة تدبرنا ووسيلة لتقويم اي اعوجاج في عملية التدبر من خلال الردود والتعليقات .. نتمنى من الله التوفيق للجميع..



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2014-11-05
مقالات منشورة : 41
اجمالي القراءات : 187,999
تعليقات له : 36
تعليقات عليه : 58
بلد الميلاد : Yemen
بلد الاقامة : Yemen