جنود الله أمام الغار، لم تكن مرئية :
اللطائف القرآنية (64) المحور الرابع : هوامش على دفتر الهجرة - التخفي والتواجد في الغار

محمد خليفة في الجمعة 07 اكتوبر 2016


اللطائف القرآنية  (64)

المحور الرابع   :   هوامش على  دفتر الهجرة -  التخفي  والتواجد في الغار

جنود الله أمام الغار، لم تكن مرئية

 

{ ......فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا......}

المزيد مثل هذا المقال :

هنا نرى أن السكينة قد تنزلت على رسول الله، والسكينة حين تتغشى الإنسان، تملأ جوانحه بالهدوء والراحة وتنسم نسائم من رَوْح الله، وتوقن نفسه بالثقة في رضوان الله، وتحي في فؤاده الأمل في نصرة الله ومآزرته.


كان هذا عن صدر الجملة أما عن عجزها وهي التي تتحدث عن التأييد بجنود من جند الله، وذهب ناسجو الأخبار وواضعو الروايات في هذا الصدد كل مذهب، فقالوا أن ثمة حمامتان كانتا ترقدان على بيوضها في عش أمام الغار، أيضا قالوا أن الله بعث بحشرة العنكبوت لتبني بيتها الشبكي لتسد به فوهة الغار، وحين وصلت فرقة البحث عن الرسول وصاحبه،  تقدموا إلى باب الغار فلما تراءت لهم الحمامة والعنكبوت قالوا أنه لا يعقل أن تبقى الحمامة في عشها إذا حدث واقترب أحدهم من العش، وكذلك بيت العنكبوت لا يمكن أن يستمر سليما إذا ما ولج أحدهم إلى داخل الغار، وعجت كتب التراث بمثل هذه الأقاصيص، لكن كتب الروايات اقتصرت على رواية واحدة

وهي رواية أحمد بن حنبل برقم : (3081) في كتاب : مسند بني هاشم ، انفرد به : بن حنبل.؟.

(( وَخَرَجَ النَّبِيُّ عليه أفضل الصلوات وله أتم التسليم حَتَّى لَحِقَ بِالْغَارِ وَبَاتَ الْمُشْرِكُونَ يَحْرُسُونَ عَلِيًّا يَحْسَبُونَهُ النَّبِيَّ عليه أفضل الصلوات وله أتم التسليم فَلَمَّا أَصْبَحُوا ثَارُوا إِلَيْهِ فَلَمَّا رَأَوْا عَلِيًّا رَدَّ اللَّهُ مَكْرَهُمْ فَقَالُوا أَيْنَ صَاحِبُكَ هَذَا قَالَ لَا أَدْرِي فَاقْتَصُّوا أَثَرَهُ فَلَمَّا بَلَغُوا الْجَبَلَ خُلِّطَ عَلَيْهِمْ فَصَعِدُوا فِي الْجَبَلِ  فَمَرُّوا بِالْغَارِ فَرَأَوْا عَلَى بَابِهِ نَسْجَ الْعَنْكَبُوتِ فَقَالُوا لَوْ دَخَلَ هَاهُنَا لَمْ يَكُنْ نَسْجُ الْعَنْكَبُوتِ عَلَى بَابِهِ فَمَكَثَ فِيهِ ثَلَاثَ لَيَالٍ*)) .

 

والآية المذكورة تدحض هذا الإدعاء فكما ذكرت الآية أن جند الله المشار إليهم لم يكن من الممكن رؤيتهم، ويسقط بذلك قول مبلغو التاريخ وواضعو المرويات  قصة الحمامتين وكذلك رواية نسيج العنكبوت.

والسؤال الذي يتبادر إلى الذهن ما كنه تلكم الجنود غير المرئية ؟

يجيب الحق على مثل هذه التساؤلات في سورة يس

{وَجَعَلْنَا مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لَا يُبْصِرُونَ (9) }

 

أي أن ثمة غشاوة غشيت أعينهم فهم ينظرون لكنهم ليسوا بمبصرين، وكان للتخوف الخافت  والذي همس به صاحب الرسول حينما كانا في الْغَارِ لَوْ أَنَّ أَحَدَهُمْ نَظَرَ تَحْتَ قَدَمَيْهِ لَأَبْصَرَنَا فَقَالَ مَا ظَنُّكَ بِاثْنَيْنِ اللَّهُ ثَالِثُهُمَا .

هكذا كانت ثقة رسول الله في ربه، وعلى هذا النحو أغلب الظن جاء تأييد الله.

 

 

ملحوظة  :  حول الغار

 

الجذر   ( غـ . و . ر )  ترتيب الجذر هو الجذر الـ  41 / من  50  جذر هي عدد جذور حرف الغين،  وهذا الجذر له ثلاثة  اشتقاقات ، وأربعة استخدامات
         1 )  ٱلْغَارِ   { إِلَّا تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ ٱللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ ٱلَّذِينَ كَفَرُوا۟ ثَانِىَ ٱثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِى ٱلْغَارِ إِذْ يَقُولُ  لِصَـٰحِبِهِۦ لَا تَحْزَنْ إِنَّ ٱللَّهَ مَعَنَا
ۖفَأَنزَلَ ٱللَّهُ سَكِينَتَهُۥ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُۥ بِجُنُودٍۢ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ ٱلَّذِينَ  كَفَرُوا۟ ٱلسُّفْلَىٰ ۗوَكَلِمَةُ ٱللَّهِ هِىَ ٱلْعُلْيَا ۗوَٱللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ﴿40﴾ } سورة التوبة
  2 )  غَوْرًۭا  { أَوْ يُصْبِحَ مَآؤُهَا غَوْرًۭا فَلَن تَسْتَطِيعَ لَهُۥ طَلَبًۭا ﴿41﴾ } الكهف
   { قُلْ أَرَءَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَآؤُكُمْ غَوْرًۭا فَمَن يَأْتِيكُم بِمَآءٍۢ مَّعِينٍۭ ﴿30﴾ } الملك

 3 )  مَغَارَاتٍ   { لَوْ يَجِدُونَ مَلْجَأً أَوْ مَغَارَاتٍ أَوْ مُدَّخَلًا لَوَلَّوْا إِلَيْهِ وَهُمْ يَجْمَحُونَ (57)  } سورة التوبة

 

 

 م / محمد ع. ع. خليفة

الأحد 2 أكتوبر  2016

       1 المحرم  1438 هـ

اجمالي القراءات 3905

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2011-11-20
مقالات منشورة : 103
اجمالي القراءات : 1,216,571
تعليقات له : 5
تعليقات عليه : 107
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt