قسمة التركة في تسعة أسطر: (9 ) :
قسمة التركة في تسعة أسطر: (9 ) لا أكثر..!

ربيعي بوعقال في الأحد 31 يناير 2016


تسعة لا أكثر ولا أقل:

  1. لا قسمة إلا بوجود طرفين اثنين على الأقل، وكل من انفرد حاز التركة كلها.
  2. يُقتطع حظ الزوج (أو) الزوجة من أصل التركة،
  3. والباقي يكون ( إما ) :
  4. لأم الهالك وحدها،(أو) لأبيه وحده، (أو) يكون :
  5. لأمه الثلث، والباقي لأبيه، (أو):
  6. لكل واحد منهما السدس، والباقي لأولاد الهالك (؟؟). (فإن) لم يكن للهالك ولد  فهي قسمة كلالة:
  7. لأمه السدس والباقي لإخوة كثير مع أخت واحدة أو أكثر(؟؟(أو):
  8. لأمه الثلثان والباقي لأخوين اثنين مع أخت واحدة أو أكثر (شركاء(أو):
  9. لأمه الثلثان والباقي لأخ واحد مع أخت أو أكثر (شركاء).

البرهنة والشرح بإيجاز، أما التفصيل

فتجده في مقال منشورـ هنا ـ تحت عنوان:

قسمة التركة قرآنيا:

  • إن وجد زوج الهالك (أو) زوجته يُقتطع حظه (أو) حظها من أصل التركة طبقا لمنطوق فاتحة الآية (12) من سورة النساء، والباقي يكون من حظ:
  1. أم الهالك أو أبيه، بضرورة العقل والقياس، (أو) يكون:
  2. لأمه الثلث، بموجب منطوق الآية (11)، والباقي يؤول لأبيه بموجب مفهوم الآية ذاتها وأيضا بضرورة العقل والقياس، (أو) يكون:
  3. لكل واحد منهما السدس، والباقي لأولاد الهالك، بموجب منطوق الآية (11). (فإن) لم يكن للهالك ولد (لا ذكر ولا أنثى) فهي قسمة كلالة:
  4. لأمه السدس والباقي لإخوة كثير ( الجمع)مع أخت واحدة أو أكثر، بموجب منطوق ومفهوم الآية :(11)، والآية:( 176)، (أو) يكون:
  5. لأمه الثلثان بموجب مفهوم الآية (12)، والباقي لأخوين(المثنى)مع أخت أو أكثر، وهي قسمة (شركاء) بموجب منطوق النص المذكور نفسه، (أو) يكون:
  6. لأمه الثلثان بموجب مفهوم الآيات (11 و12) معا، والباقي لأخ واحد (المفرد)مع أخت أو أكثر (شركاء) بموجب منطوق الآية (12) فقط.

تنبيه:

  • قسمة الأولاد ذكورا وإناثا تكون طبقا لمنطوق ومفهوم الآية (11).
  • كلالة الشركاء :
  • قسمة الأخ أو الأخوين مع أخت واحدة أو أكثر تكون طبقا لمنطوق الآية (12).
  • الكلالة الكبرى:
  • قسمة الإخوة الرجال( فوق اثنين ) مع أخت واحدة أو أكثر تكون طبقا لمنطوق ومفهوم الآية (176).
  •  
  • فإن كان الإخوة (ذكورا فقط) أو (إناثا فقط)، فهم شركاء بموجب العقل والقياس.

وليكون المختتم كالمفتتح أكرر موضحا: أن كل من انفرد حاز التركة كلها، بموجب منطوق ومفهوم فاتحة الآية (176)، وكذالك بموجب العقل والقياس.. اقرأ: (( ... وهو يرثها إن لم يكن لها ولد )(....)(يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ أَن تَضِلُّواْ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ)) الآية السادسة والسبعون بعد المائة، وهي خاتمة سورة النساء.

 

..........

أشكركم، وتبقى نوافذ التعليق مفتحة ترحب بكل زائر.

المرجع ( القرآن وكفى):

11 ـ يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ فَإِن كُنَّ نِسَاء فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِن كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِن لَّمْ يَكُن لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلأُمِّهِ السُّدُسُ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لاَ تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا.

12 ـ وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَاجُكُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّهُنَّ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمُ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِينَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّكُمْ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُم مِّن بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَإِن كَانَ رَجُلٌ يُورَثُ كَلالَةً أَو امْرَأَةٌ وَلَهُ أَخٌ أَوْ أُخْتٌ فَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ فَإِن كَانُواْ أَكْثَرَ مِن ذَلِكَ فَهُمْ شُرَكَاء فِي الثُّلُثِ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى بِهَا أَوْ دَيْنٍ غَيْرَ مُضَارٍّ وَصِيَّةً مِّنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَلِيمٌ .

176 ـ يَسْتَفْتُونَكَ قُلِ اللَّهُ يُفْتِيكُمْ فِي الْكَلالَةِ إِنِ امْرُؤٌ هَلَكَ لَيْسَ لَهُ وَلَدٌ وَلَهُ أُخْتٌ فَلَهَا نِصْفُ مَا تَرَكَ وَهُوَ يَرِثُهَا إِن لَّمْ يَكُن لَّهَا وَلَدٌ فَإِن كَانَتَا اثْنَتَيْنِ فَلَهُمَا الثُّلُثَانِ مِمَّا تَرَكَ وَإِن كَانُواْ إِخْوَةً رِّجَالاً وَنِسَاء فَلِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ أَن تَضِلُّواْ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ .

اجمالي القراءات 5334

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2011-11-19
مقالات منشورة : 64
اجمالي القراءات : 418,995
تعليقات له : 238
تعليقات عليه : 112
بلد الميلاد : الجزائر
بلد الاقامة : الجزائر