هل كان اسماعيل ام اسحاق

فوزى فراج في السبت 10 مارس 2007



الاخ الفاضل منذر, انك لم تزعجنى البته , على العكس , يشرفنى ان اكون محل ثقتك بحيث تعتقد انى قد يكون لدى الاجابه على سؤالك. قلت ا ننى احب التساؤلات, فى الواقع ان من يحب ان يتساءل , هو من لديه اسئلة كثيره , ولكن قد لايكون لديه اجوبة كثيرة. على اى حال سأحاول الاجابة على سؤالك.

 
الأختلاف بين المسيحين واليهود من جهة والمسلمين من جهة اخرى حول أيهما من ابنى ابراهيم عليه السلام  الذى كان موضوع الاختبارمن الله سبحانه وتعالى فى مسألة الذبح, فهم كما قلت يقولون انه اسحاق , والمسلمون يقولون انه اسماعيل.

المزيد مثل هذا المقال :


وتقول انك بحثت فى القرآن لمعرفة من هو الابن المقصود بالذبح وان كان هو اسماعيل ام اسحاق. وسوف اركز فى المقاله هنا على ما جاء بالقرآن, ان القرآن كما تعرف لايسرد القصص كاملة الا فى حالات قليلة جدا مثل قصة يوسف التى سردها بأكملها فى سورة واحده, أو سورة الكهف والتى سرد فيها عددا من القصص القصيره,وعدى ذلك فعلينا ان نستخلص من القرآن اجزاء من كل سورة تكمل الأخرى وتفسر بعضها البعض على ان نكون حريصين ان لا نخلط بين الاشياء كما يحدث كثيرا ممن يحاولون خلط الامور لإثبات وجهة نظر معينه , فبأخذون الايات خارج نطاقها وموضوعها التى انزلت من اجله ويضعونها فى غير محلها, ما علينا من ذلك الآن.

 
لايوجد إختلاف بين الاديان الثلاثه ان ابراهيم كان متزوجا وكانت زوجته الاولى عاقرا. والقرآن اشار الى ذلك فى سورة هود آيه (71-72 )
وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِن وَرَاء إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ
قَالَتْ يَا وَيْلَتَى أَأَلِدُ وَأَنَاْ عَجُوزٌ وَهَذَا بَعْلِي شَيْخًا إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ
والمعنى واضح هنا , ان زوجته التى لم يشر القرآن الى اسمها او الى اسم زوجته الاخرى, كانت عجوزا , كما ان الآيه تشير بوضوح الى ان الابن الذى بشرت به هو اسحاق, وانه سينجب ابنا هو يعقوب. ولا يوجد اختلاف فى ذلك بين الاديان الثلاثه.


لم تختلف ايضا الاديان الثلاثه ان اسماعيل كان ابن ابراهيم, ففى القرآن , سورة ابراهيم آيه /39 , الحمد لله الذي وهب لي على الكبر اسماعيل واسحاق ان ربي لسميع الدعاء. من الواضح هنا ان ابراهيم قد وهبه الله كلا الابنين عندما كان كبيرا فى السن. وبمقارنه الأيات السابقه, يمكن ان نستخلص ان اسماعيل كان هو الاكبر وكان قد ولد قبل ان تبشر الملائكه زوجته بإسحاق ومن بعده يعقوب. ويمكن ايضا ان نستخلص انه كان من ام اخرى غير التى بشرتها الملائكه. وبذلك يمكن ان نقول انه لا خلاف بين الاديان الثلاثه ان ابراهيم كانت له زوجتان, احداهما اعطته اسماعيل اولا , اى الابن الاكبر, والاخرى اعطته فيما بعد اسحق وهو الابن الاصغر.

الدليل الاخر هو ايضا ما جاء بالقرآن بسورة البقره /125 والبقرة /127
(واذ جعلنا البيت مثابة للناس وامنا واتخذوا من مقام ابراهيم مصلى وعهدنا الى ابراهيم واسماعيل ان طهرا بيتي للطائفين والعاكفين والركع السجود)
(واذ يرفع ابراهيم القواعد من البيت واسماعيل ربنا تقبل منا انك انت السميع العليم)
ومن تلك الآيات يمكن ان نستنتج ان اسماعيل كان قد بلغ من السن ما يسمح له ان يشارك ابراهيم فى تطهير البيت وان يشاركه ايضا فى رفع قواعده , بصرف النظر عن معنى رفع القواعد او التطهير, كما تثبت ايضا ان اسماعيل هو الابن الاكبر المشارك لأبيه فى ما كلفه الله بعمله. ولا تختلف الاديان الثلاثه هنا ايضا فى ان اسماعيل كان مشاركا اباه فى اعماله فى المنطقه التى بنيا بها البيت والذى نعرف انها مكه. ثم يعطى القرآن لقطه اخرى او صوره اخرى من آيه /37 من سورة ابراهيم
(ربنا اني اسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلاة فاجعل افئدة من الناس تهوي اليهم وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون). ومنها يمكن ان نستنتج ان ابراهيم اسكن من ذريته ( اسماعيل) عند البيت المحرم, بينما من ذريته ( اسحق) لم يسكنه فى نفس المكان بل فى المكان الذى عاش به ابراهيم اصلا. كل ما قلته حتى الأن لايوجد فيه اختلاف بين الأديان الثلاثه.

 
ايضا نرى ان القرآن قد ذكر الترتيب الزمنى لهم فى عدد من الأيات المختلفه مثل
قولوا امنا بالله وما انزل الينا وما انزل الى ابراهيم واسماعيل واسحاق ويعقوب والاسباط وما اوتي موسى وعيسى وما اوتي النبيون من ربهم لا نفرق بين احد منهم ونحن له مسلمون (البقرة/ 136)
ام تقولون ان ابراهيم واسماعيل واسحاق ويعقوب والاسباط كانوا هودا او نصارى قل اانتم اعلم ام الله ومن اظلم ممن كتم شهادة عنده من الله وما الله بغافل عما تعملون (البقرة/ 140)
قل امنا بالله وما انزل علينا وما انزل على ابراهيم واسماعيل واسحاق ويعقوب والاسباط وما اوتي موسى وعيسى والنبيون من ربهم لا نفرق بين احد منهم ونحن له مسلمون ( آل عمران/84)
انا اوحينا اليك كما اوحينا الى نوح والنبيين من بعده واوحينا الى ابراهيم واسماعيل واسحاق ويعقوب والاسباط وعيسى وايوب ويونس وهارون وسليمان واتينا داوود زبورا ( النساء/4)
فنلاحظ هنا ان الترتيب الزمنى من ابراهيم لم يتغير بل كان متطابقا, ابراهيم , ثم اسماعيل ثم اسحق ثم يعقوب . وحتى هنا فلا يوجد اختلاف بين الأديان الثلاثه.

 
لكن الاختلاف يأتى عند تحديد اي من ابنى ابراهيم الذى اوشك على ذبحه. المسيحيون يؤمنون ان اسحق هو ابنه الشرعى وانه هو الذى باركه ابراهيم وانه هو الذى وضعه تحت السكين, بينما يقولون ان اسماعيل كان ابنا له من جاريته ولايتساوى مع ابنه من زوجته التى عاشت معه طوال حياته. غير ان المسلمون يؤمنون بأن اسماعيل هو ابنه البكر الذى اعطاه الله له بعد ان دعا ربه كما جاء فى فى سورة الصافات 99 -101
وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ
رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ
فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلامٍ حَلِيمٍ
لقد وصفه الله سبحانه وتعالى بأنه غلام ( حليم) .
ثم تأتى بعد ذلك الآيه التاليه رقم 102 والتى تتحدث مباشرة عن الذبح.
فَلَمَّا بلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ
ثم يقص القرآن ما حدث بعد ذلك فى الآيات التاليه مباشرة 103- 107
فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ
وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ
قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ
إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلاء الْمُبِينُ
وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ
وتنتهى قصة الاختبار هنا ولكن القرآن يستطرد لما بعد ذلك, ليخبرنا عن الجزاء الذى تلقاه ابراهيم من الله عز وجل بعد ان اجتاز الامتحان , فى الآيات التاليه 108 -112
وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الآخِرِينَ
سَلامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ
كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ
إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ
وَبَشَّرْنَاهُ بِإِسْحَاقَ نَبِيًّا مِّنَ الصَّالِحِينَ
اى ان الله عز وجل بعد ان اجتاز ابراهيم الامتحان , كافأه وبشره بإبن اخر وذكره بالاسم وهو اسحاق, مما يؤكد ان اسحاق لم يكن هو الذى تعرض للأمتحان .

 
لاننسى ايضا ان الله عز وجل قد وصف ااسماعيل بأنه ( غلام حليم) كما اوضحت اعلاه, ونجد فى سورة الحجر آيه 51 – 53
وَنَبِّئْهُمْ عَن ضَيْفِ إِبْرَاهِيمَ
إِذْ دَخَلُواْ عَلَيْهِ فَقَالُواْ سَلامًا قَالَ إِنَّا مِنكُمْ وَجِلُونَ
قَالُواْ لاَ تَوْجَلْ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ
وهذا هو نفس التوقيت الذى جاء اعلاه فى سورة هود عندما بشر الملائكه زوجته بإسحاق وهنا وصفه الله عز وجل بأنه (غلام عليم) . اذن اسحاق غلام عليم , واسماعيل غلام حليم.

 
كذلك لابد ان نعرف ان الاختبار الحقيقى لإبراهيم كان فى ذبح ابنه ( الأوحد ) فى الوقت الذى كان فيه يعرف انه عجوز وان زوجته عجوزا وعاقرا, وبالرغم من ذلك استجاب الى ما امره الله به فى منامه, لأنه لو كان له ولدين فى ذلك الوقت ورغم قسوة الإمتحان فى ان يذبح رجلا ابنه, الا ان الامتحان يكون اكثر صعوبه ان كان قد اتاه الامر بأن يذبح ابنه الوحيد وهو الاول او البكر وهو اسماعيل.


هذه هو ما رأيته والله اعلم.

اجمالي القراءات 43011

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (45)
1   تعليق بواسطة   اشرف ابوالشوش     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3852]

استدلال رائع وجميل

استدلال رائع وجميل خاصة وانه من القران والقران فقط

2   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3856]

الاخ الفاضل فوزي فراج المحترم , بعد التحية

وطاب يومك
اود ان اكتب رايي بالموضوع, ولو هو مختلف عن رأيك , ولكني اعرفك جيدا بأنك تتقبل كل الاراء وتسمعهاوتقدر بان كل له رايه, واختلاف الرأي لا يفسد في الود قضية.
ما موجود في التوراة , ان ابونا ابراهيم ( كما يطلق عليه ) وزوجته سارة لم يكن لهم اولادا . طلبت منه زوجته سارة ان ياخذ من جاريتها هاجر كزوجة , تحبل هاجر وتلد اسماعيل . وبعد فترة تحبل زوجته سارة وتلد له اسحاق . تغار سارة من هاجر وتطلب من ابونا ابراهيم ان يطردها هي وابنها ( وهذا كما هو موجود في التوراة ) .
بعد فترة يريد الرب ان ان يمتحن ابراهيم , ويطلب منه ان يقدم ابنه الوحيد الذي بقي عنده وهو اسحاق كذبيحة , وكان هذا امتحانا قاسيا لابراهيم , لانه بعد ان فقد ابنه البكر من هاجر ( والذي كان يحبه كثيرا لانه ابنه البكر ) , يتعرض لامتحان صعب وقاسي من الرب وهو فقدان ابن الوحيد اسحق , ولكن ابراهيم , لم يبخل بأن يقدم ابنه اسحق كذبيحة للرب .( وهذا ماهو موجود بالتوراة). وشكرا لقراءتك للتعليق.
وطاب يومك بالف خير وفرح.

3   تعليق بواسطة   شهاب بن رمضان     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3857]

المكان ايضا فيه اختلاف

القصة متفق عليها وكذلك الشخص الذي كاد ان يذبح ابنه لكن الاختلاف في الابن اهو اسماعيل او اسحاق وكذلك المكان اهو في مكة ام في فلسطين.

4   تعليق بواسطة   شهاب بن رمضان     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3858]

سؤال اضافي

لماذا ليس هناك في كتب اليهود والمسيحيين اي اشارة الى علاقة ابراهيم عليه السلام بالكعبة التي في مكة وبالنسبة الى المسيحيين لا نجد تكلم عيسى عليه السلام في المهد مع انها معجزة عظيمة .

5   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3860]

الأستاذ شهاب بن رمضان... إسماعيل والمسيح

قصة إبراهيم فى الكتب المسيحية مكتوبة فى العهد القديم. واليهود هم من كتبوا العهد القديم ولقد كانوا ينظرون إلى الإسماعيليين على أنهم قوم همج. وعندما غضب عيسو من أخيه يعقوب وأباه إسحاق ذهب ليتزوج أبنة عمه إسماعيل كعلامة تمرد على أسرته. وبسبب تلك النظرة لم يأتي أي ذكر فى التوراة لإسماعيل وما كان يصنعه.

أما بالنسبة لميلاد المسيح وتكلمه فى المهد فهذه المعجزة لم تكن مرأية لكل اليهود ولكن ليوسف النجار زوج مريم وأهلها فقط. فلقد تكلم فى المهد بإذن خالقه ليبعد الشبهات عن أمه العذراء وحتي يذهب الشك من قلب خطيبها يوسف النجار. ولذلك لم يأتي ذكرها فى العهد الجديد حيث أنها معجزة بين أهل مريم فقط لتفادي الشبهات. ولقد كان المسيح معروفا بين قومه على أنه إبن يوسف النجار.

6   تعليق بواسطة   شهاب بن رمضان     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3861]

المصدر

شكرا جزيلا على الرد لك Aya moh لكن من اي مصدر اتيت بالاجابة ان المسيح عليه السلام كلم يوسف النجار فقط اذ انه ليس هناك اي مصدر مسيحي يشير الى مسالة كلام المسيح عليه السلام في المهد حسب بحثي و معلوماتي البسيطة وان كان هناك مصدر مسيحي فدلني عليه وجزاك الله خيرا

7   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3862]

سورة مريم وإنجيل متي

سورة مريم - من كتاب العزيز الحكيم:
فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا(27) يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا(28) فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا(29) قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا(30) وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا(31) وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا(32) وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدتُّ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا (33) ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34)

من إنجيل متي:
1: 18 اما ولادة يسوع المسيح فكانت هكذا لما كانت مريم امه مخطوبة ليوسف قبل ان يجتمعا وجدت حبلى من الروح القدس 1: 19 فيوسف رجلها اذ كان بارا و لم يشا ان يشهرها اراد تخليتها سرا 1: 20 و لكن فيما هو متفكر في هذه الامور اذا ملاك الرب قد ظهر له في حلم قائلا يا يوسف ابن داود لا تخف ان تاخذ مريم امراتك لان الذي حبل به فيها هو من الروح القدس 1: 21 فستلد ابنا و تدعو اسمه يسوع لانه يخلص شعبه من خطاياهم 1: 22 و هذا كله كان لكي يتم ما قيل من الرب بالنبي القائل 1: 23 هوذا العذراء تحبل و تلد ابنا و يدعون اسمه عمانوئيل الذي تفسيره الله معنا 1: 24 فلما استيقظ يوسف من النوم فعل كما امره ملاك الرب و اخذ امراته 1: 25 و لم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر و دعا اسمه يسوع


لقد ربطت بين الإثنين فى محاولة لإيجاد سبب تغاضي كتبة الإنجيل عن هذه المعجزة العظيمة. فالرأي الذى أعطيتهولك هو إجتهادي. مريم كانت يتيمة وتكفل بها زكريا والياصبات كما وضح القرآن. أي هم كانوا أهلها. وزكريا نبي وما كان ليشك فى مريم. وعندما تمت خطبة مريم ليوسف النجار أصبح من أهلها أيضا (قومها) وهو الوحيد المعرض للشك لأنه كان على وشك الزواج منها. فتكلم الطفل لينقذ الأم العذراء. فكلام الطفل كان لغرض ما. وهذا الغرض هو إنقاذ كرامة الأم أمام قومها. وقومها ليسوا اليهود ولكن أهلها المقربيين وخاصة يوسف الذى كان على وشك تزوجها. يقول الإنجيل أن يوسف رأي الملاك فى المنام ولكن أيهما أقوي؟ الرؤيا أم المسيح البالغ من العمر أيام يتكلم وينقذ أمه من الرجم!

لا أعلم سبب تحويل معجزة الكلام فى المهد إلى رؤيا عند الإخوة المسيحيين...فلم يصل إجتهادي بعد لهذه النقطة :)
وشكرا

8   تعليق بواسطة   شريف هادي     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3872]

إذا عرف السبب بطل العجب

قال تعالى"فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا، قال إني عبد الله أتاني الكتاب وجعلني نبيا وجعلني مباركا إينما كنت وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حيا....." ثم أن عيسى عليه السلام كان يتكلم في المهد مع كل الناس وأي الناس لأن الله قال عنه "ويكلم الناس في المهد وكهلا ومن الصالحين"آل عمران 46 كما قال له "إذ أيدتك بروح القدس تكلم الناس في المهد وكهلا" المائده 110 ، إذا فالمسيح عليه السلام كان يكلم الناس وهذا النص العام لم يخصصه نصا آخر فيكون كلامه لكل الناس ثم أن الله أيده بروح القدس فكلما احتاج أن يتكلم تكلم
إذا لماذا تجاهلت الأناجيل كلها هذه المعجزة ، لأن كلامه كان محصورا في قوله "إني عبد الله " وفقا للنص الذي جاء في سورة مريم وهذا الكلام ينفي بل وينسف عقيدة التثليث فضربوا عنه صفحا ولم يذكروه خاصة أن جميع الأناجيل كتبت بعد وقت طويل من رفع المسيح عليه السلام ، ثم أن جميع نسخه منقحه!!!

9   تعليق بواسطة   شريف هادي     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3873]

تحليلك رائع

أخي الكريم فوزي تحليلك رائع واستدلال قيم ينم عن فكر راقي وفهم واعي لكتاب الله جزاك الله خيرا ونفعنا بعلمك
أخوك شريف هادي

10   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الإثنين 12 مارس 2007
[3899]

الى الساده والسيدات الذين شاركوا بتعليقاتهم

الى الساده والسيدات الذين شاركوا بتعليقاتهم
الاستاذ منذر الغصين , العفو , ارجو ان اكون عند حسن ظنك.

الاستاذ الابن اشرف, شكرا لك على كلماتك الرقيقه.

الأخت امل, بالطبع من المتوقع ان يكون هناك اختلاف , وشكرا على المعلومات التى جئت بها, ان القرآن كما قلت لم يذكر حتى اسم زوجات ابراهيم عليه السلام, وبالطبع عرفتا ذلك من التواره , ولم ينكر احد اسماء زوجاته , غير انى مع احترامى لرأيك وعقيدتك, أرى ان هناك ترابط تام فى آيات القرآن التى وضحتها اعلاه, رغم انها متعدده ونزلت على الرسول فى اوقات متباعده, غير انها فسرت بعضها البعض. على اى حال , انا شخصيا ارى فى القصة درس لنا كبشر, بصرف النظر عن اى من ابنائه كان مقصودا بإختبار ابراهيم, والدرس هو صبر وطاعة ابراهيم عليه السلام لله عز وجل دون ان يعترض او يسأل او يتراجع. كذلك هناك درسا من الابن , سواء كان اسماعيل او اسحق, فكلاهما كان نبيا وكلاهما بارك الله فيه, والدرس هو طاعة الله وطاعة الوالد والصبر على حكمته.

الاستاذ الفاضل شهاب بن رمضان, نعم, لم يذكر القرآن شيئا على حد علمى المتواضع , بفيد بموقع الحدث, ولهذا كان الاختلاف بين القرآن و التوراه, وربما يهدى الله واحدا منا كى يستطيع ان يجد معلومات اخرى توضح الحدث, اما بشأن لماذا لم يذكر المسيحيون مسأله حديث عيسى عليه السلام وهو فى المهد, فطالما تساءلت عن ذلك شخصيا, وأرجو من الاخت امل ان ارادت ان تعلق على ذلك, فهى لاجدال اكثر دراية بالأنجيل والتوراة منى .

الابنه آيه, شكرا على اضافتك , وعلى اجتهادك فى تفسير معجزة المسيح فى الحديث وهو فى المهد ,وان كنت اميل الى ان القرآن عندما قال ( يكلم الناس فى المهد) فكلمة الناس اكثر اجماعا من مجرد عدد محدود من الافراد .

اخى شريف هادى, تحياتى وشكرا على اطرائك الذى لا استحقه, وفقنا الله واياكم الى ما فيه الخير.

11   تعليق بواسطة   ناصر العبد     في   الثلاثاء 13 مارس 2007
[3931]

استاذى الاستاذ فوزى

شكرا جزيلا على ما تثيره من اسئلة تساعدنا على البحث فى القرءان الكريم,
بداية انا معكم فى قياس الايات القرانيه لمعرفة ما هو مبهم لنا.ولكن اسمح لى بسؤال استاذى سؤالى هو,ما هى الحكمة الالهية من عدم النص صراحة على اسم الذبيح؟
وشكرا استاذى

12   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الأربعاء 14 مارس 2007
[3962]

الاستاذ ناصر العبد , مع تحياتى.

اخى العزيز ناصر العبد, شكرا على مداخلتك واتفاقك معى , اما بشأن سؤالك عن (ما هى الحكمة الالهية من عدم النص صراحة على اسم الذبيح؟) فهذا والله سؤال اكبر منى بكثير, لو كنت اعلم الحكمة الإلهيه واسرارها , لما كنت انتمى الى ما انا انتمى اليه من جنس البشر, ان الله لم يذكر اسماء زوجات ابراهيم على وجه المثال, لم يذكر لنا فى قصة اهل الكهف ما هو عددهم, رغم ان القرآن تعرض لذلك مباشرة وكأنه يدعونا ان نسأل مثل هذا السؤال, لم يذكر لنا الكثير من التفاصيل التى قد نتساءل عنها. بينما نجد ان التوراه قد تعرض لبعض تلك التفاصيل, فهل من المحتمل ان يكون سبحانه وتعالى يقول بصفة غير مباشرة, لقد ذكرت ذلك من قبل فى كتابى الأخر, ولن اذكره مرة ثاينه, لا ادرى, هل من المحتمل ان يكون ذ لك لأمر ما فى المستقبل, ان يكتشف الانسان شيئا يفسر او يجيب عن كل تلك الاسئله ومن ثم تصبح هذه حجة على من لا يؤمن بالقرآن, الاحتمالات لا حصر لها, ولكن من وجهة نظرى المتواضعه, ان ما اغفله القرآن لايغير شيئا من الحكمه فى المعنى, هل من المهم معرفه عدد اهل الكهف لكى تكتمل حكمة القصه, هل من المهم معرفه من هو ابن ابراهيم الذى تعرض للذبح لكى تكتمل الحكمه فى القصه, هل من المهم معرفه اسم زوجة فرعون التى آمنت لكى تكتمل حكمة القصه, لا اعتقد, مع تحياتى .

سؤال لك فى موضوع اخر,ما هو وقع اعلان شيراك عن اعتزامه اعتزال السياسه على المجتمع الفرنسى.

