الأرقام:
لا اله إلا الله بالأرقام

مراد الخولى في السبت 31 مارس 2007


مقولة (لا اله إلا الله) موزونة حرفيا ورقميا. بينما المقولة المشهورة بين المسلمين (لا اله إلا الله محمد رسول الله) لا تنتمى إلى أى وزن! كيف؟



هذه المقولة لا اله إلا الله حروفها لا تخرج عن ألف لام هاء أى الحروف التى كونت لفظ الجلالة الله.
بينما شهادة المسلمين بها حروف دخيلة كثيرة مثل الميم الحاء الدال الراء السين الواو. وبذلك هى تفسد نظام الله تعالى المبدع.

تعالوا بنا إلى الأرقام فسنجد أن لا اله إلا الله حساب جملها 165 أى هو رقم يقبل القسمة على 11 ،5 ،3 بينما (لا اله إلا الله محمد رسول الله) جملها هو 619 وهذا رقم لا يقبل القسمة على أى شىء!!



كما هو واضح (لا اله إلا الله) تتكون 12 حرف متكرر و 4 كلمات مختلفة.
اللام تكررت 5 مرات أى 30 فى 5 يساوي 150
الألف تكررت 5 مرات أى 1 فى 5 يساوى 5
الهاء تكررت مرتين أى 5 فى 2 يساوى 10
انظروا بدقة إلى النواتج ستجدوا هناك توازن فى الخانات فستجدوا
هناك صفرين.
هناك واحدين.
هناك خمستين.
بل اننا لو جمعنا حساب جمل 165 أفقيا 1+6+5 يساوي 12 أى عدد حروف لا اله إلا الله. بينما لو جمعنا 619 أفقيا سيكون الناتج 16 وهذا لا يطابق عدد حروف لا اله إلا الله محمد رسول الله التى هى 24 !

حتى لو ضربنا 12 عدد حروف لا اله إلا الله فى 3 الحروف غير المتكررة أى ألف لام هاء سيكون الناتج هو 36 أى حساب جمل الألف 1 زائد جمل اللام 30 زائد الهاء 5 !!
حتى لو قسمنا 12 على 3 سيكون الناتج 4 أى عدد كلمات لا اله إلا الله !!
بل اننا لو أخذنا مواقع الحروف المختلفة فى الأربع كلمات سنجد:
ألألف جاءت فى الأربع كلمات أى 1+2+3+4=10
اللام جاءت فى الأربع كلمات أى 1+2+3+4=10
الهاء جاءت فى الكلمة الثانية والرابعة أى 6
فيكون المجموع 26 أى الرقم الذرى للحديد أى (لا اله إلا الله) موزونة.

فى النهاية أقول وفقنا الله تعالى جميعا لعمل الخير.

اجمالي القراءات 37024

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (8)
1   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   السبت 31 مارس 2007
[4951]

سيدي مراد الخولي

السلام عليكم
المقال جيد، والله تعالى لعظمة اسمه احتفظ بدقة رقمية فيه حتى وان اختلف رسم الكلمات وعددها، ودعنا نتملص من الرسم العثماني الذي ورثناه مع اللغة وما يتعلق بها من علوم حيث أننا لابد أن ننظر من جديد في طريقة رسمنا للكلمات وأن نردها إلي أصولها واشد ما أعترض عليه هو إعتبار التنوين بالفتحتين حرف ألف في مثل نسيا منسياأو جبارا شقيا من سورة مريم دون اعتبار ذالك في التنوين بالكسرة المزدوجة أو الضمة المزدوجة،وكذالك مع عدم اعتبار الألف الصغيرة حرف(ا) في مثل هذا و ذلك و أولئك، والصحيح أن تكتب هاذا وذالك وأولائك.
الأمر عندي شبيه بما في لسان الإنكليز في كلمة ككلمة ليزر LASER
حيث أن هذا اختصار غلب على أصل عدة كلمات وهي
Light Amplification by Stimulated Emission of Radiation
فتأمل معي ما حدث عندهم وهو أن صار الإختصار كلمة معتمدة تدل بنفسها معنى بعينه، وكذالك (أو كذلك) صار عندنا فإختصار كتابة كلمة هاذا بالشكل (هذا) أصبح هو المعتمد.

ومن أشباه ذالك في كتب الحديث (ثنا) إختصارا
لـ (حدثنا) وأيضا (صلعم) إختصارا لـ صلى الله عليه وسلم.

ولكي نستخرج العدد الصحيح من القرءان، ولا يختلف معنا أحد من مركز نون أو غيرهم، فلنرسم الكلمات كما هي لا برسم زاد في الحروف وأنقص لأسباب عديدة، منها على أقل تقدير، ملائمة الشكل لطباع الناس في عصرهم أو لإختصار المساحة أو الزمن أو لتوفير حبر النساخين.

ردك على هاذا (هــــذا) التعليق سيفرج كربتي

أخوك حسام

2   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   السبت 31 مارس 2007
[4955]

أخي مراد الخولي أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله

السلام عليكم
صدقت في قولك أن قولنا (لا إله إلا الله محمد رسول الله) غير موزونة. وهكذا كلام البشر.
فأنت أخذت جملة نقولها مختصرة من:
(أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمد رسول الله) موزونة بحيث حذفنا (أشهد) في المرتين ولا يصح الأخذ بأية مقولة مهما كانت شائعة، فالعلم يحكم الناس وليس الناس من يحكمون العلم. ثم أن هذا كلام بشر، واتبعت أنت فيه الحساب بالرسم الشائع وهاذا غير صحيح.

أما قوله تعالى "محمد رسول الله" في سورة محمد فجملها 494 ويقبل القسمة على 13 بناتج 38 ويقبل القسمة على 19 بناتج 26 ومن البديهي يقبل القسمة على 26 بناتج 19 كما يقبل القسمة على 38 بناتج 13 وهو الميزان
وبالأرقام
494 تقسيم 13= 38
494 تقسيم 19= 26
494 تقسيم 26= 19
494 تقسيم 38= 13

وتفصيل ذالك:
الله = ا ل ل ا ه=66 لأن حرف الألف غير المرسوم أصلي.
وجمل محمد = م ح م م د= 132 لأن الميم فيه مشددة
رسول=ر س و ل = 296

محمد رسول الله = 132+296+66=494


3   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   السبت 31 مارس 2007
[4956]

الوزن الذري للحديد

تابع
وانظر التقسيم علي 19 أعطاك الوزن الذري للحديد باستخدام 26
ثم التقسيم علي 26 الوزن الذري للحديد أعطاك 19

فـاشهد معي وبالرسم الصحيح(محممد رسول اللاه)، أو بالرسم الشاااااائع (محمد رسول الله) من غير أن تغفل حقيقة الحروف الغير مرسومة بالشاااااائع.

ولي اقتراح، كان يمكنك أن تدخل في ماتريد إثباته دون أن تقول كذا وكذا غير موزون مما قد يفهم منه البعض أنك تنكره من ناحية المعني‘ فقد يفهم البعض أنك توصلت أن محمد ليس رسول الله لأن المقولة (القول الشائع لدي المسلمين لا تنتمي لأي وزن!كيف!!!!)



أخوك حسام

4   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الأحد 01 ابريل 2007
[4984]

الأخ حسام مصطفى

كثير من كلمات القرءان كتبت ليست بالطريقة التى نعرفها مع سبق الإصرار والتعمد كى نتدبرها. أى عند التعامل مع حساب جملها يجب حسابتها بالطريقة التى رسمت بها. ونفس الشىء مع ترتيب الآيات. فمثلا أول ءاية نزلت على خاتم النبيين تجدها فى ءاخر القرءان!!
إذن واجبنا البحث والتدبر لماذا فعل الله تعالى هذا.


بالنسبة لكلمة محمد بالرغم ان عليها شدة إلا انها ما زالت تحسب 92 وليس 132 كما ذكرت.





5   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الأحد 01 ابريل 2007
[4986]

أخي مراد الخولي

السلام عليكم
هل لاحظت النتائج المترتبة علي جمل (محمد رسول الله) بعدما احتسبنا الميم المشددة في محمد والألف في اللاه أعتقد أنها لافتة جد للنظر.
ولم تؤيدني في سورة مريم عليها السلام لكن بالله عليك أليس 198 ضرب 19 يعطي تاريخ ميلاده، كما أن قصة ولادته المعجزية جاءت في 195 كلمة مساوية لجمل كهيعص، أليس ذالك صحيحا، أيضا لم تعلق لنتبادل المعرفة. أعلاه، ولم تبد لي رأيك فيه.

مع تقديري

6   تعليق بواسطة   عبدالله جلغوم     في   السبت 06 سبتمبر 2008
[26582]

إلى الأخ مراد

تعالوا بنا إلى الأرقام فسنجد أن لا اله إلا الله حساب جملها 165 أى هو رقم يقبل القسمة على 11 ،5 ،3 بينما (لا اله إلا الله محمد رسول الله) جملها هو 619 وهذا رقم لا يقبل القسمة على أى شىء!!


هل تعلم يا اخ مراد أن العدد 619 هو العدد 114 في ترتيب الأعداد الأولية ؟ 


ثم ألا تلاحظ أن العدد 114 عدد سور القرآن هو عبارة عن   19 × 6 ؟


هذا العدد يختزن أسرارا رائعة في الترتيب القرآني ، وكذلك ما يشتق منه نحو : 169 ، 691 ، 916 .....


مع التحية


7   تعليق بواسطة   فتحي مرزوق     في   الأربعاء 01 يوليو 2009
[40656]

صدقت يا أخي مراد .

شهادة التوحيد هى شهادة واحدة  وقد تكرر كثيراً في القرآن الكريم  وجاء التنبيه على عبادة الله وحده وعدم الإشراك به ، وعلى لسان جميع الأنبياء عليهم السلام ( واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئاً ) لأن الله تعالى يعرف طبيعة البشر كما وصفهم في قرآنه العظيم {وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللّهِ إِلاَّ وَهُم مُّشْرِكُونَ }يوسف 106 فلماذا أصبحت شهادة التوحيد شهادتين في هذا العصر ؟؟ !!!!


  شكراً لك على اجتهاداتك الطيبة في هذا العلم . وجزاك الله عنا خير الجزاء


8   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الأربعاء 01 يوليو 2009
[40666]

قاعدة قيم الحروف

إخواني الاعزاء 


تحية عطره 


لقد تساءلت كثيرا عن قاعدة تحديد قيم حروف العربية ، والتي يتم على أساسها حساب الجمل .


هل لها أساس علمي ام أنها إصطلاحية ؟


وماذا نريد أن نثبته من هذا الاستخدام ؟


وما الفائدة المرجوة من هذا الاستخدام ؟


هذه أسئلة تدور في ذهني ولا أجد لها إجابة .


لذا ألتمس من أي أحد من حضراتكم لديه إجابة أن يتفضل على بها .


دمتم إخواني بكل خير ونعمة .


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


  


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-08
مقالات منشورة : 49
اجمالي القراءات : 831,393
تعليقات له : 423
تعليقات عليه : 431
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Canada