الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ... وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ

ابراهيم دادي في الثلاثاء 13 مايو 2014


عزمت بسم الله،

 

خلق الله تعالى الإنس والجن ليعبدوه، ولا يقبل أن يُشركوا به شيئا، لأنه سبحانه لا يشرك في حكمه أحدا، فقد بعث الله تعالى الرسل مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكُتب ليخرجوا الناس من الظلمات إلى النور. هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُمْ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ(9). الحديد.لقد أنزل الله تعالى مع آخر الأنبياء كتابا ( القرءان العظيم) وتولى المولى تعالى حفظه، ولم يكلف عباده بحفظه كما كلف من قبلهم.( إِنَّا أَنزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ). (44) المائدة.  بل أمرهم بالتدبر والتفكر فيه ـ في القرءان العظيم ـ والعمل بما أنزل الله على رسوله من النور. (كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ)(29). ص. وقال سبحانه: الر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ(1). إبراهيم.

المزيد مثل هذا المقال :

قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه: وَهَذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَهُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ(92). الأنعام.

لقد بعث الله تعالى مع آخر الأنبياء محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، كتابا مصدقا لما بين يديه من الكتب المنزلة، لينذر به أم القرى ومن حولها، والذين يؤمنون بالآخرة يؤمنون به ( أي بالكتاب وهو القرءان العظيم) فالذين يؤمن بالكتاب  وبالآخرة التي أنذر بها الرسول وحذر فإنهم يحافظون على صلاتهم، ( أي يداومون على صِلتهم بربهم) فلا يسهوا عن الصلاة ولا يتركوها أبدا. قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه: إِلَّا الْمُصَلِّينَ(22) الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ(23). المعارج. وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ(34). المعارج.

 

في هذا المقال أود أن أوجه عناية المؤمنات إلى أمر خطير في نظري، وهو تركهن للصلاة والصوم أيام طمثهن فيكنن بذلك قد قطعن صلتهن بربهن لأيام معدودات، لا يذكرن الله تعالى فيها ولا يقمن الصلاة التي لم ترفع عن مؤمن بالغ عاقل أبدا،  إلا بروايات وأحاديث مختلفة متناقضة ظنية مخالفة لأمر الله تعالى الذي يقول: إِنَّ الْإِنسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا(19)إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا(20)وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا(21)إِلَّا الْمُصَلِّينَ(22)الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ(23).... وَالَّذِينَ يُصَدِّقُونَ بِيَوْمِ الدِّينِ(26)وَالَّذِينَ هُمْ مِنْ عَذَابِ رَبِّهِمْ مُشْفِقُونَ(27)إِنَّ عَذَابَ رَبِّهِمْ غَيْرُ مَأْمُونٍ(28)... وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ(34)أُوْلَئِكَ فِي جَنَّاتٍ مُكْرَمُونَ(35). المعارج.

لقد أُخرجت المرأة من زمرة الذين هم على صلاتهم دائمون والذين هم على صلاتهم يحافظون بروايات ظنية مختلفة تاركين وراء ظهورهم أمر الله تعالى الذي يقول: وَأَنْ أَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَاتَّقُوهُ وَهُوَ الَّذِي إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ(72). الأنعام.

 

أضع بين أيديكم جملة من الأسئلة لتجيب عليها كل مؤمنة بيوم الدين يوم يتبرأ الذين اتُّبعوا من الذين اتَّبِعُوا. إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُوا مِنْ الَّذِينَ اتَّبَعُوا وَرَأَوْا الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمْ الْأَسْبَابُ(166). وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّءُوا مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمْ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنْ النَّارِ(167). البقرة.

1.    إن الله تعالى حرم في سورة النساءعلى المجنب والسكران القرب من الصلاة، حتى يغتسل المجنب ويعلم السكران ما يقول. قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه:  يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقْرَبُوا الصَّلَاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى حَتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ وَلَا جُنُبًا إِلَّا عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّى تَغْتَسِلُوا وَإِنْ كُنتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنْ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمْ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا غَفُورًا(43). النساء.

2.    هل حرم المولى تعالى على الحائض القرب من الصلاة حتى تطهر، كما حرمها على المجنب والسكران بنص القرءان؟

 لأن الله تعالى حرم على الرجال القرب من النساء في المحيض حتى يطهرن ويتطهرن، ولم يحرم عليها بنص القرءان القرب من الصلاة ولا ترك الصوم في رمضان، فهل يمكن أن يحرم ذلك غير الله تعالى؟

 قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه: وَيَسْأَلُونَكَ عَنْ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمْ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ(222)نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ مُلَاقُوهُ وَبَشِّرْ الْمُؤْمِنِينَ(223). البقرة.

ومن المفارقات أن أهل الحديث ـ أهل الدين الأرضي ـ، أداروا ظهورهم عن أمر الله تعالى القاضي باعتزال النساء في المحيض، فإذا بهم يأمرون النساء باعتزال الصلاة والصوم أيام الحيض!!!

3.    كيف ستلقى ربها المؤمنة بيوم الدين التي تموت وهي تاركة للصلاة والصوم؟

4.    هل سيشفع فيها أخوها أو أمها أو أبوها أو زوجها أو بنوها، ـ أو حتى أرباب الدين الأرضي ـ أليس لكل امرئ منهم يومئذ شأن يُغنيه؟

قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه:  فَإِذَا جَاءَتْ الصَّاخَّةُ(33)يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ(34)وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ(35)وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ(36)لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ(37). عبس.

5.    لقد جاء تحريم الصلاة والصوم على الحائض عن طريق روايات مختلفة متناقضة نسبت إلى من لا ينطق عن الهوى محمد عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، فقد نسب إليه أنه قال :

226 حدثنا محمد قال حدثنا أبو معاوية حدثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت ثم جاءت فاطمة   بنت أبي حبيش  إلى النبي  صلى الله عليه وسلم  فقالت يا رسول الله إني امرأة أستحاض فلا أطهر أفأدع الصلاة فقال رسول الله  صلى الله عليه وسلم  لا إنما ذلك عرق وليس بحيض فإذا أقبلت حيضتك فدعي الصلاة وإذا أدبرت فاغسلي عنك الدم ثم صلي قال وقال أبي ثم توضأ لكل صلاة حتى يجيء ذلك الوقت.

البخاري ج 1 ص 91 قرص 1300 كتاب.

6.    هل مثل هذه الرواية تقضي على القرءان الذي جاء فيه: وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلَاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لَا نَسْأَلُكَ رِزْقًا نَحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى(132). طه. ؟

333 وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة وأبو كريب قالا حدثنا وكيع عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت جاءت فاطمة   بنت أبي حبيش  إلى النبي  صلى الله عليه وسلم فقالت ثم يا رسول الله إني امرأة استحاض فلا أطهر أفأدع الصلاة فقال لا إنما ذلك عرق وليس بالحيضة فإذا أقبلت الحيضة فدعي الصلاة وإذا أدبرت فاغسلي عنك الدم وصلي .

مسلم ج 1 ص 262 قرص 1300 كتاب.

إذا كان وجود الدم لا تصح به الصلاة والصوم فكيف ينسب إلى الرسول عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، أنه يأمر بنت أبي حبيش بالصلاة مع وجود دم يسمى ( دم الاستحاضة)؟؟؟

قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه: وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ(110). البقرة. وَأَنْ أَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَاتَّقُوهُ وَهُوَ الَّذِي إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ(72). الأنعام.