13   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   الأربعاء 14 مارس 2007
[3966]

مرحبا

اخى فرج فراج شكرا على التوضيح الرائع الذيح هو اسماعيل من القران والنص والتوراة ايضا خذ ابنك وحيييييييدك ومن المعلوم لدى الجميع ان اسماعيل هو ابنه الاول وعندما انجبت سارة اسحاق كان عمر اسماعيل 15 سنة يعنى غلااام حليم ولكن اتحريفات حاولت طمس الحقيقة والله عز وجل يوضحهاا حتا بعد تحريفهم للتوراة اما بنسبة لى المسيح ويكلم الناس في المهد وكهلا ومن الصالحين"آل عمران نعم تكلم فى المهد وبرى امه مريم عليه السلام من تهمت الزناا النصوص الانجيلية تعترف بان المسيح ابن زنا وكانوا يعايرونا لسناااااااااااا ابنا زنا ومن عهد اليهود انهم يرجمون الزوانى سؤؤؤؤؤال لماذا لم ترجم مريم علية السلام الدليل ان المسيح تكلم فى المهد انى عببببد الله ولهذا السم لم ترجم مريم عليها السلام واخفوا هذى المعجزه اللى تبرى ام المسيح من تهمت الزنا لاجل لا ينسف معتقدهم الثالوثى

14   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   الخميس 15 مارس 2007
[3975]

اختى امل شكرا على الشتائم

اولا شكرا اختى امل على الشتائم التى وجهتيها لى واذكرك بكلام المسيح الشتامون لا يرثون الملكوت اليهود اتهموا المسيح بانة ابن زنا والانجيل يشهد يوحنا 8:41 انتم تعملون اعمال ابيكم.فقالوا له اننا لم نولد من زنا.لنا اب واحد وهو الله المقصد باننا لسنا مثلك اولاد زنا ومعجزة التكلم فى المهد دليل على برى مريم وابنها من هذى التهمة ولكن من اجل المعتقد الثالوثى اخفوا هذى المعجزة والقران الكريم هو الوحيد الذى برئها من هذى التهمه الباطلة سورة مريم - من كتاب العزيز الحكيم:
فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا(27) يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا(28) فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا(29) قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا(30) وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا(31) وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا(32) وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدتُّ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا (33) ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34

15   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس 15 مارس 2007
[3976]

الأستاذ سعيد

لا ياأخي لم يكتب فى أي من الأناجيل أن المسيح إبن زنا. ولكن هذا كان مكتوب فى تلمود اليهود الذين يكرهون المسيح وأتباعه. ولقد أمرهم الأوروبيون فى القرون الوسطي بحذف أي آيات ذات صلة بالمسيح. وقد تم.

أما بالنسبة لولادة المسيح فى الإنجيل فلا تختلف كثيرا عنها فى القرآن. الفرق الأساسي فى الأسلوب اللغوي. أما كون مريم العذراء لم ترجم يا أخي الفاضل ذلك لأنها فى نظر الجميع زوجة ليوسف النجار. أي لم تأتي بأي فاحشة تذكر. وأهلها المقربون هم من علموا بسرها فقط. وعندما تكلم المسيح فى الكبر عن ولادته المعجزة إتهمه اليهود بأنه إبن سفاح للتخلص منه. ولكن النصر من عند الله، فنصره ربه ورفعه فوق الذين كفروا. وكالعادة فشل اليهود فى مخططهم حيث أصبح عدد أتباع المسيح أضعاف اليهود ولم تتوقف بشارته بإدعاءات اليهود الباطلة.

وشكرا

16   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   الخميس 15 مارس 2007
[3979]

تهمة المسيح بان ابن زنا النص كااااااامل من انجيل يوحنا 8 :41

يوحنا 8 : 41 اجابهم يسوع الحق الحق اقول لكم ان كل من يعمل الخطية هو عبد للخطية8: 35 و العبد لا يبقى في البيت الى الابد اما الابن فيبقى الى الابد8: 36 فان حرركم الابن فبالحقيقة تكونون احرارا8: 37 انا عالم انكم ذرية ابراهيم لكنكم تطلبون ان تقتلوني لان كلامي لا موضع له فيكم8: 38 انا اتكلم بما رايت عند ابي و انتم تعملون ما رايتم عند ابيكم8: 39 اجابوا و قالوا له ابونا هو ابراهيم قال لهم يسوع لو كنتم اولاد ابراهيم لكنتم تعملون اعمال ابراهيم8: 40 و لكنكم الان تطلبون ان تقتلوني و انا انسان قد كلمكم بالحق الذي سمعه من الله هذا لم يعمله ابراهيم 8: 41 انتم تعملون اعمال ابيكم فقالوا له اننا لم نولد من زنا لنا اب واحد و هو الله 8: 42 فقال لهم يسوع لو كان الله اباكم لكنتم تحبونني لاني خرجت من قبل الله و اتيت لاني لم ات من نفسي بل ذاك ارسلني ..... امانص كلام الملاك فكان فقط للنجار واين نص برائتها للناس لا يوجد فى الانجيل القران هو الوحيد الذى برئها من تهمة الزنا

17   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   الخميس 15 مارس 2007
[3981]

عجب انتم كيف تاخذون الموضوع هذى الطريقة

اختى الفاضلة يريت تنزعى التعصب منك لو لوقت قليل فقط انا لا اتهم المسيح بزنا حشا لله ان اقول هذا ولكن االا نجيل نقس من حق العذراء وابنها كلاام الملاك كان فقد للمريم والنجار واهلها فهى فى نضرهم طاهرة ولكن فى نظر الناس واليهود زانية ومعجزة التكلم فى المهد هى البرائة ودليل للناس على طهارة العذاء والبنها ولكن حذفوها من اجل المعتقد الثالوثى لم اجد نص فى الانجيل يتكلم عن برائتها كلهم اليهود يتهمونها بزنا ويعيرون المسيح بان ابن زنا ومعهم الحق فى نظرى لانهم لم يجدوا ملااك الرب ياتى لهم فى الحلم ويقول انها حبلة من روح القدس ولكن القران هو الوحيد الذى برئها ووضح للعالمين برئتها

18   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   الخميس 15 مارس 2007
[3982]

برئيية مريم علية السلام من القران

فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا(27) يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا(28) الاية الكريمة تدل على ان اليهود اتهموا العذراء بزنا بهمز ولمز مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا(28) بمعنى لم يكن ابوك عديم الاصل ولا امك بعاهرة فكيف اتيتى بهذا الطفل فكان ردها لهم بما اتهموها فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا تعجبوا اليهود عندما اشارة اللى الصبى وهى صامته لا ننسا الصمت عندما نذرت لن اكلم اليوم انسيا هنااااااااااا برئهاا طفلهاحديث الولادة تكلم فى المهدو قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا(30) كلناا يعرف لو ذكرت هذى المعجزة فى الانجيل للنسفت المعتقد الثالوثى وملاك الرب اكتفاء ببرئتها عليها السلام من تهمة الزنا امام النجار واهل مريم بظهورة لهم فى الحلم فهم فقط يعرفون انها طاهرة ومعجزة الطفل المتكلم فى المهد محذوفة ولم يظهر ملاك الرب لليهود والمعجزة الطفل محذوفة ولا يعرفون عنها شى سؤؤال ما ذنب اليهود باتهمهم بان المسيح ابن زنا من الانجيل اريد الجواب يا اختى امل

19   تعليق بواسطة   شهاب بن رمضان     في   الخميس 15 مارس 2007
[3986]

الجواب

هناك احتمالان:اما ان يكون المسيح عليه السلام تكلم ام لم يتكلم فى المهد.القران الكريم يقول بذلك بينما لا نجد فى كتب المسيح ما يشير لكلام المسيح فى المهد.يبقى السؤال هل علماء المسيح يعلمون بهاته القصة ام لا؟ فاذا كانوا يعلمونها فلماذا يخفونهاالانها سوف تمثل اعترافا بالقران ؟
اما اذا كانوا لا يعرفونها فمن اخفاها من المسيحيين ومتى ولماذا؟
الواضح والدليل على ان الرسول محمد عليه السلام لم يكن ينقل القران على المسيحيين كما افتري عليه لان في ذلك الوقت لا احد تكلم قبله عن قصة كلام المسيح عليه السلام في المهد.

20   تعليق بواسطة   حسام مصطفى     في   الجمعة 16 مارس 2007
[4049]

لنتروى قليلا

قال الأخ أحمد منصور:
"و الله جل وعلا أسمى وأقدس من أن ينزل دينا ناقصا يحتاج للبشر كى يكملوه أو أن ينزل دينا غامضا يحتاج للبشر كى يشرحوه.."

