يجوز للمرأة أن تحج بدون حجاب ؟:
يجوز للمرأة أن تحج بدون حجاب ؟

رمضان عبد الرحمن في الأربعاء 03 اكتوبر 2012


 

   يجوز للمرأة أن تحج بدون حجاب ؟

 

من العجيب عند اغلب المسلمين أنهم تركوا  كل شيء  يخص سلوك الناس والحفاظ علي حقوق الناس ؟؟؟

وتركوا تعلم الأخلاق والتضحيات الحقيقية والتمسك بالمثل العليا والسعي من اجل التعايش السلمي كما نص عليه الإسلام في القران  المنزل من عند الله ؟

وبكل أسف ان أغلب المسلمين وجههوا طاقاتهم في استعباد المرأة وتحميل المرأة كل ما هو سيئ ؟

وجعلوا المرأة مخلوق غير سوي رجما بغير علم ولا هدي ؟ وهذه ثقافة اغلب المسلمين حتى اليوم تجاه المرأة ؟ وكان هذا سبب من ضمن تخلف المسلمين عن باقي الأمم بحجج ليس لها سند في شرع الله من شيء ، على سبيل المثال لقد تم تكليف المؤمنين بالله أن يفعلوا كذا ولا يفعلوا كذا وهذا التكليف جاء في القران في مواضع كثيرة  تخص الرجال والنساء عامة دون تمييز مثل الصلاة والزكاة والحج والعمرة والصيام والهجرة في سبيل الله  لم يخص الله النساء دون الرجال أو العكس ، فقد جاء الأمر  لكل إنسان يتعرض للاضطهاد  فيما يعتقد أن يهاجر ؟؟ كما قال الله تعالى  {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلآئِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُواْ فِيمَ كُنتُمْ قَالُواْ كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالْوَاْ أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُواْ فِيهَا فَأُوْلَـئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَسَاءتْ مَصِيراً }النساء97 ؟؟  الخطاب هنا  للرجال والنساء معا مثل أمور الحج والتي هي الفاصل في موضوع  الحجاب ومن خلال آيات القران سوف يتبين لنا انه يجوز للمرأة أن تحج بدون حجاب فكيف في حياتها العامة ؟؟ يقول الله تعالى   {وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلاَ تَحْلِقُواْ رُؤُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ بِهِ أَذًى مِّن رَّأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِّن صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذَا أَمِنتُمْ فَمَن تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَن لَّمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ }البقرة  :196 ،  من يريد أن يفهم من المسلمين يركز في هذا الجزء من الآية الكريمة  والتي توضح انه ليس هناك حجاب على رأس المرأة حتى في الحج ؟؟ (وَلاَ تَحْلِقُواْ رُؤُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ ؟ القصد هنا عن الشعر أم عن ملابس الناس  ومما لا شك فيه آيات الله تخاطب الرجال والنساء معا  ولتوضيح أكثر  ومباشر  يقول الله  تعالى ؟؟  فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ بِهِ أَذًى مِّن رَّأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِّن صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ ؟؟؟  أين هو الحجاب من أوامر الحج  ولو كان الحجاب فرض  على المرأة  لذكرا لنا الله بالنص الصريح  ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اجمالي القراءات 13343

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (7)
1   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   السبت 06 اكتوبر 2012
[69305]

ولو أعجـــــــبـــك حـــســـنهن...


الاستاذ الفاضل / رمضان عبدالرحمن السلام عليك ورحمة الله وبركاته .. هكذا يكون التدبر في القرآن وهكذا يكون الاستنباط الحق وليس الاستعباط الذي يمارسه رجال الدين والتابعين بتغييب عقول المسلمين..


لابد أن نفرق بين ما هو سماوي  وهومن عند الله تعالى القرآن العظيم وأن نفرق بينه وبين ما هو أرضي بدوي صحراوي مثل البخاري  و أم الشافعي  أي كتاب الأم  الذي ألفه الشافعي والترمسي والنووي وغيرهم ..


 فالذي من عند الله تعالى وهو القرآن عندما نتدبره نتعلم أيضاً أن النساء المؤمنات كن يحضرن مجالس العلم والدعوة التي يقيمها الرسول ويجلسن معه ومع أصحابه .. وأن الرسول ربما كان يرى إمراة منهم ذات جمال وبهاء وربما يميل قلبه لها أو هى تُعَرّض له وتلمح له بالزواج ..


وهنا يحكم الله تعالى ويقول له لا يحل لك النساء من بعد  زوجاتك التي منّ الله تعالى عليك بهن وأحلهن لك من دون المؤمنين.. حتى ولو أعجبك حسن، أوبهاء وجمال بعض المؤمنات اللآئي تقابلهن في حياتك اليومية .. وكيف يعرف الرسول جمالهن وحسنهن إن لم تكن تلك النسوة سافرة الوجه ومعروفة الشخصية والحسن والجمال و غيره.. للرسول ولأصحابه المؤمنين..!!؟؟


 ومعنى هذا أن الرسول في يوم الحج الأكبر صحب المؤمنين والمؤمنات من أصحابه للحج .. وتعرفنا من القرآن أيضاً أنهم جميعا كانوا يتعرفون على بعضهم البعص من دون حجاب أو نقاب بل وجها لوجه وعيناً مواجهة لِعَيْن..


 شكرا لك أخي الكريم وإلى لقاء.






2   تعليق بواسطة   رمضان عبد الرحمن     في   السبت 06 اكتوبر 2012
[69306]

شكرا لك أستاذ محمد

شكرا لك أستاذ محمد

شكرا لك أستاذ محمد على هذا التوضيح أيضا

بما يخص الحياة الاجتماعية بين المؤمنين والتي تبين التعايش بين الناس ولا تفرق بين رجال ولا نساء كما ؟؟ قال الله تعالي {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ }الحجرات13 ؟؟؟


3   تعليق بواسطة   باسم الحظرانى     في   الخميس 12 مايو 2016
[81507]

لايوجد حج للنساء


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابتداء كلامي في موضوع حج النساء الله ورد في عدة آيات كريمة خطاب موجهة نحو الرجال كما ورد في سورة الحج ( وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالا )كما وردت في أية أخرى ( وطهر بيتي للطائفين والعاكفين والركع السجود )كما أن الله عز وجل ذكر المومنين والمومنات والتائبات والصائمات والذاكرات ولم يذكر قط بحج النساء ( وقرن في بيوتكن )والله جعل حلاقة الحج دليل للرجال باستبعاد أن النساء يحلقن شعورهن .كما وردت في سورة الفتح والرويا اللتي حققها للرسول بأنهم سيدخلون الكعبه ويحجون ذكر المومنينسورة الفتح, الآية 27:



لقد صدق الله رسوله الرؤيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله آمنين محلقين رءوسكم ومقصرين لا تخافون فعلم ما لم تعلموا فجعل من دون ذلك فتحا قريبا)والله لايريد الاختلاط في بيته الطاهر رجالا ونساء وهذا مايحدث واستغفر الله في هذه الأيام


والتبرج في الحج وشعر المرأة المسلمة عورة وكيف نحلل هذا الشيء وهو لايتطابق مع الدين الاسلامي.


4   تعليق بواسطة   باسم الحظرانى     في   الخميس 12 مايو 2016
[81508]

لايوجد حج للنساء


ولو كان تفسير الاية الكريمة ( ياتوك رجالا )هي أن ياتوا مشى على الاقدام فلا يصح الحج أبدا لمن سافر بقطار أو طائرة اوسيارة لإنه أمر الله أن نمضي سيرا علي الأقدام لكن من المعقول الله لايعلم بالتكنولوجيا الحديثة بوسائل التنقلات إذن هذا شرط انه لايصح إلا أن ناتي مشى على الأقدام. وهذا كلام لايدخل العقل.



5   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس 12 مايو 2016
[81509]

اهلا بك اخ باسم .


أهلا بك اخ باسم .وواضح من تعقيبات حضرتك أنك مُثقل بفقه الروايات ،والفقه السنى .ولذلك جاءت أراءك مخالفة للقرآن الكريم ..فنرجو عليك ،ولكى لا نُعيد إختراع العجلة ،ولا نعود للوراء (10) سنوات مضت على الأقل من مسيرة كتابات واراء وندبر أهل القرآن على هذه الموقع المبارك و مواقع أخرى من قبله  أن تُعيد قراءة القرآن الكريم ،وتتعرف على مُصطلحاته هو من مُصطلحاته هو ،ومن سياق آياته الكريمات هو ، وأن تقرأ كل أو مُعظم وغالبية كتابات أهل القرآن على هذا الموقع وعلى رأسها كتابات الأستاذ الدكتور احمد صبحى منصور .لتُساعدك على كيفية تدبر القرآن الكريم ومُدارسته إذا كُنت ستتخذ منه وحده دستورا إسلاميا فى حياتك ..



وسريعا يا أخى العزيز- كيف تُطلق حكما خطيرا كهذا بُحرمة الحج على النساء ،وحُرمة الإختلاط ، وتُصر على أن شعر المرأة عورة ، وتنسب كل هذا للإسلام ؟؟؟؟؟؟



راجع نفسك  مع القرآن ولتعلم يا أخى إن مُصطلح الناس  يأتى فى القرآن (للرجال والنساء معا) ، وأن اكثرية الأوامر القرآنية التى جاءت بلفظ (المذكر ) هى للجنسين معا ،ويُفهم هذا من السياق ايضا ...... ولو أنك أكملت الآية الكريمة فى كلمة رجالا .لعلمت انها تتحدث عن كل طرق وسُبل الحضور والإتيان لبيت الله الحرام ،وانها لا تمنع إستخدام المواصلات الحديثة فى الوصول إلى مكة .



6   تعليق بواسطة   باسم الحظرانى     في   الجمعة 13 مايو 2016
[81514]

أستاذي العزيز عثمان جزاك الله خير


وأرجو غاية الرجاء قرأت تعليقاتي السابقه



والإيضاح لي .وبصراحة أنا معقد جدا من الاحاديث المنسوبة للرسول .وارجوا منك التركيز لمواضيعي وافادتي يااخي العزيز. 



أنا في غاية الشكر لك ولمنتديات اهل القران.



انا قلت شعرظهور شعر النساء حرام للرجال الغرباء فقط.وهذا مايحدث في بيت الله من نساء الأمراء وغيرهن من النساء على شكل خصلات.وهذا مايحدث أحيانا في الحج.



7   تعليق بواسطة   مكتب حاسوب     في   السبت 14 مايو 2016
[81519]



حتى تفسير القرآن بالقرآن يبقى تفسيرا حاله كحال التفسيرات الأخرى، أي هو فهم الشخص لما يظن أو يعتقد "هو" أن النص يعنيه ، هذا إذا كان الشخص حقا نزيها و غير متحيز "disinterested" في قرائته



أما إذا كانت ظروف الحياة و الزمان هي التي تملي على المرئ تفسيراته "حال جل الناس" فهو حتما يجد حاله مع نفس الإشكاليات التي حكمت أغلب التفسيرات، لأن حافز التفسير في هذه الحالة تكون مرتبطة بظروف المكان و زمن المفسر في حين النص أوحي به في ظروف إجتماعية و تاريخية مغايرة أو مختلفة


في حالة الحجاب و هي موضوع صاحب المقال، فإنه لو عاش "هذا الشخص" في زمن كانت جل نساء الدنيا "شرقا و غربا" يرتدين اللباس المحتشم لساير تفسيره قول الأولين، و لكن تغير ظروف نمط الحياة عند البشر و التي أدت في النهاية إلى تغير طريقة اللباس عند جل النساء "هي" التي أملت عليه فهم آخر للنص، في حين أن الآيه في حد ذاتها لا تقول حتما ما يريده هو في تأويله أو تفسيره



بالطبع لكل شخص الحرية و الحق في أن يتعامل مع النص القراني وفقا لعلمه و درايته و قدرته على الإستنباط إلخ، حسب العمر و الثقافة و الشخصية الذاتيه و التجارب الخاصة لكل فرد



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-29
مقالات منشورة : 363
اجمالي القراءات : 3,789,553
تعليقات له : 1,031
تعليقات عليه : 564
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : الاردن