277 حدثنا يعقوب بن إبراهيم ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا صخر بن جويرية عن نافع ثم بإسناد الليث وبمعناه قال فلتترك الصلاة قدر ذلك ثم إذا عملا الصلاة فلتغتسل ولتستثفر بثوب ثم تصلي     278 حدثنا موسى بن إسماعيل ثنا وهيب ثنا أيوب عن سليمان بن يسار عن أم سلمة بهذه القصة قال فيه ثم تدع الصلاة وتغتسل فيما سوى ذلك وتستثفر بثوب وتصلي قال أبو داود سمى المرأة التي كانت استحيضت حماد بن زيد عن أيوب في هذا الحديث قال فاطمة   بنت أبي حبيش      279 حدثنا قتيبة بن سعيد ثنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن جعفر عن عراك عن عروة عن عائشة أنها قالت ثم إن أم حبيبة سألت النبي  صلى الله عليه وسلم  عن الدم فقالت عائشة فرأيت مركنها ملآن دمافقال لها رسول الله  صلى الله عليه وسلم  امكثي قدر ما كانت تحبسك حيضتك ثم اغتسلي قال أبو داود ورواه قتيبة بين أضعاف حديث جعفر بن ربيعة في آخرها ورواه علي بن عياش ويونس بن محمد عن الليث فقالا جعفر بن ربيعة     280 حدثنا عيسى بن حماد أخبرنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن بكير بن عبد الله عن المنذر بن المغيرة عن عروة بن الزبير أن فاطمة   بنت أبي حبيش  حدثته أنها ثم سألت رسول الله  صلى الله عليه وسلم  فشكت إليه الدم فقال لها رسول الله  صلى الله عليه وسلم إنما ذلك عرق فانظري إذا أتى قرؤك فلا تصليفإذا مر قرؤك فتطهري ثم صلي ما بين القرء إلى القرء.

سنن أبي داود ج1 ص 72 قرص 1300 كتاب.

 

والطامة الكبرى أن ينسب إلى الرسول أنه أمر بما حرم الله تعالى وهو اعتزال النساء في المحيض وعدم القرب منه حتى يطهرن ويتطهرن، لكن البخاري يأبى إلا أن يأتي الزوج زوجته في المحيض أيام الاستحاضة (وهو وجود الدم في المحيض!!!). 323 حدثنا معلى بن أسد قال حدثنا وهيب عن عبد الله بن طاوس عن أبيه عن بن عباس قال ثم رخص للحائض أن تنفر إذا حاضت وكان بن عمر يقول في أول أمره إنها لا تنفر ثم سمعته يقول تنفر إن رسول الله  صلى الله عليه وسلم  رخص لهن   باب إذا رأت المستحاضة الطهر قال بن عباس تغتسل وتصلي ولو ساعة ويأتيها زوجها إذا صلت الصلاة أعظم     324 حدثنا أحمد بن يونس عن زهير قال حدثنا هشام عن عروة عن عائشة قالت قال النبي  صلى الله عليه وسلم  ثم إذا أقبلت الحيضة فدعي الصلاة وإذا أدبرت فاغسلي عنك الدم وصلي . 

البخاري ج 1 ص 123 وما بعدها، قرص 1300 كتاب.

 

7.    هل سيعاقب المولى تعالى المرأة التي لم تترك الصلاة والصوم أيام حيضها؟ بل داومت وحافظت على صلتها بربها ولم تترك الصلاة، وأدت جميع العبادات التي أمر الله تعالى بها، راجية منه سبحانه المغفرة والرحمة فيما سهت فيه ونسيت...

8.    هل سيعاقب المولى تعالى المرأة التي لم تداوم ولم تحافظ على الصلاة ؟؟؟ استنادا إلى أحاديث ما أنزل الله بها من سلطان، فهي أحاديث فيها اختلاف كثير لأنها من عند غير الله تعالى ولأنها تتناقض مع محكم التنزيل، فهل الواجب اتباع ما أنزل الله تعالى، أم اتباع ما قيل عن رسول الله عن طريق الروايات الظنية المختلفة؟؟؟؟

 

ختاما يقول المولى تعالى: أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا(82). النساء. صدق الله العظيم لقد وجدنا اختلافا كثيرا في الروايات المنسوبة إلى رسول الله عليه وعلى جميع الأنبياء السلام...

والسلام على من اتبع هدى الله تعالى فلا يضل ولا يشقى.

 

 

اجمالي القراءات 23529

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (10)
1   تعليق بواسطة   محمد الشمري     في   الأربعاء 14 مايو 2014
[74333]

شكر الله لك


يشرفني اضافة تعليق على هذا المقال الفاخر والذي هو  اكبر من ان نضع له تقييم



 



ولكن دعني أسألك سؤالا  يغير الكثير من المفاهيم  لدينا ويصحح الكثير من المعلومات لدينا



 



اولا  يجب  ان ا تعلم م القرى ليست كما يزعم العالم الاسلامي العربي  انها مكه 



وبما ان اهل مكه هم ادرى بشعابها   فإنها ليست ام القرى بل أم الشعب



 



ام القرى  اخي ابراهيم  هي احدى اثنتين لاثالث لهما



إما انها الجزء الشمالي من مصر الذي يضم المئات القرى المتقاربه من بعضها كـ اقرى االدقهليه وميت غمر وتلك الديار فأنتم اعلم بها 



او انها مدينة حائل التي تضم اكثر من 200 قريه



 



وللنقاش بقيه   



 


2   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس 15 مايو 2014
[74338]

موضوع مناسب وأسئلة واضحة


السلام عليكم ا ، الأستاذ إبراهيم دادي  هذا ا الموضوع جاء في وقته تماما فقد اقترب شهر رمضان ، وكل عام وأنتم بخير  جميعا : كتاب ومعلقين ورواد ، وما أتيت به من أسئلة بدوره  يخنصر الكثير من الجدال العقيم ، الذي يضيع الوقت بلا فائدة  ، فليس هناك آية قرآنية واضحة تحرم على المرأة الصلاة أو الصيام في شهر رمضان ، كما أنه الصيام والصلاة عبادات مثلها مثل باقي العبادات من زكاة وحج  حتى في الأحاديث التي تنسب زورا إلى النبي محمد عليه السلام   ، لماذا تمنع الصلاة  والصوم  في الوقت الذي لا تمنع الزكاة والحج ؟وهذا يبدو في تسلسل الرخص التي  تعطى للمرأة التي تؤدي فريضة الحج ويداهمها الحيض ..وصلوا إلى أن  سمحوا لها بكل شعائر الحج وهي حائض ! بالله عليك لو كان محرما أصلا ،هل  كانوا فعلوا ذلك ؟!!



3   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 15 مايو 2014
[74341]

شكرا لك أستاذنا الكريم خالد اللهيب على المشاركة


شكرا لك أستاذنا الكريم خالد اللهيب على المشاركة، والشهادة لله تعالى على أن الذين يحرمون الصلاة على المرأة الحائض إنما ذلك قولهم بأفواههم. قال رسول الله عن الروح عن ربه:ذَلِكُمْ قَوْلُكُمْ بِأَفْوَاهِكُمْ وَاللَّهُ يَقُولُ الْحَقَّ وَهُوَ يَهْدِي السَّبِيلَ(4). الأحزاب.



شكرا مرة أخرى على المشاركة. تحياتي. 



4   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 15 مايو 2014
[74342]

شكرا لك أستاذ محمد الشمري


شكرا لك أستاذ محمد الشمري، على المشاركة بالنسبة لما تفضلتم به عن ( أم القرى) ففي نظري أم القرى هي موضع من الكرة الأرضية وهي نقطة السفر بالنسبة للكرة كلها.



وهذا يحتاج إلى موضوع منفصل للنقاش.



شكرا مرة أخرى على المشاركة.



5   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الخميس 15 مايو 2014
[74343]

شكرا لك الكريمة الأستاذة عائشة حسين على المشاركة


شكرا لك الكريمة الأستاذة عائشة حسين على المشاركة. وأقول إن المسلمين قد وضع لهم أعداء دين الله تعالى (دينا أرضيا) لينحرفوا عن الصراط المستقيم ونور الله تعالى. فتدخلوا في كل العبادة ليحرموا ما أحل الله تعالى، ويبيحوا ما حرم، وهم ينسبون كل ذلك إلى قول الرسول الذي لا يمكن أبدا أن يتقول على الله تعالى، لأنه لو فعل وحرم شيئا مما لم يحرم الله سبحانه لأخذ منه باليمين ثم لقطع منه الوتين.يقول المولى تعالى مذكرا ومنذرا: فَلَا أُقْسِمُ بِمَا تُبْصِرُونَ(38)وَمَا لَا تُبْصِرُونَ(39)إِنَّهُ لَقَوْلُ رَسُولٍ كَرِيمٍ(40)وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَاعِرٍ قَلِيلًا مَا تُؤْمِنُونَ(41)وَلَا بِقَوْلِ كَاهِنٍ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ(42)تَنزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ(43)وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ(44)لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ(45)ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ(46)فَمَا مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِينَ(47)وَإِنَّهُ لَتَذْكِرَةٌ لِلْمُتَّقِينَ(48)وَإِنَّا لَنَعْلَمُ أَنَّ مِنْكُمْ مُكَذِّبِينَ(49)وَإِنَّهُ لَحَسْرَةٌ عَلَى الْكَافِرِينَ(50)وَإِنَّهُ لَحَقُّ الْيَقِينِ(51)فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ(52). الحاقة.



بما أن الله تعالى لم يفعل ـ لم يقطع منه الوتين ـ فإن الرسول عليه وعلى جميع الأنبياء السلام، لم يحرم شيئا، ولم يحل شيئا خارج ما أنزل الله تعالى عليه، ولم يتدخل في شرع الله تعلى، بل بلّغ ما أُنزل إليه وكان أول المتبعين له. يقول المولى تعالى:



وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالَ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا ائْتِ بِقُرْآنٍ غَيْرِ هَذَا أَوْ بَدِّلْهُ قُلْ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أُبَدِّلَهُ مِنْ تِلْقَاءِ نَفْسِي إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَى إِلَيَّ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ(15). يونس. وهناك الكثير من الآيات تدل على أن الرسول لم يكن مشرعا إنما كان مبلغا منذرا ومبشرا فقط...



شكرا مرة أخرى على المشاركة. تحياتي.



6   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 20 مايو 2014
[74397]

ما رأيكم في هذه الرواية البخارية؟


ما رأيكم في هذه الرواية البخارية؟



 



بَاب مَنْ لَمْ يَرَ الْوُضُوءَ إِلَّا مِنْ الْمَخْرَجَيْنِ مِنْ الْقُبُلِ وَالدُّبُرِ وَقَوْلُ اللَّهِ تَعَالَى



{ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنْ الْغَائِطِ }



وَقَالَ عَطَاءٌ فِيمَنْ يَخْرُجُ مِنْ دُبُرِهِ الدُّودُ أَوْ مِنْ ذَكَرِهِ نَحْوُ الْقَمْلَةِ يُعِيدُ الْوُضُوءَ وَقَالَ جَابِرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ إِذَا ضَحِكَ فِي الصَّلَاةِ أَعَادَ الصَّلَاةَ وَلَمْ يُعِدْ الْوُضُوءَ وَقَالَ الْحَسَنُ إِنْ أَخَذَ مِنْ شَعَرِهِ وَأَظْفَارِهِ أَوْ خَلَعَ خُفَّيْهِ فَلَا وُضُوءَ عَلَيْهِ وَقَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ لَا وُضُوءَ إِلَّا مِنْ حَدَثٍ وَيُذْكَرُ عَنْ جَابِرٍ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ فِي غَزْوَةِ ذَاتِ الرِّقَاعِ فَرُمِيَ رَجُلٌ بِسَهْمٍ فَنَزَفَهُ الدَّمُ فَرَكَعَ وَسَجَدَ وَمَضَى فِي صَلَاتِهِ وَقَالَ الْحَسَنُ مَا زَالَ الْمُسْلِمُونَ يُصَلُّونَ فِي جِرَاحَاتِهِمْ وَقَالَ طَاوُسٌ وَمُحَمَّدُ بْنُ عَلِيٍّ وَعَطَاءٌ وَأَهْلُ الْحِجَازِ لَيْسَ فِي الدَّمِ وُضُوءٌ وَعَصَرَ ابْنُ عُمَرَ بَثْرَةً فَخَرَجَ مِنْهَا الدَّمُ وَلَمْ يَتَوَضَّأْ وَبَزَقَ ابْنُ أَبِي أَوْفَى دَمًا فَمَضَى فِي صَلَاتِهِ وَقَالَ ابْنُ عُمَرَ وَالْحَسَنُ فِيمَنْ يَحْتَجِمُ لَيْسَ عَلَيْهِ إِلَّا غَسْلُ مَحَاجِمِهِ.



 صحيح البخاري - (ج 1 / ص 301) المكتبة الشاملة.



 



إذا كان الرجل ينزف منه الدم ويُتم صلاته، وليس في الدم وضوء، فمن الذي حَرَم وحرّم على المرأة الحائض القرب من الصلاة والصوم؟؟؟؟؟



7   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   السبت 24 مايو 2014
[74478]

وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَهُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ


شكرا لك سيدتي الفاضلة على المشارك باجتهادك الشخصي، وأقول بالنسبة لمن كان مريضا فله أن يفطر في رمضان ولا يلقي بنفسه إلى التهلكة، أما الحائض فلا تعتبر مريضة في نظري، لأن ذلك طبيعة كل أنثى ، والمولى تعالى لما قال: ( فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ)(184) البقرة. وقال سبحانه: ( وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمْ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمْ الْعُسْرَ) (185). اليبقرة.  لم يذكر الحائض لأن الحيض من فطرة الله التي فطر النساء عليها. نعم يمكن أن يوجد بين النساء والرجال من لا يطيق الصيام، سواء كان في رمضان أو في غيره، فعلى هؤلاء فدية طعام مسكين ، ومع ذلك من تطوع خيرا فهو خير له، وأن تصوموا خير لكم. قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه:  وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ(184). البقرة.



 



قلت: وارى انه من الادب مع الله ان نطهر قبل الصلاة له فقد منع عز وجل اقتراب الرجال من النساء في المحيض فكيف نخرق هذه القاعدة مع الله وهو الخالق لهؤلاء الازواج الذين ابعدهم عن نسائهم حتى يطهرن؟؟؟.أهـ



في نظري هذا كلام خطير يحتاج إلى إعادة النظر فيه، لأن الله تعالى حرم على الرجال القرب من المحيض لوجود الأذى فيه ( الدم) أما الصلاة والدعاء فلم يحرمهما الله تعالى على النساء أيام الحيض، فقد قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه:



وَهَذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَهُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ(92). الأنعام.



وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ(9). المؤمنون.



وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ(34). المعارج.



إذن فعلى المرأة الحائض أن تضع حافظة في المحيض وتحافظ على الصلاة والصوم وربط صلتها بربها، حتى لا تندم يوم الفرقان. يقول المولى تعالى : وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَالَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا(27). الفرقان. إِنَّا أَنذَرْنَاكُمْ عَذَابًا قَرِيبًا يَوْمَ يَنظُرُ الْمَرْءُ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ وَيَقُولُ الْكَافِرُ يَالَيْتَنِي كُنتُ تُرَابًا(40) النبأ.



شكرا مرة أخرى والسلام عليكم.



8   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الإثنين 26 مايو 2014
[74503]

فعلا رأيك يحتمل الصواب والخطأ ورأي كذلك


شكرا لك سيدتي على التواصل، وفعلا رأيك يحتمل الصواب والخطأ ورأي كذلك.



والله تعالى وحده أعلم بمن اتبع السُّبل وهو وحده أحكم الحاكمين يوم الدين يوم العرض والحاقة.



يَوْمَئِذٍ تُعْرَضُونَ لَا تَخْفَى مِنْكُمْ خَافِيَةٌ(18)فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَيَقُولُ هَاؤُمْ اقْرَءُوا كِتَابِي(19)إِنِّي ظَنَنتُ أَنِّي مُلَاقٍ حِسَابِي(20)فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ(21)فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ(22)قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ(23)كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئًا بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الْأَيَّامِ الْخَالِيَةِ(24). الحاقة.



 



هناك تجزى كل نفس ما كسبت ولا تزر وازرة وزر أخرى وأتمنى أن نكون جميعا ممن يؤتى كتابهم بيمينهم بما أسلفنا في الأيام الخالية.



 



فعلى كل واحد منا أن يختار لنفسه مستقره ليوم الدين، فإما عِيشة راضية، وإما معيشة ضنكا، وهذا ما لا أرجو أن نقع فيه. لأن ترك الصلاة لم يحرمه الله تعالى في القرءان كما حرم القرب من الصلاة بالنسبة للمجنب والسكران.



 



وأنا شخصيا لو كنت إمرأة وعلمت أن الله تعالى لم يحرم الصلاة على الحائض بنص القرءان لاخترت الحفاظ على الصلاة، مع الحفاظ على الطهارة مستعملا الوسائل المتاحة لذلك، فإن كان الله تعالى لم يقبل مني تلك الصلاة فلن أخسر شيئا. وأما إن كان الله سوف يحاسبني عن ترك الصلاة أيام الحيض، ( استنادا إلى روايات مختلفة متناقضة) فحينئذ يكون الخسران المبين ولن ينفعني مال ولا وبنين ولا حميم، ويكون الملك يومئذ الحق للرحمان وكان يوما على الكافرين عسيرا، قال رسول الله عن الروح الأمين عن ربه: وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاءُ بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلَائِكَةُ تَنزِيلًا(25)الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَانِ وَكَانَ يَوْمًا عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيرًا(26)وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَالَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا(27)يَاوَيْلَتِي لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلَانًا خَلِيلًا(28)لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنْ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنسَانِ خَذُولًا(29)وَقَالَ الرَّسُولُ يَارَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا(30). الفرقان.



شكرا مرة أخرى تحياتي واحترامي.



9   تعليق بواسطة   فيض الله ازبكي     في   الإثنين 26 مايو 2014
[74504]

مارايكم في هذالفکر الاسلام لايامر باالشرک والصلاة الجنازة شرکا اکبر


مارايكم في هذالفکر الاسلام لايامر باالشرک والصلاة الجنازة شرکا اکبر ويقولون لاسجود ولارکوع فيه فليس شرکا اقول القيام بالخضوع موجودا فيه واذاکان صلاة الجنازه دعاء فاالصلوات الخمسة ايضا دعاء وفي الدعا التوجه الي الکعبه ايضا لايجوز والتولي المذکور في الايه هي التوجه والقصد الذهاب الي موضع المعين في الوقت المعين للاجماع الناس للتعليم الدين والذکر الحکيم ولتعاون مع المساکين وغير ذلک من الامور الدنيوية والاخروية لا للعبادة الکعبة والطواف السخرية حولها مثل المجانين والتقبيل الحجر والرجم الشياطين بضعمهم الباطل لاحول ولاقوت الا باالله



10   تعليق بواسطة   ابراهيم دادي     في   الثلاثاء 27 مايو 2014
[74523]

شكرا على المشاركة وإليك هذا الرابط لعله يفيد


شكرا على المشاركة وإليك هذا الرابط لعله يفيد: http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=5017



http://شكرا على المشاركة وإليك هذا الرابط لعله يفيد 



شكرا مرة أخرى.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-11
مقالات منشورة : 417
اجمالي القراءات : 9,154,876
تعليقات له : 1,922
تعليقات عليه : 2,784
بلد الميلاد : ALGERIA
بلد الاقامة : ALGERIA