وعلى الرغم فالدين يحتاج إلى شرح وإلا فقولوا لي بالله ماذا أنتم فاعلون وأنتم تفسرون وتجيبون على الأسئلة التي ترد إليكم، أولستم تشرحون للسائلين. ها أنتم في في هذا الموقع تكادون تكملون كتابا في حجم البخاري ومسلم، ناهيك عما أشرتم إليه من كتب تؤلفونها وترجمات تشرعون فيها.

دعونا لا ننكر كل شيئ ولنستنبط طريقة علمية لمراجعة الكتب التسعة أو حتى الألف دون أن نخشى ودون أن نتجنى.

21   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   السبت 17 مارس 2007
[4066]

السيد حسام مصطفى المحترم , ودفاعا عن د. احمد صبحي منصور وكل اهل موقع اهل القرأن.

هل تعتقد بان كل ماقاله وكتبه الاجداد صحيح وواجب اتباعه؟؟. الا يوجد بينهم الكذاب والمنافق والمجرم بحق نفسه وبحق الاخريين!!
1- ما رايك بارضاع الكبيييييير؟! ,و ماذا ستكون ردة فعلك يوما, بعد ان تفتح باب بيتك , وترى صديقك ممدا او باي وضعية تختارها, وهو يرضع من ثديي اختك او زوجتك (( واعذرني لقول هذا)), حتى تاتمنه , بعد ان يكون قد رضع خمس رضعات مشبعات , ولن اقول رأى خصلات شعرها الميت, لان هذا حرام ومنكر, والحجاب واجب!!
2- ماذا ستكون ردة فعلك والمبشر يبشرك ان اختك(بعد ان يكون قد توفي زوجها باربع سنوات ) تنجب طفلا شرعيا وتصبح خالو من جديد , او ارملة اخوك وتصبح عمو من جديد , هل تحس بهذه الكارثة يا اخ حسام, هل يستوعبهامنطقك!!؟؟
3- ما رايك بالحديث ( وحتى الحجارة تصرخ ان خلفي يهودي تعالوا واقتلوه...). هل الاخ المسلم, وحتى قبل لحظات من ان يقبض عزرائيل روحه , لا يفكر اللا بالقتل!!!
برأيي الشخصي, موقع اهل القران يحاول تصحيح المفاهيم الخاطئة, وذلك بكتابة المقالات وتاليف الكتب ونشرها على الانترنيت ليقرأها الناس مجانا, وليس للمتاجرة او وضعها على الرفوف.
( ملاحظة,هذامجرد رأي , ليس اللا)

22   تعليق بواسطة   اشرف ابوالشوش     في   السبت 17 مارس 2007
[4069]

مرة اخرى Amal Hope والراي الصائب

اختي امل..
سواء كان هذا اسمك الحقيقي او مجرد اسم مستعار للدخول على النت في الحالتين انت امل.
-امل لانك عربية ولكنك تفهمين.
- امل لانك مخالفة لنا في الدين ولكنك محايدة وحقانية وشجاعة في الرأي.
- امل لانك امل ان يعيش المسلمين والمسيحين (وكل صاحب دين او معتقد او حتى ملحد) اخوة في الارض معتقدين ومؤمنين بان الحساب على الله وليس على الناس وان كل انسان حر في معتقده دون اهانة او جرح كرامة احد.
وللاخ حسام اوضح نقطة:
اقتباس:
(2- ماذا ستكون ردة فعلك والمبشر يبشرك ان اختك(بعد ان يكون قد توفي زوجها باربع سنوات ) تنجب طفلا شرعيا وتصبح خالو من جديد , او ارملة اخوك وتصبح عمو من جديد , هل تحس بهذه الكارثة يا اخ حسام, هل يستوعبهامنطقك!!؟؟
)
الاخت امل تقصد موضوع الحمل المستكين وارجع الي مقالة الفقه السني يشجع الزنا للذكتور منصور.

23   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 17 مارس 2007
[4074]

اللى بيته من زجاج لا يرمى الناس بالحجر

اعجبتنى صارحتك يا اخت امل هل انتى بفعل مؤمنة بهذا الكلام هل ترضى بالهه يوصف بهذى الاوصاف الذى يُشَبَهُ الله بالخروف، واللبوة، والأسد، والدب، والله مستيقض كجبار والله يكشف عورات النساء وكتاب تُذكر فيه العورات، والأوضاع الجنسية، والمؤامرات، والدسائس، والشتائم، ويفرد فيه سفر كامل لوصف اللقاء الجنسي بين عشيقة ومعشوقها هل ترضى بانبياء الله الكرام الذى اختارهم الله للنشر رسالتة يوشع يامرة الله بان يخذ امراه زنا ونوح عليه السلام محيط من الخمر ولوط على السلام يزنى ببناته وينسل منهن نسل وداود يشتهى من جارتة وعشر حالات زنا محارم فى الكتاب هل ترضى يا اخت امل وقبل رمى دين الاخر نصلح ديننا

24   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 17 مارس 2007
[4076]

اخى حسام مصطفى وابو شوش

السلام عليكم بنسبة يا اخوانى للشروحات الموجوده كثييرة فكره تدبر القران محاولة تفسير القران بقران فكره جيده مئه بمئه يا اخى حساام تفسيرات القدماء لا تنفع وكاذبه انا سنى فى الاصل وسوفا تستغرب كلامى نعم تفسيرات القدماء كاذبه وعندما تقرا ايات القران وتقرا التفسير تجد مليييييييون علامه استفهام اضرب لك مثال اذهب اللى سورة الاحزاب ادعاوهم للابائهم اى كل نسل ينتمى للاباء وشوف سورة الفرقان 54 من الماء بشرا واقرا تفسير الايه تسمح من ان يتزوج الاب من ابنته بزنا تفسير كاذب والله اصلا فى الايه كان يمدح خلقه وان يفعل من الماء بشرا ونسلا وصهرا لا دخل فيها بزواج الاب من ابنته بزنا ولكن التفسر سمح بذالك يجب فتح الاجتهاد من جديد

25   تعليق بواسطة   اشرف ابوالشوش     في   السبت 17 مارس 2007
[4079]

شجاعة سعيد العوضي

اخي سعيد العوضي...
السلام عليكم ورحمة الله
احيك على شجاعة رايك وعلى الرغم من اني قد اختلف معك في الراي في بعض الامور الا انك ثاني سني (للامانة) يقول مثل كلامك هذا.
واعذرني اخي سعيد ان كنت قد فهمت من بعض كتاباتك غير ما تكن.

26   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 17 مارس 2007
[4086]

استاذه AMAL HOPEالمحترمه.

ألاستاذه الفاضله - امال .بعد صباح الخير والخيرات .انا لست مسئولا عن التحرير فلذلك لا أجيب بالنيابه عنه .ولكن من خبرتى ووقوعى فى نفس المشكله كثيرا وجدت الحل فى ألاتى ::: بعد كتابة حضرتك التعليق وقبل ان تضيفيه إلى الصفحه او المقاله حددى او ظللى المقاله (SELECT)ثم قومى بعمل نسخ لها (COPY) ثم ارسلى التعليق مباشرة .فإذا ظهر فى الصفحه اسفل المقاله فهذا ما نتمناه وإذا لم يظهر فأعيدى فتح صفحتك الخاصه مرة أخرى وأدخلى على المقاله مرة أخرى وأكتبى عنوان التعليق ثم قومى بعمل (لصق)(PAST) مرة اخرى مباشرة ثم إضغطى على كلمة اضف وارسليه وسيظهر مباشرة ...
وهذا ينطبق ايضا على إرسال المقالات .
وأعتقد ان هذا الخطأ الفنى سيتم تداركه قريبا بزيادة المده الزمنيه لأرسال التعليق او المقاله ..
وطاب يومك بمليون خير.

27   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   السبت 17 مارس 2007
[4088]

الاخ العزيز عثمان محمد علي المحترم , بعد التحية

وطاب يومك
لا ادري لماذا لم تخطر هذه الفكرة ببالي واني استخدمها دائما وفي اوقات كثيرة , اشكرك جزيل الشكر لتنبيهي, لاني حقا , اتعصب جدا بعد ان اكتب الرد ولا يظهر , وخاصة اني لست متفرغة للجلوس والكتابة , جميل منك ان تنبهني.
وشكرا جزيلا مرة اخرى
وطاب يومك بألف خير.
امل

28   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 17 مارس 2007
[4089]

الفاضلة امل هوب

اختى امل اما بنسبة للتشبية الله بهذى الحيوانات مرفووووووووض ولا اسمح لاى احد يشبة الله عز وجل بحيوانات حتا اذا يريد يقربلى الصورة مثل ما ذكرتى اما انتى ترضى بهذى التشبية فانتى حره ومثل ما قلتى موعدنا يوم القيامة وعلى حسب كلامك انك لا تمليكين الخبرة فى الاديان ولا فى العهد القديم وتردينى اذهب اللى اليهود لليفيدونى مع العلم ان اغلب النصارى يؤمنون فى العهد القديم لانهوا كلام الرب قبل التجسد واسمحيلى على هذا التسمية واغلب المسيحيون لا يحبون هذا المسمى ( النصارى)ولكنى اؤمن بمسميات القران لان فى الاصل كلمة مسيحيون لم تذكر ولا مره واحده فى الانجيل وحتا كلمة اقانيم لم تذكر فى الانجيل او حتا الثالوث والاهوت والناسوت لم يذكرهم الانجيل فى الاصل ولكن هذا اختراع كنائس وبشر وانا لا اؤمن بكلام البشر حتا كلمة اميين كنت اقولها فى كل صلى لى والان لا اقولها لان القران لم يذكرها فى الاصل والذى يريد الحق ويبحث عنه يجب ان يترك التعصب للدين او للعرق او للجداد خارج قاعة (البحث) لكى يصل الى .....................(الله)

29   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   السبت 17 مارس 2007
[4097]

كفى سعيد العوضى

لا اعلم سر هذه الثورة المحمومة لدى الاستاذ سعيد العوضى على السيدة امال هوب هل لآنه ادرك انها مسيحية و اراد ان يبنى مجده الدينى على سب الادبان الاخرى و اظهار ما بها من عوج و كان الاجدر به ان يبحث فى كتب التراث و الاحاديث النبوية ليطهر الاسلام مما ران عليه من جهل وتخلف يندى لها جبين المؤمنين و المسلمين بدلاً من البحث فى خراف ينى اسرائيل و ينسى ثعابين الخلف و السلف فى القبر يا ابها السنى الناضج جداً نحن لا نريد خطوات الى الوراء و لكن نريدالتقدم الى الامام حتى بعبش الناس فى امن و امان كل حسب عقيدته و دينه فنحن لسنا هنا لنقول واسلاماه و مسيحاه و لكننا هنا لنقول الحق مهما كان و على كل صاحب دين ان ينقى ما ران على دينه من مخلفات السنين كلمة اخيرة للسيد العوض ما رأيك فى حديث الذبابة و رضاعة الكبير و الحمل المستكين يا ابو خالو و السبع عجوات و بول الابل...

30   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   السبت 17 مارس 2007
[4103]

الى الأخت امل والاخوه الكرام

الاخوة ة والاخت امل المحترمين, المقالة اعلاه كانت ردا على سؤال من الاستاذ منذر الغصين, ولا ادرى كيف تفرعت ووصلت الى ما وصلنا اليه. ليس سرا على احد ان هناك اختلافا بين القرآن والأنجيل , وليس سرا على احد ان الاخت امل تؤمن تماما بما جاء بكتابها المقدس كما ينبغى لها, وان الأخوه المسلمون يؤمنون تماما بالقرآن كما ينبغى لهم.ان الخلاف بين الكتابين عمره اكثر من اربعة عشر قرنا, وقد نوقش ذلك الخلاف عددا لا يحصى من المرات دون ان يغير ذلك النقاش من اى من الكتابين او من اى ممن يؤمنون بهم. لذلك ارى ان محاوله المناقشه هنا فى هذا الموضوع لن تثمر ولن تجدى, فلن يتغير ايهما ولن يغير احدا ممن يؤمن بهما من رأيه, فلماذا نضيع الوقت فى منافشة لن تثمر ولن تجدى , بل قد تؤدى الى ان يغضب كل طرف من الآخر . لماذا لا نترك الامور التى لاقدرة لنا على تغييرها كما هى وان نركز جهودنا على تحسين حالنا كآدميين نشترك سويا فى الآدميه وفى الحياه على سطح هذا الكوكب الوحيد الذى يحتاج الى اصلاحات لاحد لها, اما الدين والعقيده والايمان, فهى اشياء شخصية بحته والحكم فيها ليس لنا بل لله وحده. ارجو , واكرر (( أرجو)) ان نسقط ونتوقف عن تلك المنافشه التى لن تجدى , مع وافر شكرى واحترامى للجميع.
ملحوظه للأخت امل, مشكلتك مع عدم ظهور ردك تبدو مسأله وقت, فأنت يبدو انك توقعين بأسمك ثم تكتبى التعليق فى المكان المخصص للتعليق اسفل المقاله, غير ان الوقت المستغرق فى الكتابه يتعدى الوقت المسموح به , ومن ثم عند ارسالها تبدو وكأنها ارسلت, الا انها تذهب الى المجهول, وكما قال الأخ عثمان, احسن طريقه هى ان تكتبى التعليق فى ( word) مثلا او اى شيئ مشابه, ثم عندما تكونين مستعده لأرساله, تدخلي الصفحه بأسمك, ثم تنقليه الى الصفحه بطريقا القص واللزق, ارجو ان يكون فى ذلك مساعدة لك, تحياتى.

31   تعليق بواسطة   عبداللطيف سعيد     في   السبت 17 مارس 2007
[4104]

الأخ حسام لتقرأ قليلا

الأخ العزيز حسام مصطفى
بعد التحية
لقد خلطت المفاهيم بقولك بإننا نشرح ،وأنا أقول لك أن كل ما نفعله هو التدبر فقط وإذا كنت تريد التأكد بنفسك من هذا الموضوع إرجع إلى كتاب الدكتور أحمد صبحي منصور " القرآن وكفى " المنشور على الموقع ففيه الإجابة على سؤالك ،وأيضا إرجع إلى فتوى "منهجية بحث التراث" المنشورة على الموقع.
اما قولك "دعونا لا ننكر كل شيئ ولنستنبط طريقة علمية لمراجعة الكتب التسعة أو حتى الألف دون أن نخشى ودون أن نتجنى. "
ونحن نقول لك لم يمنعك أحد من أن تستنبط طريقة علمية أو غير علمية لمراجعة الكتب التسعة أو الألف فهذا شأنك ، ولا يستطيع أحد أن يعطلك عن هذه المهمة قواك الله وأعطاك الصحة وطول العمر .
أما نحن فقد اخترنا القرآن الكريم فقط فقط فقط بديلا عن الكتب التسعة والألف التي ذكرتهم ..
أتركنا نحن للقرآن الكريم نبحث ونتدبر فيه ونكتفي به وخذ أنت على عاتقك مهمة أكتشاف طريقة لمراجعة الكتب تكون أفضل من الطريقة التي أبتكرها السابقين وسنلتقي على رأي واحد إذا خلصت النوايا.أنه القرآن ولا شيء غيره .

32   تعليق بواسطة   عمرو اسماعيل     في   السبت 17 مارس 2007
[4105]

بصراحة ..قصة غير مفهومة ..

بصراحة .. قصة سيدنا ابراهيم وسارة وهاجر وسيدنا اسماعيل وسيدنا إسحاق .. كانت دائما تسبب لي الحيرة ..
وأعتقد أنه هناك كاتب اقتبس منها في مسلسل رمضاني بطولة نور الشريف ..لا أتذكر اسمه ..
ولو ابتعدنا عن البعد الديني .. فلا أستطيع أن أمنع نفسي من التساؤل .. لماذا ومتي .. ترك سيدنا ابراهيم .. سيدنا اسماعيل وأمه هاجر في مكان بعيد وفي أي سن .. ومتي رفع ابراهيم واسماعيل القواعد من البيت .. هل يعني هذا عودة سيدنا ابراهيم اليهما في وقت لاحق ..
القصص القرآني والديني يؤكد أن الأنبياء وحتي سيدنا محمد صلوات الله عليه وسلم كانوا من نسل سيدنا إسحاق .. فهل هناك حكمة إلهية في ذلك .. وهل هناك حكمة إلهية في إبعاد سيدنا اسماعيل عن سيدنا إسحاق ..
أختنا أمل وضعت القصة بصورة قاسية .. رغم أن الاسلام لم يختلف في القصة عن نفس الجوهر :
ان ابونا ابراهيم ( كما يطلق عليه ) وزوجته سارة لم يكن لهم اولادا . طلبت منه زوجته سارة ان ياخذ من جاريتها هاجر كزوجة , تحبل هاجر وتلد اسماعيل . وبعد فترة تحبل زوجته سارة وتلد له اسحاق . تغار سارة من هاجر وتطلب من ابونا ابراهيم ان يطردها هي وابنها ( وهذا كما هو موجود في التوراة ) .

بصراحة قصة قاسية غير مفهومة ومحيرة ..

33   تعليق بواسطة   ياني جمال     في   السبت 17 مارس 2007
[4107]

عزيزي عمرو اسماعيل

كان النبي إبراهيم عليه السلام يتمنى ولد من ذريته وقد بلغ من العمر عتيا
بعدها وبعد أن من الله عليه بإسماعيل لم تكتمل فرحته به
والسؤال ( لماذا رحل بهما إلى الصحراء ؟ أو بمعنى أصح بواد غير ذي زرع ) هل كان طلباً من سارة ( حسب الرواية التوراتية ) أم أنه طلب من الله ؟
القرآن لم يتكلم عن هذه النقطة ولكن من خلال السطور يستطيع المرء أن يستشف أنها كانت بأمر من الله وليس لأن سارة أو زوجة النبي التي بشرتها الملائكة بولد فيما بعد ( بمعنى أنها وصلت للتقوى لدرجة مقابلة الملائكة فكيف من المنطق أن تكون هذه الإنسانة خالية من الحمة لتطلب من زوجها نفي ولده إلى مكان مجهول لمجرد الغيرة ) .
كان النبي إبراهيم متخوفاً من تركهما في ذلك الوادي
ولكن كانت الثقة بالله كبيرة ونجح في الأختبار الأول .
جاء الأختبار الثاني فما أن التقى بولده وهو شاب صغير ( وأظنه لم تكتحل عينه برؤيته بعد ) حتى يأتيه المنام
وينجح إبراهيم في الأختبار الثاني .

ولكن لماذا هذه الاختبارات القاسية ؟
نحن نراها قاسية من مفهومنا وعلاقتنا الدنيوية ولكن مع رجل بمنزلة إبراهيم كعلاقة خاصة مع الله لها شأن أخر .
اعتقد أن هذه الاختبارات كانت نوعاً من التأهيل لما يسمى بالثقة بالله
ولو نلاحظ أن الذبح لم يأتي إلا في وقت متأخر ما بعد النفي في الوادي

هذا ما عندي والله أعلم

34   تعليق بواسطة   ياني جمال     في   السبت 17 مارس 2007
[4109]

قصة للتخفيف من الجدال الدائر

( هذه القصة غير حقيقية أبداً )

كان يا ماكان في قديم الزمان سالف العصر والأوان
كان هناك رجل يعيش في جزيرة منعزلة عن العالم سوف نسميه ياني .
في يوم من الأيام حطت سفينة بالقرب من هذه الجزيرة وكان من ركابها عالم دين ( سواء كان مسلم أم مسيحي أم يهودي لا يهم )
استضافه ياني بكل حبور فمنذ زمن بعيد ( منذ كان طفلاً قبل أن يتوفى والداه ) لم يزر الجزيرة الصغيرة مخلوق .
استقبل ياني الرجل وبالغ في اكرامه حسب استطاعته.
لاحظ ياني أن العالم كان يصلي ( مهما كانت طريقة الصلاة ) سأله ياني ماذا تفعل فجابه العالم أنه يصلي لله رب العالمين
انتاب ياني الفضول وسأل عن هذه الرب الذي يعمل من أجله هذا الرجل الوقر .
فشرح له العالم فيما يؤمن به حتى انشرح قلب ياني للإيمان وبالفعل تعلم كيف الصلاة وكيف الصوم ووووووو

غادر العالم الجزيرة واستمر ياني في عبادته
بعد مرور اربع سنوات حطت سفينة بالقرب من الجزيرة


تابع

35   تعليق بواسطة   ياني جمال     في   السبت 17 مارس 2007
[4110]

الجزء الثاني من القصة

كان في السفينة نفس عالم الدين السابق الذي جاء فقط ليطمئن على صحة ياني
استقبله ياني بكل حبور وشوق وأخذ يسأله عن بعض المسائل الدينية
كطريقة الصلاة هلل هي صحيحة أم لا
فكانت الصاعقة على قلب رجل الدين أن ياني ( ربما لقصر الفترة في التعلم ) قد تغيرت عنده بعض الأشياء فأخذ العالم يصحح له بعض المسائل في العبادات حسب مفهومه الديني .
بعد أن فرغ العالم ودع ياني وركب سفينته .

تذكر ياني أن هناك سؤال ديني لم يسأله فأخذ يجري خلف السفينة وهو يمشي فوق الماء محاولاً اللحاق .

عندما نظر العالم عن ما وصل ‘إليه ياني لدرجة أنه اصبح يمشي فوق سطح الماء قال له :
- أرجع واعمل اللي كنت انت تعمله وسيبك من كلامي .

اظن أن المغزى من هذه القصة غير الحقيقة واضح

محبتي لكم جميعاً

36   تعليق بواسطة   خالد صالح     في   السبت 17 مارس 2007
[4112]

راحاب الزانية

على ما أذكر فأن سلسلة نسب عيسى\يسوع فى الاناجيل تحتوى على زانية مشهورة فى تاريخ شعب اسرائيل لا اذكر بالضبط ربما تكون رحاب او ماشابه..
الحوار المؤسف الذى تفجر بين السيدة امل والاخ العوضى يظهر ان القلوب غير صافية لبعض واننا جميعا لدينا استعداد للانفجار العاطفى فى وجوه بعض وهذا شئ مفهوم فى ظل تاريخ طويل من العداء المتبادل وسوء الفهم ,عيسى\يسوع نبيا كريما ككل انبياء الله وأمه شهد الله لها بالطاهرة ومحمدا نبيا كريما وصفه خالق السماء والارض بأنه على خلق عظيم والاسلام الذى اوحى الله به الى محمدا دعوة الى حوار بالحكمة والموعظة الحسنة على اساس القيم المشتركة لكل الاديان وارجاء الحساب الى يوم الحساب دون تدليس او خلط للامور من ناحيتنا كمسلمين فربنا يدعونا للحوار بالحسنة مع الناس لكن علمنا ان عيسى\يسوع وامه بشرا كسائر البشر وان عيسى\يسوع سيتبرأ يوم القيامة من كل من عبده كاله او جزء من اله وايضا محمدا وسائر رسل الله سيتبرأون يوم القيامة من عبادة البشر لهم وسيتبرأون ممن تعبد لهم..
لكن هذه احداث يوم القيامة على الارض كل انسان حر ان يصنع اختيارته وربنا يقول(ثم علينا حسابهم)

37   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 17 مارس 2007
[4116]

الى محمد عطية

اخونا محمد اتهمتنى بانى اسب الاديان ممكن ترجع للتعليقاتى مع الاخت امل لا يوجد سب او شتم لا سمح الله واذا حوارنا فى نضرك سب وما رايك بحواراتنا مع اهل السنة والكتب التى يؤمنون بيهاهل هو سب فى نضرك ؟

