قُلْ لِلَّذِينَ آمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ.

ابراهيم دادي في الخميس 04 يونيو 2015


قُلْ لِلَّذِينَ آمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ.

 

عزمت بسم الله،

 

قال الله تعالى لرسوله: قُلْ لِلَّذِينَ آمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ لِيَجْزِيَ قَوْمًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ(14)مَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ أَسَاءَ فَعَلَيْهَا ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ(15). الجاثية.

إذا كان الله تعالى يقول لرسوله محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، (قُلْ لِلَّذِينَ آمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ). فكيف بالذين يشهدون أن لا إله إلا الله ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويصومون رمضان ويحجون إلى البيت الحرام؟

 

هل الرعيل الأول من الذين شهدوا الرسول وصاحبوه لم يفهموا هذه الآية؟ فاختلفوا بمجرد أن مات الرسول عليه وعلى جميع الأنبياء السلام،  وكادوا أن يقتتلوا في سقيفة بني ساعده !!!

لقد اختلفوا فيمن يخلف الرسول ويتزعم المسلمين، فمنهم من يريد أبا بكر، ومنهم من يريد علي، ومنهم من يريد غيرهما، فأصبح المسلمون يومئذ فريقان، فريق مع أبي بكر وفريق مع علي، وتولى الخلافة أبو بكر وكانت له معارضة قوية، وصف أبو بكر أصحابها ( بالمرتدين) فبادر إلى قتالهم والقضاء عليهم بتهمة الارتداد، رغم أن الله تعالى لم يأمر رسوله بقتل من ارتد عن دينه، بل استأثر الله تعالى أمرهم إليه وحده فأحبط أعمالهم. فقال سبحانه: وَمَنْ يَرْتَدِدْ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُوْلَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ(217). البقرة.

 

نجد في كتب التراث ما يلي:

وفي إطلاق الأمر بالقتل دليل على قتلهم بأي وجه كان ، وقد قتل أبو بكر أصحاب الردّة بالإحراق بالنار ، وبالحجارة ، وبالرمي من رؤوس الجبال ، والتنكيس في الآبار . وتعلق بعموم هذه الآية ، وأحرق عليّ قوماً من أهل الرّدّة ، وقد وردت الأحاديث الصحيحة بالنهي عن المثلة . ولفظ المشركين عام في كل مشرك ، وجاءت السنة باستثناء الأطفال والرهبان والشيوخ الذين ليسوا ذوي رأي في الحرب ، ومن قاتل من هؤلاء قتل .

تفسير البحر المحيط - (ج 6 / ص 118)المكتبة الشاملة.

 

لقد تولى أبو بكر الخلافة مع وجود المعارضة من أهل بيت رسول الله ومن غيرهم، ويقال إن أبا بكر قد قُتل مسموما ودفن ليلا...

قال: أخبرنا عمرو بن عاصم الكلابي قال: أخبرنا همام عن هشام بن عروة قال: حدثني أبي أن عائشة حدثته قالت: توفي أبو بكر ليلا فدفناه قبل أن نصبح. الطبقات الكبرى لابن سعد - (ج 3 / ص 207) المكتبة الشاملة.

 

وفاة أبي بكر رضي الله عنه اتفقوا أنه مات ابن ثلاثٍ وستين سنة و كان أصغر سناً من رسول الله صلى الله عليه وسلم بقدر خلافته و هو سنتان وثلاثة أشهر و تسع ليالٍ و قال ابن إسحق مات يوم الجمعة لسبع ليالٍ بقين من جمادى الآخرة سنة ثلاث عشرة من الهجرة و قال أبو اليقظان مات يوم الاثنين و اختلفوا في سبب موته فقال قوم سم فمات و قال قوم بل اغتسل في بارد فحم فمات رضي الله عنه.

البدء والتاريخ - (ج 1 / ص 283) المكتبة الشاملة.

 

ذكر محمد بن جرير الطبري: أن اليهود سمت أبا بكر في أرزة. وقيل: أكل هو والحارث ابن كلدة حريرة أهديت لأبي بكر، فقال الحارث: أرفع يدي إن فيها لسم سنة، وأنا وأنت نموت في يوم واحد عند انقضاء سنة. وقيل: توفي من لدغة الجريش ليلة الغار. وقيل: كان به طرف من السل قاله الزبير بن بكار، ومرض خمسة عشر يوماً وكان في داره التي قطع له رسول الله صلى الله عليه وسلم وجاه دار عثمان رضي الله عنه، توفي رضي الله عنه بين المغرب والعشاء من ليلة الثلاثاء لثمان ليال بقين من جمادى الآخرة سنة ثلاث عشرة من الهجرة وهو الأشهر، وقال ابن إسحاق: توفي ليلة الجمعة لسبع ليال بقين من جمادى الآخرة سنة ثلاث عشر من الهجرة وهو الأشهر، وقيل: توفي في جمادى الأولى حكاه الحاكم، وقيل: يوم الاثنين لليلتين بقيتا من جمادى الآخرة، وكانت خلافته سنتين وثلاثة أشهر إلا خمس ليال وقيل: عشر ليال، وقيل: وثمانية أيام، وقيل: وسبعة عشر يوماً، استوفى بخلافته سن رسول الله صلى الله عليه وسلم،

تاريخ مكة المشرفة والمسجد الحرام - (ج 1 / ص 164) المكتبة الشاملة.

 

ثم تولى الخلافة بعده عمر بن الخطاب، ودامت خلافته حسب ما ورد عشر سنين ونصف.

 

بن صالح قال، حدثنا عبد الله بن المبارك، عن جرير بن حازم، عن حميد بن هلال قال، حدثني من شهد وفاة أبي بكر رضي الله عنه قال: لما فرغ عمر رضي الله عنه من دفنه قام خطيبا مكانه، فحمد الله وأثنى عليه ثم قال: " إن الله ابتلاني بكم وابتلاكم بي. وأبقاني فيكم بعد صاحبي والله لا يحضرني شئ من أمركم فيليه أحد دوني.

تاريخ المدينة - (ج 2 / ص 674) المكتبة الشاملة.

 

مجرد ملاحظة: يقال إن أبا بكر دفن ليلا قبل أن يصبح، فكيف سمح عمر بن الخطاب أن ينصب نفسه خليفة بعد دفن أبي بكر مباشرة؟ أي ليلا!!! ويقول كذلك: إن الله ابتلاني بكم وابتلاكم بي. وأبقاني فيكم بعد صاحبي والله لا يحضرني شئ من أمركم فيليه أحد دوني.فهل يعقل أن ينصب نفسه خليفة دون استشارة الناس؟

 

ثم قتل هو الآخر وهو يصلي في المحراب.

وقال أبو نعيم: قتل عمر بن الخطاب يوم الأربعاء لأربع ليال بقين من ذي الحجة سنة ثلاث وعشرين وكانت خلافته عشر سنين ونصفاً. أخبرنا عبد الوارث حدثنا قاسم بن أصبغ حدثنا محمد بن عبد السلام حدثنا ابن أبي عمر حدثنا سفيان بن عيينة عن يحيى بن سعيد قال: سمعت سعيد بن المسيب يقول: قتل أبو لؤلؤة عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فطعن معه اثنا عشر رجلاً فمات ستة، وقال: فرمى عليه رجل من أهل العراق برنساً، ثم برك عليه فلما رآه أنه لا يستطيع أن يتحرك وجأ نفسه فقتلها.

الإستيعاب في معرفة الأصحاب - (ج 1 / ص 356) المكتبة الشاملة.

 

خلافة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب الهاشمي رضي الله عنه،

يكنى أبا الحسن، ولي الخلافة يوم قتل عثمان رضي الله عنهما بالمدينة، فرحل عن المدينة إلى الكوفة فاستقر بها، وكانت الخلافة قبل ذلك بالمدينة. وتأخر عن بيعته قوم من الصحابة بغير عذر شرعي (1) ، إذ لا شك في إمامته. وقتل رضي الله عنه بالكوفة غيلة، قتله عبد الرحمن ابن ملجم المرادي حين دخل المسجد، وذلك في رمضان لثلاث بقين منه لسنة أربعين من الهجرة، وله ثلاث وستون سنة.

أمه: فاطمة بت أسد بن هاشم بن عبد مناف، مهاجرة، رضوان الله عليها.

وفي أيامه كانت وقعة الجمل وصفين، وعلم الناس منه فيها كيف قتال أهل البغي، وحديثهما قد اعتنى به ثقات أهل التاريخ، كأبي جعفر ابن جرير وغيره.

وقتل أهل النهروان من الخوارج، ونعم الفتح كان، أنذر به صلى الله عليه وسلم.

وكانت خلافته رضي الله عنه أربع سنين وتسعة أشهر وعشرة أيام، واستضيم المسلمون في قتله غيلة، رضي الله عنه.

جوامع السيرة - (ج 1 / ص 355). المكتبة الشاملة.

 

علي بن أبي طالب عليه السلام

واسم أبي طالب عبد مناف، بن عبد المطلب واسمه شيبة، بن هاشم واسمه عمرو، بن عبد مناف واسمه المغيرة، بن قصي واسمه زيد أبو الحسن الهاشمي ابن عم سيّدنا رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وختنه على ابنته، وأخوه وأبو سبطيه الحسن والحسين.

من المهاجرين الأولين، شهد بدراً وأحداً والمشاهد كلها، وبويع بالخلافة بعد قتل عثمان بن عفان، يوم الجمعة لثمان عشرة ليلة خلت من ذي الحجة سنة خمس وثلاثين، وكانت بيعته في دار عمرو بن محصن الأنصاري، ثم بويع للعامة من الغد يوم السبت في مسجد رسول الله صلّى الله عليه وسلّم.

مختصر تاريخ دمشق - (ج 5 / ص 369) المكتبة الشاملة.

 

فقال شرحبيل: أخرج فانظر.

فخرج فلقيه هؤلاء النفر الموطؤون له، فكلهم يخبره بأن عليا قتل عثمان بن عفان.

فخرج مغضبا إلى معاوية فقال: يا معاوية، أبى الناس إلا أن عليا قتل عثمان، ووالله لئن بايعت له لنخرجنك من الشام أو لنقتلنك.

قال معاوية: ما كنت لأخالف عليكم، وما أنا إلا رجل من أهل الشام.

وقعة صفين - (ج 1 / ص 47) المكتبة الشاملة.

 

فسار فبدأ بأهل حمص فقام خطيبا، وكان مأمونا في أهل الشام ناسكا متألها، فقال: " يا أيها الناس، إن عليا قتل عثمان بن عفان، وقد غضب له قوم فقتلهم، وهزم الجميع وغلب على الأرض فلم يبق إلا الشام.

وهو واضع سيفه على عاتقه ثم خائض به غمار الموت (2) حتى يأتيكم (3) أو يحدث الله أمرا، ولا نجد أحدا أقوى على قتاله من معاوية، فجدوا [ وانهضوا ] ".

فأجابه الناس إلا نساك أهل حمص (4)، فإنهم قاموا إليه فقالوا: بيوتنا قبورنا ومساجدنا، وأنت أعلم بما ترى.

وقعة صفين - (ج 1 / ص 50) المكتبة الشاملة.

 

هكذا بدأ ما يسمون (بالخلفاء الراشدين والصحابة... ) حياة الخلافة مباشرة بعد موت الرسول عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، بقتل وحرق المخالفين لهم، وهذا ما يدعوا إليه اليوم السلفية الوهابية وما يسمى ( داعش)، فكل من لا يدخل تحت راية ( الخلافة النبوية )، يعتبر عندهم من الخوارج يحل دمه وماله، بينما نجد المولى تعالى يقول: يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمْ السَّلَامَ لَسْتَ مُؤْمِنًا تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فَعِنْدَ اللَّهِ مَغَانِمُ كَثِيرَةٌ كَذَلِكَ كُنتُمْ مِنْ قَبْلُ فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيَّنُوا إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا(94).النساء.

بمجرد أن يلقي إليك أحد السلم، فقد عصم دمه وماله، ولا يجوز لأي كان أن يحكم عليه بالإيمان أو الكفر، لأن ذلك لا يعلمه إلا من يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور.

