الأرقام ولفظ الجلالة الله:
الجزء الثانى من لفظ الجلالة الله والشفاعة والرسالة بالأرقام

مراد الخولى في الأربعاء 24 اكتوبر 2012


بسم الله الرحمن الرحيم

هذا البحث إستكمالا للفظ الجلالة (الله) والرسول والرسالة الذى تم نشره منذ خمس سنين.
حساب جمل لفظ الجلالة (الله) هو 66 كما نعرف وهو رقم موزون وقد يسأل سائل لماذا لم يكن مثلا 77 أو 44 أو 22 الخ الخ. الجواب هو اجمع من العدد 1 حتى العدد 11 سيكون الناتج هو 66 والملاحظ هنا أن البداية كانت من 1 والنهاية 11 أى الوحدانية.
كما ذكرت سابقا مقولة (لا اله إلا الله) حساب جملها 165 وهذا هو 15 مضروب فى 11.
كما قلت سابقا هذه المقولة حروفها كلها لا تخرج عن الألف واللام والهاء التى هى حروف (الله)  لذلك لو قلنا (لا اله إلا الله فلان رسول الله) فإن كلمة رسول أصبحت دخيلة بالإضافة إلى حروف هذا الفلان ستصبح دخيلة أيضا.



الجزء الثانى من هذا البحث السريع هو الدليل الذى قدمه الدكتور أحمد منصور :

(24:48)وإذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم إذا فريق منهم معرضون.
(24:51)انما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا وأولئك هم المفلحون.
(2:213)كان الناس أمة وحدة فبعث الله النبين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه إلا الذين أوتوه من بعد ما جاءتهم البينت بغيا بينهم فهدى الله الذين ءامنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه والله يهدي من يشاء إلى صرط مستقيم.
وكانت كلمة (ليحكم) هى الفاصلة إذ انها جاءت كمفرد وليس مثنى!
المهم جاء حساب الجمل ليؤكد هذا:
كلمة (رسول) جملها 200 +60 +6 +30 = 296
كلمة (رسالة) جملها 200 +60 +1 +30 +5 = 296

الشيء الجديد هنا هو حساب جمل كلمة (ليحكم) هو 108 وهو نفس جمل كلمتى (حق) و(ميزان) !! ألم يقل الله سبحانه وتعالى فى سورة 42 ءاية 17 (الله الذى أنزل الكتب بالحق والميزان...)
الرسول البشرى يحكم بين الناس بما لديه من الكتاب وعندما يموت الرسول لا يبقى أمامنا إلا الكتاب (الرسالة).

قلت فى البحث الأول أن الأرقام أكدت أن الشفاعة للملائكة فقط عندما يؤذن لهم (وكم من ملك فى السموت لا تغنى...) ءاية 26 فى سورة 53 وكان الإعجاز العددى متمثلا فى ثلاث كلمات متوالية حساب جملها واحد وهو 90 وهذا لم يحدث قبل أو بعد هذه النقطة.
المهم الشيء الملفت للإنتباه هو الكلمات التى جملها 90 هى الأكثر ورودا فى القرءان فقد وردت 4342 مرة .
كلمة (ملك) بمعنى مفرد ملائكة قد وردت فى القرءان 8 مرات ءاخرها كان فى الأية المذكورة بالأعلى.

أخيرا إذا سألتمونى ما هو أهم أو أخطر إكتشاف عددى يا مراد فى رأيك? قد يجيب الكثيرين لعل إكتشاف ميعاد نهاية الرسالة القرءانية هو الأخطر. سأقول لكم لا, أخطر إعجاز عددى هو أن رسول = رسالة فى حساب الجمل لماذا?
لأن مصير الملايين متوقف على إتباع رسالة الله وليس إتباع كلام شياطين الإنس الذى نسب إلى الأنبياء عليهم السلام.
منذ عدة سنين حوالى 8 سنين رأيت على النت أن تعريف التلمود هو أقاويل موسى التى لم تذكر فى التوراة! هم قد نسبوا لموسى أقاويل قذرة لم يقلها بتاتا ونحن اتبعناهم بنفس الطريقة (تقليد أعمى).
عندما تسترد فلسطين سيكون هذا حدث كبير فعندها سيستيقن أهل الكتاب أن القرءان حق كما ذكر فى سورة المدثر ءاية 31 وعليه أعتبر إكتشاف مركز نون 2022 ميلادى هو الميعاد قد يأخذ المركز الثانى.
أما عن حل معانى بعض كلمات القرءان, فإيجاد معنى (والرقيم) عن طريق حساب الجمل قد أراحنى بعض الشيء ولكن هناك مشكلة أخرى ألا وهى (سبعا من المثانى....) لقد وجدت شيئين فى سورة 15 ولكنها ليست كافية لحل هذا اللغز.
وإلى اللقاء قريبا جدا مع الجديد عن 19 .
 

اجمالي القراءات 7330

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (7)
1   تعليق بواسطة   صلاح الدنارى     في   الخميس 25 اكتوبر 2012
[69967]

سؤال للأستاذ مراد

السؤال هو لماذا بالذات هزيمة اسرائيل هى التى ستجعل أهل الكتاب يؤمنون بالقرأن كما أنت قلت فى المقال?

منتظرين أبحاثك عن 19 وسبعا من المثانى.


2   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الجمعة 26 اكتوبر 2012
[69981]

إجابة للأخ الكريم صلاح الدنارى

الأخ الكريم صلاح الدنارى:


فى كتبهم أى انجيل العهد الجديد يقولون أن يأجوج ومأجوج هم قوم أشرار وانهم العرب مع حلفائهم الصينيين هاها! وأن المسيح سينزل فى المعركة الفاصلة Armageddon ليكون النصر له ولليهود ضد العرب.

هناك الملايين من النصارى يصدقون هذا الكلام ويدافعون عنه بقوة. وهناك الأفاعى التى تعتنق المسيحية ليست حبا فيها ولكن للدعاية للصهيونية وأشكالهم تفضحهم على شاشات التلفزة. وهذا هو نفس الشيء الذى حدث مع المسلمين الأوائل عندما اندس بينهم الأفاعى وتم خلق ما يسمى اليوم بالأحاديث.

المهم سورة المدثر ءاية 31 تتحدث عن شيء كبير سيحدث سيجعل أهل الكتاب يوقنون ان كتبهم محرفة وانهم قد ضحك عليهم (أى شربوا قهوتهم سادة هاها).

أذكرك أن أحد أسباب التحريف هو(وقضينا إلى بنى اسرءيل فى الكتب لتفسدن فى الأرض مرتين ولتعلن علوا كبيرا...) وأرجو أن تكمل القصة القرءانية للنهاية أى من سورة 17 ءاية 4 ألى ءاية 7 ثم ءاية 104 سريعا. لقد ذكر فى التوراة انهم سينتصرون مرتين ويهزمون مرتين ومن حسن حظنا ان هزيمتهم الثانية هى ءاخر المعارك التى ستحسم الأمر. أخى الكريم صلاح هل تذكر حرب 1973 لقد كنا على وشك هزيمتهم ودخول فلسطين? جاء أمر الله ليمنع هذا عن طريق تكنولوجيا أقمار التجسس الأمريكية التى فضحت نقاط الضعف فى صفوف المصريين وحدثت الثغرة وانتهت الحرب بعدم فوز العرب لماذا? لأن الله سبحانه وتعالى لا يخلف ميعاده.

أنا أذكر جيدا العجوز الشمطاء جولدا مائير عندما ولولت للأمريكان الحقونى العرب على وشك دخول القدس الخ الخ...وقد أنقذتها أقمار التجسس وكان ما كان.

المهم لم يعجبهم ان التوراة أخبرتهم بهزيمتهم مسبقا فتم تحريفها.



 


3   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الجمعة 26 اكتوبر 2012
[69982]

إجابة للأخ الكريم صلاح الدنارى (2)

الأخ الكريم صلاح :


ارجع بالذاكرة للوراء ستجد انه لا يوجد أى نصر للعرب نهائى ضد اليهود فى العصر الحديث فمثلا 1967 كانت فضيحتنا بجلاجل (كما يقولون) وكانت هزيمة نكراء ومن حسن حظنا لم يدخل اليهود مصر وكان بإمكانهم فقد قضوا على الطيران المصرى وقتها! والمضحك انهم فى الراديو كانوا يقولون لنا اننا اسقطنا طائرات العدو بكثرة!

وإعلان الدولة الصهيونية 1948 كان أمرا لابد منه والأرقام أكدته بالعد بالذات فى سورة الإسراء لو تابعت بحث مركز نون.زود 19 سنة سيصبح 1967 أى اليهود بلغوا ذروة قوتهم هذه السنة عندما سحقونا فى هذه المعركة واحتلوا الضفة الغربية ألم يحدث هذا?


انظر للأحداث الأن ستجد انهم فى حالة رعب من إيران وترسانتها النووية ويريدون ضربها ومين عارف فقد يضربوها بعد الإنتخابات الأمريكية. هم اليهود يعلمون جيدا أن الزمن ليس فى صالحهم وأن يومهم قد قرب (أقل من 10 سنين شمسية).

المهم لو تم ضرب إيران فستكون هى بداية النهاية بما يسمونه اسرائيل.


تخيل أنت أخى الكريم صلاح أهل الغرب قد تعودوا ان اسرائيل هى دولة ديموقراطية ومتقدمة الخ الخ سيصابوا بحالة فزع أو صدمة عندما يروا هزيمتها أمام أعينهم. ليس هذا فحسب ولكن سيتم فضحهم دوليا (نشر الغسيل الوسخ كما يقولون) عندها فقط سيعرفوا ان كتبهم كانت مليئة بالوهم والأكاذيب.


 


4   تعليق بواسطة   احمد مجدي     في   الثلاثاء 30 اكتوبر 2012
[70054]

استاذ مراد الخولي

بارك الله فيك استاذ مراد وننتظر منك كل جديد


5   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الخميس 01 نوفمبر 2012
[70102]

أشكرك أستاذ أحمد مجدى وأضيف

شكرا على مرورك وتعليقك الكريم وأضيف:

أيضا إكتشاف أن (الروح) يساوى (جبريل) = 245 كان أول إكتشاف لى فى سنة 1988 وهو الذى فتح الطريق لتدبر القرءان الكريم.

للأسف بعض الناس هنا ما زال يسألون عن معنى الروح! والبعض منذ زمان لا يؤمنون بحساب الجمل بحجة انه لا أصل له. ورغم الأدلة التى قدمتها من خلال القرءان نفسه وعلم الفلك فهم ما زالوا يعتقدون بأنه باطل. المهم مركز نون قالوا لى انه منزل من عند الله تعالى وهذه نظريتهم ولكن لا دليل لذلك لم ينشروها على موقعهم حتى يومنا هذا.

وأنا بصراحة أؤمن بهذه النظرية والقرءان الكريم أكد هذا من الكلمات الموجودة فيه.

وحساب الجمل العربى هزم العبرى لأنه به 28 حرف بينما العبرى به 22 واللاتينى به 26 وبهذا يكون قد هيمن عليهم. وقد يكون هذا له علاقة بما قاله الله تعالى بأن القرءان مهيمن على الكتب السابقة.




 


6   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الأربعاء 23 نوفمبر 2016
[83672]

أسماء الله الحسنى حتى الأن.


بعد فحص 30000 كلمة فى القرءان أقول إن أسماء الله الحسنى حتى الأن هى 40 ولكن هناك أكثر من 47000 كلمة باقية ، ولذلك أتوقع أن يكونوا 60 أو أقل ولا يمكن أن يكونوا 99 كما يزعمون! السور التى فحصتها كانت من الفاتحة حتى أواخر الأعراف ثم من سورة الحديد إلى النهاية. أتوقع أن الأمر سيأخذ أسبوع إن شاء الله.

7   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الثلاثاء 29 نوفمبر 2016
[83737]

الجديد عن أسماء الله الحسنى


يبدو أن أسماء الله الحسنى هى 50 فى القرءان!! سأعمل مراجعة سريعة بإذن الله وننشرها فى القريب بإذن الرحمن. وأستطيع أن أنشر بعض الأسماء التى وضعوها لله سبحانه وتعالى وهى خطأ كبيرا مثل : الستار-الجواد-الوتر-الباسط-الجميل!!-القابض-الحكم-المعز-المذل-الخافض-الرافع-العدل-المقيت-الحفيظ-الشكور-المجيب-الجليل-الحسيب-الباعث-الواسع!!-الشهيد-المحيي-المميت-المحصى-الماجد-الواجد-الرؤوف-المنتقم. المهم انهم إختلفوا فيها فمنهم من قال أن حديث الترمذى ضعيف!! لماذا لا يحتكمون لكتاب الله القرءان ويريحوا دماغهم?!!

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-08
مقالات منشورة : 49
اجمالي القراءات : 768,030
تعليقات له : 413
تعليقات عليه : 429
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Canada