38   تعليق بواسطة   سعيد العوضى     في   السبت 17 مارس 2007
[4118]

لا يوجد حقد

يا اخوة كل مافى الامر انى رايت الاخت امل تتكلم بعقلية وتنتقد رضاع الكبير فقلت فى بالى احورها قليلا من الكتاب المقدس وارى ردها على فقط وانتهى الموضوع فى اخر رد لى ولها وعندما دخلت الموقع مره اخرى وجدت هجوم من اخونا محمد عطية لا اعرف سببة ولا احقد عليها بشى وهذى اول مرة اتحاور معها والخلاف لا يولد الحقد والكراهية نفهم من بعض ونتعلم من بعض هذى مقولة القرانيين ماذا حصل لكل هذا الهجوم يا اخى عطية ودخلت كفارس الذى ينقذ الاميرة من الوحش

39   تعليق بواسطة   AMAL ( HOPE )     في   الأحد 18 مارس 2007
[4122]

الاخ فوزي فراج المحترم , بعد التحية

وصباح الخير , لان الوقت عندنا صباحا
انا اعتذر لتعدينا على صفحتك , وفكرت ان اكتب لك هذا , وقبل ان تكتبه انت , ولكن لا ادري بما انشغلت ونسيت.
لا احس اني اخطأت , والخطأ كان في خروجنا عن موضوع المقالة.
انا اسفة واعتذر لذلك.
وطاب يومك بكل خير
امل

40   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   الأحد 18 مارس 2007
[4123]

عفوأ سيد العوضى

ًالاستاذ سيد العوضى عفوا لم اقصد بدخولى ما أشرت اليه فى تعليفك الاخير و لكن رأيت ان الحوار بينكم و بين السيدة امال هوب قد اخذ منحى آخر و هو البحث فى الاديان و مدى صدقها أو كذبها وهذا ليس من شأن اهل القرآن و انا متفق معك تماماًفى اننا نتناقش لنتعلم و نفهم من بعضنا البعض وان كنت فى الحقية انا الذى افهم منكم جميعاً....
و اخيراً تحياتى لك و للسيدة امال هوب واعتذز لكليكما... وتحية و سلام الله عليكم جميعاً

41   تعليق بواسطة   ياني جمال     في   الأحد 18 مارس 2007
[4142]

عزيزي منذر الغصين

السلام عليكم
قرأت القصة للتو والقصة سمعتها من أبي كما سمعها الدكتور من أبيه عندما ذكر ذلك في مقالته :

لقد سقت هذه القصة الجميلة التى كان ابى يقولها لى كلما ضيقت عليهم الخناق فى الصلوات والفرائض فى بداية شبابى وايام النشوة والرعونة وعندما كنت أظن أننى سأصلح الكون وأغير السىء إلى الأصلح فكنت متشدداً لدرجة كبيرة ولكن الله تعالى تولانى برحمته فكرهت التشدد والعصبية وآثرت التسامح والحب وهما أعظم ما تعلمت من كتاب الله تعالى

http://www.doroob.com/?p=14885

ليس مهما من قال ذلك وهل لها في الواقع بكثر ما تحمله من معاني جميلة ودعوة عظيمة بترك عباد الله لله لا لبشر

سعيد بإثرائك لمعلوماتي أيها الأخ الفاضل

ياني

42   تعليق بواسطة   زهير قوطرش     في   الأربعاء 21 مارس 2007
[4271]


الى األأخوة الذين اختلفوا في ابن ابراهيم الضحية والتي تم فدائها بامر من رب العالمين بكبش، وإلى الذين أختلفوا حول طبعية المسيح عليه السلام ،وهل كلم الناس في المهد.أقول وكلي حرص على أن الأخوة هي ماتجمعنا جميعاً.وأحب أن اسأل سؤالاً ...ما الفائدة من طرح مواضيع تاريخية جاءت في القرآن الكريم للعبرة فقط بغض النظر عن الزمان والمكان والاشخاص .ليس المهم.. هل كان أسماعيل أم اسحاق عليهم السلام. المهم من أن ابراهيم عليه السلام الذي توصل بالتسلسل المنطقي الى الوحدانية. وأمن بالله وحده لاشريك له.ومن ثم أعطاه هذا الايمان الخالص والقناعة الراسخة بوحدانية الخالق ارادة قوية لدرجة أنه كان على استعداد للتضحية بأغلى ماعنده .في سبيل ارضاء الله الواحد الاحد بغض النظر هل كان اسحاق أم اسماعيل .أراد الله من خلال القرآن أن يعلمنا أن الايمان بالله بدون القدرة على التضحية في سبيله بكل شيء هو ايمان!!! ولكنه لم يصل الى ايمان ابونا ابراهيم عليه السلام.أما عن المسيح عليه السلام.ايضاً جاءت القصة لتصحيح التهمة الباطلة التي الصقت بالسيدة مريم... وهذا الامر إن أمن به الناس أم لم يؤمنوا لايغير من الامر شيئاً فمريم العذراء هي الانسانة التي اختارها رب العالمين وطهرها ،وشهادة المسيح وهو في المهد تحمل دلالتين الاولى الطهارة، والثانية المعجزة كونه تكلم في المهد وهذا يضيف الى السيد المسيح هذه الصفة الفريدة من نوعها.. فلماذا تختلف... المهم الايمان بالله وكتبه ورسله.

43   تعليق بواسطة   رضا علي     في   الخميس 05 ابريل 2007
[5235]

جغرافيا الأنبياء

يوجد نقطة مهمة ذكرها أحد الأخود وأود التركيز عليها
وهي مكان تواجد النبي ابراهيم عليه السلام والتباين بينها وبين العهدين القديم والجديد.
فالقران يركز ويؤكد على تواجد النبي ابراهيم في مكة بل وعلاقته بالبيت العتيق الذي هو اول بيت وضع للناس وبالتالي حدوث قصة الذبح في مكة المكرمة.
بالجانب الآخر وأقصد هنا العهدين القديم والجديد فلا
نجد اي كلام عن هذا المعنى بل نقلت الأحداث الى أماكن أخرى ابعد ماتكون عن مكة المكرمة وقام المسلمون الأوائل للتوفيق بين الوايات اليهودية وما جاء بالقرآن باختلاق رحلات مكوكية للنبي ابراهيم ولو بواسطة البراق لكي يوافقوا بين تواجد ابراهيم بين فلسطين ومكة.
يوجد لدي الكثير من النقاط في هذا الموضوع ولكن اود الأستماع الى تعليقاتكم الكريمة

44   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   السبت 07 ابريل 2007
[5318]

الاستاذ رضا على

الاستاذ الفاضل رضا على, ليس لدى من الذاكره ما يفيد ان القرآن الكريم عندما تعرض لهذا الموضوع من ان الشروع فى الذبح حدث فى مكة المكرمة, لا اعتقد اننى اذكر ان الآيه اشارت بشكل مباشر او غير مباشر ان كلاهما كانا فى مكة, فهل لديك اى دليل من القرآن على ذلك, وشكرا على اجتهادك

45   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   السبت 07 ابريل 2007
[5339]

تنويه ـ هام جدا

الأخ الفاضل ـ صاحب التعليق القبل الأخير ـ رضاعلى ـ أرجو من سيادتكم تعديل إسمك وكتابته ثلاثيا ، وذلك حتى لا يحدث خلط بين إسمي وإسمك داخل الموقع ، وأحب أن أوضح للأستاذ فوزي فراج ـ أن كاتب هذا التعليق ـ رضا علي المعلق ، هو تشابه أسماء فقط ، وليس رضا على أحد كتاب شباب أهل القرآن..

وأرجو من الأخ رضا على أن يكتب اسمه ثلاثي حتى يزول هذا اللبس بيننا ، ويتضح من منا الذي يعلق ..

وأرج ان يأخذ الموضوع بعين الاهتمام ..
ولكم جزيل الشكر

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-18
مقالات منشورة : 149
اجمالي القراءات : 2,811,118
تعليقات له : 1,713
تعليقات عليه : 3,274
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State