والسلام على من اتبع هدى الله فلا يضل ولا يشقى.

اجمالي القراءات 5248

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الجمعة 05 يونيو 2015
[78438]

كَذَلِكَ كُنتُمْ مِنْ قَبْلُ فَمَنَّ اللَّهُ عليكم


السلام عليكم  أستاذ إبراهيم  ، هذا المقال يسلط الضوء على حقبة تاريخية بداية الابتعاد عن الإسلام الحقيقي ، وغض الطرف عن مرحلة  حكم النبي عليه السلام ، والالتفات إلى المغانم والعودة إلى العصبيات القبيلية...  باختصار نسيان ما جاء به الإسلام الحقيقي ( عمليا ) المتمثل في القرآن  من أحكام ، والعودة مباشرة إلى ما كانوا عليه من حروب وتطاحن ودماء وأسر وحرق ... وكأن عهد الرسول كان حلما استيقظوا منه فجأة  ... فليس مستبعدا ان يكون قد  تم قتل أبو بكر ، ولم لا  ؟!! وقد شهدت سقيفة بني ساعدة هذا التطاحن والاختلاف  وإبعاد الأنصار عن كعكعة الحكم والأمر إلى الأبد .. نشكرك والسلام عليكم 



2   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   السبت 06 يونيو 2015
[78442]

شكرا لك الأستاذة عائشة حسين على المداخلة وإثراء الموضوع،


شكرا لك الأستاذة عائشة حسين على المداخلة وإثراء الموضوع،

مع كل أسف نجد في كتب الدين الأرضي البشري أحاديث تنسب إلى الرسول محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، تقول:

16519 - حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ حَدَّثَنَا مُعَاوِيَةُ يَعْنِي ابْنَ صَالِحٍ عَنْ ضَمْرَةَ بْنِ حَبِيبٍ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَمْرٍو السُّلَمِيِّ أَنَّهُ سَمِعَ الْعِرْبَاضَ بْنَ سَارِيَةَ قَالَ وَعَظَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَوْعِظَةً ذَرَفَتْ مِنْهَا الْعُيُونُ وَوَجِلَتْ مِنْهَا الْقُلُوبُ قُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّ هَذِهِ لَمَوْعِظَةُ مُوَدِّعٍ فَمَاذَا تَعْهَدُ إِلَيْنَا قَالَ قَدْ تَرَكْتُكُمْ عَلَى الْبَيْضَاءِ لَيْلُهَا كَنَهَارِهَا لَا يَزِيغُ عَنْهَا بَعْدِي إِلَّا هَالِكٌ وَمَنْ يَعِشْ مِنْكُمْ فَسَيَرَى اخْتِلَافًا كَثِيرًا فَعَلَيْكُمْ بِمَا عَرَفْتُمْ مِنْ سُنَّتِي وَسُنَّةِ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ الْمَهْدِيِّينَ وَعَلَيْكُمْ بِالطَّاعَةِ وَإِنْ عَبْدًا حَبَشِيًّا عَضُّوا عَلَيْهَا بِالنَّوَاجِذِ فَإِنَّمَا الْمُؤْمِنُ كَالْجَمَلِ الْأَنِفِ حَيْثُمَا انْقِيدَ انْقَادَ.

مسند أحمد - (ج 35 / ص 7) المكتبة الشاملة.

 

س. من هم الخلفاء الراشدين المهديين؟؟؟

إذا كان أولهم قاتَل المرتدين (حسب ما ورد في كتب السلف)، مخالفا بذلك حكم الله تعالى في قوله سبحانه: وَمَنْ يَرْتَدِدْ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُوْلَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ(217). البقرة. وخالف أيضا قوله تعالى: يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَى رَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي أَنزَلَ مِنْ قَبْلُ وَمَنْ يَكْفُرْ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا(136)إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا ثُمَّ آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا ثُمَّ ازْدَادُوا كُفْرًا لَمْ يَكُنْ اللَّهُ لِيَغْفِرَ لَهُمْ وَلَا لِيَهْدِيَهُمْ سَبِيلًا(137).النساء. الحكم كله لله تعالى بعد أ، يزدادوا كفرا وهو: لَمْ يَكُنْ اللَّهُ لِيَغْفِرَ لَهُمْ وَلَا لِيَهْدِيَهُمْ سَبِيلًا.

أما أبو بكر الصديق فقد حكم على من خالفوه في الحكم ولم يبايعوه، حكم عليهم بالارتداد عن الدين، ليبرر بذلك ملاحقتهم وقتلهم، ضاربا بذلك عرض الحائط الآيات السالفة الذكر. فهل بمثل هؤلاء نقتدي؟؟؟ وقد اقتدى بهم الدواعش في العراق وفي سوريا وفي غيرهما.

شكرا مرة أخرى على المداخلة والسلام عليكم.

3   تعليق بواسطة   يحي فوزي نشاشبي     في   الأحد 07 يونيو 2015
[78444]



 



قال الله تعالى لرسوله: قُلْ لِلَّذِينَ آمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ لِيَجْزِيَ قَوْمًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ(14)مَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ أَسَاءَ فَعَلَيْهَا ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ(15). الجاثية

إن  هذه  الآية  تبدو  غريبة  بعض  الشئ -  في  الوهلة الأولى - لاسيما  بسبب  ذلك  الأمر  الإلهي :  قُلْ لِلَّذِينَ آمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ!؟

والتساؤل هو :


كيف  يمكن  لبشر  أن  يغفروا  لبشر ؟ وهل  يجوز  لبشر  أن  يحكموا  على  مخلوقين  مثلهم  ؟



الظاهر  أن  من وراء  هذا  الأمر  الإلهي  درسا  عميقا  ينبغي  محاولة  فهمه  واستيعابه ؟  ولعل  حالتنا  كمسلمين  حاليا  تجعل  ضرورة  الفهم  الحقيقي  أكثر  إلحاحا ؟ 



المأمول  من  الأستاذ  إبراهيم  مزيدا  من  الغوص -  مشكورا -   



 


4   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الإثنين 08 يونيو 2015
[78449]

شكرا أستاذي الحبيب على المداخلة، والتحفيز على الغوص تدبرا في آيات الله تعالى


شكرا أستاذي الحبيب على المداخلة، والتحفيز على الغوص تدبرا في آيات الله تعالى،

بكل تواضع أجيب على سؤالكم حسب وجهة نظري طبعا.

 قلتم:   كيف  يمكن  لبشر  أن  يغفروا  لبشر ؟. وأقول ما دام سؤالكم بدأ ب( كيف) فالجواب يكون بما يلي:

. إذا كان أصل البشر كل البشر من تراب، وإلى التراب عائدون فإن معنى ( يغفروا) هو أن يسود التسامح والاحترام والسلام في ما بينهم، بغض النظر عن دينهم وجنسهم ولسانهم، فلا يزكي أحد نفسه على غيره من البشر. ونلاحظ أن الله تعالى أمر المؤمنين بأن يغفروا للذين لا يرجون أيام الله، في نظري لم يبلغ المسلمون سن الرشد بعد، ليغفروا اختلاف مذاهبهم، واختلاف ألسنتهم وألوانهم، فكيف يمكن أن يغفروا لغيرهم من عباد الله الذين تختلف ديانتهم عن ما جاء به خاتم الأنبياء؟

إن هذه الآية الكريمة تؤيدها آية أخرى تحض المؤمنين على التسامح في ما بينهم، وبين جميع أهل الكتاب وترك الحكم لله الواحد القهار، وهو الوحيد الذي يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور. قال رسول الله عن الروح عن ربه: قُلْ يَاأَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ(64).آل عمران.

لي مقال قديم في الموضوع على الرابط لمن يريد: http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=5314

ملاحظة: على من يريد استعمال الرابط فعليه نقله ولصقه في صفحة جديدة. لأنه لا يعمل مع الأسف بشكل أتوماتيكي. فمعذرة.

شكرا مرة أخرى على إثراء المقال تحياتي.

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 367
اجمالي القراءات : 6,200,479
تعليقات له : 1,849
تعليقات عليه : 2,659
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA