السيسي والوصايا العشر

شادي طلعت في الجمعة 04 ابريل 2014


أقول للسيسي، قدرك أن تصبح فيما أنت فيه، وبما أنه القدر، فإعلم أن نجاح الله ينتظرك، ليس لكونك قادر على إحرازه، ولكن لأن الله هو من أتى إليك بالحكم، فلا تطغى أو تتجبر، وإن لم يكن القدر وراء ما أنت فيه، فإحذر لأن الله سيوكِلُ الحكم إليك، ووقتها عليك أن تعيد حساباتك ليس كل يوم وإنما في كل ساعة.

 

إن كتابي هذا رسالة إلى السيد المشير/ عبدالفتاح السيسي، مفادها توصيات عشر، لا أقولها إبتغاء رياء، بل أقولها لمصلحة الوطن العليا، وحباً في الله أولا، وخلاصة كتابي تنحصر في وصايا عشر وهي :

 

أولاً/إعلم أنك مفوض من شعب صبور، لا يَغُرنك صَبره، فإن نفذ،  لن يراك كما كان يراك.

 

ثانياً/تسلح بالمصريين فهم خير سند، وكن لهم لا عليهم، فإن تحالفت مع من لا يرضيهم، إنقلب عليك من ضدك ومن معك.

 

ثالثاً/إياك وأدوات عمل مستعملة مكروهة مستهلكة، فجدد الدماء بكفاءات أرواحها للوطن فانية.

 

رابعاً/كن قوياً في الحق، مع البسطاء لين، سيفاً على رقاب الظالمين، وبيتاً وديواناً للمظالم.

 

خامساً/إياك والفساد في عهدك، ولا يَغُرنك مباخرُ الفاسدين، فتلك مباخر نارٍ إن إقتربت منك ضَرك لهيب جمرها.

 

سادساً/ عليك بالعدل وإن لم يرضى الجميع عنك، فهو تصريح مرورك لطريق نور الدنيا والآخرة.

 

سابعاً/إياك ومال الأمة، فقد أُعطيت ما لا يُقدر بثمن، وإعلم أن ذكرى طيبة تساوي الدنيا وما فيها.

 

ثامناً/إجعل المقربين إليك أشد حساباً، وإبدأ بأهل بيتك ومساعديك، فلولا قرب من حولك بك، ما إستفادوا ظلماً أو بهتاناً، فكن عليهم رقيب شديد، فاروقاً في الحق لا يعرف قريب.

 

تاسعاً/إعلم أن الآمال بك عريضة، فكن صريحاً لا تعرف للكذب طريقا.

 

عاشراً/  إجعل من ضميرك لك محاسباً، وإستعن بالمخلصين لله أولاً، وللوطن ولك ثانياً.

 

وعلى الله قصد السبيل

 

شادي طلعت

اجمالي القراءات 11311

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-11-20
مقالات منشورة : 236
اجمالي القراءات : 2,641,146
تعليقات له : 77
تعليقات عليه : 213
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt